Uncategorized

رواية رياس الفصل الخامس للكاتبة شيماء عسكر

 رواية رياس الفصل الخامس للكاتبة شيماء عسكر

رواية رياس الفصل الخامس للكاتبة شيماء عسكر

رواية رياس الفصل الخامس للكاتبة شيماء عسكر

في المستشفى الوضع متوتر علي الاخر سليم واقف قدام اوضة العمليات  رايح جاي جاي رايح ومتعصب من عدم رد معتصم عليه  
عند معتصم بقا 
واقف في اوضة المي وهي واقفه قدامو بتحدي 
معتصم بقرب منها وهي بترجع لورا 
المي.. انت لو قربت اكتر من كدا هصوت و الم عليك الناس انت سامع 
معتصم بضحكه مستفزه..  ومين بقا اللي هيسمعك  الناس سكرانه برا طينه و جيجي متقدرش تقرب من هنا اصلا بدال انا موجود في الاوضه الجميله دي  بس الوان الاحمر حلو اوي فيها اي رايك اكسر النور ده و اخليها ضلمه 
المي..  انت عايز مني اي 
معتصم ببرود وهو بقعد علي الكرسي  قدام المرايا بكلمها من خلال عكس صورتها في المرايا  ..  هتاجي معايا بيتي  علي فكره انا اقدر اخدك غصب عنك بس انا علشان محترم هاخدك برضاكي يا قطه 
المي…  طب ممكن تخرج برا لما اغير هدومي 
معتصم..  تؤتؤتؤ انا هفضل هنا  غيري في الحمام لو حابه اني مشوفش حاجه رغم اني هموت و اشوف الجسم الصاروخ ده ثم غمز ليها بوقاحه  
تدخل المي الحمام وهي بتسب الساعه اللي جات فيها هنا  و امها علي ابوها كمان 
بعد خمس دقايق تخرج 
معتصم و هو بقف علشان يمشي معاها..  تعجبني وانا بحب الست اللي ماتخدش وقت في البس يلا ي قطه 
يمشو مع بعض برا الاوضه   
تحت عيون جيجي  وهي بتلحق فيه 
جيجي.. معصتم باشا ممكن دقيقه 
معتصم..  مش وقتو ي جيجي بعدين و الفلووس  هتوصلك بكرا مع القطه 
جيجي.. زي ما تحب يا باشا 
المي في نفسها..  اتفو عليكي انسانه وسخه صحيح وانا اللي كانت مفكره انك هتقفي في طريقو  و مروحش معاه بكرا هربيكي يا بنت ال…..  
يخرج معتصم و هو ماسك ايد المي يرحو علي العربيه  بتعتو يفتح الباب ليها وهي تدخل وتشم رايحه مميزه جدا في العربيه   
معتصم..  ايه عجبتك الرايحه 
المي.. لا رد 
يشغل معتصم العربيه ويمشي بيها لكن افتكر يعمل مكالمه للحارس بتاع الفيلا  بطلع التليفون من جيب الجاكيت بشوف فوق ال خمسين  مكالمه من سليم  
معتصم..  هي الناس مش تفتكرني غير لما اعمل الفون  silent  
وبعدين يتصل علي سليم  رد سليم بصوت غاضب ???? 
سليم…  انت فين يا حيوان 
معتصم.. ما انت عارف انا فين خير خمسين مره يا مفتري ايه عمك حسنين مات ولا اي 
سليم بعصبيه.. انت بتهزر و احنا في مصيبه 
معتصم بجدية..  مصيبة اي مالك في اي 
سليم…  جاسر عامل حادثه وهو في اوضة العمليات دلوقتي  
معتصم.. انت بتقول اي مستشفي ايه  
سليم…  مستشفى  ….  
معتصم..  طيب يلا جاي حالا 
كل الكلام تحت عيون المي المستغربه طريقة كلامو  و اخر حاجه كلمة المستشفي ياترا فيه اي ومين ده اللي في المستشفى   اكيد مش هروح معاه يعني   
المي..  طيب بدال حضرتك رايح المستشفى ممكن تنزلني هنا 
معتصم بعضب عليها…  اخرسي خالص نزول مش هنزل دلوقتي لان كل دقيقة انا محتاجه  
المي..  وانا مالي  بالدقيقه ولا بغيرو نزلني بقا 
معتصم  … لا رد منه 
وبعد  عشر دقايق وصل معتصم الي المستشفى 
معتصم..  انزلي 
المي..  انزل فين 
معتصم..  معايا 
المي..  وانا مالي ادخل معاك انا همشي 
معتصم من غير ما يرد عليها مسك كتفها و دخل بيها المستشفى  
سأل سليم عن جاسر وعرف في اي طابق  
بعد شويه  كان واقف قدام سليم  
معتصم..  جاسر عامل اي 
سليم..  لسه معرفش من وقت ما دخل ومحدش خرج من عندو 
معتصم.. هو قوي جاسر قوي  هيقوم منها 
وبعد ربع ساعه تخرج الممرضه ليهم 
من فضلكم محتاجين دم O سلبي  
سليم..  طيب ما تجيبو من بنك الدم عندكم 
الممرضه..  ي فندم  الاستاذ اخد كمية الدم اللي كانت موجوده لانو عندو نزيف داخلي ارجوك شوف حد من اهلو او حد متبرع ليه بس يكون نفس الفصيله 
معتصم..  تمام  هندور  وبعد محاولات كتير انهم يلاقو دم بس لاسف مفيش  
طبعأ المي. واقفه بتشوف كل حاجه وعايزه تتدخل وتقولهم انا فصيلة دمي O سلبي لكن مش قادره 
المي..  و فيها اي دي حياة انسان و انا طول عمري بحب اساعد الناس مجتش من شوية دم يعني،،  بتروح لمعتصم اللي متعصب  
المي..  ممكن اتكلم معاك 
معتصم بعصبيه..  مش وقته 
المي..  انا فصيلة دمي o سلبي 
سليم بفرحه..  انتي ببتكلم بجد و مقولتيش ليه من بدري يا شيخه  
معتصم  ..  انتي متاكده 
المي..  ايوه 
تخرج الممرضه..  لقيتو دم 
سليم..  ايوه الانسه هتتبرع 
الممرضه..  طب اتفضلي معايا معندكيش اي مرض مزمن صح 
المي..  لا معنديش  
تروح المي مع الممرضه  
سليم لـ معتصم..  مين دي  
معتصم…  بعدين هقولك  
وبعد ساعه كان جاسر خرج من اوضة العمليات  وفي العنايه المركزه 
طبعاً رياس قالت لـ أميمة  ان جاسر عمل حادثه  
رياس بتاخد اميمه للمستشفى  
سليم..  ماما انتي اي جابك بس 
أميمه…  ابني فين يا سليم 
سليم…  هو كويس والله ي امي اهدي شويه علشان ضغطك  
اميمه بتعيط وحزينه علي جاسر..  عايزه اشوفه 
سليم وهو بقعد اميمه علي الكرسي..  اقعدي بس هو في العنايه  وجدنا هنا مالوش لازمه الليله بكرا هيخرج منها ان شآء الله   
رياس لـ سليم ..  حمدلله علي سلامته 
سليم..  الله يسلمك  
المي دي فرصتي اني احطه تحت الامر الواقع و اخرج من هنا قدام مامتو  مع اني اشك انها مامتو اصلا شكلها طيبه اوي يلا شوية شجاعه ي المي…  طيب يا جماعه عن اذنكم انا بقا 
اميمه وهي بتشوف مين اللي اتكلم ده لانها مش اخدد بالها منها..  مين دي 
سليم..  دي الانسه اللي اتبرعت ل جاسر بالدم  من معارف معتصم بجد احنا بنشكرك يا انسه  انتي اسمك ايه 
المي..  مفيش داعي لشكر يا فندم اسمي المي 
اميمه.. شكرا يابنتي 
المي..  العفو ي هانم 
رياس انا ليه حاسه اني اعرفها اوي كدا احساس غريب من ناحية البنت دي هي مين يا ترا شكلها متواضع اوي مش بنت اكابر خالص  ..  
معتصم..  طيب يا سليم انا هوصل الانسه و ارجعلك 
سليم برفص…  مفيش داعي بكرا تعالي احنا كمان هنروح ولا اي ي ماما 
اميمه..  ماشي يا بني 
معتصم..  يلا سلام  ياخد معتصم المي ويطلع بيها برا المستشفى 
المي..  هي اللي جوا دي مامتك 
معتصم..  لا دي ام سليم صاحبي
وعمة جاسر اللي في العنايه  
المي..  تمام ممكن امشي انا بقا 
معتصم..  تمشي فين 
المي.. اروح بيتي 
معتصم.. لا انتي هتاجي معايا البيت متخفيش 
المي بخوف بتحاول تخفيه..  و انا هخاف من اي يعني 
معتصم..  طيب يلا 
و بعد شويه بدخل معتصم من باب الفيلا بتعتو  
معتصم..  يلا ادخلي تعالي 
المي بتوتر..  هو مفيش حد هنا 
معتصم.. لا مفيش انا عايش لوحدي 
اقعدي  
تقعد المي علي اول اريكه قريبه منها  
ومعتصم بعيد عنها بشويه…  اي قاعده بعيد كدا ليه تعالي قربي 
المي..  لا انا مرتاحه هنا 
معتصم.. بس انا مش مرتاحه هنا يقوم يقعد جنبها 
المي..  لو سمحت ارجع مكانك تاني 
معتصم..  انا اي مكان في البيت ده مكاني يا قطه  ثم يقرب منها اكتر 
المي وهي بتبعدو عنها بيديها  ..  ابعد الله يخليك 
معتصم..  انتي هتستهبلي يا روح امك دي انا جايبك من كباريه  
المي بتعيط جامد من كلامو..  والله دخلتو غصب عني امي هي السبب  هي السيب معندهمش رحمه يحسو ببنتهم  بس دول مش بحسو هما عايزين فلوس وبس اي كان جايبه منين عرض بنهم او حتي انهم يبعوها  مش هتفرق معاهم دول رمو اختي من ابويا في الشارع هي و امها حتي بعد موت امها  باع اختي مش هيبعوني ولا حتي يشغلوني  في كباريه  ،،  انا والله ما كدا انا شاطره اوي في درستي كان نفسي اكون دكتوره بس للأسف دخلت  دبلوم  وبعد الدبلوم قدمت في معهد بس مبقتش اروحه كتير علشان امي حبسني في البيت،،  انا تعبت والله تعبت  
معتصم بشفقه عليها..  طب خلاص اهدي متعيطيش  خلاص  اوعدك محدش هيجبرك علي حاجه طول ما انا موجود  وهشوفلك شغل كويس  كمان بس اهدي خلاص 
المي.. انت بتضحك عليا زايهم 
معتصم بهزار..  لا ياستي انا مبضحكش عليكي بكرا هتشوفي هبجلك شغل ولا لا 
المي بـ ابتسامه جميله..  شكرا  
معتصم..  تعالي ارتاحي جوا متخفيش مني 
المي..  هنا كويس 
معتصم..  قولت متخفيش بقا يلا تعالي  
يعدي الليل و تاني يوم بالليل
وفي المستشفى تم نقل جاسر الي اوضه عاديه  
اميمه..  حمدلله علي سلامتك يابني 
جاسر..  الله يسلمك يا عمتي 
سليم..  كدا يا وحش  تعمل فينا كدا 
جاسر..  نصيب بقا 
رياس بصوت واطي..  نصيب ولا الشرب 
جاسر..  انتي بتقولي حاجه 
رياس  خبر اسوح دي سامعني ده ولا اي..   انا بقول حمدلله علي السلامه  
جاسر بخبث..  الله يسلمك   ،،  انا عايز اخرج من هنا 
سليم.. تخرج فين يا خويا انت مش شايف نفسك دي مفيش حته فيك سليمه يا راجل 
جاسر..  انا كويس  
وفي الوقت ده تدخل لميس عليه  
لميس بـ لهفه و خوف .. جاسر انت كويس  ،،  تفضل تبوس فيه جامد و تاخدو في بالحضن 
جاسر..  حتي لو كويس كدا هتكسر اكتر اهدي انا كويس  
رياس مراقبه الوضع..  شوفو ياختي البت بتبوس فيه ازاي من غير ما تختشي 
لميس.. انا كانت خايفه اوي عليك اول لما سمعت الخبر نزلت علي اول طياره والاستاذ الحلو ده،،  كانت تقصد سليم..  مابردش عليا و حتي عمتو 
اميمه.. معلش حقك عليا انا كانت في دنيا تانيه  والله يا حبيبتي 
لميس بزعل..  لا انا زعلانه منكم بجد 
جاسر.. خلاص بقا سيبك منهم قوليلي اخبارك اي واحشتنى في الشهر ونص دول 
لميس..  وانت اكتر طبعا  و سليم لا 
سليم وهو يمسح ايدو علي وشو و بصوت واطي ..  ابتدينا   
لميس..  بتقول حاجه يا حبيبي 
سليم بضحكه صفره..  لا يا روحي 
لميس..  ايوه كدا..   وبعدين تشوف رياس اللي قاعده في اخر الاوضه  
،،  اكيد انتي رياس صح 
رياس.. ايوه انا 
لميس..  عمتو بتحكيلي عنك علي فكره  
جاسر بخبث  هو بغمض عيونه نص تغميضه ..  وعمتو بتقولك اي عنها بقا 
لميس..  ابدا بتشكر فيها  
جاسر..  امم طيب 
وبعد يومين بخرج جاسر من المستشفى لبيت عمتو 
جاسر..  انا بعرف اكل لوحدي يا لميس 
لميس..  ابدا انا هاكلك 
جاسر..  الحقي شوفي سليم عايزك هناك اهو 
لميس..  اي ده بجد طب هروح اشوفه عايز اي 
جاسر براحه.. ماشي روحي  يا حبيبتي 
تمشي لميس   رياس..  وهي ماسكه العلاج و كوباية مايه في ايدها..  علي فكره عيب عليك تكذب وانت في السن ده لان سليم مش عايز لميس ولا حاجه  
جاسر…  وانتي بقا هتعلمني مكدبش علي اختي ولا اي 
رياس..  حضرتك حر في حياتك دي مجرد كلام طلع مني مع انو صح بس الانسان مبحبش اللي ينصاحو   
جاسر.. وفري النصايح بتعتك لنفسك وتعالي اكليني بقا 
رياس بصدمه..  افندم 
جاسر ببرود تام..  زي ما سمعتي وبعدين انا راجل جسمي كلو متكسر 
كان جاسر عارف ان رياس هتجيب العلاج بتاعو في علشان كدا حب يلعب اللعبه دي علي لميس بحيث انو يستغل رياس و يلعب معها شويه”” اه منو ابن الحلوه ده  “” 
رياس بنفاذ صبر وهي بتمسك المعلقه وتشربو..  اوف احنا هنلعب ولا اي 
جاسر كان ببعد عن المعلقه نوع من انواع العب مع رياس..  حاسس انها سخنه 
رياس وهي بتشرب المعلقه  ..  والله ما سخنه اهو انا شربت  
جاسر..  طب قربي كدا 
رياس..  ليه 
جاسر بخبث..  قربي بس 
رياس  بصدمه من فعلتو  ..،،،،،،  
يتبع..
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى