recent
أخبار ساخنة

رواية العشق لا يعرف وطن الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم أية إنسان

 رواية العشق لا يعرف وطن الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم أية إنسان
رواية العشق لا يعرف وطن الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم أية إنسان

رواية العشق لا يعرف وطن الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم أية إنسان

_آسر  : وليه مكنش هنا يا هاجر .
_هاجر  : علشان انا سيبت كل حاجه هناك وجيت هنا علشان اكون بعيد .
_ عاوزه تبعدي عني ليه .
_ علشان انا عمري ما كنت قريبة يا أسر .
_ ليه مقولتليش الحقيقه .
_ غمضت هاجر عيونها جامد ورجعت فتحتها على لمسه إيده فقالت : أسر لو سمحت .
_ شششششش تيجي اخطفك من الدنيا لشويه وقت نتعاتب على اللي فات .
_ رفعت هاجر عيونها وبصت ليه وقالت : مبقاش ينفع العتاب .
_ العتاب على قد المحبة ومن حقك تعاتبيني .
_ أسر علشان خاطري ارجع .
_ حط أسر أيده على بوقها وقال :  انا هخطفك شويه ومسك إيديها ومشي بيها شويه وركبها العربيه ونزلو عند يخت جميل اوي  متزين بالورد الأبيض مفيش فيه غيرهم وساعدها تركب اليخت وانطلق بيهم ووقف في البحر وقام قرب منها وقال : وحشتيني .
_ أسر انا مش حمل اي حاجه تاني خالص .
_ وانا مش حمل اني اخسرك .
_ انت جاي ليه .
_ علشان انتي خدتي قلبي معاكي .
_ اتنهدت هاجر بوجع وقالت : رجعني مكان ما خدتني .
_ مسك إيديها وقال : انا جيت علشان اخدك معايا ونرجع لبعض .
_ مش هينفع .
_ ليه .
_ وقفت هاجر ومشيت بعيد خطوتين وقالت : علشان انا مش بحبك انا هنا عايشه مبسوطه مع إياد .
_ قام أسر ووقف قدامها ومد إيديها بحنيه وقال : بصي في عيني وقولي انك مش بتحبيني .
_ بصت هاجر جامد في عيونه ونزلت دموعها غصب عنها .
_ قرب منها أسر ومسح دموعها بإيده وقال : حقك على قلبي اللي زعلك حقك على قلبي اللي شك فيكي حقك على قلبي اللي قدر يسيبك تمشي وتبعدي عني وقرب خدها في حضنه وهي زي الغريق اللي إتعلق في قشايه وحضنته جامد وعيطت جامد على كل حاجه حصلت ليها في الدنيا دي وهو مبخلش عليها بالحنان وفضل واخدها في حضنه و يطبطب على دماغها وبعدين بعدت عنه .
_ مسك إيديها وقال : خبيتي عليا ليه .
_ كنت خايفه .
_ من اي .
_ من أن الماضي يرجع تاني خوفت احبك اتوجع وانا قلبي مش هيتحمل تاني انت عارف .
_ بس انا عمري ما كنت هسيبك .
_ هو كمان قالي مش هسيبك .
   {فلاش باك }
_ جرس فيلا ماهر والد اياد رن قام اياد يفتح وقال : دائما متأخرة في مواعيدك .
_هاجر  : ههههه مبحبش اتكلم عن نفسي يا اياد .
_ طب إدخلي احنا مستنينك من بدري مش عاوزين نتغدا من غيرك .
_ يا سلام على اساس انك مكلتش حاجه .
_ لا  قولت هستني حبيبتي تأكلني بإيديها .
_ احلم حلم .
_ هههه كلها شهر وتنوري بيتك وهثبتلك أنه واقع مش حلم ادخلي .
_ دخلت هاجر وقالت : مساء الخير عاملين اي .
_ ردت سلوى ام اياد : أهلا لسه بدري يا حبيبتي .
_ احم اسفه يا طنط اني اخرتكم .
_ خلاص بقى يا ماما اقعدي يا هاجر .
_ بالفعل قعدت هاجر وكلت وقامت تقعد في الجنينه مع إياد ومره واحده محستش بنفسها غير والدنيا بتسود قدامها وإياد بيجري عليها .
_ بعد ساعة صحيت هاجر وشافت نفسها في اوضه إياد فقامت بالراحة علشان تنزل ولكن وهي نازله سمعت الحوار دة :
_ انتي بتقولي اي يا ماما انا مستحيل اسيبها .
_ انت مجنون يا إياد انت مسمعتش الدكتور بيقول اي بيقول أن عندها القلب .
_ واي يعني دة مش هيأثر على حبي ليها .
_ افهم بقى دي مش هتقدر تكون ليك زوجه مش هتقدر تخلف ليك ابن أو بنت مش هتقدر تلبي طلباتك ليه تربط نفسك بواحدة زيها .
_ وانا مش عاوز غيرها من الدنيا .
_ وانا قولت لا يعني لا انا اصلا وافقت تعمل الخطوبه على الضيق على أمل انك هتزهق منها وتبعد عنها انت مش شايف شكلها وشكلك  طريقتها وطريقتك حياتها وحياتك .
_ وانا مش هاممني اي حاجه غيرها .
_ وانا مش هسيبك تضيع نفسك علشان واحدة زي دي وتلاقيها عارفه ومخبيه علينا شيفاك عريس هايل مش هتتعوض .
_ نزلت هاجر وقالت : فعلا إياد عريس هايل بس انا مخدعتش حد انا مكنتش اعرف ولو كنت اعرف مكنتش خليته يرتبط بيا اكيد وخدت نفسها ومشيت ولكن طلع إياد وراها ولكن وقفته جملة أمه اللى قالت : لو طلعت وراها مش هتدخل تاني البيت دة ولا هكون امك ولا اعرفك يا إياد .
_ ماما انتي بتقولي اي .
_ بقول الصح إختار يا انا يا هي .
_ ماما انتي .....
_ يا انا يا هي يا إياد .
_ خرجت هاجر من الفيلا بعد الكلام دة ومشيت .
  { انتهى الفلاش باك}
_هاجر  : انا عارفه أن دة اللي كان لازم يحصل وانا مكنتش هقبل أنه يخسر أهله علشاني صعب تختار بين اهلك واللي بتحبه كافه الميزان بتكون مش عادله انا مش بلوم عليه انا بس كان نفسي يطلع ورايا يقولي انا مش هسيبك انا مش عاوز غيرك وانا كنت هبعد بس هو معملش كده مش بعتب عليه انا عارفه يعني اي الواحد يتحرم من أهله علشان كدة مقدره ظروفه فمكنتش عاوزه افتح جرح قلبي تاني معاك علشان مش هيتحمل تاني وخصوصاً اني مجرد فترة في حياتك وهمشي .
_ قام أسر ومسك إيديها وقال: بس انا مش هسيبك .
_ مش هينفع صدقني .
_ لا هينفع هنعمل العمليه وهنتعالج وهنخف وهنعيش سوى بقيت العمر .
_ مفيش في العمر كتير علشان نعمل كل دة .
_ لا في وهتخفي علشانك وعلشاني .
_ لا مش هعمل حاجه وانت هترجع وتعيش حياتك وتنسي هاجر .
_ انا لو مشيت هرجع جسد بلا روح بلا قلب لان هسيب قلبي معاكي هنا .
_ أسر بلاش تصعب الأمور عليا.
_ هاجر انا مش عارف دة حصل امتى وازاي بس انا بحب..ولكن حطت هاجر إيديها على بوقه وقالت : متقولهاش علشان الكلمة دي بتوجع اوي .
_ بس دي الحقيقه .
_ أسر ارجع عند سارة هي أحق مني .
_ زعق أسر وقال : لا مش قادر حاولت ومش قادر اعمل اي انتي خدتي قلبي وحبي ومشاعري وعقلي مش لاقي حاجه اديهلها مش شايف غيرك .
_ يا سلام دة من امتى دة يا أسر انت محبتنيش انت حبيت وجودي مش اكتر .
_ اتنهد أسر بحزن وقال : انا عارف أني غلطت كتير في حقك وقولت حاجات كتير مكنش ينفع تتقال وعملت حاجات مكنش ينفع تتعمل بس كل دة كنت خايف لتكوني بتحبي إياد لسه خايف لتمشي وتسبيني خايف ارجع لوحدي من غيرك انا مكنتش بغير على سارة كده بس مجرد التفكير انك مع إياد بيقتلني يا هاجر .
_ أسر انت كنت بتشك في النفس اللي بتنفسه مش حكايه غيره .
_ عاوزاني أفسر اي انك انتي وهو مع بعض في مكان واحد مليون تصور وتصور بيجي في بالي انتي مش حاسه بيا انا اتجرحت مره وبقيت بشك في كل الناس بس انتي دخلتي حياتي وواثق فيكي بس مش واثق في نفسي انا فحقك عليا سامحيني .
_ خلاص يا أسر كفايه عتاب ولوم كفايه انا تعبت من كل حاجه كل حاجه بقت تقيله على قلبي حتي النفس اللي بتنفسه تقيل عليا مش عاوزه اتكلم تاني .
_ طب اي رأيك نتفق اتفاق مش هنتكلم ولا نتعاتب دلوقتي هخليكي بعد العمليه نفتح صفحة جديدة ونبدأ من الاول واوعدك هتغير علشانك .
_ أسر انت واعي بتقول اي انت عارف نسبة نجاح العمليه دي كام نسبه نجاحها ٣٠ ٪ .
_ بس انا واثق في الله أنه مش هيخذلني اكيد مش بعد ما جعلك من نصيبي هيبعدك عني هاجر حرام عليكي ارحمي قلبي انا تعبت اوي من غيرك عارفه لما تجيبي حد وتغرقيه في ميه واول لما تحسي أنه هيموت تطلعيه هو دة نفس إحساسي وانتي مش معايا افتكري اي حاجه حلوة عملتها ليكي مش انتي اللي قولتي ليا في مره اتمسك بالحياة لاخر نفس الحياة فيها حاجات كتير لازم تتعاش .
_ وقفت هاجر تفكر مع نفسها وقالت :  هي كده كده مش هتفرق كتير لو العمليه نجحت يبقى ربنا كتب ليها عمر جديد لو فشلت يبقى هي كده كده ميته ولكن فاقت على صوت أسر اللي بيترجاها وبيقول :  لو سمحت .
_ انا موافقه بس بشرط .
_ اي هو .
_ انت مش هتدخل معايا العمليات .
_ ليه يا هاجر .
_ كده دة شرطي الوحيد .
_ ماشي وانا موافق يلا نرجع الفيلا علشان نسافر الصبح .
_ نسافر الصبح ازاي .
_ متقلقيش انتي انا محضر كل حاجه .
_ طب يلا نرجع علشان عاوزه انام .
_ رجع أسر باليخت ونزل منه ومسك ايديها ونزلها وهي ماشيه جنبه بس ماشيه بالراحة مش قادرة تمشي .
_ تعالى اشيلك .
_ لا انا كويسه .
_ العربيه لسه بعيد عن هنا وانتي تعبانه .
_ لا يا أسر ثم انه مينفعش اصلا انت ناسى اننا مطلقين .
_ وقف أسر وقرب منها وقال : الطلاق دة ولا يعنيني في اي حاجه انتي مراتي لحد ما اموت سواء انتي موافقه أو لا وشالها وهي من التعب اتعلقت في رقبته جامد إحساس جميل لما تحس ان توأم روحك جنبك ومعاك ومتمسك بيك لأخر نفس بس الأصعب لما تكون منتظر الوقت اللي روحك تتسحب منك في اي وقت .
_ وصل أسر للعربيه وحط هاجر على الكرسي اللي جنبه ولبسها الجاكت بتاعه وطلع على الفيلا ونزل شالها ودخل بيها تحت نظرات إياد الحزينه .
_آسر  : اوضتها فين .
_إياد :  فوق اول اوضه على الشمال طلع أسر دخلها اوضتها وغطاها كويس ونزل تحت .
_ عملت اي يا آسر وافقت تعمل العمليه .
_ اه وافقت .
_ تمام انا حجزت ليها طيارة خاصه هتوصل بكره الصبح وانا هحصلكم على هناك .
_ انت عملت كده ليه يا إياد .
_ علشان بحبها يا آسر وإبتسم بحزن وكمل :  انا كنت فاكر لما تطلقها وتعرف انك مش عاوزها مش هتلاقي غيري وحجزت ليها في اكبر مستشفى هنا بس هي رافضه كل حاجه رغم اني بشوفها وهي بتاخد العلاج بس مفيش نتيجه الحزن بياكل قلبها والدكتور قالي العامل النفسي مهم لتحسن صحتها عملت كل حاجه تتخيلها كل حاجه بس مفيش فايدة حاولت أقنعها بالعمليه بس هي مش قابلة اي حاجة بس اللي بيحب حد بيحبه يكون سعيد وواضح أن سعادتها مش معايا انا انت اللي قدرت تكسب حبها انا استاهل اللي حصل لان انا اللي معرفتش احافظ عليها من الاول بس دلوقتي اهم حاجه هي تكون بخير وكويسة مش عاوز حاجه تانيه من الدنيا وعد لو خفت هختفي من حياتكم خالص بس بتمني تسامحني يا أسر كان غصب عني .
_ ابتسم أسر بحزن وقال : المهم انها تكون بخير بعد إذنك همشي وهاجي الصبح .
_ لا خليك بايت هنا واتصل على حد من الفندق يجيب حاجتك هنا انا عندي شغل بره ولازم حد يكون هنا جنبها وخرج اياد من الفيلا فطلع أسر الاوضه عند هاجر وفضل باصص في وشها اللي بان عليه التعب الشديد وقرب جنبها اخدها في حضنه وهي اتشعلقت في حضنه وقالت بصوت ضعيف: أسر .
_ انا جنبك يا حبيبتي متخافيش وحضنها جامد كأنه خايف تضيع منه وخائف من اللي جاي لو هي مش فيه .
☆ --------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان --------------☆
 في مصر في مستشفى الصاوي :
_ دخل عمرو عند وعد وقعد جنبها وقال : قومي بقى يا وعد انتي بقالك كتير كده قومي نتخانق ونزعق بلاش تفضلي كده وعد صدقيني انا مش وحش اوي كده انا شوفت كتير حياتي كانت واقفه بعد رودينة وماما كنت عايش علشان انتقم بس بس غصب عني حبيتك قومي وهعمل ليكي كل اللي انتي عاوزاه جهاز ضربات القلب عمال يصفر وعمرو واقف متجمد لكن الفريق الطبي دخل وبعد عمرو وعمل ليها صدمات كهرباء عمرو غمض عينه في الوقت دة ظهرت قدامه صوره الست اللي قابلها من سنه وقالتله هتشوف وجع القلب على حد غالي عليك زي ما وجعت قلبي على ابني وفضل يقول :  والنبي يا رب بلاش هي والنبي يا رب ونزلت دموعه ولكن القلب رجع ينبض تاني بس بشكل ضعيف ففتح عمرو عينه ومسح دموعه وطلع يجري علي مكتبه وقابل فرد الامن وقاله : كان في ست جت هنا من سنه وكانت عاوزه تقابلني علشان خاطر ابنها وانا مردتش اقابلها انت فاكر الست دي .
_ اه يا عمرو بيه كان اسمها ام احمد .
_ انزل هات بياناتها من تحت بسرعة .
_ امرك يا فندم وبالفعل نزل وبعد شويه طلع بالعنوان فخده عمرو وطلع يجري عليها وكان بيت قديم في مكان ضيق وصغير ولكن طلع خبط وهى فتحت الباب واول ما شافته ابتسمت وقالت : قلبك وجعك على عزيز .
_ دخل عمرو وقال : حقك عليا سامحني .
_ شوفت وجع القلب صعب اوي ازاي .
_ انا جيت لحد عندك اعملي فيا اللي انتي عايزاه اطلبي وانا انفذ .
_ انا كمان جيت لحد عندك بدل المره اتنين وتلاته اقولك أنقذ ابني بس انت مسمعتنيش .
_ صدقيني انا مكنتش اعرف انك عاوزاني علشان كده .
_ اي كنت فاكر اني هشحت منك .
_ وقع عمرو عند رجليها وقال :  حقك عليا انا اسف .
_ قامت الست ومسكت أيده وقالت : قوم يا ولدي اطلب من ربك يساعدك انا سامحتك خلاص هو لو كان ليه نصيب يعيش كان عاش الموت والحياة بأيد الله مش بأيد البشر قوم يا ولدي بس امانه عليك بلاش لما حد يجيلك ويطلب منك تسمعه وتساعده ترفض محدش عارف ممكن تخسر اي بسبب دعوة حد يدعيها عليك بس اللي متأكدة منه انك هتكسب كتير لما الناس تدعيلك وبالفعل قام عمرو وخرج من عند الست ومشي عند الكورنيش وقعد وشويه وقعد جنبه ليل وقال : كله حاجه ضاعت ضيعت كل حاجه يا عمرو انا وانت خسرنا كل حاجه انت الانتقام عمى قلبك وانا ضعفي قضي على الباقي من حياتي ربنا يسامحك يا اخي على اللي عملته فيا وفي نفسك وقام يمشي فمسك عمرو إيده وقاله :  متسبنيش وتمشي انت كمان يا ليل.
_ انت اللي عملت في نفسك كده سواد قلبك ضيعك .
_ صرخ عمرو وقال : مستني اي من قلب محروق غير أنه يكون اسود خلاص انا دلوقتي الجاني انا الوحش انا الشرير وكلكم ملائكه .
_ خلاص يا عمرو الكلام معاك مبقاش يفيد انا ماشي هرجع ألمانيا هرجع غريب تاني زي ما عشت غريب وسابه ومشي .
_ قام عمرو مشي وشاف جامع ودخل وفضل يصلي ويعيط كتير  كأنه طفل صغير بيعيط ومش عارف يعمل اي وفضل يقول يا رب انا عارف اني غلطت كتير بس يا رب بلاش هي والنبي خد مني اي حاجه بس سيبها ليا وفضل يصلي ويدعي كتير لحد ما الفون بتاعه رن فمسح دموعه ورد .
_ الو دكتور عمرو الحاله فاقت .
_ طلع عمرو يجري زي المجنون على المستشفى ودخل عند وعد وحضنها جامد وقال : انتي انتي كويسه صح انتي مش هتمشي وتسيبيني مش كده ولكن وعد فضلت تبكي في صمت فقرب منها ومسح دموعها وقال : دموعك اغلى من حياتي يا وعد انا اسف سامحيني انا عارف اني عملت حاجات كتير غلط بس خلاص انا هتغير علشانك بطلي عياط يا وعد علشان خاطري طب اطلبي اي حاجه وانا هنفذهالك .
_ اطلع بره يا عمرو مش عاوزه اشوف وشك تاني انا بكرهك اطلع بره .
_ ماشي يا وعد هطلع بره بس خلى بالك اني مش هسيبك يا وعد حتي لو دة غصب عنك وقام خرج وهي فضلت تعيط كتير لحد ما نامت من التعب .
☆ -------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان --------------☆
_ عند اسماء اللي قعدة شارده دخل عليها يوسف وقال : المذيعه بتاعتنا سرحانه في اي .
_اسماء  :  لا أبداً مفيش حاجه .
_ بتفكري في حبيبك .
_ هههههه لا معنديش .
_ كذابه عندك .
_ انا مش كذابه .
_ تلاته ميستخبوش الحب والحبل وركوب الجمل .
_ اي دة انت عرفت المثل دة منين .
_ ههههه ميغركيش من البدله والجرافته انا صعيدي أبا عن جد .
_ ههههه ماشي يا عم الصعيدي .
_ انا ملاحظ ارتفاع كبير في نسبة سماع البرنامج في وقت قليل ودة إن دل فبيدل على اجتهادك وتعبك وانا شايفك شغاله على نفسك جامد الفترة دي بتهربي من نفسك في شغلك ودة مش صح .
_ لا ابدا مش بهرب من حاجه أنا بحب الشغل دة وتعبت علشان أوصل لحد هنا .
_ هعمل نفسي مصدقك وهقوم علشان عندك هوا كمان نص ساعه يدوب تجهزي .
_ بعد شويه جهزت اسماء وإتكلمت وقالت : ناخد بعض الرسايل .
_ أميرة بتقول اعمل اي لو حسيت أن في حد بيكذب عليا بس مش عارفه أمسك عليه دليل أو أن كل العالم بيقول أنه كويس بس إحساسي بيقول غير كده على الرغم من أني بحب الشخص دة جداً .
_ إتنهدت اسماء وقالت : لما بنحس إن في حاجه غلط بيكون فعلاً في حاجه غلط، لما بنحس إن اللي قدامك بيكدب وانت مش مصدقه يبقى فعلاً بيكدب، لما بتحس إن حد متغير من ناحيتك مهما بررلك بيكون فعلاً متغير،كل لحظه قلبك مبيبقاش مرتاح فيها بيبقى وراها حاجه أنت متعرفهاش بس حاسس بيها من الاخر "مفيش أصدق من احساس قلبك مهما لفيت و دورت" .
☆ -------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان ---------------☆
_ عدى الليل وجاء صباح يوم جديد في تركيا :
_ صحيت هاجر من النوم وشافت نفسها في حضن أسر فإبتسمت ورفعت إيديها ولمست وشه وكإنها عاوزه تحفر ملامحه في قلبها كان أسر صاحي وحاسس بيها فضل صاحي طول الليل يتأمل وشها خايف من اللي جاي وخايف عليها  وبعدين هاجر فاقت لنفسها وقالت : أسر أسر انت بتعمل اي هنا قوم .
_ فتح أسر عينه وباسها من خدها وقال : صباح الخير .
_ دقات قلبها بتزيد بشكل غريب وهو جنبها و قريب منها وحطت ايديها على خدها وقالت :  انت مجنون .
_ ليه يا حبيبتي بس بتقولي كده .
_ أسر كده مش هينفع انت دلوقتي مش جوزي علشان تعمل كده .
_ قال وانا جوزك يعنى  كنت بعمل حاجه اسكت يا رمضان وقوم علشان تغير وتفطر .
_ أااااسر .
_ ههههه وحشني جنانك والله .
_ اطلع بره .
_ قرب أسر منها وقال :  ليه يا رمضان .
_ أسر ابعد عني متقربش كده .
_ مقربش ليه خايفه لافضح قلبك اللي بيدق جامد كل لما اقرب منك زي ما يكون كل دقه بتنادي بأسمي .
_ رفعت هاجر عيونها ليه وسرحت فيهم ودقات قلبها بتعلن عن الانهيار حس أسر أنها بتتنفس بصعوبه فقرب حضنها جامد وقال : بس بس أهدي اهدي محصلش حاجه لكل دة ومسك إيديها اللي كانت متلجه وباسها برقه وقال  : متخافيش .
_قالت في نفسها :  إحساس الأمان في حضنك بيساوي ملايين يا أسر نفسي الزمن يقف عند النقطه دي بس .
_ حس أسر أنها هديت وقال :  هستناكي تحت عقبال ما تغيري ولا محتاجه مساعدة وغمز بعينه.
_ بعدت هاجر عن حضنه وقالت : اه يا قليل الأدب انزل انزل .
_ ضحك أسر جامد وقال : متتأخريش ونزل تحت .
_ نزل أسر تحت وشاف إياد بيتكلم في الفون فخلص اياد وقاله  : الطيارة جاهزه افطروا واتحركوا وانا هحصلكم بكره علشان اطمن عليها مش هوصيك عليها لان واضح في عيونك هي عندك اي بعد اذنك .
_ نزلت هاجر وكانت لابسه فستان بلون السماء طويل ومقفول ونزلت تحت فقرب منها أسر وقال : شكلك زي القمر .
_ هههههه لا ما انا واخده بالي .
_ متصدقيش براحتك بس انا قلبي هو اللي شايفك مش عيوني .
_ هربت هاجر بعيونها منه وقالت :  يلا نفطر وبالفعل فطرت كام لقمه وقامت خرجت مع أسر وركبت الطيارة وكانت جاهزه من كل حاجه ولكن كل لما ترتفع الطيارة كل ما ضربات قلبها تقل فقام أسر وشالها حطها على رجله .
_ أسر انت بتعمل اي .
_ شششش استني وجاب ليها جهاز الاكسجين ولبسه ليها وقال : مكانك على طول جنب قلبي وباس دماغها وقال : إرتاحي عقبال ما نوصل وبالفعل نامت في حضنه فهي في الوقت الأخير بقت تنام كتير جداً وبعد كام ساعه وصل أسر بيها المستشفى اللي كان شغال فيها في ألمانيا ودخلها الاوضه بتاعتها وقال : ارتاحي وانا جاي .
_ خرج أسر وإجتمع مع الفريق الطبي ودار بينهم هذا الحوار :
_ قال أسر : لقد ارسلت لكم جميع التقارير الخاصه بالمريضه فما هي توقعاتكم .
_ دكتور أسر انت تجازف بحياه هذه المريضه فنسبه نجاح هذه العمليه ضعيفه .
_ انا امتلك يقين بالله أنه سوف يقف معي .
_ ولكن دكتور أسر إذا فشلت هذه العمليه سوف تموت المريضه بالتأكيد .
_ فصرخ أسر وقال : قولت لك أنها لن تموت لن ادعها تموت وتذهب بعيد عني فإذا أنت تشك في قدرتك كونك طبيب فأنا لا أشك في نفسي كوني زوجها ولن ادعها تذهب بعيدا عني وقام أسر وخرج من الاوضه ودخل مكتبه وفضل يعيط كتير وقام اتوضي وصلي ودعى ربنا بيقين وهو متأكد انها هتعيش رغم إستحاله الأسباب شويه وخلص ودخل يطمن عليها شافها وهي واقفه بتصلي وبتعيط وقف بعيد شويه لما خلصت ودخل حضنها فرجعت عيطت تاني وقالت : خايفه اروح ليه وانا مش جاهزه .
_ بس يا هاجر متقوليش كده علشان خاطري .
_ أسر توعدني لو حصل ليا حاجه انك .......
_ حط أسر أيده على بوقها وقال : مش هيحصل ليكي حاجه يا هاجر بكره هتعملي العمليه وهتخفي وتخرجي ليا زي الفل .
_ بصت هاجر في عيونه وشافته وهو بيعيط وقالت : طب خلاص بقى قولي هتخرجني فين .
_ انتي مش هينفع تخرجي دلوقتي .
_ معلش عاوزه أخرج معاك شويه يمكن تكون اخر مره .
_ هاجر قولتلك بلاش الكلام دة انتي مش هيحصل ليكي حاجه .
_ طب خلاص متتعصبش يلا نخرج بقى .
_ وحبيبتي عاوزه تروح فين .
_ ابتسمت هاجر بخجل من موقع تلك الجملة على مسماعها وقالت :  نروح البحر .
_ ههههه كنت عارف انك هتقولي كده يلا بينا وشالها وخرج .
_ أسر نزلني انت بتعمل اي .
_ هتسكتي ولا ارجع بيكي تاني .
_ لا خلاص هسكت بس الكل بيتفرج علينا .
_ طز .
_ وركب العربيه وهي جنبه وبعد شويه وصلوا عند البحر وخدها قعدها قدامه وقام جاب ليها عصير وجه وقعد جنبها وهي فضلت قاعدة ساكته فميل على ودنها وقال : حبيبي سرحان في اي .
_ قالت هاجر : تفتكر يا أسر أن في علاقه بين الشاطئ والبحر ؟
_ اي السؤال دة يا هاجر .
_ انا شايفه أنهم رفيقين اكتر من كونهم عاشقين .
_ بس انا اعتقد انهم عاشقين .
_ رفعت هاجر عيونها وقالت : اي خلاك تقول كده ؟
_ فقرب أسر من هاجر وحضنها وقال : لان البحر بيمسح ذاكره الشاطئ بعد كل عابر وميل على ودنها وكمل كلام وقال : مش واخده بالك كأنه بيغير عليه فرفعت هاجر وشها ليها وكان وشه قريب من وشها فقرب منها اكتر فغمضت هاجر عيونها فطبع أسر قبلة طويلة على شفتيها ولكن ابتعد عنها لما حس انها مش قادرة تتنفس فنزلت هاجر عيونها بخجل فخدها في حضنه فدفنت وشها في حضنه وسكتت خالص عن الكلام وشويه وحس أسر أنها نامت فقام شالها ومشي بيها للعربيه ورجع بيها المستشفى ودخلها الاوضه وطلع يجهز للعمليه .
☆ -------------- بقلم الكاتبة/  آية إنسان --------------☆
 في مصر عند وعد في المستشفى : 
_ دخل عمرو وقال : مساء الخير يا وعد .
_وعد :  انت جيت تاني ليه انا قولتلك تطلع بره ومش عاوزه اشوف وشك تاني .
_ لا لا دة انتي هتشوفي وشي كتير الفترة دي يا وعد اصل مش هسيبك انا .
_ هو انت مش بتحس .
_ لا بحس وجامد اوي كمان وقرب منها وقال : مش هتسامحني بقى .
_ اتوترت وعد من قربه وقالت : عمرو ابعد عني لو سمحت .
_ انا هبعد بس مش كتير يا وعدي وطبع قبله على دماغها وخرج .
☆ -------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان ----------------☆
_ في فندق صغير كانت ميرا قاعدة هتتجنن فمش 
موجود معاها برشام تاني بعد ما مصطفى اتقتل وجيسيكا اتحبست وهي الكل بعد عنها وفلوسها خلصت وهي هتتجنن أو بالأصح اتجننت فقامت خرجت من الاوضه وطلعت فوق في اخر دور ووقفت ورمت نفسها من فوق نزلت ميته .
☆ --------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان --------------☆
_ كان ليل بيتجول في شوارع ألمانيا بالعربيه وللأسف خبط واحد بالعربيه وهو مش شايف ونزل يشوفه وخده وطلع على المستشفى ووقف متجمد مكانه لما شاف أسر واقف في نص المستشفى بيتكلم مع دكتور تاني فقرب عليه وقال :  آسر .
_ لف أسر وشه وقال :  ليل .
_ أسر انا دورت عليك في كل مكان انا كنت عاوز .....
_ ولكن قاطعه أسر وقاله :  انا مش عاوز اسمع منك حاجه وسابه ومشي فلحقه ليل وقال :  مش هسيبك غير لما تسمعني ولكن جاءت أحد الممرضات وقالت : دكتور أسر زوجتك تبكي بشده من فضلك تصرف ابقي معها الليلة .
_ طلع أسر يجري على اوضه هاجر وطلع ليل يجري وراه مش فاهم اي حاجه ولكن وقف ليل قدام باب الاوضه لما شاف أسر حاضن هاجر وبيحاول يهديها وبعد كلام بينهم كتير نامت في حضنه وهو فضل ماسك ايديها الليل طويل ومش عاوز يعدي وكل لما الميعاد يقرب التوتر يزيد والخوف يكتر وبعدين خرج أسر من الاوضه ودخل مكتبه يصلي ويدعي ليها ودموعه سبقاه وقام خرج فمسك ليل إيده وقال :  هتكون بخير متقلقش .
_ إدعيلها .
_ وقف أسر على باب اوضه هاجر متردد يدخل المواجهه دي صعبه ولكن خد نفس ودخل  أسر عند هاجر وقال : جاهزه يا هاجر .
_ إبتسمت برضا وقالت : جاهزه .
_ استغرب رد فعلها جدا بس قرب منها وباس دماغها وقال : حاربي علشان خاطري انا بحارب العالم علشانك وانتي متستسلميش علشاني .
_ ابتسمت وقالت :  أسر ممكن حضن .
_ قرب منها وحضنها جامد اوي وقال : هتخرجي علشاني وسابته ودخلت العمليات وبعد ما اتخدرت دخل أسر معاها اوضه العمليات وكان بره واقف ليل وإياد وطاقم التمريض كله المستشفى على قدم وساق فهل سوف ينجح أسر في هذه العمليه ويفوز على المرض ولا هيفشل والمرض هو اللي هينتصر عليه هي دي الساعات اللي هتحدد مصير هاجر الوقت بيعدي وبعد ساعتين خرج ممرض بيجري وهدومه كلها دم وبيطلب أكياس دم تانيه من نفس عينه هاجر O سالب .
_ لقد استخدم دكتور أسر كل الدم المتوافر هنا وهذه العينه نادرة والوقت ليس في صالحنا الان .
_ فقام ليل وقال : انا سوف اتبرع فأنا نفس العينه ودخل ليل واتبرع بكيسين دم ودة عمله هبوط حاد واتنقل للاوضه التانيه واتعلق ليه محاليل وفضل إياد لوحده بره اتوضى وصلي وكل الناس اللي واقفه عماله تدعي من كل قلبها ليها أما جوه عند أسر اللي قلبها وقف معاه مرتين وبيرجع للحياة تاني ودي المرة التالته لو وقف هتموت النبض بيقل بيقل فهو بيصرخ :  لا لا هاجر علشان خاطري متسيبنيش هاجر حاربي علشاني والنبي يااااا رب .
_ عند هاجر اللي ماسكه ايد ابوها وقال : يلا نمشي يا هاجر هنروح عند ماما .
_هاجر  : بجد انا نفسي أشوفها اوي .
_ طب يلا .
_آسر  : لا لا لا هاجر متسبنيش لاااا .
_هاجر  : بابا انت سامع دة صوت أسر بينادي عليا .
_رجب ابو هاجر :  عاوزه ترجعي ليه .
_ اه يا بابا  بس انا عاوزه اشوف ماما .
_ بس ماما شيفاكي يا هاجر وبتحبك اوي خليكي مع أسر هو كمان بيحبك .
_ مره واحدة النبض رجع للمعدل الطبيعي وبعد ٦ ساعات خرج أسر من العمليات وكانت هدومه كلها دم ووقف اياد وليل مذهولين من شكله وقاموا جريوا عليه وقال إياد: اي يا أسر حصل اي .
_ بص أسر بعين دامعه ونزل سجد شكر لله فإتكلم الدكتور اللي معاه وقال :  إنها لمعجزه ربانيه أنه شئ مستحيل أن يحدث فقد توقف قلبها مرتين ثم عاد للحياة مرة أخري يبدوا أن ثقتك في إلاهك تخطت كل المستحيلات ايها الطبيب .
_ اتنفس اياد وليل وقالوا : الحمد لله ووقف الكل يسقف لأسر ويهنوه بس هو في عالم تاني خالص مش مصدق أن دة حصل وبعد شويه دخلت هاجر العنايه المركزه وأسر فضل واقف بره فقرب منه ليل وقال :  إرتاح شويه يا أسر انت تعبت اوي ربنا يقومها ليك بالسلامه وبالفعل دخل أسر ونام على الكرسي جنبها وهو ماسك إيديها .
☆ --------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان --------------☆
 صباحاً في مصر :
_ دخل عمرو عند وعد وقال : صباح الخير وقدم ليها ورد .
_وعد :  انا عاوزه امشي من هنا .
_ خليكي يومين نطمن عليكي وتخرجي .
_ بس انا عاوزه اطلع دلوقتي زهقت .
_ وانا قولت لا مفيش خروج .
_ انت مين انت علشان تتحكم فيا .
_ انا جوزك المستقبلي يا هانم .
_ ردت وعد بغضب : انت اكيد اتجننت اطلع بره .
_ جه صوت من وراها وقال : كلمي جوزك عدل يا وعد .
_ لفت وعد وشها بصدمه وقالت : بابا .
☆ -------------
يتبع ......
لقراءة الفصل الأربعون : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent