Uncategorized

رواية فرحة الصقر الفصل الثالث 3 بقلم رحمة محمد

 رواية فرحة الصقر الفصل الثالث 3 بقلم رحمة محمد

رواية فرحة الصقر الفصل الثالث 3 بقلم رحمة محمد

رواية فرحة الصقر الفصل الثالث 3 بقلم رحمة محمد

صقر :مالك دي بئيت مراتي خلاص متنساش ده
مالك :وانا وولاد اعمامها مش موافقين
صقر :انت مش مهم المهم هي موافقة مش أكده يا فرح، الله هي راحت فين دي…. 
فرح :تبا لمعرفتكم السودا كان مالي انا ومال الصعايده أدهم انا يارب استر، اااااه
هنا :مش تحاسبي كنتي هتاخديني وتتكفي على وشك
فرح :اسفه مكنتش اقصد والله
هنا :ولا يهمك بس مالك بتنهدي كدا ليه عاد
فرح :اصل انا…
مالك :فاكره روحك هتعرفي تهربي يا بت عمي لا دي بعيده عنك
صقر :انا هعرف شغلي معاكي يا فرح على عملتك دي
هنا :ايييييييه في ايه لكل ده يعني عملت اي هي وبعدين المفروض انكوا متعلمين مش كدا ابدا
مالك :خليكي انتي في حالك احسن واطلعي منيها وانتي ملقتيش غير دي وتتحامي فيها
هنا :ومالها دي أن شاء متحترم نفسك
مالك بصوت جهوري :الزمي حدودك يا بت انتي احسنلك وإلا متلوميش غير نفسك عاد متنسيش انا ولد مين وانتي بت مين سامعه يا بت الخدامه
هنا :انا مسمحلش تهين امي ابدا وعموما انا اسفه يا بيه ومش هدخل تاني
فرح :انت غبي اوي يلا
مالك :ايه بتقولي اي انتي كمان
صقر :مش وقته يلا يا فرح
///////////////////////////////////////////////////////////////
صقر :اسمعي يا بت الناس انا اتجوزتك من الاول لآخر علشان سليمان بيه الراجل الي رباني وافضاله عليا وانا عمري ما أغضب ربنا ابدا ولا هجبرك على حاجه انتي مش عوزاها، بس احنا هنا في الصعيد مش في مصر يعني مش هينفع تفضلي في اوضه لوحدك وعلشان كدا هتفصلي معايا في نفس الاوضه
فرح :ثواني بس انت ازاي لهجتك قلبت كدا مره واحده
صقر بتوتر :ها اصلي اخدت الجامعه في مصر ويلا بلاش غلبه وقومي نامي
فرح في سرها :ده انت شكل حكايتك حكايه يا سي صقر
//////////////////////////////////////////////////////////
هنا :اساعدك يا قلبي لسه قدامك كتير
صفيه :وه يا بتي تبقى دكتوره وتساعديني
هنا :يا ستي من تواضع لله رفعه وبعدين انا معنديش أغلى منك علشان اساعده ويلا قولي وراكي اي
صفيه :فاضل اوضه مالك بيه لسه عايزه تنضيف
هنا :مفيش غيرها يعني
صفيه :قولتلك خلاص يا بتي
هنا :طيب خلاص هطلع،،،، إلهي تنام يا بعيد ولا تتعطل مش عايزه اشوف خلقتك، بعدها خبطت ملقيتش رد فدخلت بس انصدمت من الي شافته
يتبع…..
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى