Uncategorized

رواية معاناة رحمة الفصل الرابع 4 بقلم بسملة محمود

 رواية معاناة رحمة الفصل الرابع 4 بقلم بسملة محمود
رواية معاناة رحمة الفصل الرابع 4 بقلم بسملة محمود

رواية معاناة رحمة الفصل الرابع 4 بقلم بسملة محمود

بعد مدخلت رحمه المكتب وحطت السي في بتاعها قدام ال بيعمل ال انترفيو
ال بيعمل الانترفيو:حضرتك مشتغلتيش قبل كده معندكيش اي خبرات صح
رحمه:ايوه ي فندم
ال بيعمل الانترفيو:طيب هسألك شويه اسئله
رحمه:اتفضل
ال بيعمل الانترفيو:اسمك وسنك و الحاله الاجتماعيه
رحمه: رحمه و ٢٩سنه ومطلقه
ال بيعمل الانترفيو سكت شويه وبعدين قالها:طب اتفضلي ي فندم ولو اتقبلتي هنرن عليكي وعطاها ورقها(معني ذالك ان هي اترفضت )
رحمه فهمت وخدت الورق وخرجت م البنك وبعد تدوير كتير علي شغل وكل ال بيعرف أن هي مطلقه مش بيرضه يشغلها لحد متعبت اخر اليوم وروحت البيت طلعت الاوضه ال سكنه فيها علي السطح وصلت وقعدت بتقراء قراءن لقت حد بيحاول يفتح الباب راحت جابت خشبه كانت موجوده في الاوضه و وقفت وراء الباب واول مفتح ضربته بالعصايه علي دماغه
رحمه بصريخ:حرامي حرامي
فطلعت الست فاطمه :يالههوي في اي ي بنتي
رحمه:حرامي ي طنط
فاطمه بتبص علي الأرض لقت ابنها مرمي علي الارض
فاطمه:يالهههوي ابني
رحمه ب استغراب:ابنك اي ي طنط ده حرامي
فاطمه:ده ابني احمد
رحمه اتكسفت:انا اسفه ي طنط والله مكنت اعرف بس لقيت ال بيفتح الباب ومعرفتش اعمل اي ف ضربته
فاطمه:روحي بسرعه هاتي مايه ولا حاجه نفوقه بسرعه
رحمه راحت جابت مايه ورشوها عليه لحد م فاق
احمد بتشوش:اه دماغي
فاطمه:ابني حبيبي عامل اي
احمد:انتي ي امي شايفاني عامل اي م انا مرمي علي الأرض اهو مش قادر اقوم
رحمه:انا اسفه والله مكنت اعرف انك ابن طنط فاطمه
احمد ل مامته:مين دي
فاطمه :قوم بس كده ولا انت عجبتك نومتك دي
احمد :طب ساعديني اقوم يعني انا لو قادر مكنت قومت
ساعدته فاطمه يقوم وخدته تحت عندها وشافت الجرح ولفتله رأسه وحكتله علي رحمه وأنها هتقعد ف الاوضه
احمد:ي ماما م انتي عارفه أن بحب اقعد فوق دلوقتي مش هعرف اطلع عشان هي فوق
فاطمه:يعني كنت عايز اسيبها ف الشارع
احمد:لا ي امي معلش انا شكل الوقعه اثرت علي دماغي
فاطمه:طب قوم غير هدومك دي لحد محط الاكل واطلع اقولها تيجي تاكل معانا
احمد:حاضر
طلعت فاطمه ل رحمه
رحمه:انا اسفه ي طنط والله
فاطمه:خلاص ي بنتي ولا يهمك انا بس مقولتش ل احمد انك قعده فوق عشان كده طلع
رحمه:انا لو عمله مشاكل ممكن امشي والله
فاطمه:لا يحبيبتي ولا مشاكل ولا حاجه وتعالي يلا كلي معانا
رحمه:لا ي طنط ب الهنا والشفا عليكوا انا هنام انا عشان اصحي ادور علي شغل
فاطمه :لا والله ابدا هتنزلي تاكلي معانا يعني هتنزلي وبعدين انتي لسه ملقتيش شغل
رحمه: خلاص حاضر …لا والله لسه ملقتش ادعيلي
فاطمه:ربنا يوفقك وتلاقي شغل كويس تعالي يلا
ونزلت رحمه مع فاطمه وحطوا الاكل وكلوا وأحمد معاهم طبعا وخلصوا اكل
رحمه:اساعدك ي طنط ف غسل الاطباق
فاطمه:لا ي حبيتي اطلعي انتي عشان هتصحي بدري
رحمه :حاضر ي طنط تصبحي علي خير
فاطمه:وانتي من اهله
وطلعت رحمه نامت عشان هتصحي بدري تدور علي شغل
يتبع ……
لقراءة الفصل الخامس : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى