Uncategorized

رواية فرحة الصقر الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

 رواية فرحة الصقر الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

رواية فرحة الصقر الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

رواية فرحة الصقر الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

هنا :موافقه
مالك :بجد
هنا هزت دماغها بمعنى اه
مالك :هههههه شكلك مسخره اوي
هنا :انت بتضحك على أي
مالك :اصلك صدقتي وبعدين انتي ناسيه اني قلتلك اني مرتبط شكلك وقعتي
هنا :انا مكنش قصدي ده بس علشان مخليش شكلك وحش قدام جدك وبعدين انت هتعمل اي معاه وازاي تقول انك هتتجوزي انت مجنون
مالك :متخافيش عليا انا هعرف اتصرف زين سلام يا هنون
هنا :كنتي فاكره اي انه بيحبك مالك عمره ما هيفكر يبص لواحده زيك انتي بت الخدامه في الاخر الظاهر اني نسيت نفسي
///////////////////////////////////////////////////////////
فرح؛:انت بتهزر يا عم انت
صقر :واهزر ليه أنتي شايفه ان الموضوع ده يتحمل هزار اصلا
فرح بغيره واضحه :وانت بئا مخليها عايشه معاك ليه وانت عارف انها كدا
صقر :ههههه والله هو كان لأن ده حقها وورثها في بيت ابوي ودلوك علشان اشوفك وانتي مولعه كدا
فرح :مولعه وانا هولع ليه من حبي فيك مثلا وبعدين وخدني على فين
صقر :جدك عامل قعده لكل العيله ومجمعهم وعلشان بالمره يقولهم على موضوع جوازنا
فرح :طيب وهما مالهم مهو سليمان بيه وموافق إلى هو ليه الرأي اصلا الباقي ماله بالحكايه
صقر :لما نوصلوا هنعرفوا
///////////////////////////////////////////////////////////////
مصطفى :انت بتهزر يا بويا مش أكده
سليمان :شايفني عيل صغير هزر انا فرح بت اخوك رجعت وجوزتها لصقر
باسم :لا يا جدي الكلام ده كيف حصل ألبت لولد عمها علشان يحفظ الأرض والورث بعدين مش هي دي الأصول
سليمان :كنت عايزني اجوزهالك انت يا بتاع الحريم يلي كل يوم مع واحده شكل صقر هو الي مناسب ليها وبس
باسم رفع المسدس في وش صقر :يبقى جبته لنفسك يا صقر طلقها ودلوك مش واحد زيك إلى دمه يختلط بدمنا أبدا
صقر :نزل إلى فى يدك ده للتتعور عقل ولدك يا مصطفى احسنلك والا انت عارف ان زعلي وحش وقوى بعدها كان هياخد فرح ومشى بس سليمان اترجاه يفضل وهو محبش يزعله
باسم :كنت سبتني خلصت عليه يا ابوي واتحوزتها انا البت كيف القمر
مصطفى :جدك كان عارف انك انت وباقي ولاد عمامك هتطمعوا فيها وعلشان كدا جوزها لصقر لأنه عارف ان محدش يقدر يقف قصاده
باسم :يعني هنسيب حقنا كدا يروح لصقر
مصطفى بخبث :اكيد لا ده لسه ليه عندي مفاخاه إنما اي هتخليه يفقد السيطره على كل حاجه بس يظبط تكتيك دماغي وهتشوف
يتبع…..
لقراءة الفصل السابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى