نوفيلا العوض الفصل الثالث 3 بقلم فرحة أحمد

jina
الصفحة الرئيسية

 نوفيلا العوض الفصل الثالث 3 بقلم فرحة أحمد

نوفيلا العوض الفصل الثالث 3 بقلم فرحة أحمد

نوفيلا العوض الفصل الثالث 3 بقلم فرحة أحمد


وقفناا الباارت ال فات لماا مهره بدا جسمهاا يتنفض ويتشنج بطريقه غريبه ومناخرها وبوقها فضلو يجبو د*م.... وبعدين اغمي عليها.. 
بصلهاا سراج بخوف ونده علي الدكتور.... 
الدكتور....  ده انهيار عصبي قلب بنز*يف والاعصاب شدت وهااجت اوى وعملتلها نز*يف في عصب المخ.... 
الدكتور مكنش عاارف ازاي يوقف النزيف والوضع اتئزم وكل مدي وحالتها بتسوء اكتر من الاول... 
مسكه سراج من ياقه قميصه واتكلم بحد*ه وعن*ف....  ازاي مش عاارف توقف النز*يف هي مش دي شغلتك ازاي بقا مش عارف....!!!؟ 
الدكتور....  اناا مضطر احولهاا علي العمليات وهحاول اوقفلهاا النز*يف....  بس هرجع اقولك تااني حااول تقنع المدام انهاا توافق انهاا تعمل العمليه لان هي لازم تعملهاا قريب لان لو هي طولت فده هيأثر علي صحتهاا وكل ثانيه احناا بنتأخرهاا علي متعمل العمليه ده بينقص من عمرهاا... المرادي كان مجرد نز*يف وياا عالم المره الجايه ممكن يحصل ايه...!!!؟ 
سراج بإستغراب...  عمليه ايه ومدام مين وحياه ايه اناا مش فاهم حااجه ممكن حضرتك توضح ال بتقوله....!!!؟ 
الدكتور...  هي عندها ورم علي المخ هي مقلتش لحضرتك بس المهم دلوقتي اناا هنقلهاا علي اوضه العمليات قبل ما حالتها تسوء اكتر وبعدين ابقي انتاا حاول تقنعهاا تعمل العمليه.... 
مشي الدكتور وساب سراج واقف في حيره ومستغرب من نفسه هو ليه خايف عليهاا لدرجاتي هو ميعرفهاش غير من كام دقيقه لحق اتعلق بيهاا بسرعه دي وليه حاسس انه عاارفهاا حاسس ان في رابط مبنهم ده حتي مراته الاولي مكنش بيخاف عليها اوي كدا اشمعني دي الف سؤال وسؤال جم في باله بس قطع تفكيره خروج الممرضه وهي بتجري بتوتر...  وقفهاا صوته وهو بيتكلم بخوف حقيقي استغربه من نفسه... 
سراج بخوف حقيقي...  هي كويسه....!!!؟ 
الممرضه بقلق...  النز*يف شديد اوي ومش عارفين نسيطر عليه ده غير انها نذفت د*م كتير جدا فادعي ربناا انه يعديهاا علي خير... 
قعد سراج مكانه وافتكر مراته الاولي لماا ما*تت كان نفس المشهد بيتعاد مره تانيه بس المراضي بشخص تااني وعلي ذكرى مراته افتكر حاجه مهمه ومسك موبيله واتصل علي امه... 
علي الطرف الاخر اتكلمت امه بخوف....  انتاا فين ياا سيراج وليه اتاخرت كده دي الساعه بقت ١١ وانتاا لسه مجتش... 
سراج بهدوء...  اناا كويس ياا ماما حصل حاجه مفاجئه معاياا واناا ٣ ساعات بالكتير وهرجع المهم دلوقتي حور عامله ايه... 
الام...  كويسه ياا حبيبي لسه نايمه من شويه بعد عياط كتير.... 
سراج...  تمام ياا ماما اناا هقفل دلوقتي وخلي بالك منهاا.... 
.......................................... 
فات نص ساعه والدكاتره مخرجش حد منهم وده زاد من قلق سراج ال قاعد بره علي اعصابه وعمال يتمشي في الطرقه بتوتر شديد هو مستغربه من نفسه وكل ال بيدور في عقله هو ليه خاايف عليهاا كداا..... بعد مده صغيره خرج الدكتور فجرى نحيته.... 
سراج بقلق...  هااا ياا دكتور بقت عامله ايه دلوقت... 
الدكتور اتنهد....  هو الحمدللة ربناا عداهاا علي خير المرادي وقدرناا نسيطر علي النز*يف ونوقفه بصعوبه بس هرجع واقولك هي لازم 
تعمل العمليه في اسرع وقت لان كل مدي حجم الورم بيكبر وده هيأثر سلباا علي صحتهاا وهي لماا اتخبطت في راسهاا ده نشط لهاا الورم وده غير الانهيار العصبي ال هي اتعرضت له  ومن هناا لحد متقنعهاا تواقف علي العمليه حااول تبعدهاا عن اي توتر... 
حرك سراج راسه بمعني ماشي وقعد علي اقرب كرسي وحط راسه بين اديه ودماغه عماله تودي وتجيب وغير ده كله كان مستغرب نفسهةهو ليه خاايف عليها لدرجادي ليه حاسس ان فيه بنهم رابط اوي ومش عارف يميزه حاسس انه يعرفهاا من زمان مع ان دي اول مره يشوفهاا فيهاا..... 
عند نورين مسكت وشهاا مكان الضربه وبصت لامها بكر*ه وجزت علي سننهاا بغ*ل وغض*ب واتكلمت.... انتي بتضربيني علشانها حتي وهي ميته بتفضليها علياا عمرك محسستني اني بنتك كل ال شاغل بالك وتفكيرك هي وبس عمرك مفكرتي فياا او عملتني بحنيه وحب ده اناا مش فكره اخر مره حضنتيني كانت امتاا اناا مكنتش بكر*ها بس دلوقتي صدقيني كر*هتهاا واتمنيت انهاا تكون عايشه عشان اقت*لهاا قدام عنيكي واحرق د*مك عليهاا لان بسببها انتي بعدتي عني..... 
بصت لهاا حنان اوي واتجمعت الدموع في عيونها لدرجادي هي كانت مقصره في حقها حست بالندم ان هي مدت اديها عليها واخدتهاا في حضنهاا واتكلمت بدموع....  اسفه سامحيني اناا عاارفه اني كنت انانيه معاكي وقصرت في حقك سامحيني يا نن عيون امك... 
نورين بمجرد مترمت في حضن امها حست براحه وكل احاسيس الغضب من امهاا اتبخرت في ثواني.... 
قطع المشهد ده دخول سليم *الاب* ال اتكلم بعصبيه... مش هنخلص من حوار كل يوم بتاع سي زفته...  عملالي مناحه كل يوم عشان وحده ميته اومال لو كانت عايشه كنتي عملتي ايه....!!!؟؟ 
حنان بصوت عالي....  بنتي ممتتش ياا سليم فااااهم ممتتش... 
سليم بكر*ه واتكلم بهمس لكن مسموع...  حتي لو مكنتش ماتت في الاول فاكيد بعد محصل الحر*يق في الميتم اتخفت من وش الدنيا وماتت... 
انتبهت حنان لكلامه ومسكته من ياقه قميصه واتكلمت بصوت عاالي....  ميتم ايه وحر*يق ايه بنتي فين ياا سليم انطق.... انتاا عملت ايه في بنتي بنتي متخطفتش زي منتاا قولت عملت ايه في بنتي ياا سليم ووووووو
يتبع...
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول النوفيلا : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent