Uncategorized

رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع 7 بقلم منة فتحي

 رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع 7 بقلم منة فتحي
رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع 7 بقلم منة فتحي

رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع 7 بقلم منة فتحي

الحان بصدمه وخوف:ااا ايمن!!؟
أحمد بسخرية وهو بيدخل:مش لوحده ي بت عمي.
الحان بخوف:انتوا انتوا جيتوا ليه!؟
ايمن قرب منها وابتسم بحب:روحي حضري هدومك.
الحان:انتوا عايزين ايه؟؟ امشوا من هنا.
احمد قرب منها ومسكها من شعرها تحت الحجاب وبغضب:جايين ناخدك البيت عشان تتجوزي ايمن اخويا.
الحان بدموع:مستحيل اتجوزه مستحيل.
أحمد رفع أيده يضربها فجاءه أيده اتعلقت في الهوا…
اسد بغضب:ماتمدش ايدك عليها والا اقسم بالله اكون قطعها.   وضغط ع أيد احمد بقوه اكتر.   فاهم.   وزقه.
احمد بالم وغضب:دي بت عمي.
اسم بصوت عالي:ودي مراتي.
الكل اتصدم بس الحان كانت اكتر واحده…
احمد بص لالحان بشر:اتجوزتي ي …..   ورفع أيده يضربها..فجاءه كان ع الأرض بينزف من بؤه.
اسد نزل لمستواه ومسكه من رقبته وبشر:هو انا مش قولتلك ايدك ماتترفعش والا هقطعها.   وشاف سكينه ع الترابيزه مد أيده التانيه وخدها لانه كان قريب وبدأ يحركها ببرود.
ايمن بغضب:ابعد عن اخويا والا
اسد بنظره ارعبت ايمن:والا ايه؟ كمل.   وبص لأحمد.   عندك خيارين مالهومش تالت ي تقوم تبوس ايد الحان وتتأسف أو تاخد عزا دراعك قولت ايه؟
الحان بدموع:سيبوا ي اسد بالله عليك سيبوا وهما هيمشوا.
اسد:حاضر هسيبوا بس.  وابتسم بشر.  لما اطبع علامتي عليه.  ومسك كف أيده.  اممم 5 صوابع مش شايف أنهم كتير وان 4 حلوين اوي.
أحمد برق بصدمه:انت انت مجنون ابعد عني.   وبص لايمن.  اعمل حاجه خليه يبعد عني.
ايمن بص لاسد:سيبوا ووالله هنمشي.
اسد ببرود:قولت لما اطبع علامتي عليه…ع فكره عنين كتير اوي لو بقا عندك عين واحده هتبقي احلا ولا.  وحك جانب أنفه تفكير.  نشوه الوش الجميل ده عشان تبقي تفتكرني.
الحان:بالله عليك سيبه سيبوا ي اسد.
اسد:عشان خاطر مراتي الحلوه هسيبك.  وبصوت يشبه فحيح الافعي.    بس اقسم برب العزه لو شوفتكم تاني يبقي تترحموا ع نفسكم فاهمين.   وصرخ في اخر كلمه مما افزعت الكل.
أحمد وأيمن:فاهمين فاهمين.
اسد بعد عن أحمد وفورا جريوا بره الشقه (الخوافين????)
اسد بص لالحان:انتي كويسه؟
الحان بصتله بغضب شديد…
اسد بضيق:لولا اني قولت انك مراتي كان زمانهم خدوكي.
الحان بغضب:دول لو عرفوا اننا مش متجوزين هيخربوا الدنيا.
اسد بخبث:ومالو نتجوز.
الحان باستغراب:هو انت شارب حاجه!!؟
اسد هز راسه بنفي باستغراب:لا…ليه؟
الحان بضيق:اصل ده مش كلام حد عاقل.
اسد بسخرية:وهو انا قولت ايه مش كلام حد عاقل!!؟
الحان بضيق:هو انت مش مسافر.
اسد ببرود:لما نكتب الكتاب.
الحان بغضب:انت مجنون ولا ايه؟
اسد قرب منها بغضب:صوتك مايعلاش عليا انا بقولك اللي في مصلحتك لو الاتنين اللي كانوا هنا عرفوا مش هيعدوها بالساهل.
الحان بسخرية:قصدك انك خايف.
اسد لف أيده حوالين خصرها وقربها منه وبغرور:اسد الدمنهوري مش بيخاف.
الحان لاول مره تكون قريبه منه كده بداءت تتأمل ملامحه الرجوليه الوسيمه وعيونه الرماديه…
اسد غمزلها:عارف اني حلو بس مش كده…ناقص انك تغتص*بني واحنا لوحدنا كده.   وقربها منه اكتر وبخبث.   والشيطان تالتنا.
الحان وشها أحمر بخجل وزقته:ااا انت سا*فل وقلي*ل الا*دب وبتاع بنات… وبعدين انت عايز ايه؟
اسد ابتسم وغمازاته بانت:مالك قلبتي فراوله كده ليه هههههه..المهم عايزك توافقي نكتب الكتاب.
لمار ونور دخلوا وسمعوا جملته الاخيره وبصدمه:تكتبوا الكتاب!!؟
بقلم:Menna Fathy
????????????????????????????????????????????
في كافيه عند النيل
ليل بضيق:ممكن اعر
ف عايز ايه؟
ادهم باستغراب:متغيره ليه ي ليل!؟
ليل بغضب:عشان انت بجح وس*افل ومنح*رف وبتاع بنات.
ادهم بغضب وبص حواليه لقي ما الناس بتبص عليهم:اسكتي ي ليل.
ليل والدموع اتجمعت في عينيها:انت حيو*ان زيك زي مصطفي ضحكت عليا انا غلطانه اني ما قولتش لاسد..انت فضلت تقولي ماتقوليش لاسد.   وبزعيق.  انت خاي*ن خونت صاحبك ومراتك.
ادهم وقف بغضب وحده:صوتك مايعلاش عليا ي ليل وقدامي وحسابك بعدين.
ليل بغضب ودموع:وانا مش هروح معاك في حته.  وخرجت.
ادهم حرك أيده في شعره بغضب و خرج وراها: استني ي ليل.
ليل بغضب:مالكش دعوه بيا.
ادهم مسك أيديها بقوه وبغضب وهو بيجز ع أسنانه: قولت استني.
ليل بصراخ ودموع:انت عايز مني ايه؟ سيبني بقا..انت خلتني احبك وفي الاخر طلعت متجوز وبتخون مراتك معايا اتقي ربنا بقا.
ادهم ابتسم:قولتي ايه؟
ليل بتوتر:قولت انك خا*ين.
ادهم:لا اللي قبلها.
ليل بغضب: ماقولتش حاجه.
ادهم ابتسم:تعالي معايا ي ليل وهفهمك كل حاجه.
ليل بغضب:لا ابعد عني.
ادهم:ي ليل الناس بتبص علينا تعالي.  وشدها وراه لحد العربيه.   اركبي.
ليل ركبت بهدوء…
ادهم:تحبي نروح فين؟
ليل بحزن:روحني.
ادهم اتنهد بحزن:حاضر..ليل انا ما
ليل قاطعته:مش عايزه اعرف حاجه..ي ريت تنساني وتنسى انك قابلت واحده اسمها ليل.
ادهم باصلها بحزن:ليل انا
ليل بغضب:قولت مش عايزه اعرف حاجه.
ادهم باصلها بحزن وسكت
بقلم:Menna Fathy
????????????????????????????????????????????
في شقه نور
الحان بضيق:قهوتك أهي.
اسد باستفزاز: شكرا ي زوجتي المصون.
الحان قعدت بغضب..
لمار بغضب:ممكن نعرف في ايه؟
أسد ببرود:هيكون في ايه واحد وواحده هيتجوزوا.
نور بغضب:ازاي؟
اسد قام ببرود: بصوا ي حلوه انتي وهي انا عندي طياره ومتاخر ف يلا ي استاذه انتي وهي ورايا عشان نكتب الكتاب واسافر.
الحان بزعيق:هو انت اهبل ولا بتستهبل انا مش هتجوزك.
اسد قبض ع أيده بقوه وعروقه برزت بقوه ولف لالحان وبعيون سوداء من شده غضبه قرب منها بشر..
الحان بخوف وهي بترجع لوري:ااا انت انت بتقرب ليه ابعد…انت هتتحول!!؟    وبدموع.  بالله عليك ما تضربني انا اسفه..موافق بس ماتضربنيش.
اسد مد أيده والحان غمضت عينيها بخوف واتفجاءت أنه بيمسح دموعها..
اسد بهدوء:اولا انا ماكنتش هضربك ثانيا انا مش عايز اتجوزك عشان سواد عيونك مثلا انا خايف عليكي من الاتنين اللي كانوا هنا عشان لما يعرفوا أننا مش متجوزين هيأذوكي.
الحان:ماهما هيأذوك.
اسد ببرود: فكرك الاتنين دول يقدروا يقربوا مني حتي لو مش معايا البودي جاردات.
الحان اتنهدت: موافقه بس بشرط ما تلمسنيش وبعد كام شهر تطلقني.
أسد:موافق.
نور لوت شفايفها بغيظ:هتفضل قاعدين كده مش فاهمين في ايه.
الحان:هفهمكم بعدين.
بقلم:Menna Fathy
????????????????????????????????????????????
في فله الدمنهوري
ادهم بحزن:وصلنا.
ليل ببرود:عن اذنك.
ادهم مسك أيديها: ليل انا بحبك.
ليل شدت ايديها بغضب وقرف:وانا بكرهك وعمري ما حبيتك ي خاي*ن روح لمراتك.   ودخلت الفله.
ادهم غمض عينيه بوجع وفتحهم ع صوت رنين فونه وكان اسد..
ادهم بخنقه وحزن:الو
اسد باستغراب من نبره صوته:مالك ي ادهم؟
ادهم:مخنوق شويه…في حاجه؟
اسد:عايزك تيجي وتجيب مأذون معاك عشان هتجوز.
ادهم بدهشة:تتجوز!!؟
اسد:هفهمك بعدين المهم ماتتاخرش تعالي ع العنوان اللي هبعتهولك.
 ادهم:تمام.
بقلم:Menna Fathy
????????????????????????????????????????????
داخل فله الدمنهوري
ليل دخلت وهي بتحاول تخبي دموعها بايديها وخبطت في شخص رفعت راسها وبصتلته وكان فارس ابن عمها…
فارس بحب:مالك ي ليل؟
ليل بهدوء:مافيش عن اذنك.
فارس مسك أيديها بحزن:ليل انا بحبك ونفسي توافقي عليا.
ليل في نفسها:انا لازم انسي ادهم.  وبصت لفارس. تمام هفكر.
فارس بسعاده: بجد ي ليل.
ليل ابتسمت بهدوء:بجد.

فارس والدموع اتجمعت في عينيها بسعاده ومسك ايديها وباسها:انا انا فرحان اوي ي ليل…اخيرا اخيرا.

ليل باستغراب ودهشه:بس انا ما وفقتش!؟
فارس بص في عينيها بحب:بس هتفكري وان شاء الله هتوافقي وتكوني ليا.
ليل بهدوء:عن اذنك ي زين.   ومشيت.
بقلم:Menna Fathy
????????????????????????????????????????????
في شقه نور
(بارك الله فيكم وجمع بينكما في خير)
قال المأذون جملته الشهيره وخرج مع واحد من الحرس…
نور ولمار:مبروك ي الحان.
الحان لوت شفايفها بغيظ وبهمس:اسكتي ي بت منك ليها.
اسد قام وببرود:يلا ي الحان.
الحان بعدم فهم:يلا ايه؟
اسد ببرود:يلا عشان الطياره.
زين بدهشة:هو انت هتاخدها!!؟
اسد:اه.   وبهمس.  ابقي شوف ادهم مالو.
زين بص ع ادهم اللي قاعد سرحان:تمام.
اسد مسك أيد الحان:يلا.  وخرج.
زين بص لنور:عقبالك ي قمر. 
نور ابتسمت بخجل:شكرا. 
زين بتشبيه:حاسس اني شوفتك قبل كده.
نور بنفي:لا لا ما اتقبلناش.
زين:انتي اسمك ايه؟
نور بخجل:نور.
زين ابتسم:وانا زين.
لمار بخبث:مش كفايه كلام.
زين باحراج:احم.  وبص لادهم.  يلا ي ادهم.
ادهم قام بتوهان:تمام يلا.
بقلم:Menna Fathy
????????????????????????????????????????????
في عربيه اسد
الحان باستغراب:احنا رايحين فين؟؟ ده مش طريق المطار.
اسد:طبعا اسد الدمنهوري مش هيركب طياره عامه.  ووقف العربيه ونزل.  يلا.
الحان نزلت باستغراب:في ايه؟
أسد مسك أيديها ومشي بيها لحد ما وصلوا لطياره خاصه ركب وألحان جنبه.
الحان غمضت عينيها بخوف وفجاءه حست بايد ع ايديها…
اسد:اهدي.
الحان بخوف:اول مره اركب طياره….خايفه اوي.
اسد:طول ما انا معاكي ماتخافيش.
الحان ابتسمت بهدوء:حاضر.     وبدهشه.  هي الطياره طلعت امتي؟
اسد:من دقائق.
الحان بنعاس:ماشي. 
اسد ابتسم بهدوء…الحان  غمضت عينيها بنعاس وحطت راسها ع كتف اسد ونامت اسد باصلها وابتسم..
يتبع ……
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى