Uncategorized

رواية أحبني تاجر سلاح الفصل التاسع 9 بقلم نور أحمد

  رواية أحبني تاجر سلاح الفصل التاسع 9 بقلم نور أحمد
 رواية أحبني تاجر سلاح الفصل التاسع 9 بقلم نور أحمد

 رواية أحبني تاجر سلاح الفصل التاسع 9 بقلم نور أحمد

وفجأة حسيت نفسي عايزة استفرغ جريت علي الحمام
محمود: نور في اي مالك وبترجعي لي
نورا: مش عارفه يمكن واخده برد في معدتي 
محمود: ممكن بس تعالي بكرا اخدك للدكتوره
نورا: لا مفيش داعي انا هروح انام والصبح هكون أحسن بأذن الله
محمود: ماشي تصبحي علي خير 
نورا : وانت من اهل الخير
تاني يوم
نورا: بسم الله الرحمن الرحيم في اي يابني 
محمود: صباح الخير يا نوري 
نورا : صباح اي بعد اللي انت عملته دا 
محمود: هو انا عملت اي 
نورا : يابني زغفتي اتخبل تفتح عينك تلاقي حد في وشك وبيبصلك حاجه مرعبه ????
محمود: لا هو انا وحش للدرجاتي ????
نورا: لا قصدي اه
محمود:  بزعل اه اي وحش يعني 
نورا : لا مش قصدي وحش دا أنت حتي واد موز 
محمود: بفرحه بجد والله 
نورا: احم لا مش قصدي زي ما فهمت 
محمود : امال قصدك اي وغمز 
نورا: قصدي احم ماشي حالك يعني وبعدين اول واخر مرة تعمل الحركه دي لو اتقررت تاني انت وحجاتك برا وضحكت
محمود: لا خلاص يسطااا هحاول بس اعمل اي بحب اشوفك اول حاجه لما اصحي من النوم 
نورا: معلش اتعود وبعدين ابعد خليني أروح أصلي 
محمود: اتفضلي ياروحي 
سبته ورحت اتوضيت وصليت علشان أصلي وانا داخله سمعت تلفونه بيرن 
محمود: الوووو 
مجهول : حضرتك محمود البحيري 
محمود: اه مين حضرتك 
      ”     صلوا على الحبيب المصطفى”????????????
مجهول: انا بكلم حضرتك من مستشفى*******والد حضرتك عمل حادثة وياريت حضرتك تيجي بسرعه 
صليت وخلصت لقيت محمود قاعد علي الارض رحت عنده ناديت عليه محمود محمود  في اي مالك مش بترد عليا لي وبعدين مين ما بيكلمك 
محمود: ابو أبويا 
نورا : أبوك ماله 
محمود:  بدموع أبويا عمل حادثة
نورا: اي طب وهو فين دلوقتي 
محمود: في المستشفى انا لازم اروح حالا
نورا : استني هاجي معاك 
محمود: لا خليكي انا هروح لوحدي 
نورا: لا هاجي اصبر هلبس علي طول وهاجي معاك 
محمود: طب بسرعه علي ما طلع العربيه 
لبست ونزلت روحت عنده ركبنا العربيه ومحمود طاير بالعربية عايز يوصل المستشفى في لحظه بعد شويه وصلنا المستشفى محمود نزل جري وانا نزلت وراه 
محمود : لو سمحت الحاله اللي جايه في حادثه من شويه فين 
                  ”  صلي علي النبي”????
موظف استقبال: دقيقة يا باشا هشوف 
محمود: بسرعه لو سمحت 
موظف استقبال: طب هو في الدور الرابع في غرفه العمليات 
محمود: ماشي 
وطلعنا جري علي السلم ماستنناش الاسانسير ينزل وصلنا قدام اوضه العمليات ومحمود هيتجنن مش عارف أبوه عامل اي  وحالته اي تلفوني رن وكان فارس 
فارس: الووو 
نورا : ايوه يافارس 
فارس: برن بس علشان شوفتك انتي ومحمود طلعين جري من البيت قولت اشوف في اي وبرن علي محمود مش بيرد 
نورا : بص يا فارس مش عارفه اقولك اي بس إحنا في المستشفى أبوك عمل حادثة 
فارس: اي حادثه 
                    ” استغفر الله”????
نورا: متخفش هو كويس شويه جروح بسيطه 
فارس : طب انتو فين مستشفى اي 
نورا : في مستشفى ****** 
فارس: طب في دقيقه هكون عندك سلام 
نورا: ماشي سلام
وقفلت روحت عند محمود بحاول اخليه يهدئ شويه واحنا واقفين قدام اوضه العمليات ماغير ممرضات داخلين طلعين جري حاولنا نعرف هو عامل اي بس مفيش حد بيرد علينا ومحمود هيتجنن من القلق والخوف علي أبوه حتي لو أبوة وحش وشرير وهو كان السبب في المشكلة اللي حصلت بينا أنا ومحمود بس في الاخر بيفضل أبوة وبعد شويه الدكتور خرج محمود جري عليه 
                   ” لاإله إلا الله”????
محمود: أبويا عمل اي يادكتور 
الدكتور : وبص للأرض البقاء لله يابني شد حيلك
محمود: بزعيق قصدك اي أبويا مات 
فضل يصرخ ويقول مستحيل يموت ويسبني مستحيل يموت أنت متعرفش هو مين دا ماجد البحيري صعب علينا أول مرة اشوفه منهار كدا غصب عني دموعي نزلت ومحمود جري علي الاوضه اللي أبوه فيها وراح عند أبوه بيهزه بابا قوم بابا فوق يا يابا حراام متسبنيش مليش غيرك في الدنيا مش كفايه امي سابتني وراحت انت كمان عايز تروح بصريخ بابا قوم يلا باااااابا 
حولت أبعد محمود عن أبوه بس انا مش قادرة في داخله فارس اللي لما شاف اخوه منهار قدامه كدا جري عليه وحضنه محمود في مالك بتعيط لي أبويا ماله 
محمود وحاول يتماسك علشان فارس 
محمود: البقاء لله ابوك مات يا فارس 
فارس : لا مستحيل يموت 
              ” لا حوله ولا قوه الا بالله العلي العظيم”❤️
بدأ يصرخ بأعلى صوته وينادي علي أبوه وانا واقفه مش عارفه اعمل اي مغير دموع نازله قلبي متقطع علي حالته فارس ومحمود رجعنا البيت ودفنوا ابوهم وخدوا عزاه 
عدي علي موت والد محمود اسبوع ومحمود لسه حزين زي ماهو رافض ياكل ولايكلم وحالته هو فارس تصعب على الكافر ربنا يصبرهم 
طق طق طق
محمود: أدخل 
نورا: احم أنا جهزت الاكل يلا علشان نتغدي 
محمود: مليش نفس كلوا انتوا 
نورا: مش هينفع انت باقلك اسبوع مش بتاكل وكدا صحتك هتتأثر 
محمود: لا معلش مش قادر
نورا: طب علشان خاطري أنا جهزت الأكل وتعبت فيه قوم كل علي قد نفسك يلا بقي 
محمود: طب تمام انزلي وانا هغير هدومي وانزل وراكي 
نورا : تمام ماشي ومتأخرش 
محمود: مش هتأخر 
نزلت حطيت الاكل علي السفرة وهو محمود نزل 
نورا: أخيراً دا أنا كنت هقعد أكل الاكل كله لوحدي وبصراحة ريحت الاكل تجنن تسلم ايد اللي مجهزه الاكل وضحكت 
محمود: تسلم ايدك يانور غلبتي نفسك لي 
نورا: الله يسلمك ولا غلبه ولا حاجه هستأذنك بس تنادي لفارس علشان يتعدي 
محمود: هو لسه منزلش 
نورا: مش راضي ينزل 
محمود: طب تمام انا هروحله 
نورا: ماشي علي ماجيب بقيه الاكل 
طق طق طق طق
فارس: أدخل 
محمود: اي ياحبيبي منزلتش لي علي الغدا 
فارس: مليش نفس 
محمود: مفيش الكلام دا يلا علشان نتغدي وانت عارف نورا اللي مجهزه الاكل وإن منزلتش هتتخانق معايا وانا والله مش حمل خنافها دلوقتي ????????????????
فارس ابتسم ومحمود كمان 
فارس : ماشي أنا مش قد مراتك 
محمود: ومين يقدر علي مراتي هههههههه 
فارس : ضحك ماشي انزل وانا جي وراك 
محمود: ماشي 
نزل محمود وجه قعد علي السفره 
نورا: اي فارس مرضيش ينزل طب والله لطلع أنزله بالعافيه 
محمود: اهدئ هو نازل بس هيغير هدومه وهينزل 
نورا: طب كويس كنت ناويه علي خناقه جامده وضحكت 
محمود: هو انتي مابتصدقي تلاقي حاجه علشان تتخنقي 
نورا: اه مابصدق ????????
محمود : اهو فارس نزل يلا يعم فارس كانت طالعه تتخانق معاك 
فارس : انا جيت اهو
نورا : اي يافارس حراام عليك انا هموت من الجوع????
فارس: معلش واسف على التاخير
نورا : ولا يهمك عادي المهم انت عامل اي 
فارس : الحمدلله بخير 
نورا: يارب ديما بخير
محمود: لو خلصوا سلمات علي بعض ممكن نأكل 
انا وفارس بصينا لبعض وضحكنا وبصوت واحد خلصنا اهو بلا علي الاكل 
اتغدينا وخلصنا وانا شلت الاكل وبعدين قولت شاي قهوة نسكافيه تشربوا اي ياشباب 
محمود: اي يانور 
فارس: اي حاجه يامرات أخويا 
نورا في نفسها خوت يلف علي ودانك ياشيخ 
نورا : اوكي يبقي شاي بنعناع وضحكت انا بحاول الطف لان بصراحه الجو في البيت كئيب أوي 
عملت الشاي وشربنا ه مع بعض ( تسريع الأحداث) اليوم عدى أو بالأصح الأيام عدت ودلوقتي عدي علي موت والد محمود شهر 
في يوم جديد 
محمود: نور نورررر
نورا : اي يابني 
محمود: اصحي يلا 
نورا: اي عايز اي 
محمود: يلا علشان هنروح مشوار 
نورا: طب ما تروح حد ماسكك
محمود: بقولك هنروح يعني أنا وأنتي 
نورا: مشوار اي ياعم علي الصبح كدا وبعدين أنا مش عايزة اروح????سبني أنام بقي 
محمود: وهو بيسحب البطانيه قومي بقي 
نورا: خلاص قائمه اهو دي حاجه قرف 
محمود: خدي يابت بتقولي اي????
نورا: مش بقول حاجه يسطااا بدعيلك ☺️
محمود: اه بحسب 
نورا: لا متحسبش ☺️ 
وجيت اقوم حسيت بدوخه جامدة خلتني مش قادره اتزن في الوقفه 
محمود: اي مالك 
نورا: مش عارفه حسيت بدوخه جامده
محمود: طب تعالي اقعدي ارتاحي شويه 
نور لازم نروح للدكتورة انتي بقالك فترة بدوخي وتتعبي 
نورا: ماشي 
محمود: طب قومي غيري هدومك علشان نروح للدكتورة
نورا: طب ومشوارك 
محمود: يابنتي مشوار اي دا كنت هاخدك ونروح المول نجيب لبس بس نروح للدكتورة نطمن عليكي الاول وبعدين نبقي نشوف هنعمل اي 
نورا: تمام ماشي 
غيرت هدومي وخرجنا روحنا المستشفى 
محمود: لو سمحت الدكتورة موجودة 
الممرض : اه موجودة بس في معاها حاله جوى هتطلع وبعدين المدام هتدخل بعدها 
محمود: تمام ماشي 
بعد شويه 
الممرض: اتفضل حضرتك 
محمود: ماشي شكراً  يلا يانور 
محمود: ازي حضرتك يادكتورة 
الدكتورة : ازي حضرتك انت يابيه 
محمود: الحمدلله  
الدكتورة: خير يامدام نورا بتشتكي من اي 
نورا: مفيش بس انا بقالي كام يوم بحس بدوخة مستمرة وبتعب من اي حاجه ودائماً حاسه إني مرهقه 
الدكتورة: : خير بأذن اتفضلي معايا هفحصك ونطمن 
نورا: ماشي 
قمت مع الدكتورة علي اوضه الفحص فحصتني وخلصت 
وخرجت للاوضه اللي محمود فيها 
محمود: هااا يادكتورة نورا مالها 
الدكتورة: خير متخفش خير الف مبروك المدام حامل 
يتبع…
لقراءة الفصل العاشر والأخير : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى