Uncategorized

رواية حبيبة الصقر الفصل السابع 7 بقلم إسراء محمد

 رواية حبيبة الصقر الفصل السابع 7 بقلم إسراء محمد
رواية حبيبة الصقر الفصل السابع 7 بقلم إسراء محمد

رواية حبيبة الصقر الفصل السابع 7 بقلم إسراء محمد

عند اسر وسيليا 
اسر:انتي صغيره اوي وفجاه قال سيليا تتجوزيني 
سيليا بصتله بصدمه 
اسر:متفهميش نيتي غلط اولا انا هتجوزك وانتي هتبقي عايشه معايا ع اساس انك مراتي مينفعش تعيشي معايا وانا راجل اعذب وكلام الناس انا خايف عليكي ثانيا وده الاهم انا قلبي انجذبلك وبلاحظ أن وانا معاكي بيدق بسرعه اوي و بصراحه حبيتك عارف انك هتتصدمي لاني لسه شايفك بس دي الحقيقي والله حبيتك جدا ومش عاوزك تسيبيني خالص لو انتي مش عاوزني اقرب منك والمسك ويبقي جواز ع الورق بس انا موافق و معنديش مشكله المهم انك تبقي معايا وانا اقدر احميكي وفجأة…………….. 
_______________________________
تاني يوم الصبح عند صقر وحبيبة
صقر صحي من النوم ع صوت رساله فتحها لقي صور لحبيبة مع واحد وهو حاضنها وهو مقرب منها اووي 
صقر بغضب: حبيبة وفجأه قام جابها من شعرها 
وحبيبة بخوف اي في أي سيب شعري انا عملت اي
صقر بزعيق وغضب اي ده وفتح فونه ووراها الصور 
وحبيبة قالتله وهي بتعيط :ه هفهمك والله 
صقر :هتفهميني اي انتي واحده ز*ا*له دلوقتي انا عرفت ابوكي ومرات ابوكي كانوا عاوزين يجوزوكي غصب لي عشان يخلصوا منك ومن قر*ك ومن وس*خ*ك
حبيبة بعياط وانهيار :لا والله هفهمك حرام عليك والله ده كان وائل ابن عمي وكان خطيبي وكنا بنحب بعض جدا من واحنا صغيرين بس هو مات الله يرحموا والصور دي مفبركه انا فاكره احنا كنا ف مكان عام وكنا قاعدين مع بعض وانا كان عندي جرح كان بيطهروا ليا عشان كده كان قريب مني وكانه حاضني بس والله هو ده والصور دي مفبركه وملعوب فيها انا عارفه مين عمل كده هي شهد بنت مرات ابويا انا متاكده هي بتكرهني وهي اللي كانت مصوراني الصور دي لانها كانت غيرانه مني جدا وبتكرهني ومازلت بتكرهني هي اللي عملت كده والله هي اللي لعبت فالصور وبعتتها عشان هي بتكرهني 
صقر:وانا ايش عرفني ان كلامك صح انتي مفكره اني هصدق الحوار ال ز*اله ده من واحده و*خه زيك ومسكها رماها بعزم ماعنده وخرج 
_____________________________
عند شهد وأيه 
شهد :انا مش مصدقه اني خططنا نجحت 
أيه :صدقي ي حبيبتي مش هخليكي تتهني ي حبيبة هنتقم منك 
وكملت شهد بخبث وصقر هيبقااا ليا وابتسموا بخبث 
___________________________
عند صقر 
كان راكب عربيته ومش طايق نفسه ووقف وعمال يفكر فالصور فا فتكر كلام حبيبة عن شهد 
واتصل علي شهد 
صقر:ازيك يا انسه شهد انا صقر جوز اختك حبيبة
شهد : صقر بيه مش معقول ثم أكملت بمياصه عامل اي
صقر:لا بلاش صقر بيه دي قوليلي ي صقر 
شهد بمياصه:ماشي ي صقر 
صقر:ينفع اقابلك يا انسه شهد 
شهد :اه طبعا
واخدت منه معاد وراحوا عشان يتقابلوا 
شهد جايه من بعيد لابسه فستان قصير مكشوف جدا 
وقعدت بمياصه:ازيك ي صقر 
صقر :كويس الحمد لله وانتي 
شهد:الحمد لله كويسه 
صقر :محكلهاش عن حاجه عن الموضوع ده بس قالها أنه بيشك ف حبيبة وكده وشهد عارفه أن الصور وصلتلوا وأنه شاكك فيها 
قالت تدق ع الحديد وهو سخن 
وقالت :انا مش عارفه اقولك اي ي صقر والله ده حتي هي قبل ما تتجوزك زمان كانت بتحب ابن عمها بس كانت يعني بتتجاوز معاه وكده وقعدت اتكلمت عنها شويه 
صقر افتكر كلام حبيبة وان هي مش بتحب شهد بنت مرات ابوها وبتكرها 
صقر بخبث :طيب ي شهد انا عاوزك تساعديني وفجاه …………………..
___________________________ 
عند حبيبة
حبيبة قاعده عماله تعيط كل ما تفتكر اللي حصل 
لقت صقر داخل ومعاه شهد 
حبيبة بصدمه :شهد انتي اي اللي جابك هنا 
صقر:انا ه…….وفجاه 
 يتبع ……
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى