recent
أخبار ساخنة

رواية تزوجت أخي الفصل الثالث 3 بقلم عشق الصاوي

 رواية تزوجت أخي الفصل الثالث 3 بقلم عشق الصاوي
رواية تزوجت أخي الفصل الثالث 3 بقلم عشق الصاوي

رواية تزوجت أخي الفصل الثالث 3 بقلم عشق الصاوي

وقفنا لما زين قاله متجوزه عند امكككككك دي بتاعتي😂♥
لينا مصدومه قالت: انت بتقووول اي 
زين بغيره وخبث: مالك يعروسه ده احنا لسه كاتبين الكتاب 
اسامه بصدمه: ايي 
زين بخبث وحده: غور بدل مزعلك 
وكل هذا ولينا تحاول ان تستوعب ما قاله فاقت علي كلمه اسامه 
اسامه بحقد: والله ما هسيبك وهجيب حقي منك 
وطلع يجري قبل ان يتحدث زين 
اتجه زين الي لينا وقال
زين بغيره: ياله يا هانم  حسابنا في البيت 
لينا بخوف وتحدي: مش هروح دلوقتي 
زين بتحدي اكبر: ده اخر كلام عندك
لينا: اه هو ده اخر كلا وقبل ان تكمل باقي اخر كلمه كان يحملها بين يديه بالاقرب في احضانه 
زين: انا كلمتك بالزوق ونتي غاويه قلت الادب 
لينا بصدمه من جرأته: نزلنييييييييي نزلني يا زين 
وحاولت ان تنزل ولاكن لم تستطيع 
ولاكن حينما رأت نظرات الناس لها خبت وجهها في حضن زين 
ابتسم زين علي خجل صغيرته 
وذهب بها الي داخل السياره وقام بوضعها وذهب الي السواقه 
كانت لينا سارحه في كلامه الغريب 
وبعد مده من الوقت قالت لينا 
لينا بصدمه: ازاي 
زين بتوتر: ازاي اي 
لينا: انت فاهم 
زين وقد فشل في اخفاء الامر: لينا انتي مراتي 
لينا بصدمه وبكاء: اييي طب طب ازاي فهمنييييي 
زين: اهدي اهدي هحكيلك كل حاجه بس في الاول لازم تعرفي انك بنت عمي 
لينا: اييييي ازاي 
زين بتوتر وحب: بصي انا بحبك لا بعشقك بس لازم تعرفي الحقيقه 
فلاش باك 
عم زين(ابو لينا يعني): ازيك يا زين يبني 
زين: الحمد لله يعمي نت اخبارك اي
العم بخوف وتوتر: مش بخير يا زين  واكمل ببكاء مش بخيرررررر
زين بخوف علي عمه اهدي طب واحكيلي مالك 
عم زين: بص يبني انا عندي مرض في الدم واحتمال مكملش السنه دي معاكم كاد زين ان يقاطعه ولاكن منعه عمه باشاره من يده سبني اكمل يبني الموت علينا حق انا بس خايف علي لينا دي طفله مكملتش 8سنين لسه ارجوك يبني اكتب عليها 
زين بصدمه: ازاي يعمي دي طفله 
العم:ارجوك يبني ولما تكبر عاوز تطلقه طلقها مش همنعك 
زين: بس ي العم قاطعه ببكاء ارجوك يبني 
زين بيأس من محاوله الرفض: حاضر يعمي 
وفعلا تم الجواز(يعني هي مش اخته هااا) 
باك 
زين: فهمتي بقا اي ده لينا مالككك لينا اصحيييي كل هذا ولينا فقدت الوعي ذهب بها بسرعه للمستشفي 
زين بزعيقق وخوف علي صغيرته: دكتورهههههه بسرعه 
ذهبت الدكتوره تجري عليه خوفا منه فا هو زين باشه المعروف ب زين الديب
بعد مرور نص ساعه وزين خأف علي لينا 
خرجت الدكتوره وقالت: مبروككك المدام حامل 
زين: اييييييي♥
يتبع ......
لقراءة الفصل الرابع والأخير : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent