recent
أخبار ساخنة

رواية دكتورة من الصعيد الفصل السابع 7 بقلم شهد محمد

jina
الصفحة الرئيسية

رواية دكتورة من الصعيد الفصل السابع 7 بقلم شهد محمد

رواية دكتورة من الصعيد الفصل السابع 7 بقلم شهد محمد

رواية دكتورة من الصعيد الفصل السابع 7 بقلم شهد محمد


الايام بتعدي محدش عارف نهاية الموضوع ايه عايشين في قلق وخوف محدش بيخرج غير عدي وسراج وماكس ويامن شمس بتابع الشغل من البيت وخالتها وامها تتقابلوا بعد سنين وبداءا صفيه خالت شمس تدعم اختها وتقويها وتمردها ضد ظلم جواد
ودا يوم بعد استقرارهم
الكل قاعد علي العشا بيتكلم علي حل للمشكله دي
جواد :يعني اي ياحضرة عاد هنفضلوا برا بيتنا كتير إياك
عدي :واللهي انا بعمل الي عليا
ثريا :وه انا مشيفاش انك بتعمل حاجه
ابوه عدي :يبقي انت عاميه البصر مبتشوفيش ياثريا هانم
ثريا مردتش عليه دا بسبب خوفها الي مش عارفه سببه هي مش فاهمه هي خايفه من الشخص دا لي كان نهايتها في ايده
كين :وه الزم حدودك عاد
مريم :خلاص ياواد عمي
عماد بسخريه  :تعرفي تسكتي عاد يام البنيه هه حطي لسانك في خشمك 
سراج :بس ياجماعه اهدوا اهدوا مش كدا مش خناقه هي استغفر الله احنا واللهي بنعمل الي علينا كلمنا الشرطه ذودنا حمايه البيت وانشالله نوصل لحل 
شمس بهدوء :مالك ياندي
ندي :ها لا مفيش 
كين :بنتخانقوا وهنموت بعض ودي مع ست ندي
شمس ببرود :أخرس يلا تعرف هل تستطيع أن تحرس 
كين لسه هيكلم بس نظرات الشمس المرعبه سكنته ومين اصلا يعرف يواجه شمس القاضي يالله رغم لطافتها الا ان غضبها اسود ومين ميعرفش شمس وهتسالني ست ثريا عرفت منين هقولك من جوجل ياذكي اخواتك 🤣🤣
نكمل اسفه
عدي من جواه فرحان بتحكم شمس
سراج :يوووه خلاص ياجدعان بقا خلصوا اكل عشان نتناقش في الشغل
الكل رجع ياكل تاني بس بنت عماد ومريم بالغلط وقعت كوبايه مايه
البنت :اني اسفه واللهي ماجصد
عماد :اصلك غبيه وه لو كنت زاد كان اريحلي ويادوب لسه رايح يرفع ايده ويضرب البنت كان في شوكه في ايده (مش تعبير مجازي بس فعليا شمس لازقة الشوكه في ايده)
عماد بعصبيه وهو بيحط ايده علي النزيف :وه انت غبيه عيله جليله الربايه
شمس بغضب :لسانك احتفظ بي في خشمك يا ولد ابويا والا قسما عظما اخلي لسانك لرجلي مداس دا عشان تفكر ترفع ايدك عليها تاني صدقني المره الجايه هيشيلك ايدك علي كتفك
وبصت للبنت ببسمه :حببتي متخافيش تعالي اقعدي معايا يلا وانت كمان يامريم وانت ياست ندي ياسرحانه اتفضلي تعالي معانا نشوف مالك في أي
عدي لو سمحت قول للخدم يطلعو الاكل في الاوضه يامن عالج عماد
في غرفه شمس
مريم بتعيط وضامه بنتها
شمس :انت بتعيطي لي الوقتي بس ممكن تهدي ارجوكي
مريم :انا مش عارفه هو لي بيعمل كدا لي بيعمل البنت كدا
ندي ;واو انت بتتكلمي زينا
مريم :انا متعلمه ياندي خريجه حاسبات ومعلومات اتعلمت في القاهره طبيعي اعرف اتكلم عادي بس مقدرش قدام عماد
شمس :لي
مريم :عشان بتنيل بحبه بس هو جبله
ندي :حد يحب الكائن دا
شمس :هههههههههه وحياه البت الصغيره دي لعمله اعاده تأهيل صبرك عليا
ندي :🤣🤣
شمس :وانت مالك بقا
ندي :بحب جبله
مريم ;طب اتكسفي وقولي مفيش هههههههه
شمس :هههههه خير احكي
ندي :بصي بقا
شمس :غني
ندي :انا اتعرفت عليه علي جروب هو كاتب وكاتب مشهور هو حد جميل اوي محترم متربي عارف ربنا أصله صعيدي زيك كدا المهم اني حبيته هو هو انا مش عارفه هو اي حبني ولا اي مش عارفه بيرن عليا كل عشر سنين مره يقولي عامله اي اخبارك طب تمام سلام وخلاص وزفت وخرا بقا مش عارفه
شمس :اي العلاقه التايهه دي يا ندي داخله علاقه مش عارفه ليها مسمي ولا معني لا صداقه ولاحب شكل التايهه في صحرا وبوصلته باظت انت بجد ازاي عايشه في قوقعه الحنونه دي
ندي :اعمل اي انا حتي مش فاهمه هو انا بحبه ولا لا
شمس :ندي حببتي الحب دا مش بيكون محتاج انت تعرفيه انت فجاءه بتحسي كدا بتحسي انك حياه كدا لما قلبك يدق بسرعه اول متشوفي اسمه لما توتري وتكوني مش عارفه تردي مجرد تفكيرك انت بتحبيه ولا حب ياندي
ندي:اوووه اخي العاشق
اهبب ايه بقا
شمس :اعترفي قوليله انت بحبك يلا
ندي :افرض رفض حبي
شمس :ميرفضه يعني هتترفضي من وكاله ناسا
ندي :صح انا هقوله سلام الوقتي
مريم :اليت دي هبله
شمس :سيبك من الهبله وركزي معايا انت بقا ياعاقله كدا عشان هتعملي الي بقولك عليه فاهمه يانا ياعماد 
قعدوا فتره شمس فهمت مريم تعمل اي وتتعامل ازاي مع عماد عشان يعدلوه ويادوب خلصت عدي نده عليها عشان يكلمها
لحد هنا دي نهايه السكوت والهدوء الانتقام هيبدأ من الوقتي عدي مجهز مفاجأه كبيره لثربا وابنها وشمس مجهزه الي هتقضي عليهم بي
يتبع...
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent