recent
أخبار ساخنة

رواية بريئة في قلب الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم شيماء شيري

 رواية بريئة في قلب الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم شيماء شيري
رواية بريئة في قلب الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم شيماء شيري

رواية بريئة في قلب الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم شيماء شيري

 لماذا لا نري وجوه الأشخاص علي حقيقتها ؟لماذا دائما نعاني  ونصبح مخدوعين بهم؟هل هذا لطيبتنا؟! ام فقط لمصداقتنا اصدقاء السوء !
وقفنا لما معاذ وسيف كانوا ناوين يعملوا خطه علشان يوقعوا بيها ابرار وراحوا قعدوا مع  صحاب السؤء اللي زيهم  
*عند المدرسه*   
اسماء هي وابرار كانوا خارجين شافوا عربيه تبرع بالدم ابرار حبت الفكره اوي وقررت هي واسماء يتبرعوا بعد ماخدوا البيانات  اسماء متبرعتش بسبب انها مكملتش ١٨ كان لسه فاضلها شهور ف ابرار قررت هي اللي تتبرع فضلوا حوالي ١٠ دقايق او اكتر بياخدوا دم م ابرار 
الدكتورة: ها انتي حاسه ب اي تعب ولا حاجه 
ابرار وهي مش حاسه ب اي حاجه:لا خالص مش حاسه بحاجه 
اسماء:بس يابنتي اخدو دم كتير اوي منك انتي متاكده
الدكتورة:لا كفايه لحد كدا 
ابرار بعد ما طلعوا الابره منها حست بدوخه شديدة اوي
ابرار:اسماء انا تعبانه اوي فينك حاسه انه هيغمي عليا 
اسماء:يابنتي مانا قلتلك طب تعالي نروح مستشفي ولا حاجه 
ابرار:لا مش عايزة انا هقعد ع الكرسي اريح شويه مش قادرة اوقف ع رجلي 
الدكتورة:لازم تروحي تريحي وخدي اهو اتنين عصير   
ابرار :شكرا
اسماء:يلا تعالي اروحك
ابرار:لا هنروح الدرس نسيتي الامتحانات قربت
اسماء:بس...
ابرار قطعت كلامها 
ابرار :مفيش بس يلا
خلصوا وراحوا الدرس كان حوالي ساعه ونص او ساعتين بعد الدرس ما خلص طلعوا البنات بس ابرار تعبت واغمي عليها مقدرتش تتحمل البنات حاولوا يفوقوها وفاقت ادت الفون لأسماء وقالتلها ترن ع حد م البيت 
ابرار:رني ي اسماء علشان محدش يشك اني بعمل حاجه غلط وانتي عارفه مشاكلهم 
رنت اسماء ع عمها مآزن وجه علشان ياخدها
 مازن:مالك يا ابرار اي ف انتي كويسه 
ابرار:دايخه شويه بس يا عمو
اسماء:داخت مني فجأة وتعبت ممكن بسبب..
ابرار بصت لأسماء بمعني انها تسكت ومتقولش لحد انها اتبرعت   
وركبوا كلهم العربيه وقبل ما يوصل البيت اخدها ع الدكتور وقال انه عندها انيميا حادة ف الجسم وانه لو مخفتش هنركبلها محاليل
مازن:تمام الف شكرا يا دكتور بالاذن بقا
بعد ماراحوا البيت اسماء مسبتش ابرار ولا لحظه لحد ماوصلتها البيت واطمنت عليها ومشيت
ستات(ست ابرار):اي يا بتي  مكنتي كويسه الصبح انا قلت مينفعش العلام مع البنات دي مكان اخرك دبلوم وخلصنا وبصت ع هدي ام ابرار بغل هي وانجي وسناء مرات معاذ
سناء:ابقي اكليها علشان متوقعش تاني وتفضحنا في الشوارع اصل مازن وهيسافر مين هيجري وراها عيله غم مشفناش منكم غير النكد والتعب 
دخل كامل بكل برود وبصوت عالي:خلي مازن   يروح يكشف علي بت الرخيصة دي و************
علشان يشوفها لتكون غلطت مع عيل ولا استاذ وبص بصت قرف علي ابرار وقال من هنا ورايح مفيش طلعه من البيت ده والكل مشي وراه والفرحة باينه في عيونهم
ابرار بحرقه قلب من الكلام اللي سمعته ومبقيتش قادره تتنفس م العياط :شفتي يا ماما بيقولوا عليا اي وبيعملوا اي  معايا دا حتي انا مش وحشه خالص معاهم وبصوت يقطع القلب تاخدها هدي ف حضنها وتعيط
هدي:بس يابنتي متحرقيش قلبي عليكي سامحيني علشان مقدرتش ادافع عنك او اقول اي حاجه 
ابرار مسحت دموعها وباست ايد مامتها :انا مسامحاكي يا ماما انتي ملكيش دخل بالموضوع مسكت ف حضن مامتها لحد مانامت
فضلت ابرار عالحال دا ٣ ايام ولا بتاكل ولا بتشرب وهي ف حاله تعب كل حاجه مدمرة حوليها والوحش كامل مش راحمها شغل غير تعذيب وشتايم
اسماء جات لابرار وابرار حكتلها  كل اللي حصل 
ابرار بعياط وصوت يكاد ان يكون مسموع:انا مش قادرة تعبت يا اسماء بجد كل يوم بدعي علي نفسي بالموت او افكر اني انتحر بس بعدين بستغفر ربي وارجع م القرار دا وافكر ف ماما واخواتي 
اسماء:متزعليش  انا هكلمه واقنعه
وفعلا اسماء ساعدتها وبقيت ابرار تخرج زي الاول 
(في شقه يونس)
محمد :اي يا يونس سيبني ف حالي والنبي 
يونس ودا صديق محمد م الطفوله بيحبه جدا بس القدر هيفرقهم هو طويل ولون عيونه اخضر وشعره اشقر ومع محمد ف الثانويه بس ادبي
يونس بصوت شبيه للانوثه :مالك يا بيبي مبوز ليه ها موحشتكش ويغمزله
محمد وماسك نفسه م الضحك:اي يابني دا قاعد مع سوسن هنا ولا اي
يونس:عيب عليك ياسطا اي مش شايف الشياكه دي ولا الشعر ده ولا الرجوله  دي بزمتك اشبه سوسن ف اي
محمد: ف المياصه دي مثلا او ف وش امك اللي شبه البنات دا هههههه
يونس:قول بقا انت مدايق عشان بتعاكس يا بيبي هبعتهملك اي واحده تبصلي هبعتهالك هيهيهيهي
محمد:لا مش محتاج وبعدين انا قاعد مع رقاصه هنا ههههه فينك يا ام يونس الحقيني ابنك قلب رقاصه هههههه  يونس ومحمد قعدوا يهزروا ويضحكوا وبعدين محمد راح بيته
*ف المدرسه*
اسماء:مالك يا بيرو مبوزة ليه م ساعه ماخرجتي بقيتي نكد
ابرار:مش حكايه نكد استغربت اللي حصلي بس وبعدين مانا فاكه اهو اعمل اي تاني 
اسماء:فاكه بخمسه ولا بعشره هههههه
ابرار:لا بميه يا ظرافه  ههههه
اسماء:ظرافه كبيره ولا صغيره هههه
ابرار برفعه حاجب :عارفه يا اسماء
اسماء:نعم ي روح اسماء 
ابرار :ف حكمه كدا بتقول كلما يزيد همك لطش ف اللي قاعد جمبك ههههه وضربته بالقلم وقعدوا يجروا ورا بعض 
اسماء وهي خلاص مش قادرة تاخد نفس وابرار بتبص عليها وتضحك
اسماء:تعالي يا بت يا قزعه تعبت عارفاكي متقدريش تستغني عن جمالي  لانه لا يقاوم عشان كدا بتبصي قولي قولي متتكسفيش دانا الدم الخفيف والوزن اللطيف هههههه
ابرار:القرد ف  عين امه غزال ههههه بعد ماقضوا
  يوم حلو وراجعوا البيت طبعا الحلو مبيكملش
شيماء"شيري"
*ف بيت هدي*
هدي وباين عليها التعب:اه رجلي وجعتني م الشغل تعبت 
انجي :اي مالك ياختي عجزتي  ولا اي مانا اهو زيك وكمان مش كفايه عليا كامل وطلباته
هدي ف نفسها :لا وكمان عايزانا احنا نتحمل المسؤليه بتاعت جوزك 
  *ف بيت مازن وسناء*
سناء:بدلع اي يا زونا وحشتني هو انا موحشتكش  
مازن :انتي دايما وحشاني ي روحي ولسه هيقرب منها بعدت عنه
سناء وبترسم دور الزعل:لا انا زعلانه هو انت مش قولتلي انك هتكتبلي  البيت باسمي ولا اي يا زونا 
مازن :انتي تؤمري يا ست الكل انا م ايدك دي لايدك دي
دانا هكتبلك البيت والعربيه كمان 
سناء بخبث:ايوا بقا هو دا زونا حبيبي وكمان عايزة حاجه 
مازن بصلها وهي كملت كلام 
سناء:اي رايك نتفق مع مدحت اخوك ونبقا معاه واهو ناخد كل الفلوس وكمان ناخد منه النص الباقي م الدوار بدل ما كامل الكلب بيدلع فيه لوحده 
مازن وضيق عينيه:عايزاني احط يدي ف يد مدحت اللي ضرب ولدي لما كنا انا وانتي مسافرين  
فلاش باك 
محمود بتاع مشاكل جدا ومش بيهمه حد كان عامل مشكله مع صاحبه وجه البيت اشتكي عليه لعمه مدحت ومحمود كان غلطان
مدحت:انت ازاي  تعمل مشاكل وابوك مش قاعد اي احنا مربين بلطجي ف البيت 
محمود بصوت عالي:انا محدش ليه كلمه علي وانا مش غلطان وهو كان لازم يتربي
مدحت :وكمان بتعلي صوتك علي ومسك الحزام وضربه بيه وخلاه يمشي م البيت 
العودة من البااااااك
سناء :بس انا مش بقولك تبقا كويس قوي لا نعمل نفسنا بنحبه علشان نوصل للي عايزينه 
مازن بضحكه شر :اموت انا في دماغك السم دي ههههه وراحوا هما الاتنين ف عالمهم الخاص
*ف دوار كامل*
داخل كامل بالعربيه بشموخ وندا علي الكل ونزل م العربيه والصدمه كانت...
يتبع...
لقراءة الفصل الخامس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent