recent
أخبار ساخنة

رواية عشقته فجرحني الفصل الخامس والأخير 5 بقلم شهد مصطفى

jina
الصفحة الرئيسية
 رواية عشقته فجرحني الفصل الخامس والأخير 5 بقلم شهد مصطفى
رواية عشقته فجرحني الفصل الخامس والأخير 5 بقلم شهد مصطفى

رواية عشقته فجرحني الفصل الخامس والأخير 5 بقلم شهد مصطفى

سارة:طمنى يا دكتور
الدكتور:البق*اء لله
سارة رجعت لورا وسكتت وعنيها دمعت وقال:لا هو ما ما*تش هو كويس وزقت الدكتور ود خلت لقيت وشه متغطى جريت عليه وشالت الغطا وقالت:قوم يا سيف لحسن أنا اللى همو*تك قوم يلا وبدأت تعيط وحطت وشها على صدره وبعياط وقالت:أنت مش هتسيبنى صح ده أنا بحبك وفجاه
وانا بحبك
😂😂😂😂خالت عليكم اوعوا تش"تموا😂😂
سارة بتبص له بصدمه وقالت:ازاى
سيف:أنا اللى طلبت من الدكتور يقول كده عشان اتاكد انك بتحبينى
سارة قامت تمشى بس هو كان أسرع وشدها ليه وحاوط خصر'ها باديه
سارة بغضب:أنت واحد كذ"اب وانا بكر"هك
سيف:وانا بمو"ت فيكى
سارة:أنت بنى ادم مست ومخلهاش تكمل كلامها وبا"سها بحب وهى مقومتش
سيف بعد عنها وسند رأسه على رأسها وقال: سامحيني يا سارة سامحيني على اى حاجه عملتها
سارة:مسمحاك
سيف حضنها جامد
سارة:مش كفايه احنا فى المستشفى
سيف:ولا يهمني وقرب منها يبو"سها الباب اتفتح ودخل كمال
كمال اتصدم اول ما شافهم كده وفهم أن سارة رجعت له فقال:شكلكم اتصفيتوا
سارة:اه وقامت قربت منه وقالت بجد شكرا على وقفتك جنبى
سيف قام وشال سارة
سارة:نزلنى يا سيف
سيف:معلش بقى يا كمال حابب اقضى وقت مع مراتى ومشى بيها
كمال:أنا حبيتك وطالما ديه سعادتك وانت مبسوطه يبقى أنا مبسوط
سيف دخل الشقه وهو لسه شايل سارة وقفل الباب برجله
سارة:نزلنى بقى متعبتش
سيف:ما أنا هنزلك اهو ونزلها على السرير وقعد جنبها وهى كانت بتبص له
سيف:مالك
سارة:اصل بعد كل اللى انت عملته أنا كنت راجعه وقال ايه هنت'قم منك
سيف شدها ليه وقال:ما أنت انتق"متى وبعدتى عنى سنه كامله وبعدين أنا متسبش
سارة:وده ليه
سيف:لانى زى القمر واى بنت تتمنانى
سارة:اطلع بره
سيف وهو بيقرب اكتر:لا مفيش الكلام ده أساسا أنا بفكر مروحش الشغل تعرفى أنا عايز ايه
سارة: ايه
سيف:تجيبى لى عيال كتير و🤫🤫🤫ايه عايزين تفضلوا معاهم مخلاص
بعد سنه
سارة:طلقنى يا سيف
سيف:أنت اتج"ننتى
سارة:سيف أنت مش ذ"نبك تعيش من غير ولاد وانا اللى مبخلفش
سيف:خشى نامى يا سارة وربنا يهديكى
سارة عيطت
سيف قرب منها وقال:متعيطيش عشان خاطرى أنا بحبك.وهفضل احبك كفايه جنا"نك عليا
سارة حضنته وبدموع بحبك وفجاه سابته وجريت على الحمام وهو وراها
سيف:ساره تعالى نروح لدكتورة
سارة:أنا كويسه عايزة انام بس
سيف خدها فى حضنه وناموا
تانى يوم سيف فى الشغل وسارة بتنضف البيت وحست بدو'خه
سارة وبعدين بقى وكملت تنضيف وعملت الاكل بعد شويه سيف جه
سارة:ثوانى والأكل يكون على السفره
سيف:ماشى يا قلبى
سارة ضحكت وبدأت تجيب الاكل وهى شايله الطبق حست بد"وخه تانى والطبق وقع من أيدها وهى كانت هتقع بس سيف لحقها
سيف بخوف:سارة فوقى يا سارة وشالها راح على المستشفى
بعد شويه خرجت الدكتورة
سيف:هى كويسه صح
الدكتورة:اه هى كويسه والبيبى كويس بس لازم ترتاح
سيف بغضب:مهو أنا بقول لها ترتاح بس هى اللى وكأنه افتكر وركز الدكتورة قالت ايه
سيف:معلش عيدى اللى قلتيه
الدكتورة:هى كويسه والبيبى كويس بس لازم ترتاح
سيف بفرحه:بيبى هى حامل!!
الدكتورة:ايه ده انتوا متعرفوش ديه فى الثانى
سيف بفرحه :طب ممكن ادخل لها
الدكتورة:اكيد اتفضل
سيف بغضب مسطنع:عجبك كده ردى
سارة حست انها عايزة تعيط وعيطت
سيف:هى الهرمونات وشويه وتقولى لى عايزة مانجا
سارة بدموع:أنا اسفه
سيف:لا لا اسفه ولا حاجه وبجمود عموما أنا متجوز ومراتى طلعت حامل
سارة:ايه  بتخو"نى يا سيف
سيف قرب منها وشدها ليه وقال:بحبك
سارة:ابعد عني يا وحط أيده على بوقها وقال
سيف:مراتى المجنو"نه حامل وفى التانى وحط أيده على بطن سارة وكمل وهتجيب لنا نونو صغير
سارة بدموع:أنا حامل بجد طب ازاى
سيف:متجوزة سوسن يا سارة
سارة بدموع وهى حاطه أيدها على بطنها:بجد أنا حامل
سيف:وبعدين بقى مقولنا  حامل سارة عيطت جامد وقالت
سارة:سيف أنا بحبك وحضنته
سيف:وانا بحبك يا قلب سيف


لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent