رواية طرقت باب الحب الفصل الرابع 4 بقلم سيرلا

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية طرقت باب الحب الفصل الرابع 4 بقلم سيرلا

رواية طرقت باب الحب الفصل الرابع 4 بقلم سيرلا

رواية طرقت باب الحب الفصل الرابع 4 بقلم سيرلا


البارت دا لو ماحصلش تفاعل فانا اسفة مش هكمل الرواية ..
لارا عيونها دمعت على حالة سيف وقالت :شكراً يادكتور عن اذنك .
زياد :أذنك معاكي .
لارا مشيت ركبت عربيتها ومشيت على مكان منعزل وهادي .
لارا :يارب حتى سيف حياتو متلغبطة اااخ يلي يشوف مصائب غيرو تهون عليه مصيبتو يارب والنبي تعبت ابعد عماد عن طريقي يارب .
لارا بعد وقت ركبت عربيتها وطلعت عالمستشفى .
دخلت غرفة سيف .
لارا بابتسامة:مساء الخير. 
سيف بأبتسامة  :مساء النور
لارا :عامل ايه دلوقت خف الصداع؟ .
سيف :ااه خف الحمد لله .
لارا قربت من جر'ح سيف يلي بدما'غو وغيرت الشاش :كده احسن جر'حك بدأ يلم .
سيف :شكرآ جداً دكتورة لارا مش عارف اقولك ايه .
لارا بابتسامة جميلة :ماتقولش حاجة دا واجبي يلا تصبح على خير نام واشوفك الصبح .
سيف :ماشي .
خرجت لارا من عندو وطلعت عالبيت .
وهي طالعة من باب العمارة كان عماد واقف هناك .
لارا :نعم .
عماد بسخ"رية :فرحي بكرة تقدري تيجي .
لارا ببرود :طبعاً هاجي اشوف اخي بيتجوز .
عماد اتعصب من اسلوبها : انا كنت حبيبك على فكرة .
لارا ببرود :حبيبي ما'ت .
ومشيت من قدامو وطلعت الشقة .
لارا قفلت الباب وهنا انفجرت عياط على حالها وقد ايه كانت تحب عماد .
نامت من التعب وحل صباح يعلن نهار جديد .
لارا صحيت عالمنبه واتصلت عالمشفى اخدت اجازة وطلعت اشترت فستان حلو جداً لونو احمر وابتدت تجهز بنفسها للفرح وهي مصممة تروح .
اتصلت على سيف .
سيف :الو .
لارا :ازيك عامل ايه النهاردة .
سيف :تمام اليوم خروجي من هنا .
لارا :عندي طلب مكسوفة منك .
سيف :بعد يلي عملتيه معايا تستحقي اي حاجة .
لارا :في حفلة حد يخصني النهاردة الساعة 8 ممكن تيجي وافهمك هو ايه .
سيف :ماشي الساعة 8 هنتظرك ب ****.
لارا بفرح :شكراً اوي اوي اوي اوي دكتور .
سيف :طيب انا اطلب منك طلب بلاش الالقاب دي دكتور ودكتورة ممكن .
لارا :ماشي طيب هقفل اجهز للفرح .
سيف :سلام .
وقفلو مع بعض .
لارا كانت هتطير من الفرحة لبست فستانها وفوقو جاكيت طويل عشان الطريق وحطت ميكب هادي وروج وخرجت تشوف سيف .
وصلت للمكان بسيارتها كان سيف لابس بدلة ولا بالخيال وشكو يجنن .
لارا :مسا الخير .
سيف :مسا الجمال .
لارا :هقولك هو بالنسبالي ايه ...
يتبع...
لقراءة الفصل الخامس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent