recent
أخبار ساخنة

رواية وقعت في عشق الرعد الفصل الثالث 3 بقلم بوسي محمد

 رواية وقعت في عشق الرعد الفصل الثالث 3 بقلم بوسي محمد
رواية وقعت في عشق الرعد الفصل الثالث 3 بقلم بوسي محمد

رواية وقعت في عشق الرعد الفصل الثالث 3 بقلم بوسي محمد

فاقت رازان وكانت تنظر للمكان بالنهار واستغراب وكانت تحاول ترجع ذكرتها تذكرت كل شي بدأت بالصريييخخ 
".. ععععع يولاااااد الكل***ب وروني نفسيكم يا شويه كلا"ب انت متعرفونيش متعرفوش مين رازان ععععع فكوووووني وتعلولي رااااجل ل راااااجل 
دخل إليها شخث
"..شششششش بقا ياب*ت انتي صوتك يوطي اي القر*ف دا 
رازان بصدمه يا الهي هذا انت ثم قالت
رازان= قر*ف ميق*رفك يابن الكل"ب فكني وتعالي راجل ل راااجل يلاااااا
امير الذي تشاجرت معه رازان وهيا تتجه الي الجامعه صديق ليث
امير= انتي يابت اتلمي ووطي صوتك احنا هناخد الي عوزينه وهرميكي زي الكل"به تاني 
رازان= ترمي مين يلا انت متعرفنيش وتاخد اييييييي لاااااااا شكلك متعرفش مين هيا رازان اتلشاني واتلاشا غض*بي انا بقولك اهو وفكني يعثل بقا خلاص لعبنا وهزرنا شويه فكني يااااض 
امير باستحقار= اي دا ولد متنكر في بت لسانك عاوز ثم قال بوقا*حه عض*ه حلوه وجام*ده ولسانك فالت منك بس علي اي هربيك*ي 
ردخل ليث قبل أن تتكلم رازان ونظر إليها بإعجاب وتوهان كانت جميله للغايه بشعرها الذي كان علي وجهها الابيض وجسم متناسق جميله للغايه 
فاق علي رنات هاتفه 
نظر للاسم كان رعد اغلق الهاتف وكان يكلم صديقه 
ليث= هيا دي البت الي قولت عليها 
امير= اي رايك مو*زه فر*سه 
ليث بغض*ب من كلامه = لا احنا مش هنعملها حاجه وح*شه هيا تفضل هنا عندي يومين متكتفه كده ومن غير اكل ولا اي حاجه احسن 
امير= اي ياعم الي بتقوله دا لا طبعا أنا جايبها تتكيف بيه
لا يكمل كلامه وأخذ بوك*س في عنيه من ليث من شده غ*ضبه وغيرته عليها 
ليث= مقولتلك لا غاوي مش*اكل 
امير= لو عجبتك انت شويه وانا شوي
لا يكمل كلامه ثم أخذ لكمه من ليث في الجهه الأخري
ليث= يابني وشك هيبوظ اسمع منييييي بلاش تنرفزني 
رازان= اسمعو مني اناااااا منك ليه عاملين تتقسمو عليا وانا زي الكتكوت الغرقان في النص حد يجبلي اكل جعااااانه وفكوني بقااااا 
نظر له ليث ورفع حاجبه= انتي مخط*وفه وبتدور علي اكل 
رازان= وانت مال امك 
ليث= لا دي فيها الام وانا كده هزع*ل واجيب ناس تزع*ل 
رازان= نينينيي حد شافك وانت جاي يلاااااا 
في مكان آخر 
رعد بغض*ب= يااابن رد عليا الله يخربي*تك انت غ*بي طول عمرك غب*ي بنت عمتك الي وخدها ديييي رددد بقا 
كان يشت*م في أخيه الصغير كان يخطف بنت عمته ولا يعرف انها تقرب له أو اي شي 
نظر ليث ل هاتفه وجد رعد رن كثيرا كان سيرين ولكن رآه أن رعد رن خرج ورد عليه ترك رازان وامير لوحدهما 
رعد= كل دا عشان ترد يلاااا انت عارف خاطف مين يا ح*مااار دي تبقا بنت عمتك الي بندور عليهم طول عمرك غبي غبي غبي 
كان ليث يسمع ل أخيه وعلي وجه علامات الص*دمه والذهول ثم نظر الغرفه رآه الذي يدعي أمير يقرب من رازان وهيا تص*رخ كان لا يريد امامه وعلامات الغض*ب علي وجه واتجه للغرفه وعينك متشوف الي التراب يا أمير كنت طيب يا عين امك😹
كان يضر*ب امير بكل غ*ضب ويسب*ه وكانت رازان تشجعه وتقول
اديله اديله تاني احساااان يستااااهل هو فكرها سايبه ولا سايبه هههه 
في مكان آخر 
كانت روان تبكي بشده علي صغيرتها كان هاتفها مغلق ولم تاتي وسألت صديقتها وقالت له أن رازان وصلت الي منزله من فتره  
قامت روان لتصلي وتدعي ربها أن ينجي صغيرتها من مأزقها وثم تقوم تبلغ الشرطه عن اختفاء رازان 
بعد أن أدت فرضها رأت الهاتف يرن 
كان رقم غريب  قامت بلهفه لتعرف من هو 
قبل أن ترد تفكر 
"..اه عوزين مني فيديا ويرجعو اختي ياما يخط*فو أعض*ائها  صح بس لا انا مش هبقا هبله  انا هقوله خليها عندك وانا جيالك انا كمان اكلنا وشربنا ولبسنا 
رأت الرنه خلصت  بعدها رن الهاتف بهذا الرقم ردت عليه
كان صوت ادهم كانت الصد*مه علي وجها جاء برقمها من اين 
ردت عليه وقالت 
روان = أن الهاتف الذي تطلبه مغلق أو خارج نطاق الخدمه ومش هيرجع يشتغل تيت تيت تيت 
وأغلقت الهاتف كانت تظن أنه بده يرجعها 
جمعت ملابسها  هيا واختها وما تريده من المنزل وأخرجت بسرعه  قبل أن يراها احد ولكن من حسن حظها رأتها جارتهم الحربابه 
واتجهت لتحت لترا حراس ادهم منتشرين ف كل مكان جاءت ببلها فكره صعدت ل شقتها مره اخري وارتدت نقاب علي ثيابها   تلك التي كانت بنطلون جينز ما يسمي بوي فريند وعليه تيشيرت ابيض نص كوم والنقاب ازاي معرفش 😹
ملحوظه** روان ورازان ليس محجبين ولكن يعرفه دينهم 
كان ادهم يرن علي هاتفها ويعطيه مغلق
ادهم= غبي*ه غبيه انا عارف انك عوزه ته*ربي بس لا علي مين حطلك حراسه في كل مكان 
اتجهت الي تحت كان ينظرون لها نظرات غريبه اهذا يعقل كيف هذا  قال أحد من الحراس
الحارس1= هيا ازاي منقبه ب نص كم 
الحارس 2= ياعم واحنا مالنا ميمكن عملت ذنوب  م نفوق وبتغفرها 
الحارس1= صدق صح ربنا يتقبل منها 
الحارس2= اسكت بقا خلينا ساكتين لحد منشوف انسه روان الي طلعت دي هتنزل ولا اي 
كانت روان تسمع لهن وكانت خأئفه وانتبهت لنفسها ولكن  سحقا كان رعد يترك حراس اغبياء 
اتجهت الي أقرب تاكس  وصدعت إليه وأعطته العنوان
في مكان آخر 
انتهي ليث من ض*رب صديقه واتصل بالاسعاف لياخذوه الي المشفي 
وفك يد رازان التي كانت مربوطه 
رازان= ابن حرام مصفي.  شالله يخليلك عيالك يا حج فين بقا تيشلفوني لأن زمااان اختي رنت كتير 
ليث= اهدي طيب انا عاوز اقولك علي حاجه 
رازان= ولاااا بقولك اييي مش ناااقصه هيا موح*ن  انا مش هخلص من صحبك تطلع انت انا عوزه اروح 
ليث= اهدي يابنتي انتي هتيجي معايا الڤيلا 
رازان= لا يحج معطلكش بطلناها الشغلانه السوده دي وقالت ب وجه كيوتي وتمثل البكاء انا عوزه اروح اهي اهو اععععع  
ليث=خلاص يا رازان هتروحي معايا الفيلا انتي تبقي بنت عمتي 
كان رازان وكان أحد  دلق عليها دلو ماء تلج 
رازان ببلاهه وفم مفتوح= نعم
ليث= ايوه لسه رعد قيلي دلوقتي  وجاب اختك الفيلا وهيا هناك دلوقت يلا عشان نمشي 
رازان وكانت تظن أنه يكذب عليها لتاتي معه وكانت تعلم أن اختها  مش هتروح كده وهيا اصلا مش بطيقهم 
".. طب ونن قولتلك  مش مصدقاااك 
ليث= طب تعالي ياست وانتي هتسمعي كل حاجه  وانا والله مبكدب عليكي 
رازان= مم طب اسم اختي اييي يا فالح 
ليث= روان يا فالحه نينينيي يلا قدامي 
رازان= حيث كده اروح معاك دا انا حظي حلو ومسكر اني عندي ابن خال قمررر كده وانا معرفش بينااا يمز*ز 
كان ينظر لها بصد*مه اهذه لا تخجل ولا تتكسف زي بقيه الفتايات 
اتجه الي تحت  وصعده لسياره ليث 
في مكان آخر كان رعد قد وصل أمام منزل روان ليطلع إليها 
دلف للداخل  والتفت بكل أنحاء المنزل ولا يراها اين ذهبت من كل الحراسه الي أمام المنزل كسر كل شئ يقابله  أمامه بغض*ب كثير 
كانت جارتهم الي تدعي سعاد تسمع كل شئ في الداخل دلفت الي الشقه بسرعه كبيره وسألته من انت 
اجاب رعد بأنه لن تري روان وهيا تخرج من العماره
سعاد بسرعه= اه اه شفتها وهيا نازله بعدين طلعت تاني لبست نقاب علي بنطلون ووبتاع ي بنص كوم ازاي يخويا معرفش والبت المسه*وكه التانيه معرفش هيا راحت فين 
رعد بغض*ب= اي مس*هوكه دي متحترمي نفسك يا و*ليه للوا انك كبيره كنت دفنت*ك امشي اطلعي برا 
خرجت سعاد بسرعه كبيره الي منزلها 
كان رعد يفكر كيف خرجت من أمام الحراس بزيها هكذا 
نزل الي الحراس بكل غض*ب وص*فع كل منهما علي وجه 
رعد بغض*ب= غبااا*اي هو فيه واحده منقبه من فوق ومن تحت براااح  قدامي منك ليه متعرفوش بها مشيت ازاي 
نفي براسهم الحراس ثم صفع*هم مره اخري 
وأخذ عربيته واتجه الي الفيلا بعد أن علم أن ليث أقنع رازان بأن اختها هناك 
كانت روان قد وصلت الي منزله صديقتها وحكت له كل شي  وكانت  تتصل ب رازان وكان يعطيها جرس ولا يوجد رد 
كانت رازان قد نسيته في  شقه ليث بعد ان فتحته 
علي الجهه الأخري 
رازان= الا قولي يا  ليثو هو رعد حليوه زيك كده
ليث = أي يابت انتي انتي مفيش دم مفيش خجل اه ياست حلو واحلا مني 
رازان= خجل اي ودم اي اتني*ل في ركن اوبااا الحياه هتحلو دا انتو احلا من الروايات  
نظر له ليث ب صدمه ثم نظر السواقه مره اخر وكانت هيا تشغل اغنيه وتقول معها 
ااااااه 
عندي ربع طاير من دماغي 
اااااااه 
اتوقعني في أي وقت باجي 
ااااااه 
امشي الكون كله علي مزاجي
اااااه
انزع*ج ليث من هذه الاغنيه قام بغلقها نظرت له نظره غض*ب 
وصرخ*ت بوجه = قفلت الاغنيه ليههه انت متعرفش الي بيعكنن مزاجي بعمل فيه اي 
ليث= اي دي اغنيه تشغليها وتعملي اي يختيي وانت زي النوغه كده 
نظرت له بص*دمه 
وقالت = حيث كده تعالي اعملك ساعه وامسكت يده وكانت ت*عض فيها وهو يص*رخ وهو يقود السياره 
ليث= اااااه يبنت العضاض*ه هنعمل حاد*ثه ااااااه ايدي ايدي ايدي  ربنا يخ*دك 
كانت تعض*ه وهو يقود ب غباء 
وكانت ترقص العربيه علي الدائري 
نظرت رازان الي الطريق بصدم*ه ونظر ليث بصدمه وقال في صوت واااحد 
". احييي*ييه
يتبع...
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent