recent
أخبار ساخنة

رواية عشق الرعد الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم جميلة أحمد

 رواية عشق الرعد الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم جميلة أحمد
رواية عشق الرعد الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم جميلة أحمد

رواية عشق الرعد الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم جميلة أحمد

رنت عشق علي الدكتور وهي تبكي
الدكتور : الو ازيك يا مدام عشق

عشق وتحاول منع شهقاتها : اهلا يا دكتور حضرتك رنيت عليا كتير

الدكتور : كنت عايز اقولك ان..........

جمان وسيلا : رعد فاق

فنظرت لها عشق وضحكت وبكت واشارت جمان ورأ عشق فاستدارت وجدت رعد فجرت عليه وحضنته وتشبثت في رقبته وهو حملها ودفن رأسه بعنقها لوقت ثم نزلها

عشق ببكاء وضحك : انت فوقت رجعت تاني ههههه انا مبسوطة اوي

رعد بقلق : انتي كويسه الحادثه اخبارك ايه بعدها

عشق : بقيت كويسه انا اسفه اني.....

رعد : هششش انسي كل حاجه خلينا نكمل وانسي كل حاجه قولتهالك يوم فرح مايز

عشق : بس انا

رعد : مبسش انسي وبس وقبل جبينها وحضنها مره اخري
ذهب برق لجمان وقبل جبينها

برق : وحشتيني

جمان : احنا في الجامعه والطلاب بيتفرجوا

برق : الله مراتي وانا حر فيها

جمان : لا يا شيخ طيب وانت كمان وحشتني

برق : هههه يلا نروح بقي

جمان : اممم ماشي
وذهبوا لرعد وعشق

برق : خلاص يا عم بطلوا احضان قدام الناس

رعد : يخربيت الغتاته انت مالك يا اخي
وناد علي كرم وعشق اشارت لسيلا ان تاتي

سيلا : او ماي جاد لا حقك يا عشق متضحكيش جوزك حلو ويتزعل عليه وانت مستحملها ازاي ببوزها ده دا عندها كميه برود واكتئاب وهدوء محصلش

رعد : هي بتتكلم عن مين

عشق : اقولك ومتنصدمش

رعد : لو جمان فتوقع الهدوء والاكتئاب

عشق : هههههه اصدها عليا

كرم : انتي بتضحكي زينا لا يا شيخه

سيلا : وانت بتغلس زينا لا يا شيخ

كرم : بقي كده طيب مراتك يا رعد وسيلا شايلين مادتي السنه دي

برق : حبيبتي هاديه وكيوت

سيلا : اجبلكم اتنين لمون

جمان : هههههه البنت دي مشكله

سيلا : وكل مشكله وليها حل وانا حلي عندكيش عريس

عشق : اممم رعد ومازن وبرق وابو حميد متجوزين وادهم وجوو مكتوب كتابهم مفيش غير جاسر ودا عنده حبيبه السنجل هو عموري ودا الاحلي بعد ابو حميد يعني

كرم : عمورك دا بطعم ايه

سيلا : سيبك منه قولي مواصفاته

جمان : عمار عسول وطويل عنده غمازات وعيونه زرقا شعره اسود وجميل وابيضاني والاحلي انه اخونا

سيلا : وانا موافقه يلا بينا نروح نطلبه

الكل : هههههههه

عشق : انتي اللي هتطلبيه ههههههه

سيلا : وفيها ايه انتي بتقولي مواصفات واحد اجنبي مش مصري يبقي اروح اتقدمله انا

جمان : منتي حلوه اهو يا بنتي

سيلا بتمثيل : من قلبك يا فوزي

الكل : ههههههه

عشق : النهارده بمناسبة ان رعد فاق هعزم الكل ع العشا حتي كرم وسيلا وطبعا جمان هي اللي هتطبخ مع الداده

جمان : بتدبسيني

عشق : مانتي عارفه اني فاشله

سيلا : ممكن اساعدك

جمان : بتعرفي تطبخي

سيلا : طبيعي لاني وحيده فلازم اكون بعرف كل حاجه

رعد : طيب يلا ع القصر

برق : يلا

وذهبوا كلهم للقصر ورنت عشق علي الكل وعزمتهم ولكن لم تخبرهم السبب

وجاء المساء كان رعد يرتدي ملابسه فجاءت عشق وحضنته من الخلف
عشق : وحشتني اوي

رعد : وانتي كمان انا كنت هموت لو جرالك حاجه

عشق : ليه عملت كده انت كنت هتموت فيها انا مستهلش انا جرحتك يا رعد

رعد التفت اليها : بس انسي كل اللي فات وانسي اللي قولته ليكي انا لسه عند وعدي وقت ما تطلبي الطلاق هطلقك

عشق : بس انا ب....

رعد بجمود : هشش خلاص مفيش داعي تردي الجميل بأنك توهميني بحبك خلاص يا عشق انسي كل حاجه خلينا اصحاب زي ما كنا

عشق ودموعها تظهر : اسمعني بس انا والله....

رعد : عشق ارجوكي قفلي ع الموضوع بقي متتعبنيش عشان خاطري

اومأت برأسها وحضنته بشده وكأنها تمتلكه وهو دفن رأسه في عنقها

عشق لنفسها : في عذاب اصعب من كده اني اكون في حضنك ومش قادره اقولك بحبك

رعد لنفسه : اصعب عذاب في الدنيا هي بتحضني وبين ايدي ومبتحبنيش يا ربي مش قادر بموت بالبطئ

وكلاهما بكي قلبهم وليس عينهم ونزلوا لاسفل سويا كان الكل مجتمع ولا يفهموا شئ او حتي لماذا عذمتهم عشق

چيلان : اي والله زي ما بقولكم اصحابي قالولي واحده حضنت واحد قدام الجامعه كلها قال حبيبها فسألتهم يمكن جوزها قالوا لا دي لابسه خاتم بسيط وغالي مش دبله يبقي مش مرتبطه فقولت يمكن عشق بس قولت ايه الهبل ده عشق تحضن واحد قدام الجامعه مستحيل انتي مشوفتهومش يا سيلا

سيلا : لا شوفتهم بس ثنائي روعه

چيلان : الله نفسي اشوفهم

سيلا : واللي يخليكي تشوفيهم

چيلان : بجد تبقي حبيبتي

سيلا : بصي ع السلم
نظروا كلهم وجدوا عشق ورعد ففرحوا وسلموا عليه وجلسوا سويا ثم اتجهوا للطعام

دخلت لارا وعشق للمطبخ ليحضروا المشروب
لارا : قولتيله

حكت لها ما حدث
لارا : حاولي يا عشق مش تستسلمي بسهوله

عشق بدموع : قلبي بيوجعني اوي يا لارا صعب ابقي قريبه ومش قادره اقوله بحبك

لارا : خير يا عشق ان شاء الله خير

عشق : يارب
وخرجوا وجلسوا مع الكل وبعد وقت ذهب كل منهما لمنزله وبقي رعد وعشق

عشق : زمانك تعبت اوي النهارده

رعد : عادي يعني

عشق : بتكابر ليه

رعد : مش بكابر بس كنت بحاجه القعده دي

عشق : رعد ممكن اطلب طلب

رعد : اؤمري

عشق : ممكن نصلي سوا

رعد : حاضر يلا
وذهبوا وصلوا سويا ثم نامت في حضنه

عند الفجر استيقظ رعد وجدها مستغرقه في النوم فقرر ان يتوضأ ثم ييقظها بينما هي حلمت بكابوس وعرقت وقامت تصرخ

عشق بصراخ : رعد رعععععد عاااااا رعد

فخرج علي صوتها فرأته جرت عليه وحضنته وبكت بشده وهو مسد علي ظهرها حتي هدأت وحملها وذهب الي السرير وضعها وهي مسكته من ملابسه فتمدد واخذها في حضنه وناموا حتي الصباح

************************************
في قصر المهدي
وصلت جمان مع برق وبدلت ملابسها وذهبت لتنام في حضنه
جمان : برق ممكن اسألك سؤال

برق : حاسس اني عارفه بس اسألي يا قلب برق

جمان : ليه كلهم بيقولوا عنك كده يعني بتغدر او ما شبه

برق : مره اعجبت بسكرتيره شغاله عندي كانت مطلقه وقولتلها والإعجاب كان متبادل بينا احنا الاتنين ومع مرور الأيام العلاقه اتطورت فكرت انها اما تسلمني نفسها هتقل من نظري بس بالعكس اتعلقت بيها اكتر وبعد فتره عرفت انها حامل كنا هنتجوز بس اكتشفت انها بتلعب بيا وحامل من واحد تاني

جمان بدموع : لسه بتحبها

برق : بعشقك

جمان : نفسك تبقي بريئه ترجع وتتجوزها

برق : بموت فيكي انتي

جمان : جاوب يا برق

برق : يمكن اوهمت نفسي بحبها بس اما قابلتك عرفت اني عشقتك انتي وبس بحبك يا جمان

جمان : بجد

برق : والله العظيم ما في غيرك في قلبي

جمان : بحبك اوي حضنها اكثر اليه هو يعني انت عملت علاقة حرام طب رعد كان زيك

برق : رعد دا حاله خاصه اكتر واحد محترم عرفته في حياتي ومنعزل كده تصدقي ساعات بفكر ان رعد يستحق واحده زيك

جمان : علي فكره عشق طيبه اوي هي مفتريه حبيتن وتفكيرها شرير شويه بس طيبه

برق : ربنا يهديهم ويخليهم لبعض ويخليكي ليا

وانحني قبل فمها بسطحيه فضحكت بعشق

************************************
في الصباح
استيقظ رعد ولم يجد عشق فدخل الحمام واخذ شاور وتوضأ ولبس ملابسه وادي فريضته ونزل لاسفل وجد عشق تحضر الفطار

رعد : ايه دا عشق بنفسها في المطبخ

عشق : وفيها ايه يعني

رعد : انتي مبتعرفيش تعملي بيضه

عشق : لارا علمتني

رعد : دا علي اساس ان لارا بتعرف تتطبخ

عشق : ما الداده كانت علمتها شويه

رعد : تمام اساعدك

عشق : حط الاطباق علي السفره

رعد : ماشي
وجلسوا وفطروا سويا ثم اخذها للجامعه معه ووصلوا

رعد : عشق

عشق : نعم

رعد : بصي انا هتأخر النهارده في الشركه

عشق : رعد انت طالع من غيبوبه المفروض ترتاح مش تروح الشغل

رعد : انا من زمان مروحتش والشغل علي برق المهم انا هبعتلك السواق يجيبك الشركه بدل ما تقعدي لوحدك في القصر ونبقي نروح سوا اوكي

عشق : اوكي

رعد : تقدري تنزلي
قبلته عشق من وجنته ثم نزلت وهو ظل ينظر لها حتي اختفت

رعد : بحاول يا عشق انسي كرهك ليا مش قادر بحاول ابعد حبك عن قلبي مش قادر بحاول اعاملك ذي الاول من غير اي حاجة بردك مش قادر
ثم ذهب بسيارته الي الشركه

دخلت عشق وجدت سيلا وجمان وچيلان يجلسون سويا فذهبت اليهم
جمان : انتي جيتي ليه

عشق : رعد نزل الشركه النهارده فقولت هعمل ايه في القصر فجيت

سيلا : عشق مالك

عشق : مخنوقه اوي

چيلان : من ايه يا قلبي

عشق : رعد بيعاملني ولا كأن حاجه حصلت

سيلا : انت كنتي حكتيلي طيب ما كده كويس

عشق : اللي يضايق ان عيونه بتقول كل حاجه بتأنبني مش قادرة نفسي اقوله اني بحبه وعملت كده خوف

جمان : ما تقوليله

عشق : حاولت ولسه كنت هقوله قالي لو سمحتي يا عشق مش عايزك تقولي حاجه كرد جميل ولسه عند وعدنا الاول وانسي طيب حد يقول انسي ازاي وانا بعشقه

چيلان : عشق حاولي مره واتنين وتلاته

عشق بتنهيد : حاضر يلا عشان مش نتأخر علي المحاضره

سيلا : يلا
وذهبوا وحضرت عشق محاضرتها ثم جاء السواق واخذها للشركه بينما اخذ برق جمان للقصر

دخلت عشق الشركه ونظرت ل سها وجدتها تلبس فستان يبين اكثر مما يخفي فتضايقت جدا ودخلت بدون ان تحدثها وفتحت الباب بهدوء وجدت رعد يراجع ملف وواقف علي الشباك فذهبت اليه وحضنته من ظهره

عشق : وحشتني

رعد : وانتي كمان

عشق : اكيد تعبت نفسك النهارده

رعد : مش اوي عادي الوجع مش بيأثر معايا

عشق : بردك يا رعد

رعد : عملتي ايه في الجامعه النهارده

عشق : بتسأل ليه يعني كنت بتسمعني وانا باجي احكيلك في المستشفي

رعد : لا بس بسأل عادي

عشق : اممم قولتلي عادي قعدت الصبح مع سيلا وجمان وچيلان وبعدين حضرت المحاضرات وبس

رعد التفت اليها : طيب تعالي اما اطلبلك بيتزا وبيبسي عشان تاكلي

عشق : يااااه تصدق من زمان اوي مكالتش بيتزا ولا شربت بيبسي

رعد : ليه

عشق : عشان اتعودت اكل معاك
فأخذها رعد في صمت وطلب بيتزا واكلوا سويا
يتبع...
لقراءة الفصل الرابع والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent