Uncategorized

رواية أحبني متمرد الحلقة الثانية والعشرون 22 والأخيرة بقلم رنا

 رواية أحبني متمرد الحلقة الثانية والعشرون 22 والأخيرة بقلم رنا 

رواية أحبني متمرد الحلقة الثانية والعشرون 22 والأخيرة بقلم رنا 

رواية أحبني متمرد الحلقة الثانية والعشرون 22 والأخيرة بقلم رنا 

نور فتحت الباب: ايواا..!! 

نانسي بخبث: نور صح!! انا نانسي 

نور: انا شوفتك قبل كده!!

نانسي: ااه انا ابقي… قريبه معتز 

نور بابتسامه: ايوه افتكرت شوفتك معاه 

نانسي: طيب اي مش هدخليني 

نور: لا ازاي اتفضلي طبعا 

نانسي ابتسمت بخبث: ميرسي 

نور: تحبي اطلبلك حاجه!!

نانسي: لا لا…انا كنت جايه اتعرف عليكي ونبقي اصدقاء…ده لو معندكيش مانع 

نور بسرعه: لا طبعا معنديش مانع…انتي باين طيبه وهنبقي اصدقاء

نانسي بتكلم نفسها: ههه معلش ياروحي كان نفسي نبقي اصدقاء بس يلا مش مشكله هههه 

نور: وانتي بقي تقربي اي ل معتز 

نانسي: انا بنت عمه كنت متجوزه واطلقت والحمدلله مش معايا اطفال…عايشه لوحدي عشان كده باجي مع معتز اغير جو…. معتز ده بقي مقولكيش عليه قمر قمر قمر ههه مش متجوز ولا خاطب 

نور ابتسمت: وانتي بقي بتشتغلي 

نانسي: ااه بشتغل مع معتز…انتي عارفه بقي ان معتز شاطر ف شغله و….

نور زهقت من كلامها عن معتز: بقول نشرب حاجه 

نانسي: لاا خليها عندي ف الاوضه 

نور: ماحنا قاعدين اهو هاا تشربي اي 

نانسي: لا مش هشرب حاجه غير ف الاوضه عندي…يلا بقي متزعلنيش منك 

نور حاسه انها مش مرتاحه: بس…

نانسي وهي بتشدها من ايدها: مفيش بس احنا هنشرب حاجه ونقعد نتكلم بس يلااا بقي 

نور بابتسامه عشان متحرجهاش: اوك 

_______________________________

* راحو اوضته نانسي ونانسي استأذنت منها تعمل تلفون وبعدها لقت سليم بيتصل *

نور: الوو 

سليم بابتسامه: وحشتيني 

نور ابتسمت: خلصت!!

سليم: ايوه اهو ساعه وهكون عندك…عشان مجهزلك مفاجأة 

نور بسرعه: مفاجأة اي 

سليم ابتسم: مش هتبقي مفاجأة…بس هقولك انا مجهز قعده ف جزيره قريبه انا وانتي وبس احنا لازم نتكلم يانور…لازم تسمعيني 

نور بحزن: اوك لما تيجي بالسلامه 

سليم: انتي ف الاوضه ولا علي البول 

نور: لا انا في اوضة نانسي واحده اتعرفت عليها هي اوضتها جمبنا علي طول 

سليم بقلق: بس ازاي تروحي معاها كده 

نور: متقلقش دي عسوله خالص

سليم ضحك: مفيش حد عسول غيرك… خدي بالك من نفسك  

نور: اوك.. بااي 

* عند نانسي *

معتز: هاا عملتي ايه

نانسي: متقلقش هي معايا ف الاوضه دلوقتي وزي ماقولتلك اطلب عصير وحط فيه المخدر وابعته بسرعه 

متعز بابتسامه شر: اوك هبعته حالا…

نانسي قفلت معاه وراحت ل نور *

نانسي: اتأخرت عليكي!!

نور بابتسامه: لا خالص 

نانسي: طلبت عصير 

نور: اوك ميرسي 

نانسي: قوليلي بقي عايشه حياتك ازاي و جايه هنا ليه 

نور: انا جايه مع سل….

نانسي لقت الباب بيخبط: طب ثواني هجيب العصير 

* جبته وقعدت جمبها*

نانسي: اتفضلي العصير 

نور بابتسامه: اوك 

نانسي وهي بتبص ل نور وهي بتشرب: اممم مقولتيش جايه هنا ليه 

نور: انا جايه مع سليم 

نانسي: مين سليم 

نور حست انها دايخه وحطت ايدها علي راسها: سليم جوزي 

نانسي بتحسبها بتخرف: جوزك!! متجوزين من امتي 

نور بتوهان: من يومين 

نانسي بتكلم نفسها: معقول متجوزه ولا بتخرف!! انا مالي متجوزه ولا مطلقه 

نور وهي دايخه: هو سليم فين 

نانسي:  سليم جاي حالا… تعالي معايا ارتاحي  شويه علي السرير جوه لما ييجي 

نور وهي ماشيه معاها بتوهان: سليم هييجي!! 

نانسي: ايوه جاي دلوقتي  

* زقتها علي السرير وراحت تتصل ب معتز *

نانسي: اخلص يلاا 

معتز: افتحي انا قدام الباب 

نانسي: اوك بااي

معتز دخل بسرعه: هاا فين 

نانسي ضحكت: مستنياك علي السرير 

معتز: اول مره حاجه تسلك بسرعه كده 

نانسي: الفضل ليا…اكيد مكنتش هتيجي معاك الاوضه 

معتز: طيب اخلعي انتي دلوقتي 

نانسي بدلع: اي ياميزو دي شكرا بتاعتك!!

معتز: خلاص يانانسي روحي انتي وانا عنيا ليكي 

نانسي: اوك هستناك تحت..بااي 

معتز دخل بسرعه عند نور وهو بيبص عليها بطمع: اخيرا يانور مكنتش متوقع اني اكون معاكي بسرعه كده..قدرك بيحطك قدامي…

قرب منها وهو بيرجع شعرها عن عينها: مفيش حاجه جننتي غير عينك دي ههه بصراحه كلك جنني 

نور فتحت عينها بتوهان: سلييم 

معتز: تؤ تؤ مفيش سليم…في معتز وبس 

نور حاولت تفوق حاسه ان ده مش سليم: ااه انا فين…سليم!!

معتز وهو بيقلع هدومه وبيقرب منها: اهدي يابيبي 

*نور غمضت عينها بتعب *

معتز قرب منها وكان بيقلعها هدومها: معلش يانور انا عارف انك هتزعلي لما تعرفي ههه 

نور حاولت تقوم: اااه انت مين!! فين سليم 

معتز بزهق: متقرفنيش بقي… مفيش سليم قولتلك 

نور حست بيه: م..معتز!! انت بتعمل ايه هنا 

معتز وهو ماسكها بعصبيه: بعمل اللي المفروض يتعمل 

نور حاولت تبعده بس مقدرتش ف عيطت: سلييييم!!!

*معتز زقها بعصبيه ولسه كان هيقطعلها البلوزه لقي ايد بتبعده *

*وطبعا زي اي قصه حب عظيمه البطل هينقذها (。◕‿◕。) 

سليم وهو مش شايف قدامه من العصبيه: ياحيوان ياابن ال*** 

معتز زقه بعيد: انت ميين 

سليم وهو بيمسكه من رقبته بعصبيه: انا اللي نهايتك هتكون علي ايدي…. يابن ال *** تعمل كده ف مراتي انا هوريك 

معتز بصدمه: مراتك!!

سليم وهو بيضربه: ايوه مراتي…مرات سليم الصواف ال هيقتلك دلوقتي

*معتز زقه بعيد وسليم شبه وقع علي الارض *

نور بتوهان: سلييم 

سليم: نور!! متخافيش انا معاكي

*معتز لقي سكينه علي الترابيزه خدها وراح مسك نور وحطها علي رقبتها *

معتز: لو قربتلي هقتلها 

سليم وقف بعصبيه: صدقني هتندم علي رافعك السكينه عليها…ابعد عنها احسنلك 

معتز وهو بيبص لنور بشهوانيه: ابعد عنها ازاي…في حد يكون معاه القمر ده ويبعد عنها… لو مكنتش جيت دلوقتي كان زماني خت ال انا عايزه والموضوع خلص 

*سليم هنا مقدرش يمسك نفسه او يسيطر علي عصبيته وقرب منه بسرعه وبعد نور بسرعه وقعدو يتخانقو 

*معتز كان هيرفع عليه السكينه بس سليم مسكها وعورت ايده لحد ماخدها من معتز ورماها وقعد يضرب فيه برجله *

سليم وهو بيضربه ف بطنه بعصبيه: دي عشان فكرت ف مراتي….

معتز بوجع: اااه 

سليم وهو بيضربه: ودي عشان خدرتها وكدبت عليها 

معتز: اااه 

سليم وهو بيضربه: ودي عشان رفعت عليها السكينه 

معتز وهو خلاص مش قادر: ااااه 

سليم: ودي عشان لو فكرت فيها تاني 

* وهنا البوليس جه وخدو معتز *

سليم راح ل نور بسرعه: نوور!! انتي كويسه!! الكلب ده عمل فيكي حاجه 

نور بدموع وهي بتحضنه: انا كويسه…كويسه 

سليم وهو بيحضنها بحنان: متخافيش ياحبيبتي انا معاكي ومش هسيبك 

نور بدموع مش قادره تسيطر عليها: سليم انا…انا

سليم بيحاول يهديها: اهدي يانور…بتعيطي ليه دلوقتي 

نور  حضنته تاني بتعب: متسبنيش تاني انا مكنتش عارفه كان ممكن يعمل اي لو….

سليم: محصلش حاجه ياحبيتي والكلب ده مش هيقربلك تاني…تعالي نروح اوضتنا 

* شالها بحنيه وهي حضنته وحطت وشها ف رقبته لحد ماوصلو الاوضه وحطها علي السرير وباسها من جبينها بحنان*

سليم: استني هجيبلك هدوم تانيه 

نور وهي ماسكه فيه: لا مش عايزه حاجه 

سليم: طيب اهدي!

نور رفعت وشها: انا اسفه ياسليم 

سليم بابتسامه: علي اي بس!

نور: علي كل حاجه 

سليم وهو بيرفع ايده عشان يبعد شعرها عن عينها بس هي شافتها وكانت متعوره لما مسك السكينه *

نور بخوف: سليم!! ايدك…

سليم افتكر ايده حاول يطمنها: متخافيش ياحبيبتي دي حاجه بسيطه 

نور وهي بتحاول تقوم: كل مره تقول كده!! استني انضفها وألفها الاول 

سليم شدها وقعدها علي رجليه: انا كويس..خليكي معايا 

نور بابتسامه:  ياحبيبي ايدك!!

سليم ابتسم بحب: يا اي!!

نور ابتسمت: سلييم!! ايدك

سليم: طيب قومي غيري هدومك عشان هنمشي 

نور: هنمشي ليه!

سليم: هوديكي للمفاجأة ال قولتلك عليها…وعايز اسيب الفندق ده بسرعه 

نور: ماشي.. بس هشوف ايدك الاول 

سليم: انا عارف مش هتسكتي… يلا 

*راحت جابت الاسعافات ولفتله ايده وقامو لبسو ونزلو راحو علي البحر وسليم كان مجهز ياخت خاص ليها *

نور بفرحه: واو حلو اوي ياسليم 

سليم باس ايدها بابتسامه: بقي بتاعك ياحبيبتي 

نور حضنته بسرعه: ربنا يخليك ليا ياحبيبي 

سليم شالها وهما بيركبو: ويخليكي ليا وميحرمنيش منك 

*ركبو الياخت ونور كانت واقفه بفرحه طفله وسليم وقف وراها وحضنها من ضهرها *

نور بابتسامه: انت مش متخيل انا بحب البحر قد اي!! 

سليم باسها من رقبتها: بتحبيه ليه!! 

نور بابتسامه: بحسه عظيم كده…مفيش حاجه ممكن تغلبه…رغم انه حلو ويريح نفسيتك بس ممكن يقلب عليك ويتمرد فجأة بس هيرجع صافي تاني…بحسه بيفهم اكتر من ناس كتير 

سليم حضنها اكتر وضحك: يابخت البحر هه

نور لفت وشها وقربت منه وباسته بحب: بحبك زي البحر…او اكتر شويه صغيرين 

سليم ضحك: شويه صغيرين!!

نور حضنته: بحبك اووي 

*بعدها وصلو الجزيره وكانت متزينه بطريقه حلوه سليم مسك ايدها ونزلها ومشو شويه لحد ماوصلو ترابيزه وحيده علي الجزيره *

سليم طلع من جيبه علبه وكانت عباره عن خاتم رقيق الماظ وفي قطع لولي*

سليم بحب وهو بيلبسهولها: بحبك 

نور بدموع فرحه: وانا بموت فيك ياسليم 

* راحت حضنته بسرعه وقعدو يرقصو سلو وهما حاضنين بعض *

سليم قعد جمبها: نور!! انا مبسوط انك رجعتيلي تاني بس لازم تعرفي سبب خناقنا وال كان هيوصل ل طلاقنا لازم اقولك علي كل حاجه لازم تعرفيني وتعرفي قد اي بحبك ومبحبش غيرك 

نور بابتسامه: وانا عارفه ده…ومصدقاك من غير مااعرف الحقيقه 

سليم باس ايدها: لا لازم تعرفي..انا كنت عارف اروي من زمان وف يوم اروي اتصلت بيا……..

* وبدأ يحكيلها علي كل حاجه وعلي جوازه منها وسبب موتها *

نور حضنته بدموع: انا اسفه ياسليم انا زاي فكرت انك ممكن تخوني…ربنا يرحمها 

سليم حضنها: خلاص يانور انا قولتلك عشان تكوني عارفه كل حاجه عني 

نور بابتسامه: انا بحبك اوي 

سليم ضحك: ااه لو مكناش ف جزيره هه 

نور بكسوف: سلييم!!

سليم ضحك: قلب سليم! وعمر سليم 

نور عشان تهرب منه: اه صح بقول كفايه كده ونرجع عشان خطوبه امنيه ومراد بكره 

سليم بزعل مصطنع: وشهر العسل 

نور ضحكت: كفايه اوي الاسبوع ده واللي حصل فيه

سليم: لااا هيكون في شهر عسل تاني…. وساعتها مش هسيبك 

نور ضحكت: الوقت اتأخر…يلا علشان نروح 

سليم قام وشالها بحب: مش هسيبك بردو 

* بعدها رجعو القاهرة وسليم وعدها انهم هيروحو شهر عسل تاني *

نور بابتسامه: مبروك يا امنيه…مبروك يامراد 

مراد: الله يبارك فيكي انا اللي المفروض اباركلك وعقبالي لما ارجع من شهر العسل انا كمان 

امنيه ضربته علي كتفه بكسوف: لسه بدري واحترم نفسك 

نور ضحكت: طيب انا هسيبكو انتو تتخانقو واروح اشوف سليم 

امنيه وهي بتتخانق مع مراد: علي فكره بقي مش هروح شهر عسل 

مراد: نععم ياروح امك!! اومال انا متجوزك ليه 

أمنيه بعصبيه: انت متجوزني عشان شهر العسل!! طبعا كلكو كده عايز تاخد مني ال انت عايزو وبعدها خلاص مش هيبقالي لازمه صح!! بس ده بعيد عن عينك انا زيي زيك يااستاذ ومش هتقدر تظلمني او…

مراد ضحك: ايييه!! ايه شغل ال قادره علي التحدي ده! يستي انا بحبك هظلمك ليه 

امنيه بتوتر: انت بت… ايه!!

مراد ابتسم: بحبك 

امنيه بكسوف: هما ماجبوش عصير ليه انا عطشانه 

مراد ضحك: انا غلطان اني قولتلك حاجه 

* والخطوبه خلصت علي خير واتجوزو بعدها بشهر وراحو شهر عسل هما وسليم ونور!! سليم استغل الفرصه طبعا…*والمتمرد بقي عاشق للنور *

تمت

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا

نرشح لك أيضاً رواية عريس من ديزني للكاتبة ندى حمدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى