روايات

رواية كانسر الفصل الثامن 8 بقلم ندى عاطف

رواية كانسر الفصل الثامن 8 بقلم ندى عاطف

رواية كانسر الجزء الثامن

رواية كانسر البارت الثامن

كانسر
كانسر

رواية كانسر الحلقة الثامنة

خير يادكتور بابا ماله
متقلقوش دي ازمه قلب طبيعية بسبب تعرضه لصدمه انا هكتبله علي شويه ادويه وهاجيلو بعد اسبوع
خرج الطبيب وخلفه معتز وسمر
دلفت رحمه له واغلقت الباب استندت عليه بظهرها وهي تنظر لاابيها شوفت اخر طمعك وصلك لفين شوفت بقا اكلك لمال اليتيم وظلمك عمل فيك ايه
نظر لها ابيها بحزن نفسي اعرف انتي جايبه قساوه القلب دي منين
رحمه. وهي تبتسم منك علي فكره مش جبتها من بره اغضب اغضب عليا ياله اصلك مظلوم ياحرام اهو ربنا بيرجع حقوق الناس من ظلمك ونصبك عارف يارفعت انا مدايقه اوي من اسمي عشان اسمك محطوط جنبي عشان كده مش بحبه خالص
رفعت. انا ربنا مش بيرجع حقوق الناس من رقدته دي في السرير انا بتعاقب علي كل حاجه عملتها والعقاب هو انتي يارحمه اسمك مش موصوف ليكي خالص رحمه وانتي مش فيكي اي رحمه انتي عقابي الوحيد في الدنيا يابنتي بقساوه قلبك علي ابوكي
نظرت له رحمه بلا مبلاه من حديثه عارف انا متاكده ان البت الهبله اللي في المستشفى دي كمان لو شافتك كده هتقعد تعيط وهتدعيلك انك تقوم بالسلامه انت اصلا باين عليك بتودع توب بقا واعمل حاجه تقابل بيها ربنا بدل ماانت هتقابله كده وفي 100 شخص بيدعي عليك
خرجت بعدما تفوهت عليه بحديثه فكانت تتفوهه بحديثها مثل الافعي المنتقمه التي تتفو بسمها علي الذي تكرههم
اغمض رفعت عينيه وزرفت دمعه من عينيه بحزن من اين اتيتي بهذا القلب ياابنتي نعم فاانا ظالم كما تحدثتي فانا من اكل مال اليتيم فاانا من تركت ابنه اخي حتي تصل اللي حافه الموت ولكن اعلم ان الله لاياخذ حق انسان من ضعيف
حملت مفاتيح سيارتها وكادت ستخرج حتي اوقفها معتز
رايحه فين يارحمه
رحمه خارجه شويه سلام
معتز. يابنتي انتي مش شايفه ابوكي عامل ازاي والكارثه اللي نزلت عليه
رحمه. وهي تخرج ده اقل شئ يازيزو

 

 

 

قادت سيارتها وهي تتجهه اللي احدي الكافهات
دلفت اللي الكافيه وهي تبحث عن احد ما بعينيها حتي التقت به ابتسمت وذهبت له
كل ده تأخير ياست هانم
جلست رحمه امامه حقك عليا عارفه اني اتاخرت عليك
طيب ياستي هسمحك المره دي بس
____________________________*
سمر. مالك يارفعت مسهم كده ليه
رفعت. رحمه……. رحمه جت تشمت فيا……. جت تشمت في ابوها انهمر في البكاء
نظرت له سمر بحزن اهدي بس دي بت اصلا عاوزه تربيتها تنعاد ليها من جديد
رفعت. تنهد بحزن ابعتي للمحامي يجيلي
سمر. بتساؤئلا ليه
رفعت. محتاجه في شويه اوراق ابعتيلو بس
________________________________*
سلمي. بغضب وصياح عمرو خد كلم بتوع تنظيم الحفلات ماجوش لحد دلوقتي وخلاص العصر هيأذن
عمرو. وهو يقفل قميصه هكلمهم وانا ماشي
سلمي. باستفسار ماشي هتمشي تروح فين ده النهارده عيد ميلاد عدي
عمرو. وهو يقبل راسها جاتلي مأموريه لازم اطلعها دلوقتي انا اسف بس اوعدك اني مش هتاخر
خرج مسرعا قبل ان تتفوه بالحديث
جلست ببكاء انا كرهت شغلك ده حتي يوم الاجازة تطلع شغل
عدي. بحزن هو الاخر ماما انا مش عاوز عيد ميلاد
سلمي. ليه ياعدي
عدي. عشان……. عشان بابا عنده شغل فاعادي مش لازم
سلمي. وهي تضمه احنا نجهز الحفله وبابا هيجي بس ادعيله يرجعلنا بالسلامه
__________________________________________*
كانت ممسكا بورقه وقلم تكتب شئ وهي تبتسم بحزن
اتي من خلفها لكي يخيفها ولكنها اخبئت الورقه مسرعا
ادا. والله ياادهم هقطع الخلف بسببك
ادهم. وهو يغمز لها بوقاحه وانا هبقا ارجعهولك تانى
ابتسمت بيأس من تصرفاته هذه ولكنها تحبه فاعليها ان تستحمل نتيجة حبها
ادا. انا زهقت والله اكيد انت زهقان انت كمان صح
ادهم. مبزهقش طول ماانا جمبك
ادا. عارف ياادهم ربنا يكون في عون الاطفال اللي عندهم المرض اللعين ده ده انا كبيره ومش مستحمله هما بقا بيستحملو ازاي

 

 

 

ادهم. انتي هتقوامي ياادا هتقوامي عشان عاوز اشوف الاغراء ضحك بقوه وهو يقول لها هذا فاهو كان يريد تغير الحديث
ادا. ادهم ماتقولي علي اي مصيبه عملتها قبل كده
ادهم. انا برئ ياروحي ومبعملش اي مصايب
نظرت له ادا برأس مائله وهي تضيق عينيه مصدقه طبعا
ادهم. بضحك تكفي نظراتك فقط يافتاه عندما ارائها اشعر بانني قد ارتكبت جريمه وسوف يتم عقابي عليها
ادا. وهي تتحدث مثله حسنا اذا اعترف لي بما فعلته من مصائب يازوجي العزيز وانا ساقسم لك بانني لم
قاطعها ادهم لم تعقابيني لانكي تحدثتي بزوجي العزيز حقا اذا فاعزيزتي الصغيره المشاغبه ذو العينين الرمادين هذه لا تتمتلك القوه على قتل احدهم
نظرت له ادا بغيظ وقد تحولات تماما في حديثها لا حاسب يابا قطه اه لكن بخربش ياخويا فااعدل نفسك كده ياعم ادهم انت
نظر لها ادهم بااعين مفتحان هي فين ادا معلش
ادا. وهي تعدل نبره صوتها انا اهو يانوحي
________________________________*
ساره. بزهق مي انا تعبت والله ده تالت محل ندخله ومفيش حاجه عجباكي
مي. ماهو مفهوش طلبي اعمل ايه يعني
ساره. بضحك يابنتي والله ولا هتلاقيه انتي رايحه تساليهم علي فستان شفتشي من الجنب ومقوس من الضهر وفيه نجمه علي الرجل وقلب مفتوح علي البطن
مي. بتذمر فستان احلامي اعمل ايه يعني
ساره. وهي تكمل ضحك علي صديقتها انتي لو لقيتي الفستان ده فعلاً المعازيم هيجبولك قماش تكملي بيه الفستان واياد يجيب خيط وابره ويخيط هو اعتلي صوت ضحكاتها في المول وهي تتخيل شكل صديقتها كما قالت
نظرت لها مي بتذمر اضحكي ماشي انا غلطانه اني جبتك اصلا
لم تتوقف ساره عن الضحك حتي التفت حولها الانظار
كان هو يرتدي نظارته وكاد سيمر بجانبها حتي اوقفته صرخت فتاه صرخت ساره عندما رائته
ساره. بصراخ بت يامي ده الواد اللي دايقني امبارح قسم بالله ماهسيبه مش هسيبه النهارده ركضت ساره لكي تتشاجر معه ركضت مي خلفها مسرعا استني ياهبله الله يخربيتك هتفضحينا
(ده علي اساس كل اللي عملتوه ده ولسه مش اتفضحتو هبله اوي يامي😂)
ساره. عارف ياله انت شبهه مين شبه الضفدع
خلع معتز نظارته وهو ينظر حوله
ساره. لا لا ركز كده بكلمك انت
معتز. انتي هبله صح
ساره. لا انا مجنونه وجايه اقتلك النهارده
اجتمع كل من كان بالمول حولهم تدخلت مي مسرعا ساره ياله نمشي
قاطعتها ساره اوعي يابت كده مش انتي قولتي عليه غبي
مي. وهي تنظر بجهه معتز ولكنها صدمت للتو قضمت لسانها اوبس معتز
ساره. انتي تعرفيه
مي. ده صاحب اياد الله يحرقك ياشيخه
ساره. ولو ولو بردو لازم اخد حقي
كان معتز يقف بهدوء تام وهو يسمع حديث هذه المجنونه

 

 

 

معتز. طيب حاسبي كده وانتي مقفله المكان عاوز اعدي
شهقت ساره شايفه البجح بيقولي ايه ده بيشتمني شايفه
معتز. ماتتلمي يابت انتي انا مش عاوز اغلط فيكي
مي. وهي تلتطم بجانب صديقتها الله يخربيتك ياساره فرجتي الناس علينا
(تؤتؤ يامي الناس بتتفرج من الاول والله 😌😂😂)
ساره. بت لم تبتك يابو ضبه ناقصلك ديل وتبقي ذئب بشري معفن
ضحك الجميع علي حديث ساره وهما ينظرون لمعتز وقفت ساره بغرور مصطنع وهي تعدل اكمام قميصها
نظر لها بغضب وقام بامسكها من ذراعها بقوة حتي صرخت ساره بسبب ألالم وظل ينظر لها بغضب وهو يحاول بان لا يلفظ لها ببعض الالفاظ ولكنه وضع يده في جيبه واخرج بعض النقود قام برمق ساره ارضا والقي عليها النقود
معتز. قولي انك منهم من الاول
خرج وكانه لم يفعل شئ
اخرج بعض الناس هواتفهم وهما يلقون بعض الصور لساره والنقود حولها تعرفو عليها بعض الناس بانها زوجت ادهم الاسيوطي ولعدم اعلان ادهم عن طلاقهم ظنوها زوجته الي الان بداء الجميع يتهامسون عليها
امسكت مي يدها بغضب وهي تصيح بها عاجبك الفضايح اللي هببتيها دي ياله خلينا نمشي من هنا
ساره. ببكاء شوفتي الحيوان ده عمل ايه
مي. بغضب انتي اللي غبيه مش كان ليها داعي يعني انك تعملي كده
ساره. انتي واقفه معايا ولا معاه
مي. انا مش وافقه مع حد ياله خلينا نغور من هنا بدل الفضايح دي
ساره. بغضب وصياح في الشارع لا انتي واقفه مع الحيوان ده عشان صاحب خطيبك مش كده امشي من هنا ومش عاوزه اعرفك تاني انتي طلعتي ********
مي بغضب هي الاخري انا بردو ال ******** ولا تقصدي نفسك واه واقفه معاه تقدري تقوليلي اقول لااياد ايه لو عرف ولا لو شاف الفيديو اللي نزل ده ده كله بسببك وبسبب غبائك وتسرعك الزياده وبعد ده كله مش عجبك عشان قولتلك مش كان لازم تعملي كده انتي عارفه بسببك انتي ممكن الجوازه كلها تتفركش انا اللي مش عاوزه اعرفك تانى ياساره
ابتعدو الاثنين عن بعضهم وكل واحده تقرر بانها لم تتحدث مع الاخري ثانيتنا
___________________*
سمر. انت كنت عاوز المحامي ليه
رفعت. بحزن عشان اصلح اللي عملته زمان
لم تفهم قصده يعني ايه مش فاهمه
رفعت. يعني انا رجعت حق ادا ليها ونقلته باسمها وقسمت حقي انا علي ولادك
سمر. بغضب وصياح 30 مليون جنيه كتبتهم لاادا كتبتلها 30 مليون ليه دي اخرها يومين وهتموت وضعت يدها عليي عنقه وهي تخنقه بصراخ انت عاوز تخلينا مفلسين بقا تكتب 30 مليون لبنت ال******** دي وانت حيلتك حاجه عشان تكتبها لعيالك وفي الاخر اطلع انا من المولد ببلاش هو انا كنت بعمل كل ده عشان اطلع ببلاش كانت تتحدث وكان اصابها الجنون لم تنتبهه لفعلتها هذه
رفعت كانت عنينيه مغمضتين ذهب لعالم اخر علي يد زوجته
نظرت له بهلع وهي تهز جسده بقوه رفعت انت نمت اصحي قوم رفعت وضعت يدها علي موضع النبض ولكن لم تجد نبض رجعت للخلف بخوف شديد لم تصدق بانها قتلت زوجها بيديها الان لم تعرف ماذا تفعل في هذه المصيبه ولكنها ظلت تصرخ وتنطق كلمه واحده رفعت مات

 

 

 

الحقوني رفعت مات يامعتز ابوك مات يابني ابوك مات
كانت علي باب المنزل وسمعت صراخات امها اغثها قلبها بقوه رجفت عينيها ولكنها لم تتحمل تمثيل القسوه اكثر نزلت دموعها كالشلال صرخت وهي تركض للاعلي ببكاء بابا
دلفت لغرفته والقت بنفسها علي جسده وهي تبكي بابا انا اسفه قوم قوم يابابا عشان خاطري انا مكنش قصدي والله انت احن واحد في الدنيا دى كلها يابابا قوم بالله عليك عشان خاطري قوم بقا صرخت بقوه وهي تضرب جسده بيدها وتصرخ قوم بقا قوم متببقاش اناني ياله قوم امسكهامعتز وهو يحاول تهدئتها ولكن دون فائده
نظرت سمر بجهه جثه زوجها وجففت دموعها المزيفه اقتربت منه حين انشغال معتز بااخته اقتربت لاذانيه شوفت بقا انك انت اللي وصلتني لكده ازاي مش فرحان انك رجعتلها حقها انا بقا هخليها تحصلك بس بعد فضيحه الكل يفضل يتكلم عليها لمليون سنه قدام وانا اللي هاخد فلوسها يارفعت واعيش حياتي وانت بقيت ايه اهو بقيت جسم من غير روح قدامي بقيت جسم هامد وروحها مش فيه
اقترب معتز وهو يربت علي ظهرها بحنان اهدي ياماما خلاص صرخت سمر ياحبيبي ياجوزي اه هروح فين من بعدك قولي اعمل ايه من بعد موتك وفراقك
(اعملي فرح ب 30 مليون🙄😂😂)
_______________________
ادهم. اياد جهزلي اوراق الصفقه اللي هتروح لكوريا
اياد. تمام بس في خبر كده مش عارف هيبقا كويس ولا ايه
ادهم . وهو يلملم الاوراق قول
اياد. عم المدام توفي
ادهم. باستغراب مدام مين
اياد. طبعاً ليك حق مش تركز من كترهم
رفع ادهم عينيه له بغضب اتلم ها اتلم
اياد. وهو يحك ذقنه خلاص ياعم هتلم اهو انا كان قصدي علي ادا عمها مات
ادهم. الله يرحمه…….. بس قولي هو كان دفع الشرط الجزائي اللي كان عليه
اياد. وهو يجلس لا مدفعش حاجه
ادهم. تمام يبقا احجزلي علي المصانعين والمخازن اللي عنده
اياد. بضحك اهو هو ده اللي بيسموه موت وخراب ديار بس قولي مش عاوزني احجز علي بيته كمان
ادهم. بتفكير والله انا عاوزك تحرقهم كلهم دي عيله **********
اياد. بضحك ياعم بقولك الراجل مات

 

 

 

ادهم. بقولك ايه خدلي شركته في طريقك وعاوز شركتهم تخسر كل الاسهم اللي بتتمتلكها
اياد. وهو يقف امام الباب مش عاوزني اقتل مراته وعياله بالمره
ادهم وهو يرمي عليه الطفايه امشي يالاا من هنا
استرجع بظهره للخلف وهو يفكر فيما سيفعل في عائله رفعت ولكنه ابتسم بخبث امسك مفاتيح سيارته وخرج من الشركه بأكملها
توقف امام ڤيلا رفعت توقف قليلا امام السياره وهو ينظر للعزاء حتي دلف للداخل قابله معتز باقتضاب
معتز. باقتضاب سعي الله شكركم عزيت اتفضل امشي بقا
ادهم. وهو ينظر له باشمئزاز اقعد بس كده ياشاطر واندهلي امك اجري
معتز. وهو يضغط على اسنانه بغضب امشي بدل مااقسم بالله هكسر رجلك وهخليك تخرج علي سرير متنقل
ادهم وقد امسك ذراعه من الخلف حتي لاحظ الجميع تألم معتز
ادهم. بفحيح شكلك لسانك ده تعبك وعايزه يتقصر ومن عنيا ليك وقام برميه ارضا بقوه
اكمل بصياح وغضب فين مرات رفعت
خرجت سمر وهي تنظر لاادهم بتوتر خير ياادهم بيه في حاجه

 

 

 

ادهم. اقترب قليلا من اذنيها عرفتي تخنقي جوزك كويس بس ياخساره كان نفسي انا اعملها بس ياله تتعوض بقا فيكي بالمناسبه املاك جوزك كلها اتحجز عليها بااسم ادهم الاسيوطي
اعتدل في وقفته وهو يقول البقاء لله ياجماعه
كانت سمر وجهه تصبغ باللون الازرق لم تفهم كيف عرف ادهم بانها السبب في موت رفعت
تفتكرو ادهم ممكن يعمل ايه في معتز وسمر ورحمه وهينتقم منهم فعلا ولا لا
محبتش احط ادا النهارده عشان مكنش ليها لازمه الصراحه
😂

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط علي : (رواية كانسر)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى