recent
أخبار ساخنة

رواية ملاك الليث الفصل الخامس 5 بقلم إسراء محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية ملاك الليث الفصل الخامس 5 بقلم إسراء محمد

رواية ملاك الليث الفصل الخامس 5 بقلم إسراء محمد

رواية ملاك الليث الفصل الخامس 5 بقلم إسراء محمد


ليث واقف فالبلكونه دخل حد اوضته وحضنه من ضهره 
وحشتني اووووي
ليث:انتي اي اللي جابك هنا ي داليا دلوقتي واي اللي بتعملي دي 
داليا:اي ي حبيبي اللي انت بتقولوا ده وبعدين كده كده احنا خلاص هنتجوز 
ليث:اسمعي ي داليا ومسكها من دراعها جامد انتي عارفه كويس اوووي أنه هتجوزك عشان خاطر وصيه جدو بس  بس وبعدين بصراحه انا مش بطيقك وانتي عارفه عشان انتي بصراحه بترخصي نفسك وكمان انتي كبيره عليا اوي صح نفس السن بس اللي فسنك ي حبيبتي متجوزين ومعاهم عيل واتنين يعني انتي  عانس وبايره ومش هتعرفي تدلعيني وانا اي اللي يجبرني اتجوز واحده كبيره زيك مانا اتجوز واحده صغيره تدلعني وكمان مبترخصش نفسها ومش انتي من النوع اللي احبه أو ممكن ابصله ي رخيصه 
داليا في دموع كتير نزلت منها وبصت فالارض ليث اول مره يشوفها كده صعبت عليه داليا بصتله بكسره وطلعت بره 
عدي اليوم وليث نام 
تاني يوم الصبح 
ملاك صحيت دخلت اخدت شاور وطلعت لبست چيبه جلد قصيره لبعد الركبه بحاجات بسيطه ولبست تيشرت ابيض كت وكوتشي ابيض  وسابت شعرها الطويل اللي عامل زي سلاسل الدهب ونزلت وكانت قمرين 
ليث وعلي وداليا كانوا قاعدين ع السفره
ملاك: صباح الخير 
الكل :صباح النور 
راحت عند علي باسته من خده 
ملاك:صباح الخير لاحلي بابا 
علي:صباح النور ي حبيبتي يلا اقعدي عشان تفطري 
ملاك قعدت قصاد ليث ومش معبره ليث بالمره وبتاكل 
خلصت اكل 
ملاك:يلا باي عشان متأخرش علي الدرس 
وقفها صوت ليث 
ليث:استني انتي هتخرجي كده 
ملاك بصت علي نفسها باستهبال هي اول مره تخرج كده :مش فاهمه مالي 
ليث بعصبيه:اطلعي غيري مفيش خروج كده 
ملاك:لي بس ي ليثو مانا حلوه اهو ولفت باي بقي عشان متاخرش ومستنتش رده 
ملاك طلعت تبتسم وتضحك وقالت ف نفسها ماشي ي ليث والله لاوريك واطلع عينك وانا عارفه انك بتحبني بس بتقاوح وتعاند بس انا اعند منك واللي انا عاوزه اوصلوا هوصلوا ي ليث وهطلع عينك وضحكت ومشيت 
عدي اليوم عادي وليث طبعا متضايق ومش طايق نفسه وعلي ملاحظ وعارف وعارف أن ابنه بيحب ملاك وبيقاوح وعمال هو كمان يستفزه 
علي: مالك ي ليث 
ليث:مالي مانا كويس اهو شايفني بشد فشعري 
علي بيحاول يكتم ضحكته:لا يعم بس ملاك كانت عسوله اوي النهارده ربنا يرزقها بحد عسل زيها كده 
ليث:بصله بغضب اي اللي انت بتقولوا ده
علي باستهبال:اي وبعدين انت مالك متضايق ومحموق كده لي 
ليث بيحاول يتوه :هتضايق لي انا قصدي لسه صغيره بس 
علي بيحاول يكتم ضحكته والشغل خلص روحوا البيت 
ملاك كنت لسه جايه وطلع كل واحد اوضته وغير هدومه ونزلوا عشان الغدا وكلهم قعدوا ع السفره 
ملاك :بابا كان ف ولد زميلي اسمه مهند عاوز ياخد رقم حضرتك وياخد من حضرتك معاد يعني
علي بابتسامه واستهبال:لي ي حبيبتي
ملاك:عاوز يطلب ايدي ي بابا 
ليث بغضب.....................
يتبع...
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent