Uncategorized

رواية إيجار زواج الفصل الثامن 8 بقلم رحمة محمد

 رواية إيجار زواج الفصل الثامن 8 بقلم رحمة محمد

رواية إيجار زواج الفصل الثامن 8 بقلم رحمة محمد

رواية إيجار زواج الفصل الثامن 8 بقلم رحمة محمد

أدهم :انا الي زقيت عليكي البنت الي شوفتيها وحكتلك على المكتب إلى بيأجر عرسان وانا برضو إلى بعت الراجل العجوز لعادل علشان يطلب ايدك فبكدا هتعوزي تهربي بأي شكل وعلشان كدا دفعت لصفيه يعني كله مترتب ومفيش حاجه بوجه الصدفه انتي بس كان بيتلعب بيكي مش اكتر
هنا واقفه مصدومه هو ازاي قدر يعمل فيها كدا ومعقول انها كانت فعلا مجرد لعبه هو بيحركها :انت اكيد بتكدب مش كدا
أدهم :انتي شايفه اني بكدب
هنا :طيب ليه كل ده
أدهم :علشان اتجوزك
هنا :ليه هو انت لو كنت اتقدمت عادي زي الناس كنت هرفضك يعني ليه
أدهم :كدا كفايه عليكي وكل حاجه هتعرفيها في وقتها
هنا :لا بئا انا عايزه افهم ودلوقتي انت فاكر نفسك اي انا مش هسيبك غير لما تفهمني
أدهم :وانا قلت كفايه كدا عليكي النهارده إنما ليه وازاي فخلي كل حاجه لوقتها
هنا :انت اكيد مش طبيعي
أدهم :اكيد يلا اروحك
هنا :اي إلى يضمنلك اني مش هروح اقول لأهلي واخليهم يطلقوني منك
أدهم :انا عارف ان ابوكي من أصل صعيدي والصعياده مش بيتهاونوا ابدا في أي حاجه تخص سمعتهم مع ذلك بئا لو عرف ان بنته كانت عايزه تتجوز واحد وتاخده وتسافر وتتطلق من غير ما يعرف وتمشي على حل شعرها
هنا :أخرس يا زبا*له وكانت هتضربه بالقلم بس مسك ايديها
أدهم :لسه متخلقش إلى ممكن يرفع ايده على أدهم انتي فاهمه خصوصا لو بت قولتلك كل حاجه في وقتها حلو ويلا علشان معملش حاجه تندمي عليها يلا
///////////////
مني :انتي صاحيه يا هنا
هنا :ايوا يا ماما بس هنام دلوقتي
مني :يعني مينفعش اتكلم معاكي شوية
هنا :لا طبعا تنوري يا ماما تعالى
مني :بصي يا بنتي انتي النهارده انكتب كتابك يعني شويه وهتتجوزي ويبقى عندك ولاد وسعتها بس هتفهمي انا كنت دايما عايزه اجوزك ليه مش علشان اخلص منك بالعكس ده انا مني عيني تفضلي جمبي بس علشان لما اموت ابئا عارفه ان ليكي حد يحميكي لكن مش كره ابدا
هنا فضلت تعيط وحضنت امها جامد :كلامك جه متأخر اوي اوي يا ماما
يتبع…
لقراءة الفصل التاسع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى