Uncategorized

رواية ذكريات مجهولة الفصل السابع والأخير 7 بقلم نورا محمد

 رواية ذكريات مجهولة الفصل السابع والأخير 7 بقلم نورا محمد
رواية ذكريات مجهولة الفصل السابع والأخير 7 بقلم نورا محمد

رواية ذكريات مجهولة الفصل السابع والأخير 7 بقلم نورا محمد

_ اروح اجبلك رقمها 
– زين رقم مين 
– أسيل الي بتبص عليها من اول ما جينا الفرح 
– زين ياريت 
– أسيل أنا غلطانه اني جيت معاك 
– زين شوفي حنينه ازاي وجوزها بيعاملها بحب 
– وانت مركز معاهم لي أنت مالك 
– زين مهو انا نفسي اشوفك زيها كده شوفي هاديه ازاي 
– اسيل قصدك أنا رغايه يعني 
– زين تؤ أنا قولت كده 
– اسيل تمام بعبد ازنك أنا مروحه 
– زين أنا جاي معاكِ يبقى هروح معاكِ 
– اسيل شكرا هروح لوحدي انا مش صغيره يا استاذ سلام لتتركه وتخرج بره القاعه ليأتي إليها 
– زين قولتلك مش هسيبك تروحي لوحدك 
– اسيل وانا قولتلك ملكش دعوه بيا بعد كده لتشير بيدها لتوقف تاكسي لترحل 
– زين ممسك بيديها قولتلك مش هسيبك ولسه الفرح مخلصش علشان نمشي ولازم نكون موجودين مع العيله بلاش الحركات دي وثانيا مفيش حد في البيت تقعدي معاه ف اصبري لحد ما الفرح يخلص ونروح كلنا 
– اسيل تمام بس متتكلمش معايا تاني 
– زين حاضر لتعود إلى الداخل من جديد لتراى الجميع واقف يصور الفقرة التي تعرض ليقول احدهم لو سمحتم ممكن النفضي المكان للعرسان ليتم تغير الموسيقى من شعبي ل رومانسي ليقف زين بقرب نور عقبالنا 
– اسيل مستحيل 
– زين احسن بردو 
لتشاهد نور صديقتها وهيا سعيده وجوزها ليحملها وهو يرقص معاها لتنظر نور بجانبها لتراى زين ينظر للفتاه التي أمامه كان زوجها يرتب فستانها ويربط لها الحزام 
– اسيل اجبلك رقمها ولا اي 
– زين تتخيلي لو كنتي لابسه فستان كنتي هتبقي قمر بدل البدله الي لابسها دي 
– اسيل مالها البدله عجباني 
– زين دي للشغل مش للافراح والمناسبات 
– اسيل أنا عجبني الاستيل ده ومش هغيرة 
– زين براحتك 
لتذهب أسيل لتجلس بجانب صديقتها نور 
– اسيل هو البس ده وحش
– نور حلو بس حاولي تغيري منه تلبس فساتين درلات كده علشان تبيني انوثتك 
–  اسيل يعني أنا كده شكلي مش بنت 
–  نور انتي قمر ولما تغيري طريقتك هتكوني قمرين 
– اسيل شكرا 
لتعود إلى المنزل بمفردها بتفكربما قالته صديقتها منذ قليل لتحضر فستان بالون الاسود وبه بعض التفاصيل لترديه وتفرد شعرها وتنظر إلى المرأه لتراىٰ أنه تبدو جميلة بهذا الشكل لتجهز نفسها وتذهب للنوم
في اليوم التالي استيقظت وجهزت نفسها لتذهب إلى شركة جدها فهيا تعمل فيها هيا وزين ابن عمها 
في مكتب جدها 
– اسيل وحشتني يا جدو 
– محمد انتي مين 
– اسيل مش عارفني 
– محمد أسيل اي الي عامله في نفسك ده 
– اسيل وحش يا جدو 
– بصراحه قمر اول مرة احس انك بنت 
– اسيل بقى كده ليقطعها زين 
–  زين مين القمر الي معاك ده يا جدو 
– القمر في السماء يا زفت 
– زين شكلها اتغير بس لسانه عمره ما هيتغير 
– اسيل إذا كان عجبك 
– زين عجبني ونص يا ستي بس اي التغيير ده 
– اسيل حبيت اغير من نفسي 
– زين تمام خليكي كده 
– اسيل مالكش دعوه لتتركه وتعود الى مكتبها 
– محمد اي يا زين مالك متسيب البنت في حالها 
– زين بقولك يا جدو أنا عايز اتجوز 
– محمد مين صاحبة النصيب 
– زين بصراحه يا جدو أنا بحب أسيل 
– محمد حبيتها امتى دانا كل ما اشوفكم الاقيكم بتخانقو 
– زين بحبها من زمان وبحب ارحم عليها بس انا مقدرش استغنى عنها&nb
sp;
– محمد هشوف رأيها 
– زين ماشي ليستأذن منه ليعود إلى مكتبه ليسمع أحد الموظفين يتغزل ب أسيل 
زين ما تحترم نفسك 
– احمد أنا آسف يا فندم 
– زين امشي من وشي ليذهب إلى مكتب أسيل 
– اسيل مفيش زوق في حاجه اسمها إستاذان يا اخ انت 
– زين امشي قدامي انتي كمان ومفيش لبس من ده تاني في الشركه ولا في اي مكان غير في البيت 
– اسيل وانت مالك اصلا 
– زين شكل الموضوع عجبك وهيا الناس بتبص عليكي كده 
–  لا مش عاجبني  
– زين طيب يلا علشان متعصبش عليكي واعمل جريمه هنا دلوقتي 
– نور أنت بتغير 
– زين ياه اخيرا حسيتي 
– اول مرة تغير عليا 
– اصلك أول مرة تهب منك وتلبسي كده محدش يصلك قبل كده غيري 
– اسيل يعني كده حلو ولا الاول 
– الاول ارجعي زي الاول 
– اسيل حاضر.
لينتهي الدوام وتعود للمنزل 
في وقت الغداء 
– محمد عايز اقولك حاجه يا اسيل 
– اتفضل يا جدو 
– في عريس متقدملك 
– اسيل بس انا مش بفكر في  الموضوع ده دلوقتي 
–  محمد أنا آسف يا زين الي بتحبها رفضتك 
– اسيل زين ورفضتك زين متقدملي 
– اه كان بقى واترفص 
– اسيل طيب هفكر 
– محمد لا العرض ده ميتفوتش موافقه ولا لا 
– اسيل بخجل موافقه 
– محمد يبقى الف مبروك يا عيال 
– زين الله يبارك فيك يا جدو 
– محمد بعد اسبوع كتب الكتاب 
– زين مفيش مشكله 
– اسيل الي تشوفه 
– محمد يبقى مبارك يا حبايبي 
– —————————————–
بعد مرور أسبوع –
ارتدت أسيل  فستان ابيض وفردت شعرها ووضعت القليل من الميكاب ، ولبس عبدالرحمن بدله سمراء وذهب ليأخذ نو
– المأزون بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير ليقوم زين ويأخذ نور في أحضانه 
– زين أنا بحبك 
– اسيل وانا كمان بحبك 
إنتهت 
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى