Uncategorized

رواية رياس الفصل الثالث عشر للكاتبة شيماء عسكر

 رواية رياس الفصل الثالث عشر للكاتبة شيماء عسكر

رواية رياس الفصل الثالث عشر للكاتبة شيماء عسكر

رواية رياس الفصل الثالث عشر للكاتبة شيماء عسكر

بطلع سليم  لي رياس  
رياس وهي بتقاوم انها متغرقش..  بتقول لـ سليم… سليم الحقني  
وتنزل تحت الميه  ..  بنزل سليم ليها و جاسر واقف بتفرج عليهم و مستمتع  
سليم وهو بخرج رياس من البسين  
في الوقت ده خرجت اميمه و لميس و عز 
جريت لميس علي رياس   
اميمه…  مالها رياس وقعت ازاي 
سليم..  معرفش يا ماما انا شوفتها و انا في المكتب طلعت اجري 
لميس بتفوق رياس..  رياس حبيبتي قومي رياس  
كل ده و جاسر واقف حاطط كف إيده في جيب البنطلون و ساكت 
بس عز اتكلم..  انا هطلب الدكتور  
جاسر برفع حاجب لعز مش عجبه الكلام  وقال…  انت مالك اتفضل روح انت واحنا هنتصرف  
اميمه..  جاسر احترام نفسك عز ضيف في بيتي مالكش اي حق انك تقول لضيفي يروح او لا  
عز بــ أحرج.. طيب انا هستأذن يا مدام اميمه فرصه سعيده والف سلامه علي المدام  بسبهم و يطلع 
وبعد شويه رياس بتفوق و بتعيط 
اميمه..  اهدي يا حبيبتي  تعاله شيل مراتك يا جاسر خليها ترتاح و تغير هدومها    
جاسر.. لا رد منه  
اميمه..  جاسر انا بكلمك يابني تعاله شيل مراتك 
جاسر..  معلش ياعمتي انا لسه تعبان بسبب الحادثه  شيله انت يا سليم 
سليم..  اشيل مين دي مراتك انت مش مراتي و عيب عليك يا محترم لما تقول لحد غريب عن مراتك انو يشلها وانت واقف  لو انا نزلت و طلعتها في ده علشان خلاص كانت هتموت 
رياس بتقوم  لوحدها وتقول..  ولا انت ولا هو   بسند رياس علي لميس و بتروح عند جاسر  تضربه كف معتبر… “ده تاني كف جاسر باخده من رياس ????????????”  
رياس..  طلقني 
لميس..  رياس انتي بتقولي اي
رياس..  طلقني يا جاسر 
جاسر  و ايدو علي وشه…  مش هطلقك غير لما اعلمك الادب ازاي 
رياس..  تعلمني الادب ايه انت كانت عايز تموتني رمتي في البسين و تقولي ادب و معرفش اي حرام عليك انا عملتلك ايه ياريتك ما طلعتني يا سليم  …  بتصرخ علي جاسر  ..  قولتلك طلقني يا جاسر 
جاسر  …  بس كدا حاضر وفي لحظه رياس كانت علي كتف جاسر …  بس قبل ما اخد حقي منك مفيش طلاق  
اميمه.. نزلت البنت يا جاسر واخدها علي فين جاسر رد عليا  
بس جاسر واخد رياس وطالع بيها برا الفيلا و بحطها في العربيه غصب عنها وهي بتصرخ عليه  .. انت بتعمل اي يا متخلف يا حيوان  
جاسر وهو بشغل العربيه.. انا هوريكي الحيوان ده هيعمل اي  وفي لحظه كانت العربيه عامله زي الطياره   … 
اما عند اميمه 
اميمه.. جاسر اكيد مجنون بقا عايز يموت البنت ليه 
سليم.. مش عارف يا ماما 
اميمه.. استرها يارب   
بتدخل اميمه  .،، و لميس واققه مصدومه من اخوها انو ازاي كدا يحاول يقتل مراته طب ليه  
سليم.. واقفه كدا ليه يلا جوا 
لميس.. انا خايفه علي رياس 
سليم.. خير يا لميس  جاسر مش ولد صغير  
لميس..  ماهو علشان مش صغير حاول يقتل رياس.
سليم..  طب ادخلي نامي و بكرا عايزك  في موضوع  
لميس..  موضوع اي 
سليم… قولت  بكرا تصبحي علي خير  
لميس بصوت واطي جداً..  في داهيه انت و خيرك ده انسان وقح 
سليم وهو ماشي لئ  جوا..  سمعتك  علي طول  
ليمس… ما تسمع ولا تخبط دماغي في الحيطه حتي انسان مستفز  
بتدخل لميس ورا سليم الفيلا 
اما عند جاسر 
بدخل لفيلا  جديده اول مره رياس تشوفها  
جاسر.. انزلي  
رياس..  احنا فين
جاسر.. قولت انزلي وانتي هتعرفي  
رياس..  لا مش هنزل  
جاسر..  براحتك   و بنزل جاسر و بدخل جوا البيت و ساب باب الفيلا مفتوح  
رياس..  وانا هنام في العربيه يعني ولا اي خليكي قويه. خليكي ايه قويه خدي نفس عميق  يلا استعيني  بالله  …   نزلت رياس من العربيه بتشوف المكان الغريب ده لونه اسود و مخيف    ..  بتدخل  رياس الفيلا  و اول لما تحط رجلها بترقع بصوت  ..  ااااه   
جاسر بطلع من المطبخ وهو ماسك حليب في ايدو    …   
رياس كانت فوق الكرسي بتاع طقم الصالون و بخوف …  هش امشي هش 
جاسر وهو بقرب عليها…  اي ده انتي بتخافي من القطط  يا قطه 
رياس…  ربنا يخليك يبعد القطه عني والنبي 
جاسر وهو بنادي علي القطه  بأسهم و بتروح ليه ..   علي فكره كوتي هاديه اوي  
رياس بتنزل تقعد علي الكرسي عادي و حاطه ادها علي قلبها  بس في لحظه  جاسر رمه عليها القطه  رياس بتصرخ و مرعوبه ومش قادره تقف من مكانه  دخلة في حالة انهيار عصبي بتصرخ بس  ….  
جاسر باخد القطه من علي رجليها  و باخد رياس في حضنه..  بس اهدي اهدي  
رياس وهي بتحضن جاسر اكتر زي ما يكون هو مصدر الأمان  ليها رغم انو هو سبب كل حاجه بتحصل  معاها
رياس..  أرجوك يا جاسر كفاية  انا تعبت  
جاسر..  خلاص حاضر  يلا تعالي ارتاحي شويه و بكرا نتكلم  
بتطلع رياس مع جاسر الاوضه  وكانت هتنام علي السرير بس جاسر  قاال…  هتنامي بالهدوم دي كلها مايه   استني لحظه  
بتدخل جاسر غرفة الهدوم الخاصه بيه بطلع بيجامة خاصه بيه 
جاسر.. ادخلي غيري و البسي دي  علشان متخديش برد 
رياس بتاخد منه الهدوم و بتساال علي الحمام…  الحمام فين 
جاسر بروح يفتح باب الحمام اللي حتي لونه اسود زي الحيطه   …  الحمام اهو ادخلي خدي شاور و ارتاحي  
بتدخل رياس الحمام و جسمها بيرجف من الخوف
رياس بتغسل وشها وبتشوف انعكاس صورتهاا في المرايا وبعدين تكلم نفسها وتقول  … هدعي عليك ب ايه يا جاسر  اهو عرف اني بخاف من القطط غبيه انا واحده غبيه  بس ماشي   ..  بتقلع الهدوم و تلبس البجامه اللي كانت اكبر من حجمها علي جسم رياس و بتخرج  “” عامله زي بهلول بستحما في اسطنبول  ???????????????????????? 
الله يطول في عمرك يا ماما كانت تفضل تقولنا كدا لما نلبس هدوم كبيره علينا ????????????????????”” 
وترمي نفسها علي السرير و تنام اما جاسر بقا غير هدومه و نزل يلعب مع القطه 
جاسر..  كوتي كوتي القمر  هحتاج مساعدتك الفتره الجايه ي جميل  
صورة جاسر مع القطه ????
بطلع جاسر ينام في غرفة رياس  
جاسر..  شكلك  فيه براءه مش عاديه  ..  هضحكك  علي نفسي يعني ماهي فعلاً كدا    .. اي الكلام اللي انا بقوله ده فوق لنفسك كدا مش دي اللي توقعك  انت بتكره جنس حوا  خليك فاكر ده 
بنام جاسر علي السرير وشه قريب من وش رياس  و تانية نايمه مش حاسه بالعالم  
وفي صباح يوم جديد  
رياس بتقوم علي حاجه بتتحرك علي وشها   بفتح عيونها اللي زي حبة الشوكولاته  … و بتصرخ و بتقوم تنزل من علي السرير و تقع علي وشها بسبب رجل البنطلون   … منك لله منك لله  و تقوم تنزل علي تحت بسرعه والقطه ورا منها  و تخبط في جاسر وهي نازلة   .. 
جاسر… مالك 
رياس بتقف ورا منه…  حوش القطه دي عني 
جاسر.. علي فكره هي مبتعملش حاجه و مسالمة جداً   
رياس وهي بتمسك في هدومه جامدة الله يخليك ابعدها عني 
جاسر وهي بشيل كوتي من علي الأرض  ورياس بتبعد عنه.. طب جربي قربي منها كدا 
رياس.. لا لا لا يا انا يا هيا في البيت ابعدها عني 
جاسر بنزل كوتي علي الارض و بقرب من رياس..  يبقا هيا 
رياس.. خلاص طلقني  
جاسر..  مش قبل ما اخد حقي منك 
رياس  وهي بتحط ايده  فوق تانيه علي صدرها  .. حق اي 
جاسر بخبث و وقاحه وبقرب منها… حقي كزوج 
رياس بغضب… نعم 
جاسر.. زي ما سمعتي عايزة تطلقي  اخد حقي و بعد كدا مع السلامه 
رياس المره دي قربت منه اكتر و قالت بتحدي و قوه و ثقه.. ده بعينك لو لمست فيا شعره  
جاسر… امممم يبقا هلمس الشعره دي غصب عنك  
رياس..  ابقي فكر بس وانا هربيك 
جاسر..  يابت يا جامده عايز اشوف التربيه دي ازاي  
رياس و عيونه في عيون جاسر  وفي لحظه كان جاسر علي الارض بسبب ضربه تحت الحزام  ????????????????????
جاسر بوجع… اه يابنت ال…  
رياس… حلوه الحركه صح  علشان متفكرش تقرب مني تاني يا شاطر و الطلاق هيحصل 
جاسر و لسه نايم علي الارض  او بدعي الوجع  … اه مش قادر
رياس…  معلش تعيش و تاخد و تتوجع  
وفي  ثانيه كان جاسر  واقف علي رجله قدام رياس  ..  مش انا اللي بتوجع ي قمر  انا لو هسيبك في ده بمزاجي و يلا حضريلي فطار حلو
رياس…  مبعرفش 
جاسر.. ليه ما دي شغلتك 
رياس… كان شغلي لكن انا دلوقتي ست بيت يعني المفروض يكون عند واحده بتساعدني  بالبيت  …  
جاسر..  تساعدك 
رياس… ايوه لان عيب اقول عن اي حد شغال عندي خدام  مش كلمه يعني 
جاسر…  والمطلوب 
رياس ????… ولا حاجه  
جاسر… علي فكره في واحده هنا في البيت ممكن تساعدك 
رياس بتعجب…  فين دي 
جاسر…  هي دلوقتي مش موجوده  
رياس…   لا يا راجل طيب  عن اذنك اروح اغير الهدوم دي و اطلع اشم هوا 
جاسر… مفيش هوا 
رياس… افندم 
جاسر… زي ما سمعتي مفيش هوا في المكان ده اعتبري ده سجنك مفيش خروج من باب البيت اللي هناك ده 
رياس بتحدي… اي ده بجد ليه فيه بعبع هناك  ولا اي 
جاسر… لا فيه قطه 
رياس… عادي انا مش هفضل هنا و كلامك ده تاكله  اوك  و تسيب جاسر و تطلع تلبس هدومها بتعت امبارح و تنزل
علشان تخرج  بس فعلا كان في قطه علي الباب لكن المره دي كان نمر 
رياس بتقفل الباب بسرعه 
رياس… جـــــــــــــــــاسر 
باجي جاسر بكل تناكه وهو بطلع من المكتب بتاعه…  عيون جاسر 
رياس بغضب شديد … انت انسان مجنون عارف يعني  اي مجنون 
جاسر.. لا اهدي كدا مالك 
رياس..  ايه الزفت اللي برا ده كانت قطه صغيره و قولت ماشي لكن نمر ليه انت عايزني اتجنن صح 
جاسر.. سلامتك من الجنان  
رياس.. انت عايز اي ي جاسر 
جاسر… عايز نقعد نكلم زي الناس ممكن 
رياس.. تمام هتكلم بس بعد الكلام تسبني اخرج من هنا وعد  
جاسر…  هحاول بس مش اوعدك بـ ده 
رياس.. تمام اتفضل اتكلم 
جاسر… هو فيه كلام واحنا واقفين كدا  تعالي نقعد في المكتب  
بتدخل رياس ورا جاسر أوضة المكتب رياس بتقعد قدام جاسر علي الكرسي تاني و حاطه دراعة علي المكتب وكفها علي راسها  …  يلا اتكلم  
جاسر وهو بنظر لعيون رياس… فاكره اول يوم شوفتك فيه 
رياس… يوم المطعم  كمل 
جاسر… انا في اليوم ده قدرت اعرف كل حاجه عنك وعن اهلك  ،،  هتصدق لو قولتلك انك تاني انسانه تشغل بالي لدرجة دي 
رياس.. تاني مش اول 
جاسر.. ايوه رياس انا كانت متحوز قبل كدا 
رياس.. من ماريا 
جاسر… لا لا ماريا دي مجرد واحدة بنكمل بعض في حاجه تانيه،،  انا مقربتش من ماريا  وانتي علي ذمتي  لاني مش انسان خاين  اه انا بكره الستات جداً  ،،  بس انتي غير،،  رياس خلينا نعيش مع بعض زي اي اتنين متجوزين و اوعدك اني مش هقرب منك غير بمزاجك،،  رياس انا حابب استقرّ في حياتي والشخص ده هيكون انتي اللي اقدر اكمل حياتي معاه وانا مبسوط و مرتاح  ،، قولتي اي  ،، 
رياس… و مراتك راحت  فين 
جاسر.. مراتي للاسف طلعت بتشتغل لحساب ابن عمي اكبر اعداء  .. و عملت عليا لعبه رغم اني حبتهاا من كل قلبي و لو كانت تطلب القمر مكنش هيتاخر عنها لانها جاتلي في فتره كانت صعبه عليا جداً  موت ماما  ،،  و ماما هي كانت بالنسبة ليا الحياه   
رياس.. طيب عايزه اعرف هي راحت فين  
جاسر… طلقتها 
رياس.. عندك حق و ده سبب كافي انك تبعد عنها
جاسر.. هي كسرتني يا رياس 
رياس… اي ده بجد بقا فيه واحده تكسر جاسر المهدي مش معقول دي انا قولت عليك جبيلي مش بتحس  
جاسر… بعدين هقولك السبب الصح مش دلوقتي 
رياس… وليه مش دلوقتي 
جاسر.. وقت ما تكون فعلاً مراتي هقولك 
رياس… طيب ييقا هستنا  كتير 
جاسر… بـ أيدك  تعرفي دلوقتي لو حابه 
رياس. ده بعينك  
جاسر.. طيب ياستي احكيلي عنك بقا 
رياس بضحكه مسكره… ههه عني انا عايزه تعرف  اي ما انت عارف كل حاجه عني من غير ما اتكلم 
جاسر وهو بمسك ايد رياس بكل رومانسيه… انا حابب اسمع منك انتي  
رياس… بلاش افتح في ماضي هتعب منه خلينا عايش اليوم بـ يومه 
جاسر.. طيب ايه نقول مبروك علي الاتفاق 
رياس وهي بتدعى الغباء.. اتفاق ايه ده 
جاسر.. اننا نكمل مع بعض و اوعدك  مش هعمل فيكي اي حاجه تضايق اي رايك و هتشوفي جاسر غير قولتي اي 
رياس بتفكير..  اكيد 
جاسر.   .. اكيد 
رياس.. طيب قبل اي حاجه كدا القطه تمشي من البيت والنمر اللي برا ده 
جاسر.. حاضر  في حاجه تانيه 
رياس وهي بتقف من علي الكرسي و بتلف في الاوضة.. اه فيه البيت ده فيه حاجات كتيره هتتغير و اول حاجه لونه الأسود الغريب ده  ..،،  اه و لميس تاجي تعيش معانا 
جاسر… هههههه اشمعنا يعني لميس 
رياس بمرح.. علشان بحبها اوي  
جاسر بمكر وهو بقرب منها و بمسك وسطها وبشدها عليه.. طب وانا 
رياس بخجل.. انت اي 
جاسر.. هتحبني 
رياس.. مش عارفه انت عايز اي 
جاسر.. تحبني زي ما بحبك
رياس… قولت اي 
جاسر… زي ما سمعتي وانا اسف علي موقف امبارح كانت مفكر بتعرفي تعومي 
رياس… بقا انا راضيه ذمتك دي منظر واحده بتعرف ياشيخ حرام عليك  .. 
جاسر.. هعملك كل حاجه بس سيبلي نفسك خالص 
رياس.. لما انشوف 
جاسر وهو ماسك وش رياس بكل حنان و رومانسية وبقرب علشان يبوسها  … كوتي بتخربش رجل رياس  
رياس بصوت في وش جاسر بعد ما راح في عالم تاني 
جاسر… ايه تاني 
رياس بتنزل تمسك رجلها… رجلي اه رجلي 
جاسر.. ههههههههههه معلش أصلي نسيت اقولك كوتي بتغار عليا  
رياس… تغار ولا تتنبل انا ذنبي ايه اه يا رجلي بانا ياما  
جاسر باخد كوتي بطلعها برا المكتب وبقفل الباب عليهم تاني…  شكل كوتي هتفضل تقطع علينا حاجات كانت هموت و اعملهاا  
رياس.. لا ظريف اوي 
جاسر بنزل يشوف رجل رياس…  دي خربوش صغير   
رياس.. جاسر انا بجد بخاف من القطط 
جاسر… مش عايزك تخافي من حاجه وانا جنبك  انا دلوقتي سندك و ضهرك يا حبيبتي بلاش خوف 
رياس… جاسر  ده مقلب من بتوع صح 
جاسر.. لا مش مقلب متخفيش بقا  
رياس.. حاضر  
بعد مرور شهر كان رياس خلصت الفيلا هي و لميس دلوقتي عايشين مع بعض  
و اميمه معاهم كمان بس سليم لا  بعد اخر كلام بين سليم و لميس  ..  لميس بعدت عنه  
فلاش بـــــــــاك 
لميس. صباح الخير يا عمتو صباحو ي سليم 
اميمه.. صباح الخير ياحبيبتي ايه القمر ده 
لميس وهي بتاخد قطعه جبنه رومي من الطبق اللي قدامها…  قمر ايه بس يا عمتو  ،، المهم جاسر متصلش بيكي  .. 
اميمه..اتصل و رياس بخير   والحمدلله
لميس.. طب الحمدلله   اي يا سليم ساكت ليه 
سليم.. هقول اي 
لميس… اي حاجه 
سليم… اي حاجه بخصوص عز مثلاً يعني ولا اي 
لميس… انا مش عارفه عز مش عجبك في اي 
سليم.. لميس انا زي جاسر اخوكي و بخاف عليكي اكتر من نفسي   ،،  في بقولك بلاش عز  
لميس… انت ايه كل مره اخوكي  اخوكي اخوكي  
“” “لميس هتعمل حركه جريئه شويه بلاش كلام اوك” “
بتقوم لميس تروح عند سليم و تقعد علي رجله و تبوسه بكل حب لكن سليم ضربها بالكف…  انتي اكيد مجنونه  مش طبيعية 
لميس…  مليون مره هقولك مجنونه بيك انت في اخت بتبوس اخوها كدا طبعاا مستحيل كانت حابه اثبتلك بس انك تنفع ليا و بلاش جو اخوكي كل شويه ده 
سليم بمسك لميس من شعرها جامد في الوقت ده اميمة وقفت سليم عند حده….  انت انسان سافل و زباله
و شكلي معرفتش اربي البنت بتحبك و عايزك انت مش عايزة غيرك بس انت اللي فاشل  
سليم… مش عايز اشوف وشك هنا تاني انتي سامعه
اميمه.. ده بيتها قبل لما يكون بيتك لميس عمرها ما هتخرج من هنا لو هي خرجت انا هخرج معاها لما علشان تفوق لنفسك    
سليم و هو باخد مفتاح العربيه من علي الطاولة  ..  انتي حره يا ماما  
وبخرج سليم و تفضل لميس وهي بتعيط في حضن اميمه…
اميمه… خلاص اهدي هو هيندم علي ده كله خلاص بقا بكرا هيعرف قمتك يلا قومي انا عايزه اخرج معاكي يا حبيبتي  
لميس… حاضر 
بـــــــــــــــــــــاك 
اما بقا ماريا في الطفل طلع   ابن جاسر بتحليل الاول اللي في المعمل الاول لكن المعمل تاني طلع مش ابنه 
فلاش باك 
فاكرين يوم ما ماريا و جاسر راحوا لدكتور فاكرين صح 
بوصل جاسر ماريا البيت و بطلع كان بدور علي رياس بس مش لاقيه فوق و نزل راح علي المعمل  اخد جزء من العينه طبعاً مقابل فلوس كتيره  .. بطلع جاسر من المعمل الاول  بروح لمعمل تاني في سرية تامه   ..  وفعلاً الاول طلع حد لعب فيه من غير ما الدكتور بتاع المعمل يعرف  
بروح جاسر البيت لماريا برمي في وشها ورقة التحليل…  كانت عارف ان في حد وراكي  مين هو بقا 
ماريا بخوف بعد ما شافت الورقه.. جاسر اكيد في حاجه غلط 
جاسر ببرود اعصاب.. لا مفيش اي غلط خالص هتقولي مين اللي بعتك ولا تحبي تشوفي وشي تاني 
ماريا.. هقول هيثم ابن عمك هو اللي قالي اقولك كدا 
جاسر… و الولاد ده ابن هيثم 
ماريا بخوف…ايوه 
جاسر بتف علي ماريا.. مش عايز اشوف وشك ده تاني انسانه قذره  
بتمشي ماريا والخوف الأكبر ليها من هيثم…  
بــــــــــــــــــــــاك  ..
يتبع…
لقراءة الفصل الرابع عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى