Uncategorized

رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع عشر 17 بقلم منة فتحي

 رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع عشر 17 بقلم منة فتحي
رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع عشر 17 بقلم منة فتحي

رواية ألحان الأسد العاشق الفصل السابع عشر 17 بقلم منة فتحي

في مطعم قريب من النيل
فارس: ليل سرحانه في ايه؟
ليل كانت باصه وري فارس وكان أدهم قاعد مع بنت..
فارس:ليل ي ليل.
ليل:نن نعم.
فارس:مالك؟
ليل كانت مركزه مع أدهم وفجاءه لقيته خرج خاتم ولبسوا للبنت اللي معاه..دموعها نزلت وقامت..
فارس بقلق:ليل مالك؟
ليل بدموع:ممكن نمشي.
فارس:تمام.
ليل بصت لادهم وادهم باصلها وابتسم بإنتصار..ليل نزلت عينيها في الأرض بوجع…
فارس دفع الحساب:يلا ي ليل.  وخرج ومعاه ليل.
بقلمmenna Fathy
????????????????????????????????
في شقه نور
لمار بحزن:نور.
نور ببرود: نعم.
لمار:انا اسفه.
نور بصت للمار بقرف: اسفه!! اسفه بعد ايه!!؟ بعد مابقيتي حامل!
لمار بدموع:غصب عني والله.
نور بغضب:امشي ع اوضتك يلااا.
لمار بصت لنور بحزن ومشيت…
بقلمmenna Fathy
????????????????????????????????
في فله مهجوره في الاسكندريه في مكان مهجور
فتح باب الفله ودخل وابتسم لما شافه قاعد قدام ال TV بيتفرج ع فيلم رعب ومعاه طبق فشار..ابتسم بمكر ومشي بهدوء ووقفت وري الكنبه وفجاءه..
_عاااااااااا.
اتنفض من مكانه وبص وراه بسرعه ونفخ بغيظ:قلبي كان هيقف ي اخي.
_ههههههه تستاهل اقعد اقعد.  
-وحشتني اوي.
_وانت كمان.
-هرجع امتي؟
_لسه.
-يعني امتي؟
_مش عارف.
-انا زهقت.
_عارف بس مش هينفع تركع دلوقتي.
-امممم ماشي.   وسكت
_ماتقلقش هي كويسه…بس مش هسامحك ع طول.
-بحزن:وحشتني اوي..نفسي اقولها اني ماليش ذنب في حاجه.
_قريب.
-تمام.
بقلمmenna Fathy
????????????????????????????????
في فله ريان
ريان:عرفت مكانه.
امير:اه مع الحان.
ريان:تمام..بص هتعمل ايه.
بقلمmenna Fathy
????????????????????????????????
بعد اسبوعين في منزل محمود
فهد كان بيلعب في جنينه المنزل مع يارا(4 سنين) ومريم(5 سنين) واسلام(7 سنين) وجمال(9سنين) وياسين (11 سنه)
ياسين:فهد في ايه ابعد عن جمال.
فهد بغضب:بيضرب يارا.
جمال بغضب: براحتي..دي اختي.
فهد بغضب:بردك ماينفعش تضربها دي صغيره.
جمال بص لفهد بعند وقرب من يارا وقرصها في دراعها: يلا.
يارا بدموع:دياعي (دراعي)
فهد قرب من جمال وضربه وجمال اتعصب وبدأ الاتنين يتخانقوا وياسين بيحاول يبعدهم واسلام جري يقول لجده وجيه محمود وأحمد والحان..
جمال زق فهد وفهد وقع ع الأرض جامد واتعور وراسه بداءه تنزف…
الحان بخوف جريت ع فهد:فهد حبيبي.
احمد بص لجمال بغضب:جماااال روح اوضتك.
جمال كان باصص ع فهد بخوف..
محمود: ياسين خد اخوك اوضته.
ياسين:حاضر.   وشد جمال ومشي.
الحان قومت فهد وبقلق وخوف:تعالي نروح المستشفي.
فهد حط أيده ع رأسه بغل وغيظ:مش عايز اروح في حته.
محمود:احمد شوف دماغه.
احمد قرب من فهد:تعالي.
فهد بغضب:ابعد عني.
احمد بص لفهد بنرفزه وشاله ع كتفه وطلع بيه اوضته وألحان وراه.
بقلمmenna Fathy
????????????????????????????????
في فله الدمنهوري
اسد كان ماسك فونه وبيتفرج ع
صور الحان وفجاءه دخلت أيه..
اسد بنرفزه:في باب تخبطي عليه.
أيه:مافيش وقت..انا عرفت أنه ناوي يخطف فهد انهارده.
اسد بصدمه:فهد.   وقام.  تمام.   وقرب منها.  عارفه لو طلع ناوي ع حاجه أسواء وانتي كدبتي عليا انتي عارفه هيحصل ايه.
بقلمmenna Fathy
????????????????????????????????
في المساء في منزل محمود
الحان كانت قاعده في الجنينه وفهد معاها…
فهد بألم:انا راسي وجعاني اوي.
الحان بحزن:معلش ي حبيبي.
يوسف:الحان!!
الحان بصت وراها وشافت يوسف وعمتها وخالد وأحمد الصغير بصت ليوسف بسعاده وجريت عليه وحضنته:يوسف.
_الحاااااااااان.
يتبع ……
لقراءة الفصل الثامن عشر : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى