Uncategorized

رواية البنات في الجيش الفصل الرابع 4 بقلم الشيماء

 رواية البنات في الجيش الفصل الرابع 4 بقلم الشيماء

رواية البنات في الجيش الفصل الرابع 4 بقلم الشيماء

رواية البنات في الجيش الفصل الرابع 4 بقلم الشيماء

في مكان تاني وظابط تاني وبنت تاتيه
..واخد بالك يا كريم من الصاروخ ده ؟؟
….اه ياااااه دي جامده اخر حاجه ..تعالى نروح نكلمها
..ﻻياعم دي ممكن تشتكينا ونروح في داهيه.
.ياعم ماتخافش …تعالى بس
.احم احم ..حضرتك معانا هنا
………..
…..شفت ياحيوان اهي مارديتش
..استنى بس..حضرتك اسمك ايه.
.أنا أسيل
..ياااااااه بسرعه كده ..ﻻﻻﻻﻻ الشمس حاميه صحيح بس مش لدرجة انك تسيلي يعني …
.انت عبيط ..اسمي اسيل .
.يااااه اه والله ده اسم حلو قوي ..هو معناه ايه
…………….؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ااااا ااااا ..مممممممممم …. وانت مالك انت ..عن اذنك ورايا شغل
شغل؟؟!بتقولك ورايا شغل..
سيبك منها ياعم دي باينها وراها غسيل وﻻ طبيخ وﻻ ك.
……..آآآه
ايه ده هي بتصرخ ليه تعالى نشوفها..
ايه مالك بتصرخي ليه
صابعي كان هيتقطع جوه الدبابه دي.. ازاي يعني السير بتاعها طلع تخين قوي..
السير وتخين ايه الكﻻم ده ياكريم
ياعم سيبك منها واحده بتقولك سير الدبابه تخين ..اركن انت كده وشوف معلمك..
بصي يا انسه حضرتك سﻻح ايه..
مدفعيه ..
طيب ايه اللي جابك هنا ..ﻻ بصي في سﻻح حلو وخفيف كده ومريح..
بجد ؟؟؟؟ ايه هو؟؟
سﻻح المقشات ..انتي تاخديلك مقشه وجاروف وتروحي تكنسي المكان اللي زمايلك بياكلوا فيه شيبسي وشيكوﻻته هناك ده.
وفي يوم تاني..
تجري لورين على الظابط وهي بتعيط ..
الحقني يا افندم تعاﻻ بسرعه ..شوشا بتموووووت
.. يالهوي شوشا مين ..
..انت لسه هتسأل .وتشده من ايده وتجره وراها
..يوصل الظابط يﻻ قي اوضه فاضيه مافيهاش اي حد
..هي فين شوشا ..ماتت وﻻ ايه ..ﻻ ماتت ايه ده حتى مفيش جثه ..فين صاحبتك يابنتي خلصيني
..هي مش صاحبتي انا لسه متعرفه عليها امبارح هنا ..
طيب هي فين ..
مهي ادامك اهي ..
بص الظابط مكان ماشاورت ..لقا سلحفه ..طبعا هم كانوا اتعودوا على الكﻻم ده فالظابط ماماتش المره دي ..هو بس كتم في نفسه ..وبصلها بمنتهى الهدوء والدم بيغلي في عروقه وقالها ..
مالها شوشا ..
بترجع ..
وحياة امك ..
نعم ؟؟!
ﻻﻻ مفيش حاجه ..طيب اعمل ايه يعني ندهالي ليه …
..تعالجها ..انت مش ظابط ..
..هو بلدكم الظباط فيها هم اللي بيعالجوا السﻻ حف يعني وﻻ ايه مش فاهم ..
اتصرف انت الراجل هنا ..
..حاضر ..هتصرف حاضر ..هعالجلك صاحبتك اللي عرفتيها امبارح ..السلحفه اللي بترجع ..حاضر ..بس كده ..حاااااضر ..
استنى انا شنطتي فيها اسعافات ..
كويس قوي ..هاتيها ..
..ادتله الشنطه وبدأ يفتحها ..ايه ده ..ده بك باين ..
ﻻ دي علبة الآي شادو ..سيبها ..
..امممممم طيب ده قلم حبر
..ﻻ ..ده الاي ﻻينر ..سيبه ..
طيب انتي مدمنه ..بتشمي
..ﻻ دي البوردره.. سيبها ..
انتي عندك عيال صغيره ..
..ﻻ ..ليه
..في ببرونه هنا بتاعة مين
..دي بتاعة زيزيت بنت شوشو صاحبتي بس نسيت اديهالها واصﻻ البنت كبرت ودخلت المدرسه ..
..اااااه ايه ده ..انتي شايله كاتر ليه ..
..ده مش كاتر ده مبرد سيبه ..
وايه ال ….
ده مش اللي في بالك ..سيبه ..
..هو اييييه انا مش ﻻقي اي حاجه للاسعاف هنا ..
..ما انت اللي فتحت الجيب اللي فوق ..شوف في اللي تحت كده ..
..يالهوي هو لسه في جيوب تانيه ..خدي يا انسه سوق الكانتو بتاعك من هنا ..انتي متكدره خميس وجمعه يادفعه ..
ليه
..تهريب بضاعه.
طيب وشوشا
..هتتكدر معاكي ..
يتبع…..
لقراءة الفصل الخامس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية شمسي للكاتبة أماني عبدالعزيز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى