رواية الحب القاتل الفصل السابع 7 بقلم رويدا القاضي

الصفحة الرئيسية
 رواية الحب القاتل الفصل السابع 7 بقلم رويدا القاضي
رواية الحب القاتل الفصل السابع 7 بقلم رويدا القاضي

رواية الحب القاتل الفصل السابع 7 بقلم رويدا القاضي


بعد عيطتت لين دهشت اغمى عليا طبعا أول اليوم مافيش جنازة لأنها جريمة قتل.
ماما:فيقي يانور حرام عليك تزيد فينا ع للي احنا فيه.
أنا:نبي جعفر😭 أنس وين نبي أنس.
طلعت ماما طول ضبحت ع أنس جاء يجري كان الساعة يمكن 5:00الفجر.
أنس:نعم يانور شن تحسي توا .
أنا:شن بنحس مخنوقة والدنيا ظلام قدامي.
ضياء:اهدئ رانا كلنا مصدوميين مش غير إنتي.
أنا:شديت في يد أنس بالله عليك ارفعني نشوف جعفر كان تبينى نرتاح.
أنس:باهي لكن اوعديني بلا عياط حرام راك هكي تعذبي فيه .
أنا:ارفعني ومستحيل نبكي نشوفه بس.
ورفعني خشيت بعد ستين ألف تسخيفة شفت جعفر في ثلاجة الموتى .
حطيت يدي ع خده وع جبينه لقيته مصقع ضبحت عليه.
جعفر نوض مش قتلي مش مطول وعدتني وانت متوعد لما توعد توفى.
انس:ياسرك يانور وحضني خلاص راك تقتلي فيا.
روحنا العصر كانت الجنازة متع جعفر  يوم مستحيل ننساه.
أنا:ماما اليوم ثالث يوم لجعفر وهوا تحت التراب نبي نمشي للمقبرة.
ماما:حرام يانور ونعرفك توا بتقعدي تعيطي وهذا ناهي عليه الرسول.
أنا:لالا بالله ارفعوني.
ماما سمية:آه يانور يابنتي استحشتيه زيني
توا نقول لي ضياء يرفعنا.
ضياء:هيا قبل يشوفني أنس ويديرلي قضية توا.
طلعنا انا وماما سمية وضياء وصلنا المقبرة أول ماشفت اسمه مكتوب ع القبر طحت عليه وقعدت نبكي.
ماما سمية:قولي يارب صبرنا ع فراقه ادعيله.
أنا :آه ماشفت منه غير كل خير هذا جعفر الغالي خلوني راني مكمودة .
انا :ياقبر خلك عليه احنين ماتفجعه وعليه التراب تهيل ياقبر راني عطيتك غالي 
الله والنبي ماتتركه وسط الظلام الخالي.
ياقبر سلمتك عزيز أمانة روف بيه وماضيق
عليه جنابه.
ياقبر جعفر نزل لترابك بي سبه خونه
نوى سترهم هم خذو روحه كحيل عيونه.
ضياء:شن من امتا تعددي هكي ياسرك يانور.
وانا قعدا نعيط سمعت صوت جاء ورايا وكان صوت أنس.
أنس:
شدي عزومك مانريد للي قتل خويا في الحياة يتهنى ويما من عزيز تحت التراب ذفنا.
ماما سمية:ياسركم حسوا بيا راني بنموت.
أنس:نوضي يما والله دم خويا مستحيل يمشى هكي وربي للي بكتيه دموع ينزل منهم دم.
ماما سمية:لالا مش ناقصني نخسرك  حتى انت.
انا:معاش تقولوا هكي في قانون وشهود.
مرت فترة بعد وفاة جعفر شدو محمد أخ نسرين نحبس .
لكن الله غالب تعرفوا معاش فيه قانون في بلادنا طلع يدافع ع شرف أخته المسكينة.
يوم للي طلع الحكم كانا عند حوش عمي كلنا .
ماما سمية:اها شن الحكم ياأنس أكيد اخد الحكم للي يستاهله.
أنس:😤 احنا ولينا في وقت الرجال تحت التراب والكلاب تتحكم فينا.
أنا:شن تقصد شن حكموا ع محمد.
أنس:بعد رفعت الهاتف منك وسلمته للمحكمة طلع يدافع ع شرف اخته وطلع بكفالة.
بابا:شن تقول انت معقولة.
أنس:ايه هذا الحكم للي تستنوا فيه والدولة للي تحسابوها تنصفكم.
ضياء: بتسكت انت قصدك عادي عندك عاجبك الحكم.
أنس:بعدين بنطلع نتلاقا مع كمال وأحمد وبعدها نشوف كيف بنتصرف تمشي معايا هيا.
بابا مصطفى:مش ناقصين مشاكل الولد ولدي فوته الموضوع انا موكل فيهم ربي.
أنس:😏عمري ماكسرت كلمتك لكن في هاذي سامحني يابوي والله مانرتاح لين نلحقهم لي خويا.
ضياء:وأنا معاك  .
بابا:شن إنتم معاش مدايرين حساب لي حد بكل.
وطلعوا الإثنين روحت الحوش وانا مكسورة الخاطر بعد للي صار فقدت الأمل انه ناخد حق جعفر.
كلمني أنس في الهاتف.
أنس:نور جايك أنا وضياء توا توا.
انا:تعالوا نستنى فيكم .
أنس:تمام شويا ونوصلك لكن ألبسي كويس استري روحك.
انا:حاضر من عيوني .
شويا وسمعت صوت السيارة فتحت الباب وطلعت قدام الحوش في الإرتداد متع الحوش.
أنس:نور انتي تعرفي قداش انا نحبك ونموت فيك وعمرى ماحبيت غيرك.
انا:ايه نعرف شن فيه خيرك .
ضياء: نعرف الكلام  للي بيقوله أنس صاعب عليك لكن حطي بين عيونك ثأر جعفر وبس.
أنا:مهما كان الكلام للي بتقوله انا معاكم فيه لو تتطلبوا روحي انا موافقة.
أنس:أنا نبي نتزوج نسرين .
أنا:😳كيف تاخد وحدة هيا السبب في موت خوك .
ضياء:خليه يكمل كلامه قبل وتوا تفهمي.
أنا:رغم النار للي في قلبي لكن سكتت.
أنس:شد يديا إنتي دنيتي ومستحيل تتوقعي مني نخونك لكن أنا بنتزوجها خطة بيني وبين كمال واحمد وانتي قدام أهلي خلي روحك مصدومة كأنك ماعندكش علم.
أنا:واثقة فيك لكن نخاف تضحك عليك زي جعفر زمان وتعميلك عيونك.
أنس:عيوني مايشوفوا في شئ غير دم جعفر.
ضياء:هيا ياأنس خلي نمشوا لخوها القاتل .
وطلعوا وانا كله معاهم بالهاتف وصلوا حوش نسرين .
محمد:رافع رأسه وكأنه مداير فخر رغم انه قاتل شن تبي إنت وياه.
أنس:هكي تستقبل في ضيوفك إنت.
محمد:😳 يعني مش جاين باش ديرو مشكلة .
أنس:جاي بنحل مشكلة.
محمد:تفضلوا خشوا الداخل باهي.
ضياء:اسمع يامحمد احنا أولاد اليوم وللي فات مات جعفر الله يرحمه ويغفرله.
أنس:انا جاي نبي نصلح غلط خويا.
محمد:شن تقصد بالزبط.
أنس:انا نبي نسرين أختك بالحلال هيا مسكينة برئيه وتشوهت سمعتها ع الفاضي.
محمد:🤨شن مصلحتك في الموضوع.
ضياء:من قبل أنس يبها لكن لما صار موضوع خوه تحشم يكلمها.
محمد:انا موافق هكي الناس يتأكدو انه اختي نظيفة لكن تفكر ضايقها ولا تغلط فيها موتك ع يديا.
أنس:كون هاني أختك في عيوني.
محمد:وأهلك كيف بتتصرف معاهم.
ضياء:فوتهم انت موضوعك أنس وهوا يبها.
محمد:تمام انشالله ع خير.
وطبعا نسرين انسانة تافه طول وافقت بذون تردد لأنه تفكيرها كيف ترد حياتها زي قبل وهاذي فرصة.
وروح أنس وضياء وإلي توا كل شئ ماشى تمام .
ثاني يوم بعد الفطور.
أنا:يما نبي نقولك ع حاجة .
أمي:شن ياأنس  قول شن فيك.
أنا:نبي نتزوج توا.
أمي:😱😭خوك ليه ثلاثة شهور ميت وانت تبي تتزوج علاش ياربي البلاوي تنزل عليا هكي.
انا:ايه ونبي نتزوح نسرين .
بويا:شن للي نسمع فيه اهو مريض انت كيف تتزوج للي كانت سبب في موت خوك معاش تحس إنت.
أنا:بنتزوح سوى رضيتوا ولا رفضتوا.
بويا:اطلع من حوشي إنت مش ولدي انا برئ منك.
انا:تمام كلمة بويا كانت زي السم ع قلبي لكن تحملت ع خاطر ثأر خويا وبس.
ياقاتل الروح وين تروح اليوم عشت مرتاح ويوم ترجع عند للي خلقنا فكر شن بدير.
يتبع ......
لقراءة الفصل الثامن والأخير : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent