روايات

رواية قدري الأجمل الفصل الثالث 3 بقلم شاهندة إمام

رواية قدري الأجمل الفصل الثالث 3 بقلم شاهندة إمام

رواية قدري الأجمل الجزء الثالث

رواية قدري الأجمل البارت الثالث

رواية قدري الأجمل
رواية قدري الأجمل

رواية قدري الأجمل الحلقة الثالثة

الشخص بيقرب منها وهى بترجع لورا لحد ما خبطت فى الحيطه وهو حاوطها بإيده

هو بهمس: يعنى معقول مش عارفه أنا مين

رقية: بدر بيه أنا مكنتش اعرف ان حضرتك هنا والله

بدر قرب أكتر منها وفتح النور اللى وراها

بدر وهو ما زال على وضعو: ايه اللي دخلك هنا

رقية: والله أنا كُنت فاكره ان فى حرامى فى المكتب

بدر: ومخفتيش ان الحرامى يعملك حاجه

رقية: لا ما أنا كُنت هصرخ

بدر وهو بيقرب منها:ليلي انتِ وحشتينى اوى يا حببتى

رقيه بإستغراب: بدر بيه أنا رقية مش ليلي هانم

بدر قرب أكتر منها وقب”ها تحت صدمتها بدر فضل يقرب اكتر وهى بتضربه فى صدره عشان يبعد

بدر بعد عنها لما حس بدموعها

بدر: رقية أنا…..

قاطعه قلم نزل على وشو من رقية وجريت علي اوضتها

بدر وهو بيضرب ايده فى الحيطه: غبي.. غبي ازاي ضعفت كده معقول مقدرتش امسك نفسى بس أنا عمرى ما ضعفت كده

_فى اوضه رقية

رقية كانت بتبكى ان هو قرب منها كده قاطعها خبط الباب

رقية وهى بتمسح دموعها: مين

بدر: دا أنا يا رقية ممكن اتكلم معاكِ

رقية: لو سمحت يا بدر بيه أنا مش عايزه اتكلم

بدر: طيب براحتك أنا كُنت عايز اعتذر منك علي اللى حصل تحت أنا أسف

بدر سابها ودخل ينام طول الليل بيفكر فيها ملامحها الهاديه مش بتسيب تفكيرو

فى صباح اليوم التالى…

سعاد: صباح الخير يا رقيه

رقية: صباح النور يا داده

سعاد: معلش يا رقية أنا عارفه أنا عارفه إنى بتقل عليكِ بس انتِ هتحضري معايا كُل يوم الفطار

رقية ابتسمت: لا طبعاً يا داده أنا كده كده كُنت هساعدك من نفسى

سعاد بإبتسامة: والله يابنتي أنا حبيتك زى ما تكونى بنتى

رقية: هو حضرتك عندك بنت

سعاد: ايوه عندى بنت واحده بس متجوزه وجوزها اخدها معاه السعودية هو بيشتغل فى شركه هناك وكانت عايزه تاخدنى معاها بس أنا رفضت

رقية: طب حضرتك رفضتى ليه

سعاد: أنا كُنت رايحه بس بعد اللى حصل لبدر بيه أنا مقدرتش اسيبو لوحدو وهو مش هيقدر على تربيه كاميليا دا غير شغلو فقولت اقعد معاه

رقية: والله حضرتك طيبه أوى

كاميليا من وراها: رقية

رقية وهى بتشيلها: حبيبه رقية انتِ انتِ لسه مش لبستى

كاميليا بطفوله: أنا مش هروح النهارده

رقية بضحك: واضح انك مش ليكِ مزاج النهاردة نفس اللي كُنت بعملو لما كنت فى سنك

كاميليا بفرحه:يعنى أنا زيك

رقية بتبوس خدها: ايوه

سعاد: بدر بيه صحي من النوم ولا لسه

كاميليا: ايوه وكان بيلبس

سعاد: طب يلا يا رقية نحضر الفطار على ما ينزل

رقية وهى بتنزل كاميليا: حاضر

حضرو الفطار ونزل بدر يفطر

كاميليا بتمسك ايد رقية: يلا تعالى افطرى

رقية: معلش يا كوكى أنا مش ليا نفس

كاميليا: أول مره حد يقولي كوكى حلو الاسم دا

رقية بإبتسامة: أنا هفضل اقولك كوكى كده علطول

كاميليا بطفوله: طب أكلينى بليييز

رقية: حاضر

رقية كانت بتأكل كاميليا وبتضحك معاها وبدر بيبص عليها من تحت لتحت

كاميليا: بابى رقية بتأكلنى حلو اوى أنا بحبها

رقية: وانا كمان بحبك

بدر: سلام يا حبيبه بابى أنا رايح الشركه عايزه حاجه

كاميليا: عايزه شكولاتات كتيير

بدر وهو بيبوس خدها: حاضر يا عيونى

بدر وهو بيبص لرقية: وانتِ يا رقية مش عايزه حاجة

رقية: لا شكراً عايزه سلامه حضرتك

بدر بإبتسامة لاول مره: الله يسلمك

بدر مشي و رقية ابتسمت له وسرحت فى ابتسامته

كاميليا: رقية انتِ سرحتي في ايه

رقية بإنتباه: نعم يا كوكى

كاميليا: انتِ روحتى فين

رقية: معلش سرحت شوية

كاميليا: هو أنا ممكن اقولك روكا زى ما بتقولى ليا كوكى

رقية وهى بتحضنها: أكيد طبعاً يا كوكي انتِ تقولى اللى انتِ حباه

كاميليا: طب يلا نلعب

رقية: يلا بينا

_فى الشركه عند بدر

بدر كان بيشتغل بس دخل صاحبه

صاحبه: ايه ياعم ايه الاخبار

بدر: الحمدلله تمام وبعدين أنا مش منبه عليك يا أستاذ حازم تخبط قبل ما تدخل

حازم: معلش المره الجايه المهم هتيجي عيد ميلادي النهارده انا قايلك من بدري

بدر: لا مش جاي

حازم: ليه يا عم

بدر: مليش دماغ بصراحه

حازم: طب وكاميليا هتفضل فى القصر دى حتى مش بتخرج غير عالحضانه

بدر: لا ما أنا جبت مُربيه ليها وكاميليا حباها

حازم: أنا بتكلم انها علطول فى القصر خليها تخرج شويه هى من حقها تعيش طفولتها

بدر: ريح نفسك احنا مش رايحين مكان

حازم وهو ماشي: هستناك بليل هااا

بدر: مش جاي

حازم: براحتك

تسريع الاحداث

_بليل

بدر واقف بيلبس الجاكت وجات كاميليا وهو ابتسم لها

كاميليا وهى بتلف بالفستان: بابي شكلى حلو صح

بدر شالها: ايوه يا عيون بابى أمال فين رقية

كاميليا: هى مستنيه تحت

بدر: طب يلا ننزل ليها

نزلو تحت رقية كانت مستنياهم بدر سرح فى جمالها الطبيعى لانها مش بتحط ميكب

بدر: احم يلا بينا

رقية بتمسك ايد كاميليا: يلا

_فى فيلا حازم

حازم بضحك: كُنت عارف انك هتيجى

بدر: أنا جيت عشان اخرج كاميليا

حازم وهو بيحضن كاميليا: ازيك يا كاميليا

كاميليا: الحمدلله يا عمو حازم

حازم: حبيبه عمو والله

حازم بيبص لرقيه وبيقول لبدر: مش تعرفنا على القمر

بدر: دى رقية اللى حكتلك عنها الصبح

حازم: ازيك يا أنسه رقية

رقية: الحمدلله

بدر لرقية: روحي اقعدى هناك انتِ وكاميليا

رقية: حاضر

مشيت رقية وكاميليا

حازم بتوهان: يخرب بيت جمالها

بدر: ابعد عنها يا حازم

حازم بخبث: وانتِ مالك بيها يا عم

بدر برفعه حاجب: أنا نبهت عليك وخلاص

_عند رقية وكاميليا …

 بنت من اللى موجودين: هاى عامله ايه يا كاميليا

كاميليا: الحمدلله انتِ عامله ايه

نفس البنت: أنا الحمدلله

بنت تانيه: هو انتِ قريبه بدر

رقية: لا أنا مُربيه كاميليا

البنت: أصل حسيتك قريبتو يعنى

رقية: لا أنا مش قريبتو

_بعد فتره طويله

بدر أخد رقية وكاميليا وماشي

بدر: يلا سلام يا حازم

حازم: ماشي سلام فرصه سعيده يا أنسه رقية ومد ايدو

رقية وهى بتسلم عليه وبتبتسم: أنا أسعد يا أستاذ حازم

بدر بضيق: يلا بينا

فى القصر

كاميليا راحت اوضتها

بدر ببرود: تانى مره اي راجل يسلم عليكى متمديش ايدك فاهمه

رقية بتبرير: هو مد ايدو مكنش ينفع احرجو قدام الناس

بدر بحده: أنا نبهت وخلاص فاااااهمه وسابها ومشي

رقية لقت نفسها مخنوقه قررت تطلع تتمشي على الكرنيش

رقية بتطلع من البوابه

الحارس: انسه رقية رايحه فين

رقية: هتمشي شويه عشان مخنوقه

الحارس: طب استنى السواق يوصل حضرتك

رقية: لا أنا مش هتأخر عن اذنك

الحارس بذوق: اتفضلى

رقية بتتمشى وبتبص على البحر

شخص فى العربيه

طب انزلى انتِ الوقتى والغى السهره

البنت: طب والفلوس انت ضربت عليا الليله النهارده

هو وبيرمى ليها الفلوس: يلا انزلى اهو هتفضلى ترغى كتيير

البنت نزلت وهو مشي بالعربيه ناحيه رقيه

رقية. رقيه

رقية بصت لمصدر الصوت ولقتو حازم

رقية: استاذ حازم حضرتك بتعمل ايه هنا

حازم: لا أنا كُنت ماشي بالعربية فلقيتك تعالى اوصلك للقصر

رقية بقلق: لا شكراً أنا همشي لوحدى

حازم: مينفعش الدنيا ليل ممكن اى حد يتعرض ليكِ اتفضلى اركبى

رقية ركبت بتوتر وهو حب يهديها

حازم: هاا يا أنسه رقية بتعملى اى على الكرنيش

رقية: كُنت مخنوقه شويه فنزلت اتمشي

حازم: مخنوقه من بدر صح

رقية: لا مش منو

حازم: لا منو عشان سلمتى عليا صح

رقية بصدمه: هو انت عرفت ازاى

حازم بضحك: كان باين عليه انو اضايق وكُنت متأكد انو هيتخانق معاكِ طب اقولك على حاجه

رقية: اتفضل

حازم: بدر بيحبك

رقية بصدمه: نعم

حازم: اه والله بيحبك دا صاحبى وأنا اعرفو صدقينى يا انسه رقية حاولى تساعدى بدر انو يطلع من الحُزن اللي هو فيه دا اهو احنا وصلنا بس فكرى فى كلامى كويس

رقية نزلت من عربية حازم

رقية: شكراً ان حضرتك وصلتنى

حازم: العفو انتِ زي اختى

مشي حازم ورقية دخلت القصر ولسه رايحه اوضتها

صوت بدر من وراها بحده وغضب: كُنتِ فين ووو……….

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية قدري الأجمل)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى