Uncategorized

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الفصل الثاني بقلم هند حمدي

 رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الفصل الثاني بقلم هند حمدي

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الفصل الثاني بقلم هند حمدي

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الفصل الثاني بقلم هند حمدي

فلاااااااش
هي دي العروسه ????????
وجد فتاه هادئه جميله بوجه مستدير وبشره خمريه وعيون سوداااء واهداب كثيفه مع غمازتين ظاهرين بوضوح…. وانف مستقيم وقوام ممتلئ قليلا
فهمي…. اللهم صل علي النبي 
ع البركة يا حاج شاهين يلا نقرااا الفاتحه
ام شاهين … يا واااد اهمد شويه ولا هتتسربع ذي الجوازتين اللي قبل كدا ????
والده وعد… احمممم هو اتجوز مرتين اللي وصلني انهاااا مره واحده..ومطولتش 
شاااهين… لاااا بصي يا حاجه اصلي بحب ابدء علي نور… انا اتجوزت مرتين قبل كدااااا… والمرتين كانوا هباااب ولمؤاخذه……. 
الاولي كانت جارتنا… وكانت ما شاء الله بدر ف ليله تماامه متتخيرش عن المحروسه…. انما اعوذ بالله كان لها ام حقنة عقربة… و غاويه تدخل ف شؤون بيتي 
وبنتهاااا كانت مسلملها ودانهاااا قصروا… مستحملتش وطلقتهاااااا… وبعدها عرفت انها حاامل.. حاولت ارجعها مرضيوش… وخلفت البت وفيه مشاكل ومحاااكم لوقتنا هذاااا…
دا من جبروتهم… مخلونيش اشوف ضناايا للوقت قصرواا
التانيه…. اتجوزتها بعد الطلاق بتلات شهور… كانت بنت حلااال الصراحه وعوزه تعيش… بس يا حسره.. شهر والتاني ومحصلش حمل… خدتها وروحنا كشفنا طلعت مبتخلفش…. طلقتهااااا عشان لا اظلمها ولا تظلمني 
والد وعد….. علي العموم يابني الراجل مبيعبوش حاجه بس مقلتلنااش شغال ايه وظروفك ايه
هم شاهين بالرد لكن سبقته والدته بالرد وهي تشير بيدها ناحيته : ابني يا حبيبتي اسم الله عليه عنده ورشة عربيات انما ايه حاجة فخمة هو حد يلاقي زي شاهين ابني
قاطعها شاهين بلهفة موجها حديثه لوالد وعد : 
هااا مش يلاااا بقي يا عمي نقرااااا الفاتحه ….. 
كل هذاااا ووعد تستمع غير مدركة لما يحدث بالاصح لا تريد أن تدرك  تريد الصرااخ لست بوباء لتتخلصوا مني بهذه الزيجه البائسه…
يا رب اشكو لمن وانت وحدك عليم بحالي 
اللهم فوضت لك امري 
واستفاقت علي صوت والده شاهين…
وانتي يا حلوه عندك كام سنه…. 
صمتت والدة وعد وهي متوجسة فنظرت وعد لهذه السيدة قائلة بكل ثقة : 
30 يا طنط 
والده شاااهين…. كااام ????????????  يلااااا يا شاااهين ادامي… هنبقي نبعتلكم الرد ف اقرب فرصه 
شاااهين…. 30 يا فرحه ما تمت يلااااا ياما 
وبعد خروجهم استشاطت والدة وعد فصرخت في ابنتها : كويس كدا طفشتيهم كان لازم تقولي سنك الحقيقي يعني ما انا كنت هرد لازم الحماسة والصراحة تاخدك روحي يا بنت بطني الله يسامحك 
وعد وعينيها ممتلئة بالدموع …   عايزاني اكدب يا ماما في حاجه  زي دي ابدأ حياتي بكدبة يعني
  وبعدين هو انتي كنتي هتوافقي اصلااا علي المهزله دي..  متجوز مرتين ومخلف وهسكن مع مامته ليه ياماما عوزه ترميني ف النار بإيدك ????????
والدة وعد….  لا مش تكدبي كنا هنجمل..  لحد ما يتعلق بيكي وكنا صرحناا بعدهاااا…  انما دلوقتي برغم كل اللي بتقولي دااا…  اهو هو اللي رفضك 
بكره…  تندمي علي الفرص دي وتقولي يا رتني 
عوده للوقت الحالي ????????
وعد…..  الله يرحمك يا امي معرفش مين فينا كان علي حق بس اللي اعرفه اني مشفتش راحة من بعدك وكأن الحياة حالفة لتقطم ضهري وتكسرني
انتبهت وعد علي زوجة والدها وهي تصرخ عليها 
نجاة..  هي ست الحسن لسه مخلصتش….  ولا هنفضل اعدين مورناش حاجه يلااااا انجري هاتي الحاجه اللي ناقصه ف البيت وارجعي كملي الاكل 
وانا هاخد البنات ورايحه لبيت ابويا …  ارجع ملقيش حاجه ناقصه مفهوووم 
وعد……  حاضر مفهوم 
〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️   
نجاة بمنزل والدها… 
يابابا خلااص مش مستحمله وجودها معايا ف البيت مش طيقاها 
مختار والد نجاة بمكر… ليه بس يا بنتي دي حتي البت غلباانه ومبيطلعلهاش صوت… وبتخدمك انتي وعيالك يعني خداامه ببلاش عوزه ايه تاااني
نجاة…. دي غلباااانه دي عقربه… وبعدين دي بتكرهني عشان اخدت مكان امها…. وبخاف لتسم البناات… عمومااا انا كلمت شاهين وقولتله يانا يا بنتك ف البيت ولازم تتصرف 
مختار…. لااا غلطااانه… دي مهما كان طلعت ولا نزلت بنته.. عوزه يرمي لحمه ف الشارع..دي الناس تاكل وشه
نجاة..طب اعمل ايه دلني علي الحل 
مختار…. الحل بسيط.. جبلها عريس وجوزيهااااا 
نجاة….ليه ان شاء الله هشتغلها خاطبه علي اخر الزمن شالله عنها ما اتجوزت…. ما يشفلها شغله ولا يرميها  بعيد عني
مختااار :طب ايه راايك ان عندي الحل اللي يريحك ويخليكي مبسوطه… عندي العريس بس عليكي تقنعي ابوهاااااا 
نجاة… مين دا يا بابا حد اعرفه 
مختار….يبقي 
〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️
وعد وهي تتسوق وتحضر متطلبات المنزل… تقابلت مع احدي صديقات والدتها وابنتها التي ما ان رأتها هتفت بفرح : 
ابله وعد… اذيك انتي بنت حلاال وفرتي عليا المشوار كنتي هاجي اعزمك علي كتب كتابي وفرحي يوم الخميس الجاي… اوعي متجيش انا قولتلك اهووو 
وعد….. يابت انتي لسه متمتيش ال17 مستعجله علي ايه انتي لسه صغيره…. بس علي العموم الف مبروك وربنا يتمملك بخير.. هحاول حاضر 
والده العروس… هي مين اللي صغيره… لا دا بنتي زينه العرايس ولا عوزاااني اقعدها جنبي لحد ما تعنس وتبور وحالها يقف زي ناس 
يوووووه يقطعني متزعليش يابنتي مش قصدي… ربنا بكره يعدلهالك ويرزقك بالاذن بقي 
بينما غمزت المرأة لابنتها ووكزتها في ذراعها قائلة :
ما قولتلك  متعزمهاش… هتحسدك دي عمرها اد عمرك مرتين ولسه قاعده.. اقري المعوذتين بقي ربنا يبعد عينيها عننا 
وللحظ السئ
استمعت وعد لحديث والدة العروس لكنها ابتسمت بمرارة  لا تدري ما تقول او تفعل  واكملت طريقهاااااا 
وذهبت لمحل الجزارة وبينما هي تملي طلباتها علي البائع سمعت من يقول لها
مين انسه وعد ازيك واخبارك ايه هااه اقولك مبروك
سيد هو أحد الجيران ولكن تركيزه يطول علي كل ما تري عينه 
 أغمضت وعد عينيها قائلة في نفسها هي كانت ناقصة اصله
وعد وهي تضغط علي فكيها .. استاذ سيد اهلا بحضرتك…مبروك علي ايه مش فاهمه
سيد…. يعني قولت تكوني اتجوزتي ولا اتخطبتي 
وعد بنبرة صوت مرتفعة وقد فاض بها اليوم : لا اتجوزت ولا اتخطبت… حاجه تااني
سيد بابتسامه سمجه… ما قولتلك يابنت الناس وافقي وانا هعيشك احلي عيشه 
وعد بتافف… يا معلم لو سمحت انا واقفه ليا كتير سبني اشوف اللي ورايا بقي
سيد وكأنه لم يلحظ تذمرها …. قولتي ايه يا وعد موافقه اروح اكلم والدك 
وعد وقد احمر وجهها غضبا :  استغفر الله يا استاذ سيد حضرتك مدرس محترم و متجوز وعندك بنتين ذي القمر وزوجتك ما شاء الله ادب واخلاق… وانا عمري ما اخرب بيت واحده زي مراتك واكون انا شوكة في حياتها
سيد….. لااالااااا ماهي مش هتعرف.. احممم قصدي يعني هيبقي الموضوع سر ما بنا لحد ما تخلفيلي الوااد وسعتهااا 
هقف قدام  العالم كله….  وبعدين متزعليش مني ولو انها صعبة يعني عليكي بس 
انا اللي زي فرصه بالنسبالك…  لا انا عجوز ولا ارمل وهبليكي بعيالي…  وبعدين العمر بيجري ولا انتي مش واخده بااالك هاه قولتي ايه
همت وعد بالرد وهي تحترق غيظا من أمثاله ولكن 
قاطع حديثهم الجزار….  طلباتك يا انسه…  فاخذتها منه واعطت له النقود 
وقبل أن ترحل تاركة لسيد المكان بأكمله نظرت له بإهانة قائلة
 عاوز تعرف ردي لولاااا اننا ف محل اكل عيش انا كنت رديت عليك بايدي مش بلساني… الله يعين مراتك علي واحد ذيك قليل الاصل 
〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️〰️
نجاة….  ها يابابا مين العريس
مختار العريس يبقي..
يتبع..
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى