رواية روح النمر الفصل السابع 7 بقلم زينب شلبي

jina
الصفحة الرئيسية
 رواية روح النمر الفصل السابع 7 بقلم زينب شلبي
رواية روح النمر الفصل السابع 7 بقلم زينب شلبي

رواية روح النمر الفصل السابع 7 بقلم زينب شلبي


الممرضه : المريضه اغمى عليها..
دخل مراد بسرعه لقا زين واقف بيضحك..
مراد بإستغراب : في اي يلا..
زين وهو بيضحك : الدماغ النظيف عمر الزمن ما يبهدله وكنل ضحك..
مراد : انتا هبلت يلا؟!
زين : ي اختي اختك خادت تلفوني تلعب بابجي راح واد ضاربها مموتها راحت جابت موقعه وجابت الأكونت بتاعه على الفيس وعملتله حظر من الفيس وسرقت الأكونت وغير كل دا جابت اسمه وسنه وصوره ليه وهددته بصور لأخته كمان..
مراد وهو متنح : ي لهوووي..
زين وبيكمل ضحك : وجاي اقولها انتي فاكره انك كونتي هكر وشغاله في المخابرات راحت بصالي كدا وحطت ايديها على راسها واغمى عليها..
مراد : يخربيتك محدش يأمن على حد معاك..
كلهم كانو واقفين بيسمعو لكلامه وفضلو يضحكو..
مازن : لا فعلا الدماغ النظيف عمر الزمن ما ييجي عليها 😂😂.
_____________________
: تقدر تقولي ازاي هنقدر تعمل عمليات ان*تحا*ر*يه وكل السكان بيهربو.....؟!
: مهو لو البوليس شم خبر ان الشقه دي بيتعمل فيها عمليات اغت*صا*ب وسر*قه اعض"اء هنروح كلنا فا ابو بلااش.....؟!
: لازم ناخد بالنا كويس اليومين دول...؟!
: ازاي ي باشا والعين علينا...
: الباشا الكبير طالب م*ز*ه حلوه بفلوس تغنيك وتغني مصر بس بشرط....؟!
: شرط اي!!
: تكون بنت!!
: احنا هنتصرف احنا بس هنخبيها فين دي؟!!!
: انا عندي فكره*********
______________________
في فيلا الشامي..
شمس: فينك ي ند*له محدش شافك..
روح : ي شيخه اللي حصل دا ولا في الأحلام كان حد يصدق ان احنا هيبقى لينا لازمه ي نغم..
نغم : هاكل واقولك 😌..
شمس : سيبك منها المهم عندنا هنا يبنتي الدنيا مقلوبه عندنا هنا..
روح : ليه ي اختي في اي..
شمس : في عماره هنا الناس بيقولو مسكونه والصراحه بخاف اعدي من قدامها..
روح بإستغراب : انتو ي بنتي مش ساكنه في عماره قاسم..
شمس : هنا مجموعه عمارات بس العماره الأم هيا عماره خلف..
روح بدهشه : هو انتو في شارع خلف..
شمس : ايوه ي بنتي ما انتي عارفه..
روح :********
شمس : كل دا حصل كنتي تسأليني وانا اقولك الشقه بتاعه خلف والجندي اللي في الدور الأخير بابا كان هيشتريهالنا في الاول علشان تبقى واسعه وكدا وروحنا وشوفنا الشقه وكانت فعلا واسعه بس كان في حاجه غريبه..
روح بحماس: حاجه اي ها قولي..
بصي هو كان الفرق بين الشقتين مكتبه كبيره بنفتحها زي الأفلام كدا لأن صاحب الشقه كان أديب مشهور بس كانو بيقولو كلام غريب عن الجدار الفاصل دا..
روح : كلام اي..
شمس : بصي انا روحت هناك مره الشقه كانت ريحتها لا تطاق بس كانت مفروشه وكان فيها كل حاجه الحاجه الغريبه ان الحائط دا عريض جدًا..
روح : ممكن يكون علشان يبقا بعرض المكتبه..
شمس : لأه بصي انا لما روحت سألته هو عامل كدا ليه الراجل قالي انو صاحب الشقه القديم عملو كدا لأسباب يعني غير مقنعه اصلا؟!
روح : انا حاسه ان الحوار دا مش حوار شقه مسكونه وبس..
شمس : وانا برضة وانتي اي رأيك ي نغم..
نغم : أكل واقولكو..
شمس : عيله بكرش اصلا..
نغم بغرور : اناا دا انا بااطلل 😂..
شمس : انتي هتقوليلي..
قفلو المكالمه وكل واحد راح ينام...
في صباح اليوم التاني يوم مليء بالأحداث والجمدان 🥺❤️
صحت من نومها جريت لبست هدوم خروج لأنها صاحيه قرابه العصر..
اختارت فستان ضيق مش اوي شتوي ابيض وحزام نفس لون الهاف بوت بتاعها هافان والشال الملون ابيض وجملي وهافان واسود وقامت بتسريح شعرها الأحمر المموج ووضعت اللمسه الأخيره وهيا قبعه بيريه بيضاء بفرو ذادت من جمالها جمال..(الصوره تحت علشان متسرحوش بخيالكو 😂)
نزلت روح بطلتها اللي خطفت قلوبهم..
مراد : اووبااا صاروخ احمر ملون (هنيع 😂😂)
زين زقه بكتفه : اتلم ابوها واخوها قاعد حد قالك ان احنا ركبنا قرون..
روح : احم هيا مليكه فين..
مراد : نايمه علشان طول الليل كانت ماسكه الفون بتلعب..
فيروز: هيا كدا علطول اصلا 😂..
روح رنت على نغم..
نغم بنعاس : اممم.
روح : قومي جهزي نفسك في خمس دقايق الإجتماع كمان ساعه اه وهاتي مرات خالو نها معاكي لحسن وحشاني.
قامت نغم جري من على فراشها حتى مرتبتوش..
نغم غسلت وشها وسنانها وفضلت باصه على غرفه الملابس ومش عارفه تلبس اي..
خرجت روڤل ابيض بسوسته وجاكت مسترده فيه عصوره بلون عينها الأزرق وبنطلون ابيض ولمت شعرها الأصفر ولبست نظارات صفراء حتى لمع عيونها الزرقاء في النظاره وكأنها خضراء وترتدي حلق ذهبي وحقيبتها الذي بقا اللابتوب وتخرج..(الصوره تااحت)
وصلت نها ونغم لبيت روح وخدت روح بنت خالها فضلت تضرب فيها لأنها لابسه ابيض زيها..(اللهم مشاكل من هذا النوع)
خرجو كلهم ومعاهم مراد اللي رايح على المطار هيسافر بطيارته الخاصه.
مراد : اخاف تخطفو مننا بحلاوتكو دي..
فهد بضحك : ايوه والله ي ابني قولهم..
وصلو المقر وفضلو مستنين لما الشباب اجو..
دخل ليث اللي اول ما وقعت عيونه على اميرته فضل متنحلها..
روح بخجل : ابص لأ مش باصه ابص لا مش باصه برضو بيس مان هبص خربيتك مزز..
دخل مازن اللي بص لأسيره قلبه وقال: صباح عباد الشمس اي الصفار دا...
نغم بعوجه بق : اصملا على الأفندي اللي مدخل القميص في البنطلون زي بتوع زمان..
مازن : بتطلون بوي فريند اكيد هدخله جوا 🥲..
سليم واقف زي اليتيم..
روح : بابا انا حكيتلك امبارح على حوار شمس وطلبت منها تيجي علشان هيا عارفه الشقه بالظبط وكمان وفرت علينا مرواح ليث للشقه..
ليث : انتي واثقه في البنت دي..
فهد : باباها كان صاحبي ومشاء الله عليها بنت اخلاق يعني مستحيل تشك في كدا..
سليم بتركيز : صباحو شقط اخيرا هيبقا ليا حد اتغزل في جمالو..
مازن بصوت واطي : بتحلم..
: صبااحوو ..
يتبع...
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent