Uncategorized

رواية ابن الجيران الحلقة العاشرة 10 بقلم سهيلة سعيد

 رواية ابن الجيران الحلقة العاشرة 10 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة العاشرة 10 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة العاشرة 10 بقلم سهيلة سعيد

فاطمة : ايوة وانتى وامك 
هند : دة ايه الكرم دة !!! 
فاطمة : قالت الي فات مات بقا ????
هند : امممم 
فاطمة : والله شكلهم ناس طيبة وام شهاب بالذات 
هند : اه مهو مين يشهد للعروسة ????
فاطمة ب عدم فهم : يعني ايه ؟!!
هند : ولا حاجة .. قومي نعمل الجرد 
( يقوموا ، يلاقوا عربية داخلة وراكبها شهاب )
هند : ايه دة ورث دة ولا ايه ؟!!!!!
فاطمة : مش دي عربية البت الي كانت عندهم قبل كدة ؟؟
هند : ايوة صح .. دي قريبتهم ولا ايه ????
فاطمة : ولو قريبته هتديله عربيتها ليه !!! 
هند : معرفش ????
( بعد يومين ، فاطمة ف التواليت بتغسل غسيل )
هند : انا نازلة 
فاطمة : نازلة فين انتي هتسيبيني معكوكة ف الغسيل دة كلوا لوحدي !!!! 
هند : مقدرش مفتحش المحل وكلها شوية وامك تيجي م السوق هتساعدك 
فاطمة : وفين ست اسراء مش شيفاها م الصبح ????
هند : مع حبيب القلب بيفسحها ????
فاطمة : بدري كدة !!! 
هند : عشان امك 
فاطمة : امممم 
هند : يلا سلام وخلصي وانزلي 
فاطمة : كمااااان هنزل ????
هند : معلشييي ????
( تنزل هند تفتح المحل ، تقف فاطمة ف البلكونة تنشر ف الغسيل ، يعدي شهاب من تحت البلكونة ، تدلق فاطمة الماية تنزل ع شهاب تحميه ، تتخض مكانتش تقصد ويتصدم شهاب )
شهاب ب زعيق : يعني اطلع اجيبك من شعرك ولا اعمل ايه دلوقتي ????
( تدخل فاطمة جوة بسرعة وتقعد تضحك ، يتغاظ شهاب سمعها ، يطلع العمارة ، يقرب ع باب الشقة ويخبط ، تتخض فاطمة ، تقرب عند الباب ومتفتحش )
شهاب وهو بيخبط : افتحي متستهبليش ✋
( تفتح فاطمة وهي خايفة ، لسة شهاب هينفعل يسكت من جمالها ✨ لابسة جلبية بيضة طويلة ورابطة شعرها ب قماشة بيضة )
شهاب : ينفع كدة ????
فاطمة : وربنا م شفتك ????
شهاب : لا شكلك قاصدة 
فاطمة : مش قصدي والله 
شهاب : اومال ضحكتي ليه وانتي داخلة ؟!
فاطمة وهي بتحاول تمسك ضحكتها : لا عادي اصل الموقف مضحك بس ????
شهاب : بصي بتضحكي تاني اهو متبقيش تزعلي بقا م الي هيحدف عليكي وانتي معدية ????????‍♂️
فاطمة : دة اعتبره تهديد ????
شهاب وهو بيبتسم : اه تهديد ????
فاطمة : وانا ممكن حالاً اصوت والم عليك الشارع واقول طالع ف غياب اهلي واتهجم عليا ????????‍♀️
شهاب : وانا ممكن اقول دلقت عليا ماية الغسيل عشان اطلع اتنشف عندها 
فاطمة : هههههههه لا حلوة دي ????
شهاب وهو بيسند ع الباب : وربنا انتي الحلوة ????????
( تتوتر فاطمة )
شهاب : الجلابية هتاكل منك حتة ????
فاطمة وهي بتزقه : طب اتوكل ع الله بقا ✋
شهاب : طب هنزل مبلول كدة ????????‍♂️
فاطمة : خلي امك تنشفك ????
شهاب : هي كانت امي الي بلتني ????????‍♂️
فاطمة : احم ????
( يلاقي امها ف قفاه )
الام : انت ايه الي طلعك هنا ؟!!!!
شهاب ب توتر : ااااا ………. 
الام : وايه الي بلك كدة ؟؟
شهاب : بتك ????
الام : بتي !!!
شهاب : اه بتك دلقت عليا ماية الغسيل 
فاطمة : م قلنا مكانش قصدي الله 
شهاب : لا ع راحتك خالص في اختراع اسمه غسالة اتوماتيك ابقوا جربوه هيعجبكم .. سلام ي خالتي ????
( ينزل شهاب )
الام : خالتوا مين دي امه عدوتي !!!!
فاطمة : هههههه ????
( يطلع شهاب بيته ، يدخل اوضته ، يلمح فاطمة بصابه وهي بتنشر ، يقلع التيشيرت ، ويحدفه نحيتها ، تتحرج فاطمة وتدخل جوة ، يبتسم شهاب ، قبل فرح هدير ب يوم ، يرجع شهاب م الشغل ف الشارع ، يطلع العمارة ، يسمع صوت اغاني وزغاريط ، يفتح ويدخل يلاقي بنات بالهبل الجيران والصحاب ومن ضمنهم فاطمة واخواتها والكل هايص رقص وزغاريط )
هدير : شيبوووووو ????
( تجري عليه تمسك ايده وترقص معاه وفجأة ، يرقص معاها ع مهرجان *وش غضب* ينتبهوله البنات وينفعلوا اكتر زغاريط وتسقيف ، شهاب يلمح فاطمة واقفة بتسقف ، يستغرب وجودها ميعرفش ان هدير عزمتهم ، يقرب عليها وتكمل هدير رقص مع البنات )
شهاب : وانا اقول البيت نور والله ????
فاطمة : منور ب صحابه ????
هند : اختك الي عزمتنا ع فكرة ????????‍♀️
شهاب : ولو متعزمتوش يعني دي اختكم 
هند : ي حنين ????
شهاب : دايماً فهماني غلط ????
هند : قصدك صح 
( تسيبهم فاطمة بيتكلموا وتنسحب ب هدوء تروح ترقص مع هدير )
شهاب : ي عم براحة علينا مش كدة يعني ????
هند : ان ………..
( يلمح فاطمة بترقص ، يبصلها ، تبصله وتضير وشها ، يقرب عليها ويرقص معاها )
*( مش محتاج اي جواري مش عايز ملايين ومصاري انا عاوزك جوايا ادماني اه من ام عيونك دول ♥️???? )*
( تتقهر هند انه سابها ومشي وحتى من غير م يقولها ، تقرب هدير ع وجدان )
هدير : اخوكي مندمج ع الاخر ????
وجدان : هههههه اوي ????
( يوقف الكل رقص ويتفرجوا ع فاطمة وشهاب ، الاغنية اتغيرت ل اغنية *شئ من بعيد نداني ل منير* وبقت النغمة اهدى )
*( نداني من يميني ولسة بيناديني بيقولي حصليني ع بلد العجايب ، نداني من شمالي ال يموا المهر غالي ، تعالي اوام تعالي خدي م الحب نايب ???????? )*
( تخلص الاغنية ، وتقعد فاطمة ، يفضل شهاب باصصلها ، تلاحظ هند وهي ع اخرها اصلاً )
هند وهي بتقوم : يلا بينا ????
فاطمة : احنا لحقنا ????
هند ب حدة : سمعتي يلا 
فاطمة : طيب اهدى ماشي ✋
( تمشي هند وتروح وراها فاطمة ، تعدي من جنب شهاب يمسك دراعها )
شهاب : رايحة فين ؟!
( يخضها ، يسيب ايدها )
فاطمة : هند عاوزة تروح 
شهاب : انتوا لحقتوا !!!! 
فاطمة : معلش شكلها تعبت 
شهاب : طب خليكي انتي 
فاطمة : لا مينفعش 
شهاب : هتيجي بكرة الخطوبة ؟
فاطمة : هاجي بس امكيچ هدير وامشي 
شهاب : مش هتحضري ليه ؟!!!
فاطمة : م انا بقا لمتلها البنات انهاردة عشان بكرة اليوم ميبقاش زحمة وتبقا براحتها 
شهاب ب فهم : اااه 
فاطمة : ربنا يتمملها ع خير ????
شهاب : عقبالك ????
( تبتسم فاطمة وتمشي تنزل م العمارة )
هند : بتعملي ايه دة كلوا فوق ؟؟
فاطمة : كنت بكلم شهاب ????
هند ب انفعال : ومحنطة امي انا ف الشارع عشان سي شهاب ????
فاطمة : انتي بتزعقي كدة ليه م كنتي طلعتي !! 
هند : طب اتفضلي قدامي ????
( تطلع فاطمة عمارتهم ووراها هند ، يدخلوا الشقة ، امهم قاعدة )
الام : مالكم في ايه وشكم مقلوب ؟!!!!
فاطمة : اسألي بتك الي نازلة فيا تهزيق م الصبح 
الام : في ايه ي هند ؟؟
هند : الهانم رقصت فوق 
الام : طب وفيها ايه مش بنات سوا ؟! 
هند : رقصت مع شهاب 
( تتوتر فاطمة )
الام : لا والله !!!! 
هند : والاستاذ م صدق وبتك عمالة تتمايع ????
فاطمة ب انفعال : م تحترمي نفسك بقا ايه الي بتقوليه دة !!!!
هند : بقول الي حصل ي هانم 
فاطمة : وحضرتك متمايعتيش ف الكلام لما وقفتي تتكلمي معاه وي حنين وفهماك صح وفهماك غلط ????
هند : ع الاقل كلام معملتش الي انتي عملتيه وكان لازقلك لزقة سود ????????‍♀️
الام : ايه الي خلاكي ترقصي معاه ي بت ؟؟
فاطمة : رقصت مع هدير وهو الي اتدخل ورقص معانا ????
الام : كنتي قعدتي ع طول 
فاطمة : وفيها ايه يعني لما رقصت معاه دة رقص وقدام البنات كلها 
الام : في انه الولا دة شمال من ناحية البنات وهيشبهك معاه ⁦☝️⁩
فاطمة : والله يولع المهم انا عارفة نفسي كويس ????
( تدخل فاطمة اوضتها )
هند : بتك دي مش هتهدى الا اما يخزوقها ف مرة ⁦☝️⁩
الام : احكيلي الي حصل
يتبع..
لقراءة الحلقة الحادية عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية العشق الطاهر للكاتبة نسمة مالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى