Uncategorized

رواية حياة بسيطة الفصل العشرون 20 بقلم شرين أحمد

 رواية حياة بسيطة الفصل العشرون 20 بقلم شرين أحمد

رواية حياة بسيطة الفصل العشرون 20 بقلم شرين أحمد

رواية حياة بسيطة الفصل العشرون 20 بقلم شرين أحمد

رفعت حاجب:اي مكنش اي لا حضرتك فاهم غلط 
واحدة بتتكلم بطريقة مش كويسة و شها بوهية عايزني اعمل معها اي هااا
اكيد كلامي صح عشان كده سكت صح 
صح ولا غلط 
:عرفنا خلاص أن كلمك صح اسكتي بقى 
:طب كويس قالت بصوت مسموع :
مش عارفه عجبتك ع اي وش البوهية أساسا 
بكتم الضحكة:بتقولي حاجة 
:هااا ولا حاجه بعد اذن حضرتك 
:اتفضلي
واسرعت الى الخارج
:باين عليها البنت دي متعبة اوي و هتغلبني معها
مش قااادر خالص منك لله ي جاسر ي ابن الدمنهوري
????????????????????????????
:ادخل
:-ستاذ جاسر انا خلصت ممكن دلوقتي امشي
:اممم استني هاتي الملف ده 
:اتفضل هلا ممكن امشي
:انا قلت استني صح اقعدي يلاا
:حاضر 
كان ماسك الملف بيراجع فيه و كل شوية يرفع رأسه عشان يبص عليها وكانت باين عليها انها شاردة
:احم احم هاا خدي حطيها ف ……
:حاضر
:ممكن يعني اعرف بس
:انا عارف بس ي حلوة متنسيش اني هخليكي خدمة عندي ف القصر????????
و بنسبة لعيلتك مالكيش فيه فاهمة
:اه اه فاهمة
:اتفضلي دلوقتى تقدري تروحي 
:ماشي 
نووور بصت له
:انا بحذرك ي نور لو عملتي حاجة أو قلتي لحد متلوميش الا نفسك ي حلوة ????????
:لا لا مش هقول لحد انا عايزة اساعد عيلتي
:تمام اتفضلي 
:ممماشي ببعد اذن حضرتك
???????????????????????????? 
مالك ي نور من ساعة واحنا خرجنا من الشركة وانتي مش معايا نوور نور
:هاا ف اي ي سارة 
:مالك ي بنتي 
:هااا مافيش بس كنت بفكر ف حاجة 
: بتفكري ف اي قولي حبيبتي
:هاا مافيش ي بنتي يلاا عشان نروح
:مالك ي نور مش هكلمك لو مقولتيش و هزعل منك 
نور بأرتباك:لا لا مافيش بس بس كنت بفكر ف اهلي و هعمل اي مش اكتر ي حبيبتي
: متقلقيش أن شاء الله كل حاجه ها تتحل 
:ان شاء الله
ف داخل غرفة نور 
كانت تبكي بحرقة هل وكيف تتزوج منه 
يا الله انا طفلة بسبب قلم عايز يخليني زوجته
و خدمته ازااي انا انا نفسي اتكلم و اقول لاء
بس اهلي ي رب أهم مني و بحبهم زاي ما هما بيحبوني بس ازاي هيقنع بابا انا مش فاهمة الشخص ده خااالص ازاي و لا ممكن بيضحك عليا عشان ما يدينيش الفلوس الله أنا مش فاهمة ي رب ساعدني واديني القوة عشان اقدر اساعد اهلي و طموحي و الحياة بتاعتي انا مش فاهمة 
قاطع تفكيرها أحد يخبط عليها مسحت دموعها ثم :مين 
:انا ي حبيبتي ماما 
:اه اتفضلي ي ماما 
:عاملة أي ف شغلك ي روحي حد بيديقك قولي ي روحي
:ابدا ي ماما مافيش حد يقدر و غير كده انا معايا ربنا ثم سارة و انتم مافيش حد يقدر يعمل حاجه ليا 
: حبيبتي المدير بيزعق ليكي أو حاجة تانية
نور ف نفسها:ي ريت يجي ع الزعيق ده الواحد بيترعب منه شخصيا مغرور وقاسي هاا ي ماما ده المدير نفسه طيب
: طمنتيني حبيبتي عليكي انتي وسارة
:ربنا يطمن قلبك ع طول ي ماما ي رب تكوني فرحانة
: حبيبتي⁦❤️⁩
تصبحي ع خير بقى نامي عشان تفوقي الصبح بدري
:وانتي من اهل الخير ي امي
ابتسمت ثم نامت
????????????????????????
ف صباح جديد
خلصت نور وسارة شغلهم بعد من المشجارات 
من جاسر و عمر 
ذاهبت نور و سارة الي بيتهم
:سارة تعالي اقعدي معايا شوية وبعديها انزلي
:طب اغير لبس واطلع ليكي ماشي
انا مستنياكي باااي
:بااي 
خبطت نور ع الباب لما يرد احد خبطت مرة ثانية لم يفتح لها أحد ثم فتحت لها امها الباب 
:ف اي ي ماما كل ده انت قلقت
: معلش ي حبيبتي اصل اصل بابا 
:بابا ماله ف اي
: هو كويس الحمدلله بس عمل حادثة بب…….
ذهبت نور جري الي غرفة ابيها ولم تسمع ولدتها
:بابااا مال…
:اي ده
سارة:نور ف اااا……
كانوا مصدومين
يتبع……
لقراءة الفصل الحادي والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية جوازة غصب للكاتب عمرو خالد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى