Uncategorized

رواية عشق الرعد الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم جميلة أحمد

 رواية عشق الرعد الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم جميلة أحمد
رواية عشق الرعد الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم جميلة أحمد

رواية عشق الرعد الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم جميلة أحمد

ذهب برق لرعد قبل ذهابه لشركته
برق : ازيك يا صاحبي انا تمام والشغل تمام ايه دا الورد اتغير يبقي عشق جات اه دي بتعشقك سيبك انت عامل انا مقولتلكش مش شركتنا بقت مشهوره جدا وبتتحدي الوقتي مجموعة شركات المهدي هههههههه شفت حد بيتحدي نفسه اهو انا بقي عارف اني اتكلمت كتير هروح الشغل وابقي امر عليك سلام
***********************
جمان : عشق
توقفت للحظه ثم اكملت طريقها فذهبت الي المقهي وجلست وطلبت بيبسي وكالعاده منذ فراق رعد لا تشربه جاءت چيلان اليها مقبله وجنتها وجلست
چيلان : عشقي عامله ايه
عشق : عادي وانتي والبوب الصغير
چيلان : كويسين الحمد لله…..رعد عامل ايه
عشق : مفيش جديد
چيلان : ان شاء الله هيبقي كويس انا ورايا محاضره هبقي اقابلك بعدها
عشق : اوكي
فجاءت صديقة لها تدعي سيلا
(سيلا محمود 20 سنه عيون كالزمرد وبشره خمريه شعر اسود طويل متوسطه الطول جميله جدا وجمالها فائق)
سيلا : عشق هانم ازي حضرتك اتمني تكون ضيافتنا عجبت حضرتك وتطنيشك ليا
نظرت لها عشق بكل هدوء وقالت اقعدي
سيلا : يخربيت البرود تلاجه يا خواتي طب ابتسمي يا شللي
عشق : تشربي حاجه اطلبها
سيلا : اشطاا ماشي هقوم اجيب محاضره امبارح وهاجي عايزه حاجه سلابرتقال وتركتها وذهبت
عشق : مجنونه
جاء احد الشباب اليها
الشاب : هاااي انا كرم
عشق : افندم
كرم : طيب قولي اقعد ع العموم هقعد
عشق بعصبيه : تعرف تمشي من وشي
كرم : اهدي بس انا بصراحة شدتني شخصيتك يعني بتيجي ساعة المحاضره وتمشي علي طول بتقعدي في المقهي وتطلبي بيبسي ومش بتشربيه في بنت محجبه بتنادي عليكي بتطنشيها البنت اللي ماشيه من شويه بتقعد خمس دقايق وتمشي وصديقه تانيه بس مش اكتر
عشق : انت مالك بكل ده وبتراقبني بتاع ايه
كرم : مش عارف شخصيتك شدتني
عشق : خلصت مبدئياً كده انت افورت وانا اللي هسبلك المكان وملكش دعوه بيا مفهوم
وتركته وذهبت واوقفتها جمان ممسكه بيديها
جمان بدموع : عشق
عشق : سيبي ايدي
جمان : سامحيني
عشق : اسامحك انتي مين اصلا عشان اسامحك
جمان : انا اختك
عشق : كنت اختي قبل ما تخدعني كنت اختي قبل ما تخليني اجبر بابا علي حاجه كنت اختي قبل ما تخليني احققلك امنياتك وترفضي طلبي….عارفه انا كل اللي قهرني رعد واللي حصله اوعي تكوني هبله ومفكره اني مبحبوش لا انا بعشقه ومن زمان كمان من اول ما شوفته حبيته وعشقته بعد اما عاملني زي بابا
جمان : وانتي عملتي كده ليه
عشق بدموع : عشان كنت خايفه لاخسره زي ماما بابا خسر ماما وزي ما برق هيخسرك متوقعه ايه من واحده كل العلاقات اللي قدامها فاشله ونهايتها الموت لازم معلقوش بيا عشان ميتألمش
وبدأت في البكاء ووضعت يداها علي فمها لمنع شهقاتها وتركتها وذهبت الي المحاضره وجودي بكت بشده وذهبت ورأها وجدتها تجلس وتنظر الي الفون وتمسح دموعها التي تنزل ولكنها لا تتوقف وبجانبها سيلا فجلست بعيد عنها تنظر لها ودخل الدكتور وكان شاب في اواخر العشرينات يبدو عليه القوه والوسامه يتميز بعيونه السوداء وبشرته البيضاء وشعره البني وغمزاته التي تظهر طويل القامه جسمه رياضي
الدكتور : انا دكتور كرم جيت مكان دكتور معتز وهدرسلكم الفارما بتمني ان محدش يتأخر عن محاضرتي والاهمال ممنوع اعتبروني اخوكم واللي يقف عليه حاجه يجي علي مكتبي حد عنده اسئله…..تمام انتي اتفضلي اقفي
خبطت سيلا عشق في زراعها لتنتبه
كرم : اتفضلي قومي انا مش بكلم نفسي عشان حضرتك تبصي للتليفون وتعيطي
وقفت عشق وقالت بكل برود وحضرتك معصب نفسك ليه اهدي ليطقلك عرق
لم تستطع سيلا منع ضحكتها فضحكت علي برود صديقتها
كرم : انتي اللي جنبها
سيلا بضحكه : انا
كرم : اي انتي وهيا بره
عشق : هدي اعضائك هنطلع
سيلا : بجد شكرا يا دكتور انا من زمان نفسي اتطرد وحضرتك حققت امنيتي ميرسي
كرم : استنوا قولوا اسمائكم وبعد المحاضره تعالوا ع المكتب
عشق : عشق احمد
سيلا : سيلا محمود
جمان : جمان محمد خد اسمي انا كمان عشان مستحيل اقعد في مكان اختي مطروده منه
نظرت لها عشق ولم تجب
كرم : انتم التلاته انتي مرات برق المهدي
جمان : ايوه
كرم : طيب تعرفي مرات رعد صاحبه
عشق : يلا يا جمان
فهمت انها لا تريد ان يعرف فقالت حضرتك اسأل عليها وتركته وذهبت مع الفتيات
سيلا : مقولتيش ليه انك مرات رعد
عشق : كده مش عايزه حد يبص ليا بصة شفقه
جمان : عشق انا اسفه ارجوكي
عشق : انا تعبت اوي ومعتش قادره هسامحك لو سامحتي برق
جمان : مسامحاه سامحيني بقي
عشق : اكيد يا مجنونه مستحيل افضل كتير زعلانه كنت بطنشك عشان لو كلمتيني مقدرش اسكت
جمان : الله عليكي يا عشقي وحضنتها
سيلا : يلا بقي نحتفل برجوع الاخوه
عشق : لا مش جايلي مزاج رعد واحشني وعايزه اروحله
سيلا : استني اما الغلس اللي جوه يخلص عشان نروحله المكتب
عشق : اممم اسكتي يا بت دانا افهمك من نظرتك دانتي كنتي هتكليه بعينك
سيلا : اتكشفت يعني
جمان : دا عشق يا بنتي
وبعد وقت خرج كرم وورأه الفتيات وذهبوا للمكتب
كرم : انتم عارفين ممكن ارفدكم الوقتي
عشق ببرود : بالنسبالي عادي
كرم : اكيد منتي زمانك من بتوع الوسطات وبتعدي بمقبول
سيلا : ههههه ومن سمعك دي بتنجح بامتياز ودايما الاولي ع الدفعه
كرم : ليه جايلنا منين
سيلا : من المنصوره هيا وجمان
كرم : وحضرتك
سيلا : لا انا من إسكندريه
عشق : ياريت تكون خلصت اصلي مش فاضيه
فرن فون جمان ووجدت انه برق فعلمت انه بالخارج
جمان : احم وانا كمان
سيلا : لا انا ممكن اقعد عادي اشطااا مشيهم بقي اصلهم واحده كئيبه والتانيه بتتكلم بظروفها
كرم : هههههه طيب تقدروا تمشوا وارجعوا تاني احضروا فذهبوا الاثنين وبقت سيلا
سيلا : عادي ممكن اقعد موريش حاجه
كرم : واهلك
سيلا وبدأت تظهر دموعها : ماتوا ومليش حد
كرم : انا اسف
سيلا : عادي ولا يهمك اطلب حاجه بقي اشربها
استغرب كرم من طريقتها اتبكي وتمزح في وقت واحد
************************************
ذهبت عشق لسيارتها واخذتها وذهبت الي المستشفى
بينما ذهبت جمان لبرق ووجدته يقف امام سيارته فذهبت وقبلته من وجنته فاستغرب بشده من طريقتها
برق : جمان
جمان : بحبك
برق : ايه
جمان : بقولك بحبك
برق : سامحتيني
اومأت برأسها بابتسامه فضحك وحملها ولف بها
جمان : نزلي يا مجنون
برق : انا مجنون بحبك
جمان : انا اسفه يا عدي علي اللي حصل في اخر فتره
برق : هو ايه اللي حصل انا مش فاكر غير اني بحببببك
جمان : هههههه بس فضحتنا في الشارع
واخذها وذهبوا الي القصر
****************************
كانت يارا تخرج من جامعتها وجدت جاسر فتضايقت ولم تنظر اليه
جاسر : يارا
يارا : نعم
جاسر : بحبك
يارا : وانا لا
جاسر : يارا ايه اللي غيرك
يارا : والله فكر كويس
جاسر : من يوم المقهي وانتي مش طايقاني يبقي في حاجه حصلت
يارا : بتقولي ليه عن اذنك وتركته وذهبت
*******************************
ذهبت عشق لرعد وقبلت وجنته ونزلت دمعه منها علي عينه
عشق : وحشتني اوي قوم بقي النهارده حصل حاجات كتير چيلان جات قعدت معايا في المقهي ومشت وبعدين سيلا اللي كنت حكتلك عنها ومشت وبعدين جيه واحد اسمه كرم شباب وقعد يحكيلي بعمل ايه في يومي وانا اتنرفرت وسبته وجات جمان انبتها شويه لاول مره مش عارفة ليه وبعدين دخلنا المحاضره وانا بعيط ولحظي يبقي الدكتور الجديد كرم ده وزعقلي وانا كلمته ببرود تقوم سيلا تضحك فطردنا الاتنين وجمان طلعت معانا وسامحتها بس الغريب انه عارفك انت وبرق ما علينا
اتكلمت كتير النهارده عارفه استني هتوضي وهاجي اصلي واقرأ في المصحف اشطااا بحبك وقبلته من وجنته ودخلت وجلست معه حتي حل الليل ورجعت للقصر وجدت لارا تضع الطعام مع الداده فأكلوا وجلسوا سويا ثم ناموا
************************************
في صباح يوم جديد استيقظت عشق ودخلت الحمام اخذت شاور وتوضأت لبست ملابسها وادت فريضتها ونزلت وجدت لارا قد حضرت الفطار
لارا : ايه الجمال ده
عشق : مش عارفة بس مبسوطه النهارده اوي مش عارفة ليه بس حاسه بحاجه جميله محستهاش من ساعه اللي حصل لرعد
لارا : ان شاء الله خير
عشق : يارب…..يلا ناكل عشان اروح لرعد واحشني اوي
لارا : يلا
وذهبت الي رعد ودخلت قبلته من وجنته
عشق : ازيك يا رعود وحشتني اوي بابا رن امبارح وقال انه زارك امبارح هو وماما وعمار وهمس مش تقولي انا حاسه بحاجة جميله النهارده مش عارفة ليه هروح الجامعه وهبقي اجي النهارده هتأخر شويه تمام وذهبت وقبلته من شفايفه هذه المره وقالت بعشقك يا عشق عشق وذهبت الي الجامعه
************************************
وصل برق جمان للجامعه ثم تركها وذهب لرعد وعندما وصل وجد الاطباء عنده فخاف جدا ودخل اليه
برق : في ايه
الدكتور : اخرج مينفعش تفضل هنا
برق بعصبية : قولي صاحبي ماله
الدكتور : بيفوق من الغيبوبه
برق بفرحه : بجد
الدكتور : ايوه
برق سمعه يهمس باسم ما فاقترب وجده يقول عشق وفاق رعد وجد برق فقط فقلق
رعد بصوت خافت : عشق فين يا برق
برق : متقلقش عشق كويسه وخرجت من غيبوبتها بعد الحادثه باسبوعين
رعد : هي فين
برق : في الجامعه بتيجي الصبح قبل ماتروح تجبلك ورد من الجنينه وتحطه وتتكلم معاك وبعدين تحضر المحاضرات وتيجي تتكلم معاك وتصلي وتقرأ في المصحف لحد بليل وتروح وتيجي تاني يوم كده انا باجي الصبح اما اقابلها او القيها جات ومشت وباجي بعد الشغل القيها كده بردك
رعد : عايز اشوفها
برق : هرن عليها
رعد : لا هروحلها انا ساعدني يا برق
برق : مينفعش
رعد : ارجوك يا برق
برق : حاضر بس هجبلك هدوم ادخل خد انت شاور
رعد : تمام
************************************
في الجامعه تجلس سيلا وعشق وجمان وچيلان
سيلا : كرهته في عيشته امبارح وقعدت اتكلم كتير اوي
جمان : هههههه عسل اوي
عشق : بارده
چيلان : عشق النهارده غريبه مش منعزله
عشق : حاسه بحاجه حلوه النهارده
چيلان : يارب دايما
سيلا : اتأخرنا علي المحاضره
جمان : يلا
وذهبوا حضروا اول محاضره واخدوا رست ثم دخلوا محاضره كرم
سيلا : ايه ده مش كان عندنا امبارح
عشق : يعني انا ناقصه تعكير مزاج
جمان : سيبكم يلا ندخل
كرم : اتأخرتوا دقيقتين ليه
سيلا : ياراجل قول وغير دقيقتين بحالهم
عشق بانبهار : سيلا انتي عارفه يعني ايه دقيقتين يعني ميه وعشرين ثانيه انتي متخيله مدي تأخيرنا
الكل : ههههههههه
كرم : ايه ده عشق هانم بتتكلم بدون برود
جمان : وبتهزر كمان
كرم : طيب اتفضلوا يا ثلاثي يا مرح
ودخلوا الفتيات جلسوا سويا وفي منتصف المحاضره شعر كرم برن فونه كثيرا فاضطر علي الرد عندما علم بأنه برق
ونظر باتجاه جمان وشعرت الفتيات بشئ ثم انهي مكالمته واتصل بشخص
كرم : مدام جمان
وقفت جمان وهي قلقه
جمان : نعم يا دكتور
كرم : مين مرات رعد الشافعي
جمان : ليه
كرم : عايزها في شئ بيخصه برق مقاليش اسمها
وقفت عشق ودموعها ظهرت
عشق : رعد فيه ايه
كرم : انتي مراته
عشق ببكاء : بقولك رعد فيه ايه رد
كرم : احم ر…
جرت عشق للخارج وجدت الكثير من المكالمات من الدكتور فوقفت في منتصف الجامعه ورنت علي الدكتور
كرم : سيلا جمان روحوا قوللها ان رعد فاق
جمان ببكاء وفرحه : بجد فاق
كرم : ايوه وبرق قال انهم عايزين ازن يدخلوا
فخرجوا الفتيات
كرم : المحاضره انتهت النهارده
يتبع…
لقراءة الفصل الثالث والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى