recent
أخبار ساخنة

نوفيلا العوض الفصل الخامس 5 بقلم فرحة أحمد

jina
الصفحة الرئيسية

 نوفيلا العوض الفصل الخامس 5 بقلم فرحة أحمد

نوفيلا العوض الفصل الخامس 5 بقلم فرحة أحمد

نوفيلا العوض الفصل الخامس 5 بقلم فرحة أحمد


وقفناا البارت ال فات لماا الممرضه دخلت وقالت ان مهره رجعت تنز*ف تااني... 
بصلهاا الدكتور وسراج بصدمه....  بتقولي ايه....!!؟؟ 
سراج مستناش يسمع باقي الكلام ومن غير مقدمات طلع يجرى علي اوضتهاا واول مدخل لقاا وشهاا كله عبااره عن د*م 
وبتنز*ف من مناخيرهاا وودنهاا وبوقهاا وعماله ترمش وتغمض عيونهاا وتفتحهاا وجسمهاا بيت*نفض بطريقه غريبه 
وعماله تهلوس في الكلام وتقول....  خاالد متسبنيش اناا بحبك بالله مطلقني اناا مليش غيرك سليم سابني انتاا كمان متعملش زيه...  اناا سمعته قبل الحر*يق وهو بيقول للمسئوله عن الملجا انهاا تزود في تعذ*يبي.....  اناا عملتله ايه عشان 
يكر*هني كدا اناا عاارفه انه بابا...  ياا خاالد اناا بحبك مطلقنيش... 
كل ده وسراج واقف علي الباب ومن الصدمه مش قاادر يروح ناحيتهاا وشهاا ال مليان د*م خلاه مش قاادر يتحرك ولاا يتكلم
كان باصص عليهاا بشفقه واسئله عماله دور في باله من خالد ال عماله تكرر اسمه كتير وطلاق ايه هي ممكن تكون كانت متجوزه ومين سليم وملجا ايه اسئله كتير دارت في باله ومش عاارف لهم جواب بس اجوبتهم اكيد عندهاا فقرر يستني
علي متفوق ويعرف منهاا كل حااجه.. 
فاق من شروده علي صوت الدكتور ال اتكلم بسرعه...  النز*يف رجع تااني واشد من الاول ولو معملتش العمليه بسرعه ممكن
لقدر الله تخسر حياتهاا.... 
سراج بخوف...  وانتاا مستني ايه ابدا فورا في تجهيزات العمليه... 
الدكتور...  بس لازم موافقتهاا....  سراج بخوف تملك منه....  واناا قولتلك اعمل العمليه وعلي مسئوليتي ولاا حضرتك 
مستنيهاا علي ماتمو*ت بعدين تاخد منهاا الاذن وهي في القبر اخلص ياا دكتور النز*يف شكله بيزيد وغرق السرير... 
بدا الدكتور التجهيزات عشان العمليه ونده الممرضين عشان يساعدوه انهم يدخلوها اوضه العمليات... 
برا سراج رايح جاي وهيمو*ت من القلق عليهاا وكل ميفتكر شكلهاا والد*م ال مغرق وشهاا قلقه يزيد 
فضل علي الحال ده ساعه كامله ولسه محدش خرج من عندهاا يطمنه...  نفس المشهد بيتكرر قدامه خاايف يخسرهاا 
زي مخسر مراته الاولي عاايز اي حد يخرج يطمنه....  وفي نفس الوقت مش مستعد للمواجهه وان حد يخرج من عندهاا
خاايف يكون نفس الكلام يتعاد تااني خاايف الممرضه تقوله البقيه في حياتك شد حالك...  مش مستعد يسمع الكلمه دي تااني....كفايه سمعهاا واليوم ال سمع الكلمه دي كان اسوا يوم في حياته...  عمال يدي ربناا في سره انهاا تبقي كويسه... 
رجله خدته علي مسجد المستشفي دخل واتوضي وبدا في الصلاه واول مقال الله واكبر بدات كل حصونه تنهار وبكاا اوي 
اوي لدرجه ان الدموع نشفت من عيونه....  فضل يدعلهاا كتير وهو سااجد... 
ياا رب تبقي كويسه ياارب اناا مش هقدر استحمل اسمع نفس الكلمه تااني ولله مهستحمل مش عاارف ليه خاايف عليهاا 
كدا اناا معرفهاش بس حاسس اني اعرفهاا في حاجه بتشدني ليهاا مخلياني خاايف  عليهاا اناا مش عاارف اناا ليه حاسس كدا بس كل ال اعرفه اني مش هقدر اسمع نفس الكلمه مره تانيه مش هقدر اشوفهاا تعبانه كدا تااني ياا رب ونبي ساعدهاا
وكون معاهاا.... 
انتهي سراج من الصلاه ومسح دموعه وخرج كان حاسس بارتياح كان حاسس ان كل كلمه قالهاا ربنا استجاب لهاا كان خارج من المسجد والضحكه شقه وشه علي عكس مكان داخل والحز*ن باين علي ملامحه كان حاسس ان حمل كبير انزاح من علي قلبه حاسس انه هيسمع خبر حلو قريب كان طاقه القدر واتفتحت قدامه....  رجع وقعد قدم اوضه العمليات مره تانيه بس المرادي مكنش حاسس باي قلق لا بالعكس كان حاسس بارتياح رهيب مسك مصحف وبدا في قراء القران بصوت عالي وجميل وكل ال كان في المستشفي انتبه له هو هو وبس سرحو في صوته ال طالع من قلبه فضلوا علي الحال ده ساعتين 
وهو قاعد بيقرا والكل حواليه في ناس بتروح وناس بتجي تتفرج عليه.... 
صدق لماا سمع صوت الباب بيتفتح والدكتور خارج اول مشاف الدكتور خاف بس كانت حاجه بتقوله متقلقش هي بخير 
اطمن اكتر لماا شاف ابتسامه الدكتور اتقدم ناحيته واتكلم بارتياح وطمئنينه....  هي كويسه ياا دكتور... 
الدكتور بابتسامه وهو بيربت علي كتفه...  مش هكدب عليك كان في اول ساعه مكناش عارفين نسيطر علي النز*يف خالص
والقلب كان وقف وكناا خلاص فقدناا الامل وكنت اديت الممرضين امر انهم يشيلو الاجهزه من عليهاا بس قبل مخرج الممرضه 
وقفتني وهي بتقول ان القلب نبضه رجع تااني....  كملت من عند مبدات والعمليه الحمدالله نجحت وهي دلوقتي كويسه جدا
وساعه بالكتير وهتفوق...  وهي علي فكره نجت بحياتهاا بفضل ربناا ودعاء حد لهاا لانهاا في الوقت ده مكنتش محتاجه غير الدعاء..... 
خلص الدكتور كلامه وساب سراج ومش...  اماا سراج من فرحته عيونه دمعت وسجد شكر لربناا... 
سراج بفرحه...  شكرا يارب شكرا انك استجبت لدعائي.... وهي بخير دلوقتي.... 
فات نص ساعه وسراج قاعد برا مستنيهاا تفوق عشان يخدهاا ويمشي لانه قرر انه هيخدهاامعاه بيته ويفهم منهاا كل حااجه عن سليم وخاالد ال دايماا تقول اسمهم وهي نايمه وهيساعدهاا.... 
عند سليم بص لنورين بسخريه وقال...  ايوه ياا ختي اناا شيطا*ن وانتو ملايكه... ويلاا ياا عروسه كفايه عياط مهو بردو ميصحش عروسه تعيط في ليله فرحهاا.... 
بصتله نورين وحنان باستغراب....  فكمل هو ايه ده هو اناا مقولتلكيش ان انهارده كتب كتابك علي خاالد ابن خالتك بس يلاا اديكي عرفتي يلاا بقاا جهزي نفسك لان بكرا الصبح هيبقي كتب الكتاب ومش عاايز ولاا غلطه وال مش هتعرفي ايه
ال هيحصلك انتي وامك... 
نوربن بدموع...  حراام عليك انتاا ليه بتتعامل معااياا كدا ليه عايز ترميني له وانتاا عاارف انه انسان مش كويس وشغله 
كله شما*ل وبعدين فوق ده كله هو متجوز...
سليم بكر*ه وهو بيشدهااا من شعرهاا...  بنتي ااااه واناا ايه ال يضملي انك بنتي مش يمكن الو*سخه ال اسمهاا امك تكون خنتني بدل المره اتنين وتلاته وانتي متكونيش بنتي وتطلعي بنت حرا*م... ضحك بسخريه...  وبعدين متقلقيش هو طلقهاا ورجعهاا الشارع المكان ال جبهاا منه وبعدين اناا بردو عمري مخلي بنت سليم الانصاري يبقي لهاا ضره او زوجه تانيه مع اني اشك انك تكوني بنتي.... 
حنان بدموع وهي بتبعده عنهاا...  ابعد عنهاا حرام عليك انتاا ايه ياا شيخ مبتحسش والكر*ه عاامي قلبك لدرجاادي روح 
ياا شيخ ربناا ينتقم منك انتاا وال زيك... 
بصلهم سليم وضحك بسخريه وخرج....  اماا هو اول مخرج نورين اترمت في حضن امهاا وفضلت تبكي بانهيار... 
فضلت حنان تربت علي، ضهرهاا وتهديهاا سكتت شويه وبعدين كملت...  اهربي ياا نورين.... 
عند خالد كان واقف في البلكونه وبينفث دخا*ن سيجار*ته وبيتكلم في التلفون وبيضحك بغ*ل... 
سليم ده واحد غبي واناا هدمر*ه هتجوز الغبيه بنته وهبتدي في عاذ*بهاا وهاخد كل حاجه اناا عايزهاا منه... 
في المستشففي فات ساعه ومهره فاقت وسراج دخل واتكلم معاهاا واقنعهاا انهاا تروح معاه....  بس اضر يسبهاا ويخرج عشان يرد علي التلفون... 
سراج بهدوء...  نعم ياا امي ليه لسه صاحيه لحد دلوقتي... 
الام...  قلقت عليك ياا حبيبي الساعه بقت ٤ الفجر وانتاا لسه مجتش.. 
سراج...  متقلقيش ياا حببتي واناا نص سااعه وهكون عندك بس مش لوحدي... 
الام باستغراب...  مش لوحدك ازاي مش فاهمه....!!؟؟ 
يتبع...
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول النوفيلا : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent