recent
أخبار ساخنة

رواية غرام الليل الفصل الثالث 3 بقلم نشوه على

 رواية غرام الليل الفصل الثالث 3 بقلم نشوه على
رواية غرام الليل الفصل الثالث 3 بقلم نشوه على

رواية غرام الليل الفصل الثالث 3 بقلم نشوه على


غرام بصوت عالى:  مش ممكن هو انت ولا مش انت ها ها😳
ليل اللى كتم ضحكه وابتسم ابتسامه رقيقة بينت غمازاته الصغيرة سابها وراح سلم ع اشرف وقال:  حمدالله ع السلامة يا عمى اتوحشتك جوى ( طبعا هما بيتكلموا لهجة صعيدى فالقاف بتتقلب ج) 
اشرف: انت كمان اتوحشتنى يا ولدى طمنى فين الامانه؟ 
ليل:  اطمن شيلتها بمكان الجن الازرج ميعرفش مكانها واصل
اشرف:  عفارم عليك يا ولدى ثقتى كانت بمحلها صُح 
كوثر ميلت ع بنتها اللى عينها مش اتشالت لحظة عن ليل من اول ما دخل:  فى ايه يا بت مالك هو انتى تعرفيه؟! 
غرام: ها لا اقصد اه هفهمك بعدين يا ماما مش وقته
استأذن ليل انه يخرج وبعدها غرام استأذنت تدخل الحمام وطلعت تجرى وراه 
غرام:  لو سمحت يا كابتن ثوانى 
ليل:  افندم؟ 
غرام:  هو احنا اتقابلنا قبل كده؟ 
ليل بخبث:  مش عارف الحقيقة اصل بقابل ناس كتير واكيد ذاكرتى مش قوية عشان افتكر كل الناس 
غرام وهى رافعة حاجبها:  والله!  تمام بعد اذنك 
مشيت غرام من ادامه كرامتها وجعتها ومستنتش تعرف اجابة سؤالها اما ليل فضل مراقبها بابتسامه مليانة شغف واعجاب 
فى مكان تانى بالتحديد فى شقة ما ع النيل جلس شاب وسيم بعضلات ودقن خفيفة وعيون بنية يتناول العشاء حين دخل عليه احد رجاله بل ذراعه الايمن وليد
وليد:  مساء الخير يا مراد باشا؟ 
مراد:  مساء النور ها عرفت هما مختفين فين؟ 
وليد:  ايوة يا باشا فى الصعيد بالتحديد سوهاج
مراد:  حلو اوى الكلام ده ويا ترى عند اهل عمر السيوفى ولا فين بالظبط؟ 
وليد:  لا يا باشا قاعدين فى بيت اشرف الراجل ده طلع مش سهل ابدا احنا لازم نتخلص منه 
ضحك مراد بشر وقال:  هيحصل بس مش دلوقتى عايزك تجهزلى العربية والرجالة عندنا سفر بكرة من بدرى
وليد: ع فين العزم يا باشا؟! 
مراد:  هتعرف بعدين 😉
فى بيت غفران العزايزى كانت غرام قاعدة فى غرفه مع والدتها وباين عليها علامات الغضب والانزعاج قربت كوثر من بنتها وطبطت ع كتفها برفق 
كوثر:  حبيبى ماله؟  مقلوب حاله من ساعة ما شاف ليل ليه؟ 
غرام:  مفيش حاجه يا ماما انا كويسه
كوثر:  يا بت ع ماما برضه من امتى وانتى بتخبى عنى حاجة؟ 
غرام بضحكة:  يا خراشى هو انا معرفش اهرب منك ابدا ع طول فقسانى كدهو
كوثر:  طبعا ده انتى حتة من قلبى فلازم احس بيكى واعرف اذا كنتى بتكذبى ولا لا 
( الام هى جنة الله ع ارضه هى الصديقة الدايمة والحبيبة الصادقة والركن الذى لا يميل ربنا يبارك بعمر امهاتكم جميعا ويرحمهم بواسع رحمته لو متوفيين كأمى💔) 
حكيت غرام كل حاجة لامها اللى قالت: اعذريه يمكن فعلا يكون مش فاكر
غرام:  ماشى بس ع القليل يكون عنده زوق مش كده خالص
ابتسمت كوثر وباست راس بنتها وقالتلها:  روقى يا رورو ويالا ننام الوقت اتأخر 
صممت غرام انها تنام بحضن امها وبمجرد ما حطت راسها ع صدرها غطت فى نوم عميق ( طبعا لقيت الامان) 
فى صباح اليوم التالى صحيت غرام من نومها بمنتهى النشاط واخدت ملف بايدها ونزلت وكانت مفاجأة لكل الموجودين لما لقوها نازلة وكانت لابسة دريس اسود مشجر وطرحة لايقه جدا عليه 
غرام:  صباح الخير
الجميع:  صباح النور  ........  اشرف:  ايه اللى لابساه ده يا بنتى انتى اتحجبتى امتى؟! 
غرام:  من زمان والفكرة دى بدماغى يا اونكل واظن ان ده وقته ومكانه المناسب ولا ايه 🤭
غفران:  ربنا يثبتك يا بتى 
اشرف:  طيب ع فين العزم من بدرى كده؟ 
غرام:  ع المجلة طبعا انت نسيت ولا ايه يا شرف
اشرف:  طب استنى لما ليل يجى عشان تروحى معاه 
غرام برد سريع جدا:  لاااااااا  ....  اقصد مفيش داعى انا مش عيلة صغيره وهعرف ادبر نفسى يا اونكل
اشرف:  الموضوع ملوش علاقه بالسن الموضوع انك بخطر طول ما اللى اسمه مراد ده محدش عارف نواياه ايه 
كوثر:  عمك اشرف عنده حق يا غرام 
وقبل ما غرام تتكلم واحد من الغفر دخل وقال:  لا مؤاخذة يا حضرت العمده فيه واحد عاوز يجابل سى الاستاذ اشرف
اشرف:  واحد مين ده؟ 
ومن ورا الغفير دخل شخص وقال:  انا  و  ......................
بارت طويل اهو مسمعش حد بيقولى صغير😂 ميرسى جدا ع الكومنتات القمر والدعم الكبير ع الرواية واللى بيحمسنى اكملها واسفه لو مش بعرف ارد ع كل الكومنتات وحقيقى بفرح جدا لما بلاقى ناس بتتوقع صح 
يا ترى مين الشخص اللى دخل ده؟  وعاوز ايه؟  وايه هيحصل مع غرام وليل وابطالنا فى الجاى؟  
يتبع ......
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent