Uncategorized

رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة والعشرون 24 بقلم سهيلة سعيد

 رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة والعشرون 24 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة والعشرون 24 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة والعشرون 24 بقلم سهيلة سعيد

شهاب وهو بيقرب عليها : ايه الي خلاكي تعملي كدة ؟؟
سو وهي بترجع ل ورا : والله هفهمك ✋
شهاب : فهمي خطيبتي ????
( يضربها قلم تقع ع الترابيزة وتقع ف الارض )
سو ب انهيار : اااه اسمعني ابوس ايدك ????
شهاب وهو بيمسكها من شعرها : من امتى بنتعامل بالطريقة الو**ة دي هااااا ????????
( يضربها بالقلمة )
سو ب عياط : والله م انا ي شهاب دي بنت خالتك ????
( يتفاجئ شهاب )
شهاب وهو بيشدها من شعرها : هتهرجي ب روح اهلك ????
سو : والله بنت خالتك الي اسمها كارمن 
( يشدها يهبدها ع كرسي )
شهاب : براحة كدة وتحكيلي .. انتي تعرفي كارمن منين ؟؟!!!
سو : معرفهاش ????
شهاب وهو بيضربها بالقلم : اومال انجززززي ????
سو ب عياط : اااه هقولك حاضر ????
*( فلاش باااااك ???? )*
( من كام يوم ، سو ف شقتها ، يخبط الباب ، تقوم تجري تفتح مفكرة شهاب ، تلاقي كارمن ووراها بادي جارد شكلهم يرعب )
سو ب استغراب : ايوة ؟!
( تدخل كارمن ورجالتها )
سو : ايه دة انتوا راحين فين ؟!!!!! 
( تقعد كارمن )
كارمن : تعالي اقعدي ي سو عوزاكي ف موضوع مهم ????????‍♀️
سو : في حد يدخل بيت حد بالطريقة دي !!
( كارمن تبص ل البادي جارد )
سو : اتفضلي اطلعي برة ????
( يقرب البادي جارد ع سو ويجيبها من شعرها يقعدها تحت رجل كارمن )
سو ب صريخ : ااااه ????
كارمن : لما اقولك اقعدي عوزاكي تقعدي من سكات فاهمة ????
سو : حاضر حاضر خليه يسيبني ????
( تبصله كارمن ، يسيبها )
كارمن وهي بتولع سيجارة : قومي اقعدي ب كرامتك احسن ????
( تقوم سو تقعد قصاد كارمن )
سو : انتي مين وعاوزة ايه مني ????
كارمن : بصي ي سو انا كارمن بنت خالة شهاب 
سو : الي بيشتغل عندها ؟
كارمن : بالظبط 
هسو : وعاوزة ايه مني ؟!
كارمن : انا عارفة الي بينك وبين شهاب 
سو ب توتر : عارفة !!! 
كارمن : اهااا عارفة طبعاً .. انا عارفة كل حاجة عن شهاب .. وسيباكوا تلعبوا عشان عارفة اخرك معاه 
( تتنهد سو ???? )
كارمن : لكن هيكون ليا انا ف الاخر ????????‍♀️
سو : ريحي نفسك ولا ليا ولا ليكي هو بقا ل خطيبته وبس 
كارمن : هو قالك انه خطب ؟
سو : ايوة قالي ????
كارمن : وطبعاً قطع علاقته بيكي وسابك زي الكلبة من وقتها ????
سو ب غيظ : انتي جاية عاوزة ايه بالظبط ؟؟؟
كارمن : الي خطبها مش بس خدته منك دي خدته مني انا كمان 
سو : هو انتي وشهاب ……….. 
كارمن ب حدة : ميخصكييييش .. انتي تعملي الي هقولك عليه وبس وصدقيني دة فيه فايدة ليا وليكي .. يمكن يرجعلك وقتها ????
سو : انتي عوزاني اعمل ايه ????
*( بااااااااك ???? )*
سو : قالتلي اخليك تيجي واصورك .. وخلت الرجالة الي معاها يحطوا الكاميرا .. وانت كنت قطعت علاقتك بيا وقتها ف معرفتش اجيبك غير ب موضوع الانتحار دة .. وجيت .. بس والله مرضتش ف الاول ورفضت بس هي هددتني هتموتني او بدل م اكون معاك هتصورني مع رجالتها وتفضحني .. ف خفت .. خفت والله ي شهاب انا مش ادها .. انا اسفة والله بس مكانش قدامي حل تاني احمي بيه نفسي مش اكتر ????????
شهاب : انا مش عارف اقولك ايه .. بجد انا مش عارف اقول ايه ولا اعمل ايه .. انبسطوا انتوا الاتنين كنتوا عاوزين تفرقوا بينا واديكوا فرقتوا .. بس انا استاهل .. استاهل عشان خفت عليكي وجيت اجري زي الاهبل اشوفك .. وغلطت عشان جرجرتيني للقرف تاني بعد م خلاص قلت انا نضفت .. بس تصدقي .. انا كمان غلطان اني مشيت صح .. بس وحيات الي خسرتها بسببكوا ل هخلي حياتكوا سواد زي م سودتوها عليا ????????
( يقوم شهاب يمشي ، يرن الفون بتاعه )
شهاب : الو
هدير : شهاب انت فين ؟؟
الاب ب زعيق : قوليلوا يجيييييي ????
شهاب ب قلق : في ايه ي هدير ابوكي دة الي بيزعق ؟؟
هدير : ايوة بابا 
شهاب : حصل ايه ؟!!!!!
هدير : في حد بعت ل بابا ڤيديو ليك مع واحدة وبعتهولي وبعته ل وجدان 
شهاب ب خضة : ي نهار اسود ????
هدير : بابا ثاير ف البيت من وقتها وعاوزك 
شهاب : طب انا جاي جاي سلام 
( يقفل شهاب ويركب متوسيكله ويمشي ، فاطمة نايمة عمالة تعيط )
هند : فاطمة انتي صاحية ؟
فاطمة : ايوة 
هند : انتي كويسة ؟؟
فاطمة ب عياط : انتي شايفة ايه ????
هند : عشان خاطري متزعليش اكيد في سوء تفاهم 
فاطمة وهي بتقوم ب انفعال : سوء تفاهم ايه دي حتى الصور الي مبعوتالهم سوا كان لابس فيها الهدوم الي كان عندي بيها .. الي يوميها قالي رايح المكتب وراه حاجات .. يعني كدب عليا عشان يروح يخوني .. بزمتك المنظر الي شوفتيه دة ينفع يكون سوء تفاهم .. ينفع ردي عليا ؟؟؟
هند : مينفعش ي ستي بس متعمليش ف نفسك كدة واهدي ????
فاطمة ب عياط : انا تعبانة .. تعبانة اوي .. شهاب كسرني ي هند .. ياريتني سمعت كلامك .. ياريتني سمعته .. ياريت موافقتش عليه ????????
( يوصل شهاب قدام البيت ، يطلع البيت وهو مرعوب من جواه اتفضح قدام اهله مش بس خطيبته ، هيواجه كل دة ازاي ، يخبط ع الباب ، تفتح هدير ، يدخل ، بباه والكل قاعدين ، يقوم بباه يقف )
الاب : خشوا جوة ????
الام : ي سلطان ……… ????
الاب ب زعيق : خشوا جواااااا ????
( يدخلوا جوة ويسيبوهم سوا ، يمسك الاب الفون يشغل الڤيديو ويوجهوا قصاد شهاب )
الاب : ايه دة ????????
( ميردش شهاب مش عارف يقول ايه )
الاب وهو بيضربه بالقلم : انطقققق ????????
شهاب : غلطة ????
الاب : غلطة ي بن الكلب ????
( ينزل فيه ضرب ، تطلع امه واخواته يحوشوه )
الام : خلاص ي سلطان ابوس ايدك ????
سلطان وهو بيزقها : اوعااااااي ????
الاب : مينفعش تضربه هو مش صغيييير ????
( عند فاطمة ، تدخل اسراء )
اسراء : هو في ايه ي فاطمة ابو شهاب نازل فيه ضرب وزعيق والبيت مولع !!!!
( تتخض فاطمة وهند )
هند : هو ابوه عرف ولا ايه ؟!!!! 
فاطمة : مش عارفة ????
( عند شهاب )
هدير ب عياط : خلاص ي بابا والنبي ????
الام : طيش شباب يخويا والله وهي اكيد اخر مرة 
سلطان : من بعد انهاردة لا انت ابني ولا عاوز اعرفك والبيت دة لو خطيته تاني هقطعلك رجلك فاااااهم ⁦☝️⁩
( يتخض شهاب )
الاب وهو بيزقه : برة غوووووور .. عرتنا ي بن ال ***** ي كلب ف داهية يلا ????✋
( يزقه برة البيت ويقفل الباب ف وشه ، يقعد شهاب ع السلم مش عارف يعمل ايه اتقفلت ف وشه من كل ناحية ، تنزل دمعة من عينه ، يمسحها ويقوم ينزل تحت ، فاطمة واخواتها واقفين ف البلكونة ، يبصلهم شهاب ، تبصله فاطمة وبعدين تدخل جوة ويدخلوا وراها اخواتها ، يمسك شهاب الفون ، فوق ، يرن فون فاطمة )
اسراء : دة هو ؟
فاطمة : هو ????
اسراء : طب م تردي عليه شوفي حصل ايه ????
( فاطمة تبص ل هند )
اسراء : هو في ايه انتوا متخانقين انتوا كمان ؟!!
هند : متخانقين ي اسراء 
( يرن ع فون هند )
هند : دة شهاب ????
فاطمة : ممكن تسيبوني انام .. لو سمحتوا اطلعوا برة 
( تنام فاطمة وتغطي وشها ، تخرج هند واسراء م الاوضة ، يرن فون هند تاني ) 
هند : الو
شهاب : ايه ي هند 
هند : ايه ي شهاب 
شهاب : هي مش عاوزة ترد عليا ؟؟
هند : دة الطبيعي يعني هترد عليك ازاي بعد الي حصل !!! 
( يسكت ثانيتين )
شهاب : ي هند والله كان غصب عني ????
هند : متحلفش بس انت راجل ي شهاب ومحدش يقدر يغصبك ع حاجة زي كدة 
شهاب : مش دة قصدي .. انا البنت دي اعرفها ومش هكدب انا كنت مصاحبها بس والله قبل م اخطب فاطمة ومن ساعة م دبلتها اتحطت ف ايدي ولا خنتها ولا عرفت بنات تاني 
هند : كداب اومال دي جت منين والي حصل بينكم دة احنا شوفناك ي شهاب ف حضنها وف وضع زي الزفت متلفش وتدور 
شهاب : ي بنتي والله قطعت علاقتي بيها بس هي اليوم الي مشيت فيه من عندكم اتصلت بيا وعمالة تصرخ والحقني انا انتحرت ف انا بطيبتي رحت عشان عارف انها عايشة لوحدها ولو فعلاً عملت كدة هتموت ومحدش هيحس بيها مرضتش اشيل ذنبها ووالله رحت ب نية صافية ووالله م في ف بالي اي حاجة وحشة ولقتها فعلاً قاطعة شرايين ايدها ومنهارة .. فضلت معاها عشان متكررهاش تاني بس ومعرفش ان دة هيكون اخرها ????
يتبع..
لقراءة الحلقة الخامسة والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية العشق الطاهر للكاتبة نسمة مالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى