Uncategorized

رواية ليالي الرعد الفصل الخامس عشر 15 بقلم رودينة

              رواية ليالي الرعد الفصل الخامس عشر 15 بقلم رودينة

رواية ليالي الرعد الفصل الخامس عشر 15 بقلم رودينة

رواية ليالي الرعد الفصل الخامس عشر 15 بقلم رودينة

رعد بعصبيه:ايه علاقتك بريهام
السكرتيره: ممم معرفهاش
رعد: متعرفهاش ازاي وانتي مسجلاها
السكرتيره بلجلجه: معرفهاش
رعد كان عامل ميوت وقال: اخلصي قولي ايه علاقتك بريهام والا وقصما بالله لهخليكي تتمني الموت
السكرتيره: معرفهاش قولت
رعد بهدوء مريب: تمام خدي حذرك بقي
السكرتيره بخوف: خلاص هقول
( سهله اووي البت ديه????)
رعد: تعالي
وخدها ودخل المكتب
ريهام لما ملقتش السكرتيره ردت عليها افتكرت أن ديه شبكه وقفلت
رعد: احكي يلا
السكرتيره بخوف:ه ه ه هقولك هقولك
رعد بعصبيه: اخلصي
السكرتيره بخوف: ريهام هانم كلمتني من شهرين ونص وطلبت مني أراقب حضرتك مقابل ٣ مليون جنيه
رعد ببرود: كملي
السكرتيره بخوف: واديتني مليون وقالت الباقي لما اخلص مراقبه
رعد ببرود: ها
السكرتيره بخوف: وهي اللي ورا القن* بله اللي كانت في الطياره
رعد ببرود: وخلت مين يحطها
السكرتيره بخوف ولجلجه: خليتني انا اللي احطها
رعد: اه وعلشان الفلوس تكوني السبب في موت ناس قد كده 
السكرتيره بدموع: يا رعد بيه انا محتاجه الفلوس ديه وهي مسكتني من ايدي اللي بتوجعني وكمان شيطاني ساعدها
رعد بعصبيه: محتاجه الفلوس اه جيتي قولتيلي وقولتلك لأ ردي و مسكنك من ايدك اللي بتوجعك ليه ماسكه عليكي زله ردي والا وقسما بالله مكانك هيكون السجن
السكرتيره بدموع: لا والنبي بلاش السجن هقولك انا امي تعبانه عندها القلب وكانت محتاجه عمليه ضروري كنت في المستشفي
فلاش باك
السكرتيره ( نورسين): ها يا دكتور ماما مالها طمني والنبي
الدكتور: مع الاسف مامتك عندها القلب و محتاجه عمليه قلب مفتوح ضروري
نورسين: طيب طيب هي العمليه ديه بكام 
الدكتور: ب ٢٠ الف
نورسين بخوف علي مامتها ودموع: اجيبهم منين اجيب عشرين ألف منين اجيب عشرين ألف منين يااارب يارب مليش غيرك 
باك
وفجأة لقيت حد حط ايده علي كتفي وكانت ريهام هانم قالتلي: هديكي ٣مليون مقابل خدمه 
قولتلها: خدمه ايه ديه
قالتلي: هعرفك كل حاجه بعد مانطمن علي مامتك
نورسين: خوفي علي ماما نساني كل حاجه ووافقت وافقت لاني مكنتش هعرف تجمع المبلغ ده لو عملت ايه لاننا ناس علي قد حالنا وبابا متوفي ومليش غير اخواتي الصغيرين وانا اللي مسؤوله عنهم وعن ماما وكنت بشتغل ساعتها عند حضرتك وكنت لسه جديده فخوفت ترفد وبعد ما ماما عملت العمليه والعمليه نجحت قالتلي
ريهام: بكره تعالي علي العنوان ده****** الساعه ٢ الضهر علشان اقولك علي اللي هتعليه
نورسين: حاضر شكرا جدا لحضرتك
ريهام: مفيش شكر انتي كده كده هتعملي قصاد اللي انا عملته
نورسين: انا هعمل اي حاجه علشان ارد جميلك ده
ريهام: خلاص خلصنا انا ماشيه
نوسين لرعد: في اللحظه ديه حسيتها وحده تانيه خالص غير اللي كانت بتكلمني من شويه و رحتلها تاني يوم وطلبت مني اراقبك وبعدها باسبوعين طلبت مني احط الق* بله في الطياره في البدايه رفضت بس طلعت وصلات الامانه وقالتلي يا اما احط الق* بله في الطياره ياما اتس*جن والس*جن في حرام*يه وق*تالين ق*تله وبل*تجيه و اضطريت اوافق وحطيت القن*بله في الطياره وحصل اللي حصل وفضلت طول الشهرين براقب حضرتك وببلغها بكل حاجه 
رعد: يابنت ال —– حلال بصي بقي اسمعي اللي هقوله ده علشان لو متنفذش فيها روحك
نورسين: امرك يا رعد بيه
 رعد بجديه: هتتصلي بيها وتقوليلها انك عايزه تقابليها بكره وتواجهيها وتخلي تقول قدامك كل حاجه وطبعا كل ده وانتي بتسجلي ومتقوليش اني عرفت اي حاجه فاهمه
نورسين بخوف: فاهمه بس هخليها تقول كل حاجه ازاي
رعد: معرفش ديه بتاعتك انتي بقي
نورسين: حاضر يا رعد بيه اي حاجه تانيه
رعد: لا بس بأكد عليكي اي حركه غدر منك فيها روحك انتي سامعه
نورسين: حاضر حاضر عن اذنك
رعد: اتفضلي
رعد روح البيت ودخل وقعد يدور علي ليالي في كل حته في الشقه مش لاقيها اتصل بيها لقي فونها مقفول 
رعد بحيره وخوف: رحتي فين رحتي فين انتي كمان
ليالي: رعدددددددد
رعد: …………….
(ايه ده في ايه????) 
يا تري ليالي كانت فين ؟؟!
وياتري نورسين هتغدر بمين ريهام ولا رعد؟؟!
ويا تري الدنيا هتفضل تضحك في وش ليالي ورعد ولا القدر ليه رأي تاني؟؟!
يتبع ……
لقراءة الفصل السادس عشر : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية
: اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى