Uncategorized

رواية مهمة عاشق الفصل العشرون 20 بقلم خلود وائل

 رواية مهمة عاشق الفصل العشرون 20 بقلم خلود وائل
رواية مهمة عاشق الفصل العشرون 20 بقلم خلود وائل

رواية مهمة عاشق الفصل العشرون 20 بقلم خلود وائل

ليلي:…..
علي:انتي ساكته ليه
ليلي:بسمعلك
علي:انا حابب انك تفهميني وناخد علي بعض قبل مانتجوز واي حاجه حابه تعرفيها عني اسأليني عليها متتحرجيش
ليلي:حاضر
علي:طب مش عاوزة تعرفيني عنك اي حاجه بقي
ليلي بأبتسامه:عاوز تعرف عني ايه
علي:قولي مش عاوز اعرف عنك ايه انا عاوز اعرف كل حاجه عاوزك تبقي صاحبتي وبنوتي عاوزك في كل تفصيله في حياتي
ليلي:الكلام الحلو دة كتير عليا
علي:لا دة كلام عادي خالص وطالع من قلبي لما نتجوز هقلك الكلام الحلو ال بجد
ليلي بمرح:حساك مستعجل سيكا
علي بلؤم:اووووي وغمز لليلي
ليلي:ياحول الله يارب يابني لازم تكشف علي عينك اسمع كلامي
دخلت عليهم نهي ووراها سلمي والاء
نهي:عنيه مالها ياليلي انت كويس ياعلي
علي:انا بخير ياحبيبتي مش يلا عشان نروح
الاء:زهقت ولا ايه
علي:لا ابدا بس الوقت اتأخر
اتجمع كل الموجودين وسلمو علي بعض واستأذنو وروحو وحسام اخد الاء يوصلها في طريقه لبيتها
الحاج مصطفي:اما ناس محترمين بشكل ياولاد
الحاجه كوثر:ولا الست منال دي طيبه اوي يامصطفي
ماهر:وعماد اخوه دة حكايه
الحاج مصطفي: مبسوطه ياليلي
ليلي بكثوف:الحمد لله يابابا
ماهر:الحمد لله يابابا طييييب
ليلي:ايه يلا
ماهر:ايوة كدة اتعدلي انتي مش وش كسوف
ليلي:انا هروح انام وابعد عن الشر واغنيله
ماهر:هتلاقيه جاي يرقصلك????
ليلي:احم احم
ماهر:ماخلاص انتي هتزليني روحي نامي ياأختي
استأذنت ليلي من اهلها عشان تنام واخدت بوكيه الورد ودخلت اوضتها غيرت هدومها ونامت علي السرير وهي واخدة البوكيه في حضنها وبتفكر في كلام علي وطلبه منها وهي بتبص في الورد شافت كارت سحبته وفتحته لقت علي كاتب فيه
“”عشقتك من البدايه وهحبك للنهايه وأوعدك اني عمري مهوجعك غير وانا بخبيكي في حضني””
ابتسمت ليلي من كلمات علي وجرائتها ودفنت وشها في الورد وهي فرحانه وتاهت في كلام علي وسحرة لحد ماغلبها النوم ونامت
عند علي::…
رجع علي وعيلته بيتهم مبسوطين واستقبلتهم سارة ببرود بدون ماتسأل علي ليلي
سارة:اتأخرت ليه ياعماد انا عاوزة انام
نهي:منمتيش ليه ايه ال مقعدك
عماد:اطلعي نامي ياسارة وانا جي وراكي
طلعت سارة اوضتها وهي مش طايقه نفسها
الحاجه منال:مراتك مالها ياعماد دي حتي مسألتش عملنا ايه ولا باركت لعلي
علي:تعبانه وعاوزة تنام ياماما الصبح تبقي تسأل براحتها يلا تصبحو علي خير
كلهم:تلاقي الخير
طلع علي اوضته ودخل اخد شاور ولبس بنطلون قطن وتيشرت ودخل سريرة وفضل يفتكر ليلي وكسوفها منه وخدودها ال بتجننه لحد ماغلبه النوم ونعس
اذن الفجر وصحيو كلهم وصلوة وعدي الليل وصحت ليلي من النوم علي تليفونها ال بيرن
ليلي بدون ماتبص في التليفون:الوووو
علي:حبيبي لسه نايم ولا ايه
ليلي:مين معايا
علي:انا علي ياليلي
ليلي بنعاس:ها ايوة ياعلي احنا امتي
علي:الضهر قرب يأذن كل دة نوم
ليلي:منامش يعني
علي:نوم الهنا علي عيونك هكلمك بعدين لما تكوني صحيتي
ليلي:لا انا تمام كنت عاوز حاجه
علي:كنت عاوز اققلك تجهزي علي الساعه ٣علشان ننزل نجيب الشبكه النهاردة
ليلي:حاضر هنروح فين
علي:المكان ال تختاريه
ليلي بدلع:امممم لا انا عوزاك انت ال تختار كل حاجه في الخطوبه ذي ماأختارت العروسه ممكن
علي:ممكن جدا دة لو كل حاجه اختارتها طلعت حلوة ذي العروسه هبقي اسعد راجل في الدنيا
ليلي:امممم هتغر علي فكرة
علي:حقك ياست قلبي
ليلي:حلوة دي
علي:انتي ست قلبي وساكنه روحي وكل حاجه حلوة هعيش عشانها
ليلي:علي انت لسه خطبني امبارح
علي:تصدقي انك فصيله اوي يلا روحي نامي وحسابك معايا بعدين
ليلي:حقك عليا
علي:لا خلاص انا قفشت ولازم تصالحيني سلام
ليلي:سلام
قفلت ليلي مع علي وقامت اخدت شاور وصلت ركعتين لله شكرته انه جعل علي من نصيبها وطلعت فطرت وصلت الضهر وبلغت اهلها المعاد ودخلت اوضتها تكلم الاء
ليلي:كل دة مشغوله يابنتي فينك
الاء:معلش بقي النهاردة الجمعه وفرصتي اغلس علي جو علشان يسمعني كلام حلو وهو موراهوش شغل
ليلي:ايه دة هو انتي بتتحايلي عليه يسمعك كلام حلو
الاء:تخيلي ياستي اوقات من زحمه الشغل بينسي يقولي كلمه حلوة فلازم ارخم عليه
افتكرت ليلي علي وهو بيكلمها وهي زهقته وندمت
الاء:المهم هننزل امتي
ليلي:الساعه٣تعاليلي بقي من بدري
الاء:حاضر شويه واجيلك لسه عندكو اكلير من بتاع امبارح
ليلي:ياربي علي الطفاسه انتي ايه مبتزهقيش داانتي اكلتي علبه امبارح لوحدك
الاء:الله اكبر من عينك اتاري بطني وجعتني امبارح
ليلي:انا عيني باردة ياحبيبتي
الاء:لا انتي عينك خضرا وبترشق يلا اققفلي علشان الحق اجي لكوكي تظغطني ذي البطه بالعند فيكي????
ليلي بضحك:طب متتأخريش يابطه
شويه والاء جت لليلي وقضو وقت سوا وليلي قامت تاخد شاور قبل ماتلبس وتليفونها رن وكان علي رن اكتر من مرة فردت عليه الاء
علي:حبيبي فين وسايبني ارن واققلق عليه
الاء :احم احم انا الاء يا علي
علي:احم ايوة ياالاء امال ليلي فين ومبتردش
الاء:ليلي بتاخد شاور فعشان كدة مردتش عليك لما تخرج هخليها تكلمك
علي:ماشي
الاء:ثواني هي خرجت اهيه
الاء ناولت التليفون لليلي وهي بتهمسلها:علي بيرن من بدري
ليلي بهمس:علي يانهار ابيض هكلمه اذاي وانا كدة بالبورنس والفوطه
الاء بهمس:يعني هو شايفك ياهبله
ليلي بهمس:اه صح هاتي كدة
علي سامع الحوار كله وميت علي نفسه من الضحك
ليلي:الو ايوة ياعلي
علي بمكر:الله ايه الحلاوة دى
ليلي:احم تقصد ايه
علي:قصدي البورنس ال انتي لابساه هياكل منك حته والفوطه ال علي شعرك دي شكلها جنان عليكي
ليلي عنيها وسعت من الصدمه ومعرفتش تنطق
علي:ايه ياعشقي انتي روحتي فين
ليلي:ها انت عرفت منين ال انا لبساه انت شايفني
علي:طبعا
ليلي صرخت:اقفل اقفل ياعلي
علي بضحكه بكامل صوته:استني يامجنونه استني هشوفك منين يعني
ليلي:امال عرفت منين عليك عفريت
علي:مش للدرجه دي يابنتي
ليلي:الحقيني ياالاء دة طلع ملبوس
الاء:تصدقي مش باين عليه خالص
علي وهو مش قادر من كتر الضحك:اققفلي ياهبله انتي وصاحبتك واجهزي يلا كمان نص ساعه وهعدي عليكي سلام
قفل علي وليلي والاء واقفين مستغربين هو عرف اذاي وهما كانو بيهمسو لبعض ..وبعد فترة جه علي واخد ليلي وكوثر والاء وكان معاه في عربيه تانيه بالسواق اخته ومامته وطلعو علي الجواهرجي يختارو الشبكه ليلي اختارت طقم الماس رقيق ناعم جدا عبارة عن سلسله صغيرة وخاتم وانسيال رقيق
علي:دة صغير اوي يابنتي متختاري حاجه اكبر شويه
ليلي:لا دة حلو
علي:شاوري نفسك
ليلي:دة هيبقي غالي اوي ياعلي مش عاوزة اغرمك
علي بأبتسامه غرميني وملكيش دعوة ايه رايك في دة
علي اختار طقم الماس عبارة عن عقد كبير وفخم لافت للنظر برسومات ناعمه وهاديه ومعاه اسورة وخاتم وحلق
ليلي:ياخبر انا البس دة
علي:ومتلبسيهوش ليه انتي هتبقي حرم علي بيه الناهي
ليلي بتوتر:طب ممكن تختار حاجه صغيرة شويه
علي بجمود:لا وتعالي اختاري الدبله يلا
اختارت ليلي الدبله وعلي اختار دبلته وشويه وخلصو وتبادلو كلهم التهاني واخدهم علي وطلعو علي مطعم فخم في منطقه راقيه وطلبو الغدا
علي:عاوز ابقي استاذن من عمي مصطفي يوم واخرجك فيه تحبي نخرج فين
ليلي:امممم نروح ملاهي
علي:هتجوز طفله انا عارف
ليلي:خلاص براحتك شوف انت عاوز تروح فين
علي:انا لسه بقولك اخرجك انتي مش انا وبعدين انا حابك كدة وعاوزك تفضلي طفله علي طول وتفرحي وتتنططي وضحكتك متفارقش وشك القمر دة
نهي:ايه ياجماعه انتو بتتكلمو في ايه راعو احساس السناجل الغلابه ال ذيي
علي:عاوزة ايه ياسنجل يابائسه
نهي:ايه المفاجئه الفظيعه دي
ليلي بضحك:ايه ياعلي متزعلش نوني دي حبيبتي
علي: اممممم انتو اتلميتو علي بعض ربنا يسترها بقي
الاء:لا من الناحيه دي متقلقش خالص ليلي مش محتاجه حد تتلم عليه هي مصيبه لوحدها
ليلي:شكرا مصر
ضحكو كلهم واتغدو وقضو يوم جميل وعلي جاب لليلي بوكس كبير قالها تفتحه بعد ماتروح ووصلو قدام بيت ليلي وعلي نزل معاهم يوصلهم ووقف مع ليلي قدام الباب بعد مامامتها والاء دخلو
علي:اتبسط اوي النهاردة معاكي
ليلي: وانا كمان
علي:هتوحشيني عما اشوفك يوم الخطوبه
ليلي بكسوف:ان شاء الله
علي:احم طيب اناااا هستأذن بقي تصبحي علي خير
ليلي:وانت من اهلي
علي:ها انتي قلتي ايه
ليلي:مقلتش يلا سلام
علي بضحكه:ماشي سلام
طلعت ليلي البيت وعلي روح بيتهم وهو فرحان وحاسس ان حب ليلي بيكبر جواة اما ليلي فكانت الابتسامه مش مفارقاها
الاء:ايه يابنتي يلا اخلصي عاوزة اروح
ليلي:عاوزة ايه
الاء:افتحي البوكس خليني اتفرج
ليلي:استني اما بابا يتفرج علي الشبكه اول
فتحت ليلي علبه الشبكه وفرجتها لبباها وماهر ال اتفاجئو من فخامتها وزوقها العالي
ماهر:هو دة الماظ بجد ولا فضه وبتلعبو عليا
الاء:الماظ بجد
ماهر:متنطقو ياجماعه فين الشبكه بلاش هبل بقي
الحاجه كوثر:مهي قدامك اهيه يابني عقبال شبكتك
ليلي:متصلي علي النبي كدة ياحاج انت بقي
الحاج مصطفي:ربنا يسعدك ويهنيكي يابنتي يارب
كلهم:يارب
الاء بصوت واطي لليلي:بقولك مسألتهوش عرف اذاي انتي كنتي لابسه ايه
ليلي:اسكتي ياهبله يالي عملالي ناصحه سمعنا واحنا بتكلم ولما جيت اسأله قعد يضحك عليا اتبسطي
الاء:وانا كنت اعرف منين يعني الله سيبك انتي افتحي بقي البوكس دة هموت واعرف فيه ايه
فتحت ليلي البوكس ووقفت مبهورة هي والاء من ال كان فيه وفضلو يبصو لبعض كتير بنظرات هما فاهمينها كويس????
البوكس كان مليان شيكولاته كتير جدا وحواليها ورد طبيعي متنظم بشكل اكتر من رائع وجمبه برواز متغلف فتحته ليلي لقت صورتها هي وعلي ال اتصوروها في قرايه الفاتحه ففرحت بيها جدا وفضلت تطلع كل الشيكولاته ال هي بتعشقها وهي فرحانه ومش مصدقه نفسها 
يتبع ……
لقراءة الفصل الحادي والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى