recent
أخبار ساخنة

رواية قاسي حتى الجحيم الفصل التاسع 9 بقلم دعاء حبيب

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية قاسي حتى الجحيم الفصل التاسع 9 بقلم دعاء حبيب

رواية قاسي حتى الجحيم الفصل التاسع 9 بقلم دعاء حبيب

رواية قاسي حتى الجحيم الفصل التاسع 9 بقلم دعاء حبيب


سليم بغضب وصراخ اكبر:انتي ممنوع  تحبي عرفة لية عشان  انتي مالكي انا يعني بتعت سليم  العزيزاي 
كانت جميلة  تبكي  وتصرخ  وتنادي على  امها 
وانهال  عليها  بص*فعات  حتي اغمي  عليها. وبعدها  ظل ينظر  إليها  وبعدها  جاءت  زينب وجدت  جميلة  علي  الارض  والد*م  تسيل  من شفاتي*ها  وانف  
زينب  بصراخ:جميلة  فيكي  اي قومي مين عمل فيكي كدا جميلة  جميلة  اصحي مين عمل  كدا كانت تتحدث  بخوف شديد 
وجدت سليم بيا  وقف أمام  وكأنه غضب العالم  تجمع  في
زينب بغضب:انت يلي عملت  كدا فيها لي  حرام عليك  دي عيلة  هي عملت اي لية تضربها بشكل دا
سليم ظل  صامت  فترة وبعدها  تحدث:هي غلطتة  وكان لازم تتعقاب 
زينب:حرام عليك  انت مش عندك قلب ولا رحمه  تب راعي أنها لس صغيرة  حتي لو كانت غلطتة  
سليم:ممنوع من  هنا وريح تخرج  من القصر  
زينب:هو انت اشترته  عشان  تتحكم  فيها
سليم ببرود:لا بس نوي اشتريها 
 ثم حملها  ودخل  بها القصر  تحت انظار  الجميع  ودهشت زينب  مما قال فا هي لم تفهم اي شي
زينب:مش فاهمة حاجة  وانت وخدها  ورايح  فين 
دخل الي جناح  الخاص و وضع  وخرج  كانت زينب مصدومة مما يحدث
 زينب:انت جيبها  هنا لية
سليم ببرود:دا الطبيعية 
زينب:اي هو يلي طبيعية 
سليم:مكانها تكون هنا
زينب:ازاي
سليم ببرود:عشان هي هتكون  مراتة  سليم  العزيزاي 
زينب:اي ازاي
سليم:زاي ما سمعتي
زينب:انت بتقول اي  ومين قال انك تتجوز  جميلة  هي قالت كدا
سليم:لا انا يلي قرارت  دا اني اتجوزها 
زينب:ومين قال أنها توافق او انا أوافق  على  الجواز دي
سليم ببرود:مش مهم انتي او هي تقول رأيها 
زينب: انت عايز تتحكم في  حياته  بنتي
سليم:اي حدا  يدخل هنا انا بتحكم  في النفس  الية بيطلعوا
 زينب:بس مش لدرجة  تتجوز  واحدة من  غير  رأيها  كدا اسمو  جوز غصب
 سليم  وهو  يدخن سجار:روحي اجهزي المأذون  جاي بعد ساعتين 
زينب:مأذون  اي يلي جاي بعد ساعتين  انت عارف بنتي عندها  كما سنة١٨ سنة وانت عندك كما سنة اكيد معدي٣٠  ويعنى  بدل ما تكون جوزها  تكون ابوها
سليم بغضب:انتي عرفة ان ألف  واحدة  اصغرة  واحل  من بنتك يتمنون   نظر مني ويكفي بس أنها تكون  زوجة سليم العزيزاي  ها تعيش عيش عمرها ما تحلم بيها 
زينب:اه هي تتمتع بالفلوس وانت تتمتع بشبابها صح  يا سليم بيا 
سليم:انا  لو عايز  اتمتع زاي ما انتي بتقولي أقدر من غير  اني اتجوزها  اني اخد يلي انا عايز وقدم  عينك  كمان  وانا قالت قبل كدا ألف  واحدة اصغرة واحل من بنتك يتمنون مني نظر  او اني أقضي  معهم ليل دا لو عايز  زاي ما انتي بتقولي  اتمتع 
باشبابها 
كانت زينب مصدومة مما يحدث لا تعرفه  ماذا تفعل فكرت في  الهروب 
فهم سليم  ما يدور في  راسه:ما تحوليش  انك تهربي  وقتها ها حرمك من بنتك ومش  تقدري  تشوفيها  تاني في حياتك  ولو عصبتيني  ها تشوفي وشة عمرك ما شافتي في حياتك  و وقتها هتمتع  بيها زاي ما انتي بتقولي  بس من غير جواز ولا مأذون 
كانت زينب مصدومة  فاهمتة  أنها ليس لديها  أي خيار آخر  غير أن توافق او لا معني  اخر تصمت 
سليم  :المأذون  علي وصول اجهزي مديرة القصر  مستنيه  برا عشان توصلك لي الجناح  بتعك  عشان تجهزي انتي وجميلة  في  النهاية انتي أمة العروس
يتبع...
لقراءة الفصل العاشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent