recent
أخبار ساخنة

اسكريبت انتقام مشروع الجزء الثالث 3 والأخير بقلم سولييه نصار

الصفحة الرئيسية

 اسكريبت انتقام مشروع الجزء الثالث 3 بقلم سولييه نصار

اسكريبت انتقام مشروع الجزء الثالث 3 بقلم سولييه نصار

اسكريبت انتقام مشروع الجزء الثالث 3 والأخير بقلم سولييه نصار


-انتي اكيد بتكدبي 
قالتها فرح وهي متعصبة فابتسمت وقولت :
-لا والله يا فروحة بس انتي اللي شكلك متعرفيش حاجة عن الدين ...بعدين مفروض تفرحي يا هبلة انا انقذتك من مصيبة صحيح خيرا تعمل شرا تلقي  ..
حسيتهم هيتجننوا وبصراحة ده كيفني اكتر ...سبحان الله انا من ساعتين تقريبا كان دمي مح*روق ودلوقتي قدرت اح*رق دمهم 
-سليم حبيبي لو عايز تسأل شيخ اتفضل 
بصلي وهو رأسه وقال :
-انا فعلا هسأل شيخ بس لو طلع كلامك كدب وديني يا حنين لاق*تلك 
وده اللي حصل سليم سأل شيخ واللي اكدله ان جوازه هيبقي ب*اطل مادام لسه ما خلصتش العدة بتاعتي ....
في الشقة ...
كان بيلف حوالين نفسه ...هي*تجنن خلاص وده المطلوب ....انا كنت فرحانة فيه بدرجة كبيرة ...ولسه اللي جاي احسن 
قرب مني وزعق وقال:
اوعي تفتكري انك بكده بتلوي دراعي يا حنين ...انا هتجوز فرح ....بس تخلص عدتك هرمي*كي واتجوزها 
-وانا هاجي ارقص في فرحكم ولا يهمك ...
وشه احمر بس سابني ومشي ...ضحكت بشر  انا هخليهم يلفوا حولين نفسهم بس الصبر
.....
مرت الايام وبقيت اهتم بسليم اكتر ...
-ايه اللي انتي عملاه في نفسك ده 
قالها وهو متضايق ومتوتر فقولت ببراءة :
-رايحة فرح سها صاحبتي 
-وايه اللي حطاه في وشك ده 
-ميكب ..
ابتسمت بخبث وكملت:
- بس لو غيران امسحه
-انا لا غيران ولا نيله 
-طيب ما دام مش غيران ممكن تسيبني اروح فرح صاحبتي .
-وانتي هتروحي فرح صاحبتك وانتي بالجمال ده لوحدك لا طبعا هاجي معاكي 
ابتسمت بخبث وقولت برقة :
-تنور يا حبيبي 
......
كنت في الفرح انا وهو وعلي عكس ما توقع اني ههتم بيه زي البيت كنت متجاهلاه تماما ...بسلم علي ده واهزر مع ده ..وهو كان متغاظ ...قرب مني وقال بغيظ :
- هو انتي معاكي كيس كفتة 
-ليه 
-بتهزري مع ده وده ولا كأنك متجوزة 
-انا مطلقة حاليا يا سليم وفي شهور العدة فيه فرق بعدين انا بهزر مع بنات زيي 
-والرجالة اللي عينيهم هتطلع عليكي 
بصيتله بضيق وقولت :
-محدش بيبص عليا انت بتبالغ بعدين انا خففت الميكب قبل ما نطلع كمان عايزني اعمل ايه تاني ...اظن ان دلوقتي مفروض اهتمامك يكون لفرح مش ليا 
-سيبك من زف*تة دلوقتي ويالا علي البيت 
-نعم !!!
-زي ما سمعتي 
..
وصلت البيت ودخلت اوضتي وقفلت الباب وانا عاملة نفسي متضايقة بس بالعكس كنت فرحانة اووي الف*خ اللي عملته سليم بيمشي فيه بإرادته ..ولسه 
مرت الأسابيع بسرعة  وسليم بدأ هو اللي يهتم وانا بتجاهل وزادت مشاكله مع فرح....بس كان ساعتها خلاص قررت العب بالورقة الأخيرة يما ان عدتي فاضل فيها ايام وتخلص  ....اتصلت بسها وطلبت منها تعمل المطلوب ....
.......  
-هو انا كيس جوافة يا هانم 
-ما تزعقش يا سليم ...
-بلا سليم بلا زف*ت ...ازاي يجي واحد يطلبك مني ومفكرني اخوكي .
-ايوة وانا اعمل ايه مش ذنبي وبعدين انت بهدلت الراجل 
-حنين مت*جننيش انتي زعلانة عليه 
-لا طبعا يا سليم بس مستغربة خلاص بعد يومين تقريبا عدتي هتخلص وبعدها هتبقي حر وتتجوز. فرح فليه زعلان ...
حسيته اتوتر ..بس قرب مني وقال :
-انا مش عايز فرح انا عايزك انتي ...مستعد اردك دلوقتي وفرح هفكسلها 
- لا طبعا 
-ايه صعبانة عليكي 
-لا بس لازم نعمل كده بالاصول 
- ازاي 
-هقولك ...
......
خلصت العدة علي خير وجه يوم كتب كتاب ....كنت واقفة بعيد وانا مبتسمة جه المأذون ولسه هيبدأ...قام سليم وقال:
-انا مش هتجوز فرح 
قام ابويا ومسك فيه وقال:
-بتقول ايه يا ابني انت 
زقه وقال :
-انت فاكرني هتجوز واحدة ش**مال زي بنتك واسيب مراتي بنت الأصول ...مستحيل ...مش فرح اللي أمنها علي اولادي ...مش واحدة زيها وابقي اسأل بنتك مين عماد اللي كانت ماشية معاه من يومين قبل كتب الكتاب  ...
رجع ابويا بصدمة وقعد علي الكرسي بإنهيار ...بصله  سليم بتريقة 
ولسه هيقرب مني عشان يمشي....مسكته فرح وهي بتصرخ بإنهيار :
-والله يا سليم ما خونتك...عماد كان مجرد شاب ...لعب عيال لكن محصلش حاجة ...
زقها سليم لحد ما وقعت علي الأرض فقربت منها امها وهي ب*تضربها وبت*صرخ فيها ...كتب الكتاب اتحول لكابوس اسود ....سليم اخدني وطلعنا برة ...
ابتسم وبصلي وقال:
-عملت اللي انتي عايزاه انا دم*رتها...يالا علي المأذون عشان نكتب الكتاب 
- في المشمش يا روحي 
-افندم 
-سمعتني ...يالا دلوقتي معطلكش ورايا طيارة لازم الحقها 
وبعدين سيبته ومشيت وانا ببتسم ...مكانش ينفع ارجعله لان كر*هته في اليوم اللي رماني فيه ...انا بس كنت عايزة اك*سره واك*سر فرح وعملت كده ....
وصلت علي المطار ولقيت منار وخالي واقفين جنب بعض ...هما اللي ساعدوني الفترة اللي فاتت ...خالي يعتبر قريب من سني ومتفاهمين قوي رغم انه عاش كل حياته برة مصر بس جه لما احتاجتله رغم انه مش بيط*يق ابويا .
- مش عارفة اشكرك ازاي يا منار 
-انا ست زيك وعارفة حر*قة القلب كويس اكيد ده هيكون درس لسليم عشان ميعملش كده تاني ...
-يالا يا حنون جاهزة نسافر 
-جاهزة يا خالو 
ابتسم خالي لمنار وقال:
-فرصة سعيدة يا منار وشكرا علي وقوفك جمب حنين 
-انا اسعد يا استاذ سامي 
-قوليلي سامي الطف واشيك 
ضحكت بكسوف وقالت:
-مضطرة امشي دلوقتي ..اشوف وشكم علي خير 
-سلام يا منار وشكرا تاني 
مشيت منار فبصيت لخالي وقولت :
-ايه هي حلوة مصر 
-اه عظيمة مصر بصراحة عمااار يا مصر. ...
ضحكنا سوا واحنا متجهين للطيارة عشان ابدأ حياة جديدة بعيد عنهم كلهم 
تمت 

لقراءة باقي أجزاء الاسكريبت : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent