Uncategorized

رواية البريئة مع الحرباية والشيطان الفصل الثالث 3 بقلم أهلة أحمد

  رواية البريئة مع الحرباية والشيطان الفصل الثالث 3 بقلم أهلة أحمد

رواية البريئة مع الحرباية والشيطان الفصل الثالث 3 بقلم أهلة أحمد

رواية البريئة مع الحرباية والشيطان الفصل الثالث 3 بقلم أهلة أحمد

صباح يوم جديد نزل اياد من بيته وراح شغله 
يارا اتصلت برقم ودار بينهم المحادثة ده 
يارا -ها في جديد
المجهول -لا مع اول جديد هكلمك هوا نزل من البيت وركب عربيته ومشي لما ييجي هقولك
وقفلت ي تري مين ده وبيتكلموا علي مين ؟
————-
في مكان ما بنلاقي شاب واقف اسمه ياسر ومعاه صديقه يوسف 
ياسر -بص علي كلمني بالليل وقال انو عاوز يزور ورق وطبعا ملقتش حد غيرك هيفدني فيه ي دكتور يوسف انا صاحبك برضوا وعلي ده لو الي في دماغه حصصصل هنطلع منه بفلوس جامدة اووي
يوسف -ايوة بس انا دكتور مالي ومال التزوير 
ياسر -بص ي دكتور الي هيحصل كالآتي 
………….
يوسف-تمام 
——————————–
في بيت ريهام 
نزل علي من اوضته وقال -انا ماشي بقا ورايا مشوار 
كنزي -طب ما تفهمنا كدا ايه الي في دماغك يعني
علي -مش محتاجه تفهموا انت بس كل الي مطلوب منكوا انكو متتكلموش مع يارا خالص لحد ما الي فدماغي يحصل 
ريهام -وعشان نثبت الي في دماغك لازم يارا تسقط عشان نبقي لعبناها صح بدل ما تولد ويعملوا تحاليل ويعرف ان الواد ابنه 
علي -ماشي اعملي ده وانا همشي 
ومشي علي (ي رب عربية تخبطك وانت ماشي ي بعييد )
ريهام -خودي ي كاميليا ده برشام هيخليها تسقط حطي منه في اكل وعصير وهاتيه 
اخدت كاميليا البرشام وحطته علي السفرة لحد ما تجهز الاكل الاول 
———————–
في سلم العمارة قدام شقة يارا
مجهول -بصي كل الي سمعته انهم هيحطولك حبوب في الاكل عشان تسقطي ويثبتوا الي علي عاوزه بس معرفش هوا عاوز ايه 
يارا -تمام اعمل /ي الي هقولك عليه ………..
——-
في بيت ريهام واقفة كاميليا بتعمل الاكل جت وقفت كنزي برة المطبخ عند السفرة وقالت-
تفتكري علي هيعمل ايه
كاميليا -مش عارفة اهم حاجة نخلص منهم 
كنزي بتوتر  -اه طب همشي انا بقا ومشيت 
——————
يوسف خلص لياسر وعلي الورق الي هما عاوزينه والي عبارة عن انه بيثبت ان اياد مش بيخلف وطبعا ده مزور عشان اياد يطلق يارا وكل ده واياد في الشغل ويارا عند ريهام في البيت 
ريهام بخبث -كلي ي مراة ابني ب حببتي اتغذي عشان الحمل
كاميليا -بصراحة احنا من فرحتنا امبارح مكناش مصدقين انك حامل عشان كده كنا شاكين لكن لما شوفنا الاختبار اتأكدنا متزعليش
يارا بعد ما اكلت الأكل كله قالت – ولا يهمكو هستأذن انا وطلعت بيتها 
———-
جه علي البيت بالورق وقعد يفهمهم الي هيحصل وقعدو استنوا اياد ييجي وبالفعل جه اياد ودخلهم
ريهام – بص ي حبيبي احنا كنا مخبيين عليك ومش عاوزين نقولك بس بعد الي حصل لازم تفهم ان يارا مش حامل منك 
اياد -انت بتقولي ايه ي ماما 
علي -عارف ان الموضوع صعب عليك بس خد ده التحاليل الي تثبت ده من ساعة الحادثة بس احنا كنا مخبيين عليك
اخد اياد الورق واتأكد فعلا واخد الورق وطلع وقفل الباب وكان طالع شقته وهوا مش شايف قدامه بس وقفه ماسدج علي فونه فتحها واتصدم لما سمع علي بيتكلم وبيحكي لحد ان الورق مزور وانهم بيضحكوا عليه 
ي تري مين الي بعت التسجيل لاياد ؟
حد من اخواته ولا ياسر ولا يوسف ؟
ومين المجهول الي كان بيكلم يارا ؟وهل ليه علاقة بالتسجيل ده ؟  
يتبع…..
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى