Uncategorized

رواية عودة حبيب الفصل الثالث 3 بقلم مريم حسن

 رواية عودة حبيب الفصل الثالث 3 بقلم مريم حسن

رواية عودة حبيب الفصل الثالث 3 بقلم مريم حسن

رواية عودة حبيب الفصل الثالث 3 بقلم مريم حسن

بتلاقي اشعار ب ان عمرو عايز يبقى عندها على الفيس بوك بتقبل 
عمرو… قبلته قبلته  و اتصل عليها … ازيك 
غزل… الحمدلله 
عمرو بهمس… اقولها ايه اقولها ايه اه… عايز اشوفك
غزل… هشوف 
عمرو… في اقرب وقت  … جميلة عاملة ايه 
غزل بحزن… جوزها ضربها 
عمرو بخضة … ايه 
غزل… انا مشيت من عندها لانه طردني و هي يا عيني تعبانة و جسمها كله تعبان 
عمرو… ليه مش بتطلق
غزل… جلال جايب شقة كبيرة لينا و معايشهم عيشا مكنتش عايشناه بس انا مش عايزة كده انا عايزة اختي و جميلة لو سابت البيت هيطردنا من البيت و ابويا مش هيسمي على جميلة 
عمرو… يعني متعرفيش انا مين انا الرائد عمرو المنزلاوي 
غزل… الله انت ظبوطة اكيد شكلك حلو بالبدلة 
عمرو بغرور.. طبعاً
غزل… مغرور
عمرو… على العموم اكيد جلال ده وراه حاجة هدور و اشوف 
غزل بكسوف… اشوفك بكره 
عمرو… احلفي 
غزل ضحكت بخفة .. ولله هقبلك بكره يا عمرو
فجأة لقت الباب بيتفتح عليها ودخل اخوها حازم و راح مسك’ها من شعرها 
حازم… بقى يبنت ال”’ بتقرطسينا 
غزل بصريخ… سيب شعري ونبي 
بيضرب’ها حازم و بيكون عمرو سامع صريخها 
سلوى… في ايه يا حازم
حازم… بنتك عارفة واحد من ورانا 
سانية… انا كنت حاسة 
غزل… يا ماما ونبي خليه يسيب شعري عشان خطري يا ماما مش قادرة 
بتقول سلوى و بتضر’بها بالقلم … مهو او راجل كان جه اتقدم 
بيرميها حازم على الارض و راسها بتتفتح و بيخرجوا كلهم 
بتتحاولو هي بتفقد الوعي 
عند عمرو 
بيخرج من المكتب بسرعة 
امير… انت رايح فين 
عمرو… لازم امشي 
امير… يا عمرو الشغل كتير 
دخلوا المكتب و عمرو حكاله
امير… لا يا عمرو مش هتتجوزها
عمرو… يعني ايه 
امير… كفايا اللي حصل بسببهم 
عمرو… انت مش عايز تفهم اللي حصل ليه انت مش حاسس ولا عارف حاجة 
امير… ايه اللي حصل 
عمرو بصوت عالي … جميلة جوزها بيض’ربها كل يوم و التاني و متجوزة غصب اما شوفتها كانت ايدها مكسو’رة بسببه هو اللي كسر’ها فهمت بقى و غزل اخوها ضر’بها بسببي و لو جميلة اطلقت كلهم هيعرفوا في الشارع عشان مش عايشين في بيتهم عايشين في بيت الزف’ت جلال 
امير… و انت عايز تخطبها ليه 
عمرو… عشان بحبها يا امير بحبها زي ماتت بتحب جميلة و متقولش مبتحبهاش لان لو مكنتش بتحبها مكنتش روحت الحفلة مخصوص 
امير… ايوه لسة بحبها 
عمرو… يبقى نساعدها تطلع من القرف ده 
امير… انا عايز اشوفها 
عمرو… هتشوفها هتشوفها بس غزل هي الهتوصلني ليها 
امير… خلاص ماشي 
عمرو بيروح عنوان بيت غزل و بيروح يكلم اخوها على القهوة اللي مبيكونش عارف انه اخو امير و بيروحو تاني يوم 
حازم و ابوه بصدمة… امير 
يتبع…
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى