recent
أخبار ساخنة

رواية لكنني أحببتك الفصل الأول 1 بقلم شهد مصطفى

 رواية لكنني أحببتك الفصل الأول 1 بقلم شهد مصطفى
رواية لكنني أحببتك الفصل الأول 1 بقلم شهد مصطفى

رواية لكنني أحببتك الفصل الأول 1 بقلم شهد مصطفى

تراه امامها أنه يضم تلك الفتاه اقتربت منه وقدميها تحملاها بصعوبه وبصوت منكسر
أحمد
التفت ليراها أمامه ليرى دموعها انكسارها اقترب منها لكنها دفعته وقالت:خليك عندها وطلقنى
أحمد:أنتِ مش فاهمه حاجه اسمعينى
سلسبيلة بدموع اقتربت منه :مش فاهمه فعلا أنا مكنتش فاهمه بس فهمت طلقنى وتركته وغادرت
كانت ماشيه وحطه أيدها على بطنها وبتعيط وتقول:كنت جايه اقولك اكتر حاجه هتفرحك بس كسر"تنى يا أحمد أنت كنت كل يوم بتكسر"نى بكلامك لانى مبخلفش وابفعالك وانت بتخو"نى والنهارده بعد ما اكتشفت انى حامل دمرتنى مبقتش عايزاه حياتى
أحمد:أنتِ ازاى تعملى كده
نورا:عملت ايه يا بيبى
أحمد:ازاى تحضنينى بسببك سلسبيله زعلت
نورا بسخرية:ده على اساس انك مزعلتهاش مكسرتهاش بكلامك وبافعالك لما كنت كل يوم ترجع لها وانت سهران مع بنت شكل
أحمد بغضب:غو"رى من وشى يا نورا
كانت ماشيه ووقفت عند البحر وعيطت وبقت تصرخ ب اعلى صوت
سلسبيلة:لو كانوا اهلى عايشين مكنش حصلى كل ده
بس هجيلكم وبقت تدخل جوة المياة وحطت أيدها على بطنها وقالت:هنمو"ت سوا يا قلبى وكملت لحد جوة فى المياة ونزلت تحت المياة و
تفتكروا ايه اللى هيحصل
يتبع ......
لقراءة الفصل الثانى : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent