Uncategorized

رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم أية إنسان

 رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم أية إنسان
رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم أية إنسان

رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم أية إنسان

_ فتح أسر عينه شاف نفسه مربوط في مكان شبه المخزن ولكن فضل السكوت علشان يشوف اي اللي هيحصل وبالفعل بعد شويه دخل عليه واحد زي الهضبة وقال : احنا اسفين يا دكتور على الطريقه اللي جيت بيها بس دي الأوامر .
_ أسر بهدوء انتو عاوزين اي .
_ لحظه وهتفهم كل حاجة وقام فتح الباب ورفع أسر عينه يشوف مين اللي داخل ولكن الصدمة كانت أكبر من ما يتخيل مش معقول وقال بذهول : هاجر .
_ سورى على الطريقه اللي جيت بيها بس مكنش في حل تاني بس حصل خير خد امضي خلينا نخلص .
_ امضي على اي .
_ على ورقه الطلاق .
_ هههههه بس انا مش هطلق .
_ شفت انا كنت متوقعه كده برضو فقلت نتفاهم هنا احسن ممكن افهم مش عاوز تطلق ليه احنا إتفاقنا .
_ لا الكلام دا قبل ما اعرف الحقيقه وأنك زباله اوي كده .
_ ابتسمت هاجر بحزن وقالت : خلاص ابعد عن الزباله وطلقها .
_ عمرو دفعلك كام يا هاجر .
_ عمرو مين .
_ استهبلي استهبلي بس انا شفت كل حاجه امبارح .
_ ضيقت هاجر عينيها وقالت : مش فاهمه انت بتقول اي .
_ انا شفت كل حاجه بعيني امبارح وانتي واقفه مع عمرو الصاوي وبيتفق معاكي زمان لما اتفق مع سارة حسيت بإحساس وحش ودلوقتي لما اتفق معاكي حاسس بإحساس اوحش مليون مرة بس سارة طلعت جنبك ملاك بجد برافو عليكي .
_ سكتت هاجر شويه وقالت : بس اي رايك انفع ممثله مش كده .
_ ممتازة يا بنت العامري هايل .
_ تمام فك أيده يا جمال خليه يمضي وإلا …. ورفعت الفون وكملت كلام وقالت : بابا اكمل هيزعل يا آسر .
_ رفع آسر عينه وقال : انتي مش هتعملى حاجه .
_ اتفرج ورفعت الفون وشاف أسر حد حاطط المسدس على دماغ أبوه وهو نايم .
_ هااااا يا أسر هتمضي ولا لا .
_ انا مكرهتش حد في حياتي ادك يا هاجر .
_ مش فارق معايا تكرهني ولا لا اخلص علشان عندي طيارة الصبح .
_ فضل أسر يفكر شويه وبعدين قال : هاتي الورق .
_ خد امضي .
_ وبالفعل مضي أسر الورق وقالت : قلها يا أسر .
_ بص أسر ليها كتير وقال : انتي طالق يا هاجر في نفس التوقيت دا دخل إياد وقال : هو دا الكلام المظبوط يلا يا حبيبتي خلينا نمشي .
_ بص أسر لهاجر وقال : مبقتش استغرب اي حاجه منك خلاص يا هاجر .
_ ودا الاحسن ليك يا أسر خدها نصيحه مني انسى كل حاجه وأبدأ من جديد .
_ انا فعلاً هنسى كل حاجه وهبدأ من جديد بس مش قبل ما اصفي كل الحسابات القديمة بوعدك .
_ خرجت هاجر وركبت العربيه مع إياد وقالت : اظن كده انا عملت كل اللي قلت عليه :
{فلاش باك}
_ فتحت هاجر عيونها شافت نفسها في شقه غريبه فقامت براحه وفتحت الباب فشافت إياد في وشها .
_ هاجر حبيبتي عاملة اي .
_ لا انت اكيد مجنون مش كده .
_ هاجر اسمعيني بس صدقيني انا بحبك وعاوز …..
_ وانا بكرهك يا إياد ارتحت كده .
_ كل دا علشان خاطر مين هااا ماشي أنا هموته علشان ميبقاش فاضل غيري .
_ لا اياد انت مش هتعمل حاجه لآسر .
_ طلع الفون وفرجها أسر وهو مربوط وقال : هعمل وهعمل كتير كمان .
_ ردت بعصبيه : انت مجنون هو ملهوش دعوه برفضي ليك يا اخي افهم بقا .
_ لا هو السبب .
_ اياد كده كده انا وأسر هنطلق بكره وهمشي من هنا خلاص .
_ بجد يعني هتطلقي منه ونرجع لبعض .
_ انا هطلق منه وهمشي مش عاوزه اشوفك ولا اشوفه يا اخي .
_ مهو لو مش هتكوني ليا مش هتكوني لحد تاني .
_ يعني اي .
_ يعني يا تخرجي وتعرفيه انك اللي عملتي كده وعاوزه تطلقي يا اما تتشهدي عليه هو وأبوه يا هاجر والقرار قرارك .
_ فكرت هاجر شويه وقالت : ماشي يا إياد هو فعلاً دا الحل المناسب .
                   {باك} .
_ سيب أسر في حاله يا إياد .
_ طول ما هو بعيد عنك انا هسيبه .
_ اطلع على الاوتيل علشان عاوزه انام يا اياد وبالفعل طلع اياد على الاوتيل وطلعت هاجر علشان ترتاح .
☆ ————— بقلم الكاتبة/ آية إنسان ————– ☆
_ رجع أسر الفيلا وطلع يطمن على أبوه وخد وعد أنه هيندمهم على كل حاجه وخصوصاً هاجر .
☆———————————————————☆
_ عدى الليل وجيه الصباح :
_ قامت أسماء لبست ونزلت شغلها وبترن على هاجر مفيش حد بيرد فقررت تروح ليها الاوتيل تطمن عليها ولكن لما راحت قالوا ليها أنها مش هنا فخدت قرار أنها تكلم آسر يمكن يكون يعرف حاجة .
_ ازيك يا أسر هو انت تعرف هاجر فين .
_ لا ازاي هتلاقي الهانم مع حبيب القلب إياد .
_ أسر انت بتقول اي .
_ بقول خلاص هي أطلقت وهتلاقيها معاه بس عرفيها كويس أن حقي مش هسيبه وقفل السكة .
_ انا مش فاهمة حاجه أنا هكلم ليل وافهم منه في اي .
_ الو .
_ ازيك يا اسماء .
_ انت فين يا ليل .
_ في الشغل .
_ طب فاضي شويه نتكلم .
_ اكيد فاضي ولو مش فاضي افضي ليكي مخصوص .
_ ابتسمت اسماء وقالت : طب هقبلك كمان ساعه المطعم بتاع امبارح سلام .
☆———————————————————☆
_ قامت هاجر من النوم بضعف كبير جداً فهي مش قادرة تتحمل تاني صعبه كلمه طالق دي مكنتش عارفه انها هتوجع كده بتمني يا أسر تنسى هاجر وتعيش مع سارة مبسوط وخدت نفس عميق وقامت لبست ولما خرجت كان في واحد واقف ليها على الباب بره .
_ انت مين وواقف هنا كده ليه .
_ انا إياد بيه قالي اكون مع حضرتك وبيطلب منك متتحركيش من هنا لحد ما يخلص اوراق السفر .
_ يا سلام هو أنا محبوسه هنا بقا ولا اي .
_ دي الأوامر يا فندم .
_ اتصلي بيه .
_ وبالفعل اتصل بيه وكلمته هاجر : هو انت حابسني يا اياد .
_ ليه بتقولي كده انا عاوز ترتاحي .
_ اياد بلاش الاسلوب دا معايا انا لو عاوزه امشي مش هتقدر تمنعني .
_ انا عارف لانك مش هتمشي لاني عارفه أنا ممكن اعمل اي .
_ انا عاوزه انزل عندي شويه شغل .
_ انا طلبت من الموظف اللي تحت أنه يقول انك مش هنا .
_ ليه يا اياد .
_ علشان مفيش حد يجيلك يا هاجر ونمشى من غير ما حد يتاذي .
_ ماشي بس انا عاوزه انزل اخلص شويه أوراق هنا من جوه الاوتيل .
_ ماشي يا هاجر بس عماد هيكون معاكي .
_ تمام هنسافر امتى .
_ بعد بكره .
_ تمام .
_ نزلت هاجر وكلمت وعد :
_ الو يا وعد انا هسافر بعد بكرة انتي هتسفري معايا ولا لا .
_ مش انتي قلتي اخر الشهر .
_ لا خلاص بعد بكره .
_ طب أنا لسه قدامي حاجات عاوزه تخلص وبابا هنعمل فيه اي .
_ هنخده معانا بس انتي خلصي .
_ طب سافري انتي وانا هحصلك اخر الشهر .
_ براحتك انا هكلمك من هناك وهعرفك تعملى اي .
_ ماشي يا هاجر سلام .
☆———————————————————☆
_ في المطعم : 
_ كان عمرو بيفطر مع الوفد الإيطالي وبيتكلم في الشغل وخلص وكان ماشي  في نفس التوقيت اللي دخل فيه ليل المطعم .
_ ليل انت بتعمل اي هنا .
_ جاي أفطر يا عمرو .
_ معرفتنيش ليه انك بتبني مستشفى لأسر .
_ وهو مين قالك اني بعمله حاجه أصلاً .
_ هههههه انا مش نايم على ودني .
_ مش علشان شغال على مستشفي تكون ليه .
_ لا انا متاكد انها ليه .
_ عمرو كفايه كده على أسر .
_ ههههه هو فعلاً كفايه لأنه انا خلاص عملت اللي عاوزه مش باقي غير حاجه صغيره بس وانهي عليه خالص وانت اللي هتعملها  .
_ رد ليل بغضب وقال : حرام عليك بقا كفايه مش مكفياك اللي عملته خلتي واحد تاني صورتهم لما كانوا بره وبعتلك الصور وانت فضحتهم فضلت جنبه وأقرب منه واشككه في هاجر واوقع بنهم على الرغم انها مسبتنيش لما كنت تعبان حتي في الحفلة خلتني اصورها هي و اياد وانا متاكد أن انت اللي عرفته أنها هناك وانت اللي بتنقله تحركاتها انا بأيدي خربت بيتهم واهو هيطلقها يا رب تكون إرتحت يا عمرو بيه كل دا وليل طلع كل اللي في قلبه ومش حاسس بدموع اللي واقفه وراه وقالت : مش معقول انت يطلع منك كل دا يا ليل .
_ بص ليل وراه وقال : اسماء .
_ انت مش معقول تكون بني ادم .
_ اسماء اسمعني انتي فهمتي غلط .
_ الغلط الوحيد اللي عملته في حياتي هي اني عرفتك يا ليل وسبته وخرجت .
_ لا اسماء استني .
_ مسك عمرو إيده وقاله :مين دي .
_ انت مش بس بتدمر أسر انت بتدمر كل اللي حوليك واكيد هتدمر نفسك يا عمرو وسابه وخرج .
☆———————————————————☆
في فيلا جيسيكا :
_ صباح الخير يا جيسي .
_ جيسيكا بصوت ضعيف : ميرا انا مش قادرة انا بموت .
_ لا الف سلامه عليكي من الموت متقلقيش يا جيسي كل حاجة وليها حل مش انتي قلتي الناس بتنسي بسرعه واكيد هتنسي موضوعك .
_ قالت جيسيكا بإستغراب : انتي بتتكلمي عن اي يا ميرا .
_ مش انتي في الحالة دي بسبب فيديوهاتك اللي نزلت على السوشيال ميديا والفضيحة اللي حصلت ليكي .
_ فيديوهات اي انتي بتتكلمي عن مين .
_ طلعت ميرا الفون وفرجتها الفيديو بتاعها هي ومصطفى ولكن صورته مشوشه ومش واضحه .
_ بصراحة يا جيسي انا مضايقه اوي علشانك علشانك اكيد الولد اللي تعرفيه هو اللي عمل فيكي كده مبقاش حد مضمون يا حبيبتي بس كلها فترة والناس تلاقي مصيبه جديده وتتلهي فيها وينسوا .
_ قامت جيسيكا وفضلت تصرخ وتكسر في كل حاجه وخدت شنطتها وخرجت علشان تروح عند مصطفى .
☆———————————————————☆
_ في شركة العامري في مكتب عمرو اللي قاعد وماسك صورت أمه واخته وقال : انا خلاص هدمره انا بأخد حقكم النهاردة الذكري السادسة على وافتكم وحشتوني اوي اوي ونزلت دمعه من عينه غصب عنه .
_ اتفتح الباب على غفله ودخلت هاجر وقالت : مستر عمرو أنا محتاجة … وسكتت شويه لما شافته بيعيط وقالت : عمرو انت بتعيط .
_ مسح عمرو دموعه بسرعه وقام بعصبية وقال : انتي غبيه مش تخبطي قبل ما تدخلي .
_ انا اسفه : بعد اذنك وخرجت دخلت مكتبها وهي مضايقه جداً بس غريبه اول مرة تحس أنه ضعيف كده بس رجعت كملت شغلها ولكن شويه وباب المكتب خبط ودخل عمرو .
_ اتكلمت وعد بغيظ وقالت :خير يا مستر عمرو في حاجة .
_ انا اسف مكنتش اقصد اكلمك كده .
_ لا عادي بس انا خبطت قبل ما ادخل بس حضرتك اللي مكنتش واخد بالك .
_ وعد هو ينفع نتعشى سوا النهاردة .
_ لا مينفعش مش فاضيه .
_ قال عمرو بصوت كله حزن ماشي يا وعد براحتك وقام علشان يخرج ولكن وقفه صوت وعد اللي قالت : انا ممكن افضيلك ساعة واحده مش اكتر .
_ لف عمرو وأبتسم ليها وقال : متقلقيش مش هاخرج هعدي عليكي في الفيلا اخدك الساعه ٨ بعد اذنك .
☆———————————————————☆
_ اسماء ماشيه مش مصدقة معقوله قدرت تتخدع فيه معقوله هو سبب خراب بيت صاحبتها بس ازاي كده انا لازم اعرف هاجر كل حاجه وطلعت الفون ترن على هاجر ولكن مش بترد ورنت بدل المرة عشرة ولكن هاجر مش بترد .
_ ليل عمال يرن على اسماء ولكن هي مش بترد عليه فقرر أنه يطلع ليها على مبني الإذاعة هي فاضل ساعتين وتطلع هوا واكيد هتكون هناك وبالفعل طلع ليها ودخل المكتب بتاعها وقال : برن عليكي مش بتردي ليه .
_ اطلع بره انا مش عاوزه اشوف وشك تاني .
_ اسماء اسمعيني بس وانا هفهمك .
_ تفهمني انك واحد زباله وواطي وبعت صاحبك اللي فتح ليك بيته ومراته فضلت جنبك وانت تعبان ولا انك قدرت تضحك عليا وتخدعني وانا زي الهبلة اللي صدقتك وقلت الدنيا جات عليه كتير وأنك اتحملت كتير مكنتش اعرف ان كل دا كذب وأنك بوشين وش ليل الملاك ووش تاني ليل الشيطان انت احقر واحد انا قبلته .
_ صرخ ليل وقال بس كفايه ومسكها من دراعها جامد وقال : انتي تعرفي عني اي هاااا ولا اي حاجه أنا محدش شاف ولا عاش انا عشت ازاي انا اتذليت من اللي يسوي واللي ما يسواش انا اللي عيروني اني مليش أهل ولا حد في الدنيا وعمرو بس اللي وقف جنبي وساعدني هو السبب في كل حاجه أنا فيها غصب عني عملت كده بس مكنتش قادر تقوله لا انا وعدته اساعده في اي حاجه لو طلب عمري مش هتأخر عليه .
_ يا سلام طب عمرك تدهوله ماشي رغم أن عمرك مش ملكك ولكن انك تدمر حياة غيرك دا مش عدل انت مش قادر تنسى الماضي ومش علشان واحد ساعدك تكون عبد عنده انت دمرت اتنين ملهمش اي ذنب غير انك ضعيف يا ليل انت ضعيف .
_ خبط ليل إيده في الحيطه بغضب نزفت دم وخرج من المكتب بتاعها .
☆———————————————————☆
_ دخلت جيسيكا عند مصطفى الشقه وقالت : انت عملت كده ليه .
_ طب قولي ازيك الاول .
_ رد عليااااا .
_ عملت اي يا غبيه انتي .
_ عاوز تفهمني أنه مش انت اللي نزلت الفيديو .
_ وانا هنزل الفيديو ليه انا أصلاً مش مصورك .
_ يا سلام لو مش انت اللي منزله ليه مظهرش وشك في الفيديو .
_ معرفش يا جيسيكا معرفش .
_ انت واحد كذاب عملت فيا زي ميرا بس انا بقا مش هسيب حقي يا مصطفي وطلعت سكينه من وراها ورشقتها في قلبه وقع ميت .
_ رمت ميرا السكينه في الأرض وفضلت تصرخ جامد وتقول قوم مصطفى قوم .
_ في نفس التوقيت اللى ميرا كانت واقفه بعيد وبتتفرج وطلعت الفون وقالت : البوليس .كنت عاوزه ابلغ عن جريمه قتل حصلت في شقه مصطفى الزهار ١٥ شارع المعادي .
☆———————————————————☆
طلعت اسماء على الهوا وقالت وإتكلمت شويه عن موضوعها وبعدين قالت هناخد بعض الرسايل ونجاوب عليها في رساله من حسنة بتقول :
هو ليه الواحد مضطر يعيش في علاقات مرهقه تستنزف كل مشاعرة وبيكون مضطر يبرر كل كلمه وفعل في العلاقه دي مع أن هدف العلاقات أساسه الراحه في العلاقه ؟
ردت اسماء وقالت : كتير مش بيفهم البعض كلامنا وبيفسروا زي ما يحلى ليهم أو حسب نواياهم هنا احنا بس مسؤولين عن كلامنا مش عن فهمهم ومهما شرحنا هتكون في فجوة اسمها سوء الفهم أو سوء الظن !! حينها يكون الصمت هو الحل الوحيد وحتي الحل دا في ناس بتسئ تبريره أو فهمه ! نعم بعض العلاقات أو الأشخاص متعبووون وكل طاقتك بالتبرير أو ادعاء البراءة بيستنزفوها ، وكانك طول الوقت متهم أو تذر الرماد في العيون فنصيحه مني يا احبائي ويا من تسمعون بتمر علينا ايام حتي رد السلام بيكون متعب فرفقا بنا ، رفقا باعصابنا ، رفقا بوقتنا ، رفقا بصحتنا ، رجاء رافقونا بسلام أو اتركونا بسلام .
☆———————————————————☆
_ عدى عمرو على فيلا العامري ورن على وعد اللي نزلت وكانت لابسه فستان ازرق طويل بأكمام شفافه وفرده شعرها البني وحطه مكياج خفيف فضل عمرو باصص ليها شويه وهي اتوترت من نظراته واتعصبت وقالت : هنفضل واقفين كده كتير .
_ احم لا ابدا يلا بينا وفتح ليها الباب وركبوا وطلعوا على مكان عند النيل مطعم هادي ومفهوش حد باين عليه أنه قديم .
_ اقعدي يا وعد .
_ غريب اوي المكان دا .
_ كنتي فاكرة اني هخدك مطعم فخم مش زي دا .
_ مش الفكرة المكان دا حلو اوي لسه في ريحة زمان انا بحب الاماكن دي اوي .
_ ابتسم عمرو بحزن وقال : هي كمان كانت بتحب المكان دا اوي .
_ استغربت وعد وقالت : هي مين .
_ رودينا .
_ دي حبيبتك .
_ دي كانت كل حاجة حلوة وبريئه في حياتي .
_ وليه كانت .
_ علشان مبقتش موجودة .
_ حصل اي .
_ ماتت .
_ انا أسفه .
_ النهاردة ذكري وفاتها .
_ علشان كده كنت بتعيط لما دخلت عليك المكتب .
_ بعد عمرو عينه بعيد وقال : لا مكنتش بعيط ولا حاجه .
_ مش غلط لما تعيط فضي كل اللي في قلبك علشان تقدر تكمل .
_ وحشتني .
_ صعب عمرو على وعد اللي حسه بالحزن في كلامه وقالت : حاول تنسى يا عمرو .
_ مينفعش اللي راحت دي اختي واللي راحت بعدها امي .
_ عمرو لو مش حابب تتكلم بلاش .
_ انا تعبت اوي يا وعد .
_ احكي يا عمرو وانا سمعاك .
_ فضل عمرو يحكي كل حاجه عنه واد اي كانت حياته مستقره وحكي عن موت أمه واخته وعن اللي حصل معاهم بس من غير ذكر اسم أسر .
_ نزلت وعد دموع من عينيها غصب عنها وقالت : إحساس صعب اوي انك تتعود على حد في حياتك ويكون كل دنيتك وبعدين يختفي وكإن الدنيا بتفضى من حوليه بس عارف البعد مش في الموت اوقات كتير بتكون جنب حبايبك بس العلاقه بينكم ميته اصلا يا بخت اهلك بيك يا عمرو .
_ ابتسم عمرو وقال : شكل أنه مش بس انا اللي موجوع واضح انك موجوعه من حاجه .
_ لا أبداً الحياة زي الفل كل الحكايه أن ابويا في غيبوبه واختي بعد فضحتها خسرنا كل حاجه وامي بعتني ومشيت وانا لوحدي يعني اهلى موجودين بس بعاد اوي يا عمرو طول عمري نفسي احسن اني في عيله مش ام كل همها الفلوس واللبس والمظهر واخت طلعه زي الام بالظبط باب هو اللي كان فهمني بس شغله كان واخد وقت كبير حياته كأنه بيهرب من البيت الشخص الوحيد اللي كان مهون عليا هي هاجر بنت عمي بس هي كمان مشيت مش عارفه العيب فين يمكن فيا وانا مش واخده بالي .
_ لا العيب مش فيكي هما اللي مقدروش وجودك .
_ ضحكت وعد وقالت : هي ملها ضلمت كده ليه اي الغم دا .
_ هههههه صح وفضلوا يتكلموا كتير بعد كده .
☆———————————————————☆
_ في الاوتيل عند هاجر :
_ دخل ممدوح المكتب وقال : خير يا مدام هاجر .
_ اتفضل دي كل حاجه خاصه بالشغل انا كلمت مدام جيجي وعرفتها اني همشي وهي قالت سلمي كل الاوراق لممدوح .
_ اتشرفت بالشغل معاكي يا مدام هاجر .
_ شكراً يا ممدوح .
☆———————————————————☆
_ فضل ليل في الشارع ماشي ومش عارف يعمل اي بس كلام اسماء عمال يرن في ودانه مش قادر يتحمل اكتر من كده فطلع الفون ورن على عمرو وكلمة وقاله عاوز اقابلك حالاً .
_ تمام تعالى الفيلا عندي مستنيك وبالفعل عشر دقائق وكان ليل وصل عند عمرو الفيلا ودخل قاله : انا مش عاوز اكمل اللعبه دي .
_ لعبة اي .
_ عمررررو لحد هنا وكفايه انا اذيته ما فيك كفاية ومش هكمل لعب تاني خلاص .
_ هههههههه وانا مش عاوز اكتر من كده يا ليل يعني انت كنت اخر امل ليه واهو عرف انك كنت بتضحك عليه مش اكتر .
_ عمرو انت بتقول اي .
_ اساله مش كده يا أسر .
_ لف ليل وشه وشاف آسر واقف وراه ونظراته كلها وجع وقال : عملت فيك اي علشان تعمل فيا كده .
_ أسر اسمعني انا …..
_ شششششش انا سمعت وعرفت كتير اوي ومش عاوز اسمع حاجه تاني كفايه اوي كده يا ليل يا صاحبي وقبل ما يمشي وصل عند عمرو وقاله : سؤال واحد مش لاقي ليه إجابه انت بتعمل معايا كده ليه عملت ليك اي يا اخي دا انت كنت صاحبي ليه تعمل معايا كل دا .
_ رد عمرو بغضب : واختي عملت ليك اي علشان تموت بسببك وامي كان ذنبها اي هي كمان لما ماتت بس حصرتها على بنتها وانا ذنبي اي اني اتحرم من الاتنين انت السبب انت اللي دمرت حياتي .
_ رد أسر وقال : اختك وامك وانا اي علاقتي بكل دا .
_ اختي ماتت يوم ما انت جيت الفيلا وهددتها انك هتقولي شفتك وانت بتذل فيها وتجرحها وسبوها ومشيت وهي طلعت تجري وراك لحد ما العربيه خبطتها وماتت وامي حصلتها وانت سفرت تكمل تعليمك بره  انت السبب يا أسر ومفيش حد غيرك قولي احساسك اي لما سارة حبتها وسابتك والناس بعدت عنك وهاجر كمان سابتك وليل مطلعش الصديق الوفي بتوجع صح لما تكون حياتك كلها فاضيه ومفيش فيها اي حاجه غير الوجع والوحده كان لازم تدوق من نفس الكأس يا آسر .
_ اتكلم ليل وقال : أسر انا عارف أني غلطت بس اسمعني كنت جاي أقوله كفايه مش هكمل انا ….
_ رد أسر وقال : كفايه يا ليل كفايه وسابهم وخرج من الفيلا .
_ قال ليل لعمرو : انتقمت يا عمرو بيه هل بقا انت دلوقتي إرتحت اللي مات رجع ضميرك ارتاح بس للاسف عمر الانتقام ما كان بيسبب راحه انت هتندم اوي يا عمرو وسابه وخرج من الفيلا .
☆———————————————————☆
_ عدي الليل على الجميع ولم يهدأ بال أحد منهم وجاء صباح يوم جديد رن إياد على هاجر وعرفها أن الطيارة كمان ساعتين وأنها تجهز وبالفعل لبست هاجر وحضرت شنطتها وخرجت من الاوتيل وركبت العربيه مع إياد من غير ولا كلمه .
_ عارفه هنسافر فين يا هاجر .
_ مش عاوزه اعرف يا إياد انا بس عاوزه امشي من هنا .
_ خلاص هنمشي وهنبدأ حياه جديدة مع بعض وبالفعل وصل المطار وقفت هاجر تبص للمكان كويس وبعدين مشيت طلعت الطيارة مع إياد وسابت مصر خالص .
☆ ————— بقلم الكاتبة/ آية إنسان ————– ☆
_ عدى شهر على خروج هاجر من مصر وفي خلال الشهر دا إتطورت علاقه وعد بعمرو جدا وليل بيحاول يكلم اسماء وهي بتصده ومش بتسمع منه وقررت تهتم بشغلها بعد ما عرفت أن هاجر سفرت وسابت مصر خالص ومش عارفه هي فين ومش بترد عليها أما عند أسر اللي اختفى ومفيش حد عارف عنه اي حاجه خالص .
☆———————————————————☆
_ في مكان تاني في بلد تاني خالص في تركيا في بيت أقل ما يقال عنه قصر جميل جداً جداً بيقف إياد يتفرج على هاجر من بعيد وهي قاعدة في الجنينه ونزل قعد جنبها وقال هاجر .
_ بصت هاجر ليه وإبتسمت وقالت : ازيك يا اياد عامل اي .
_ كويس انتي صحتك عامله اي .
_ عادي يا إياد كويسه .
_ طب تحبي نخرج نروح فين النهارده .
_ اي حته يا إياد مش هتفرق .
_ طب إجهزي وانا شويه وهاجي .
_ ماشي وطلعت هاجر تلبس .
_ عمل إياد كام تليفون خاصين بالشغل وقال : دادة سعاد .
_ نعم يا اياد .
_ شوفي هاجر لبست ولا اي .
_ حاضر وطلعت سعاد تشوف هاجر لكن لقتها ولاقعه في الأرض فنادت وقال إلحق يا إياد .
_ طلع إياد وخدها على المستشفي وبعد وقت قصير طلع الدكتور وقاله : بشمهندس اياد للاسف الحاله بتسوء يوم عن التاني ومفيش في إيدي اي حل تاني لو استمر الوضع على كدة مش هتعيش كتير .
_ متقلقش يا دكتور الوضع مش هيستمر كتير كده .
☆———————————————————☆
_ في شركه العامري وبالخصوص في مكتب عمرو كان عمرو ووعد بيتكلموا لحد ما دخلت سارة واقتحمت المكتب فقام عمرو وقال اي الجنان دا انتي ازاي تدخلي هنا كده .
_ اسر فين يا عمرو .
_ معرفش ومش عاوز اعرف ولا هممني أصلاً .
_ لا مش بعد كده دا انت هتخده مني تاني اوعي تكون فاكرني عبيطه ومش عارفه انك سبب اختفاءه انا ما صدقت أنه طلق هاجر علشان ارجع ليه تاني بعد انت ما دمرت حياته اول مره وانا مش هسمح انك تدمره تاني انا كنت غبيه لما صدقتك وصدقت انك بتحبي بس انت كنت بتستغلني علشان تكسر أسر ودلوقتي هتقولي هو فين يا عمرو .
_ بص عمرو لوعد اللي واقفه مصدومة وقالت : هي هاجر سافرت علشان إطلقت طب ازاي وامتى وليه والأهم من كل دا انت كنت عارف يا عمرو .
_ رد عمرو وقال : وعد انتي مش فاهمه حاجه دي واحدة مجنونه .
_ انا مجنونه اوي تصدقي عمرو دا اكبر مخادع في العالم كله بيمثل عليكي الحب وبعدين يسيبك انا كنت حبيبت آسر الأولي وهو ضحك عليا وفهمني اني بيحبني وكل دا علشان يجرح صاحبه وينتقم منه بس انا مش هسيبك يا عمرو لو أسر حصل ليه حاجه وخرجت من المكتب .
_ بص عمرو لوعد وقال : وعد البنت دي ……
_ ولكن وعد مخلتهوش يتكلم وخرجت من المكتب على طول .
☆———————————————————☆
_ في مكان تاني يجلس فوزي اللي كان مدير أعمال شركه الصاوي قبل ما عمرو يطرده من الشركه مع أحد رجاله ويدور هذا الحوار :
_ خير يا فوزي بيه .
_ دا الوقت المناسب علشان نضرب عمرو الصاوي ونوقع شركته .
_ ازاي دا .
_ في عين ليا في شركه العامري بتنقل ليا كل حاجه وعرفت منه أن عمرو شكله وقع في حب بنت عاصم العامري وطبعا هو ميعرفش اني برقبه وعارف أن هو اللي وقع شركات العامري وكان سبب في دخول ابو وعد الغيبوبه وهي لازم تعرف كده ووقتها هتوافق أنها تساعدنا علشان تنتقم منه وتسهل علينا الدنيا .
_ ممتاز فكرة هائلة يا باشا .
_ دلوقتي خدلي ميعاد مع عمرو بيه والنهارده وبالفعل نزل فوزي وراح عند عمرو الشركة ولكن قبل ما يدخل شاف عمرو وهو هيركب عربيته فوقفه وقاله : أهلاً عمرو بيه .
_ شوف ابعد عن وشي الساعه دي .
_ كنت عاوز اتكلم معاك في موضوع .
_ مش فاضي ومش عاوز اتكلم معاك أصلا .
_ اللي انت عاوز تجري علشان تلحقها دي عارفه انك انت السبب في دخول ابوها المستشفى يا عمرو بيه.
_ وقف عمرو مكانه وقاله انت بتقول اي .
_ بقول الحقيقه مش انت اللي وقعت الأسهم بتاعه شركة العامري الأرض بعد ما إستغليت الفضيحه اللي حصلت علشان تستغل وعد وتاخد الشركة لصالحك .
_ رد عمرو ببرود : وانت داخلك اي عملت كده ولا لا .
_ بس انا ممكن اروح اعرفها كل حاجه .
_ ههههه تصدق انا خفت منك روح عرفها وانا هقول انك مجنون .
_ بتنكر ليه خايف منها احسن تكتشف انك بتلعب عليها كل الوقت دا .
_ هههههههه بلاش تلعب معايا يا فوزي لان زي ما وقعت شركة العامري واخدتها اقدر اوقع حته الشركه الكحيانه اللي انت فتحها فبلاش تلعب معايا .
_ رد فوزي وقال : اظن كده سمعتي بودنك يا انسه وعد واني مش بكذب عليكي في ولا كلمة .
_ بص عمرو جنبه وشاف وعد وهي واقفه مصدومه من الكلام مش معقوله هو كمان يكون بيعمل كده .
_ مشي عمرو عند وعد وقال : وعد انتي فهمه غلط انا حبيتك بجد .
_ انت احقر واحد انا شفته في حياتي يا عمرو وسابته وطلعت تجري في الشارع والدموع مليه عيونها .
_ قال عمرو لفوزي : هدفعك التمن غالي اوي صدقني وطلع يجري ورا وعد وفضل ينادي عليها وقرب منها مسك دراعها وقال : اسمعيني يا وعد .
_ فزقته بعيد عنها وعدت الطريق وهي بتعيط ولسوء حظها مخدتش بالها من العربيه اللي جايه بسرعه وخبطتها ووقعت على الأرض .
_ وقف عمرو متجمد نفس المنظر بتاع رودينا نفس الحادثه الناس كلها إتلمت عليها وهو جري عليها وصرخ لا لا انتي كمان مش هتسبيني لا وجري عليها وشالها وطلع بيها على المستشفى ووصل بيها وبعد ساعات كتير من الانتظار خرج الدكتور وقال : للاسف دخلت في غيبوبه .
☆———————————————————☆
_ بعد يومين في تركيا : كانت هاجر قاعدة وضمة رجليها عند البحر وباصه قدامها وسرحانه في اللا شئ فقرب منها وقال : كنت عارف أني هلاقيكي هنا .
_ رفعت هاجر عيونها وقالت مستحيل تكون هنا ……
☆ ————–
يتبع ……
لقراءة الفصل التاسع والثلاثون : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى