رواية طفلة الآدم الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ملك محمد

jina
الصفحة الرئيسية
 رواية طفلة الآدم الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ملك محمد
رواية طفلة الآدم الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ملك محمد

رواية طفلة الآدم الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ملك محمد


عيد ميلادي بكره حابة اقول ان السنادي بجد دخلت في مجال من احلى المجالات الممكن الواحد يدخلها وهيا الروايات الرويات من اجمل الحجات التخليك تنسى الواقع وتسرح مع الخيال ومبسوطة اني اتعرفت وعرفت ناس حلوة زيكم كل سنة وانا معاكم ودايما في تقدم وكل سنة وكتباتي بتطور❤🤍🤝🏻يلا نبدأ 
مشى ادم وفهد واتجهوا للمستشفى 
بعد مرور بعض الوقت وصلوا للمستشفى الفيها غزل 
آدم: عايز اجيب حاجه لغزل ومش عارف اجيب ايه 
فهد: هيا بتحب ايه 
آدم: الورد الأحمر والأسود 
فهد: خلاص هتلها بوكية احمر واسود 
آدم: طيب اصبر اتصل بحد بتاع ورود 🏵اعرفه يبعتلي بوكية على الفيلا 
فهد: تمام 
آدم عمل الاتصال ودخلوا المستشفى 
آدم: صباح الورد 
شهد مامت ادم: صباح الفل يحبيبي 
غزل: آدم هوا انا هطلع امتى؟ 
آدم: دلوقتي قولت للدكتور وسمحلك بالخروج 
غزل: طب الحمدلله يلا يأأيات ايدك معايا بقا اقوم 
غزل بأستغراب: ايات ايات انتي يااابت 
ايات بخضة: اي في اي خضتيني
 غزل: سرحانة في اي؟ 😉
ايات بكسوف: في اي يابنتي هسرح في اي يلا هاتي ايدك 
غزل: يلا ياختي 
شهد: يلا ياحبايبي 
غيرت غزل هدومها في التوليت وطلعت ومشيوا 
برا المستشفى**
فهد: تعالي ياأيات اوصلك في طريقي وهما هيروحوا 
ايات: ماشي.  سلمت ايات على غزل ومشيت 
وادم خد شهد وغزل ومشيوا 
وصلوا القصر 
لقوا ملاك مستنيواهم 
ملاك: اووف كل دة غيبتوا اووي 
غزل: وحشتيني يقمر 
ملاك: وانتي اكتر وحضنتها 
شهد: آدم حبيبي خد مراتك واطلعوا ارتاحوا زمانها تعبانه 
آدم: حاضر وطلع هوا وغزل الجناح 
غزل: آدم هدخل اخد شاور واستنى متنزلش علشان عايزاك 
آدم: انا أصلا م نازل قعدلك 
غزل: تمام 
بعد شوية 
طلعت غزل من الحمام وهيا لبسة بيجامة توم وجيري 
غزل: عايزة اقص شعري قرفني 
آدم: اوعي م هيحصل كويس لو قصتيه هوا كدة احلى 
غزل: ماشي 
آدم: تعالي اسرحلك 
غزل: ماشي خد اهوا الأستشوار والكريم والفيتامين بتاع شعري ويلا 
آدم: اي دة كلوا 
غزل: م انت العايز تسرحوا 
آدم: ماشي يستي تعالي ياخرة صبري 
غزل بفضول: آدم هوا ازاي شهد 63 ولا م عارفة كام بالظبط وملاك 14سنة يعني م طبيعي تكون جبتها وهيا عندها خمسين سنة 
آدم: اممم هقولك ياستي ملاك اصلا م اختي انا وحيد امي ملاك كنا في مرة ماشين انا وامي ولقيناها جمب سوبر ماركت كانت جميلة جدا امي بصتلها ولقتها صغيرة خالص حتة لحمة حمرا قالت هتخدها معاها تربيها كانها بنتها وامي اصلا بتحب البنات واول ماشفتك حبيتك زي ملاك سمينها ملاك وربينها ووقتها ابويا كان موجود ورحب بالفكرة جداً ومرفضش طلم احنا مقدرين ماديا وبس انا بعتبر ان ملاك اختي اصلا منغير حاجه 
غزل: يعني ملاك م اختك 
آدم: توتو بس اوعي تقوليلها حاجه 
غزل: طب ماهي لازم هتكبر وتعرف 
آدم: سيبيها على ربنا ملاك في الأول والاخر كلنا بنحبها اصلا 
غزل: دي عسل والله 😂ومصيبة 
آدم: حصل 
يلا انا خلصت 
غزل: شكراً بحبك ❤🥺
آدم: وانا بعشقك والله يلا علشان تنامي 
غزل: يلا بس استنى 
آدم: اممم 
غزل: هوا اي الحصل وعملت اي مع عمتوا وهانم 
آدم: طب تعالي كدا وهحكيلك 
غزل: اوك ايوا حلو اي اكشن نسمعوا قبل النوم 
آدم: ماشي يا مصيبة ••••••••••••••••••••
بس ياستي هوا دة الحصل 
غزل: بس كدا يعني هما الطلعوا ورااا كل دة 
آدم: اهه بقولك اي ماتشغليش دماغك ونامي او ارتاحي شوية عقبال مالاكل يجي 
غزل: اوك 🤤
عند ايات 
ايات: ايوة بس هنااا شكرا 
فهد: العفو على اي 
ايات: تمام تصبح على خير وجاية تنزل 
فهد: استني ايات انا انا بحبك ❤
ايات: اي 😳
يتبع ......
لقراءة الفصل الرابع والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent