recent
أخبار ساخنة

اسكريبت حالة حب الجزء الاول 1 بقلم هنا سلامة

 اسكريبت حالة حب الجزء الاول 1 بقلم هنا سلامة
اسكريبت حالة حب الجزء الاول 1 بقلم هنا سلامة

اسكريبت حالة حب الجزء الاول 1 بقلم هنا سلامة

بصدمه _ يعني ايه عندك سرطان في الث'دي ! يعني ايه فاضِلك ايام و تمو'تي ! جايه تقوليلي الكلام ده قبل كتب الكتاب !!!
بدموع - انا عرِفت من يومين بس يا سامر ، انا اسفه اني مقولتلكش ، بس بس ..
قربت منه و قالت بثقه - اكيد هَخِف ، و انت هتبقى جمبي ، انتَ دايماً بتقول انك محبتش حد قدي و متقدرش تِبعِد عني ، و احنا عدينا حاجات كتير سوا .. انا بحبك اوي ..
حضنِتُه باقوى ما فيها ، و كأنها بتلملم الي بقيلها في الحَياه بين دراعاتها ، فضلت تعيط في حُضنه و هي بتتهز و بتشهق ، و لكن فجأه زَ'قها و قال بجمود _ اسف ، بس مقدرش اكمل مع واحده لسالها ايام و تمُو'ت ، و تتحسب عليا جوازه و خلاص ..
قالت بعدم تصديق و دموع - انت .. انت بتتكلم جد ؟؟ سااامر انت بتتكلم جد ؟؟
صر'خت في وِشه بصدمه و لكِنه كان ثابت ، زقِ'تُه بضعف و قالت بدموع و هي بتضحك بجنون و عدم تصديق - لا لا .. اكيد لا ، انت بتحبني و مش هتبعد ، أكيد بتهزر ، انتَ عارف اني بكره الفُراق ، ف ليه تعذبني !! ليييه !! ده انا .. انا .. انا بحبك 
قالت آخر كِلمه بصوت مهزوز ، بضَعف غريب ، و لأول مره قلبها ينزف من الوجع مش بس عيونها !! ايدها رَخت من عليه و حاست بدُوخه ، و وقعت على الأرض !..
___________________________________
فَتحت عيونها بتعب و إرهاق ، كانت عيونها مُنتفخه من كتر العياط ، فضلت تِرمش لحد ما سندت نفسها بضعف و قامت وِقفت ، لقت فُستانها بتاع كتب الكِتاب مَرمي على الأرض ، ف برقت بصدمه و هي بتجري قُدام المرايه ، لقت نفسها لابسه قمي'ص نوم و شعرها مفرود على ضهرها !!!!

يتبع...
لقراءة الجزء الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي أجزاء الاسكريبت : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent