recent
أخبار ساخنة

رواية غرام الليل الفصل الخامس 5 بقلم نشوه على

رواية غرام الليل الفصل الخامس 5 بقلم نشوه على
رواية غرام الليل الفصل الخامس 5 بقلم نشوه على

رواية غرام الليل الفصل الخامس 5 بقلم نشوه على

البنت:  اسمى ليالى وانتى اسمك غرام مش اكده
غرام:  ايوة انا بس انتى عرفتى اسمى ازاى وتبقى مين برضه؟ 
ليالى:  وه انتى متعرفنيش ده انا بت عمدة البلد وصاحب البيت ده غفران العزازيزى( اغلبكم اتوقع انها بنت ليل بس الكلام ده مش صح هى اخته ليل لسه سنجل بائس زى حالاتى وده يدفعنى انى اكراش عليه وانا ضميرى مرتاح😂 وشابوه للتوقعوا صح) 
غرام:  طب انتى كنتى فين انا هنا بقالى يومين ومش شوفتك! 
ليالى:  كنت مع امى واختى هالة بالبلد عند اهل امى عشان كان فرح ابن خالى
غرام:  امممممم وايه بقى اللى مصحى الجميل فى وقت متأخر كده؟ 
وقبل ما تجاوب ليالى رد صوت:  عشان معوزاش تاخد الدوا ولازما تغلبنى اكده ع طول 
غرام:  طنط زينب حمدالله ع السلامة 
زينب:  الله يسلمك يا بتى بس زين انك لساتك فكرانى مع انك مشوفتنيش الا مرتين 
غرام:  انتم رجعتوا امتى؟! 
زينب:  المغربية بس انتى كنتى نايمة جولت اسيبك ترتاحى والصباح رباح  .....  بعدها مسكت ليالى من ايدها:  يالا جدامى عشان تاخدى الدوا يا اخرة صبرى 
ليالى:  لاع انى مش اخرة صبرك انا اخر العنجود السكر المعجود
ضحكت غرام وبعدين طلبت من زينب تحاول تقنع ليالى:  القمر لازم ينام لان الوقت متأخر عشان تصحى فايقة ونقعد نلعب واجيبلك شوكلت ولا اوفرها لهالة احسن 
ليالى بسرعه:  لاه لاه خلاص جايمة انام اهو بس اوعى تعطى الشوكلاته بتاعتى لهالة ماشى 
غرام:  اتفقنا تصبحوا ع خير 
زينب:  وانتى من اهله يا بتى 
اخدت زينب ليالى ودخلوا البيت اما غرام فقعدت مكانها تانى وسرحت بالقمر وفى اثناء سرحانها جه شخص قعد جنبها وراقبها بصمت وحب يقطع الهدوء وقال:  حلو اوى القمر النهاردة مش كده؟! 
غرام بابتسامه:  اوووى اول مرة اشوف القمر بد...................  لكن فجأة بصت جنبها وقامت وقفت بسرعة:  ايه ده انت هنا من امتى؟ 
ليل:  بقالى ساعه هنا 
غرام:  اوك عن اذنك 
كانت هتمشى بس وقفت ع صوته وهو بيقولها:  رجعتى من شرم فى نفس اليوم ولا يوم تانى! 
لفت وشها ليه وقالتله:  يعنى انت الشخص اللى انقذنى 
ليل:  ايون انا بذاته
غرام:  وليه عملت نفسك مش واخد بالك منى وكأنك من بنها
ليل:  عشان اضايقك
غرام:  والله!  طب سلام 
لكن قبل ما تمشى مسكها ليل من ايدها ووقفها ع الشجرة وهو محاوطها:  اوعى تعملى كده تانى انى اكون بكلمك وتسبينى وتمشى فاهمه 
بس الحقيقة بقى ان صاحبتنا كانت سرحانه بعيونه كالعادة🤭( واقعه اوى البت دى😂) لكن المرة دى كانت نظرات متبادلة لحد ما قطعها صوت الفون وكانت كوثر اللى كانت بتطمن ع غرام وطمنتها وقفلت معاها وبعدين ليل بعد عنها مسافه
غرام: عايزة اسألك سؤال وتجاوبنى عليه بصراحة! 
ليل:  اسألى
غرام:  اول مرة اتقابلنا كانت صدفه ولا متخطط ليها؟ 
ليل:  امممممممممم مش عارف 
غرام:  تصدق انك رخم وانا غلطانه اصلا انى واقفه بتكلم معاك
ليل:  هههههههههههه استنى بس انتى قفوشه كده ليه بهزر معاكى يا بت 
غرام:  بت انا بت تك بته😳
ليل:  كانت صدفه ومكنش متخطط ليها وبجد مكنتش اعرف انك انتى نفسها اللى عمى طلب منى اشيل الامانه الخاصة بيها وبوالدتها 
غرام:  اومال انت كنت هناك ليه؟  واشمعنى انا بالذات اللى انقذتنى؟! 
ليل:  اه صحفيه بقى ومش هخلص من التحقيقات لانى ببساطة يا سيتى مسؤل الامن المكلف بتأمين الحفله بصفتى ايه برضه بصفتى صاحب شركة تأمين خاصه وليه انتى بالذات لانى لقيتك واقفه كأنك ملزوقه بلزق لا بتتحركى لا يمين ولا شمال وكانت ممكن اى رصاصة تصيبك فرجولتى متسمحليش انى اشوف حد محتاج ليا واسيبه
غرام:  اممممممممم تمام طيب الفجر بيأذن اهو هقوم بقى اصلى وانام 
ليل:  تقبل الله 
غرام:  منا ومنكم عن اذنك 
قامت غرام صلت فرضها ودخلت نامت وهى مبسوطة جدا من زمان اوى منامتش وهى سعيدة جدا والغريبة انها متعرفش ليه!!  اما ليل فراح ع المسجد وصلى الفجر جماعة وبعدها رجع نام 
فى صباح اليوم التانى بواحدة من اشهر المجلات بالشرق الاوسط والعالم العربى وبواحدة من فروعها بالصعيد وبالتحديد سوهاج كان رئيس التحرير قاعد بمكتبه ودخلت عليه سكرتيرته وقالت:  فيه واحد برة عاوز يقابل حضرتك يا استاذ علاء 
علاء:  واحد مين ده وعاوزنى فى ايه؟ 
قبل ما السكرتيره تجاوب دخل الشخص من وراها وقال:  ازيك يا علاء باشا 
علاء:  مين حضرتك؟! 
الشخص:  انا مراد الغندور و.................................. 
استوووووووووب يا حلوين البارت اهو طويل🤭 اشوف التوقعات للجديد
يا ترى ليه مراد جاى لرئيس التحرير؟  هيطلب منه ايه؟  وهل هيوافق ولا هيرفض؟! 
يتبع ......
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent