Uncategorized

رواية ابن الجيران الحلقة الخامسة 5 بقلم سهيلة سعيد

 رواية ابن الجيران الحلقة الخامسة 5 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة الخامسة 5 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة الخامسة 5 بقلم سهيلة سعيد

( يقعدوا ع الترابيزة ، يعدي الوقت ، يلبس شهاب وينزل م البيت ، شباب بيلعبوا كورة ، يقف يلعب معاهم ، تنزل هند م العمارة )
شهاب : شوووووط ????⚽
( يشوطوله الكورة يشوطها تيجي ف ضهر هند ، يتخض )
هند : اااه .. انت قاصد صح ????
شهاب ب ضحك : اقسم بالله ابداً يمكن لو شفت وشك كنت قصدت بس معرفش ان انتي ف مقصدتش ????
هند : والله يعني لو شايفني كنت قصدت !!!!! 
شهاب : اكدب يعني ????
هند : انت ………. 
شهاب : حقك عليا انا اسف ✋
( تسكت هند ومتبقاش عارفة تقول ايه ، تمشي ، يبتسم شهاب ، يعدي الوقت ، فاطمة ف شغلها ، واقفة بتعلق الهدوم وبترتبها ، ياسر مراقبها ، واقف متردد انه يكلمها ، تدخل فاطمة المحل من جوة ، يروح وراها ياسر ، تدخل تجيب حاجات م المخزن ، تلف تلاقي ياسر ف وشها ، تتخض )
فاطمة : انت بتعمل ايه هنا !!!! 
ياسر وهو بيمسك ايدها الاتنين : شششش وطي صوتك 
فاطمة : ايه دة اوعااا ????
ياسر وهو بيقربها عليها : اهدي بس 
فاطمة : سيب ايدي والله هصوت والم عليك النااااس ????
( يحاول يبوسها تصرخ )
فاطمة ب صريخ : اوعااااااا ????
( يسيبها )
ياسر : خلاص اهدى اهدى خلاص ????✋
( تزقه وتطلع برة ، تشوفها اسماء )
اسماء : هو انتي الي كنتي بتزعقي !!!! 
( متردش عليها وتاخد شنطتها وتمشي ، يطلع ياسر ، تبصله اسماء ب استغراب ، يضير وشه ويروح يقف مكانه ، تطلع فاطمة م المول وهي دموعها عمالة تنزل م الخضة ، تركب وتروح ، شهاب واقف مع صحابه ع الشارع ، تنزل فاطمة م العربية وتدخل الشارع ، يشوفها شهاب ، يستغربها وشها الي باين عليه معيط )
شهاب : ثواني وجاي 
( يروح وراها )
شهاب : علي .. علي 
( تسمعه فاطمة بينده اسم بباها تقف ، يقرب عليها )
شهاب : في حاجة ولا ايه ؟!!! 
فاطمة : لا مفيش 
شهاب : اتخانقتي مع حد او حصلك حاجة شكلك معيط ???? 
فاطمة وهي بتمسح دموعها : لا انا كويسة .. معلش مينفعش اقف كدة 
شهاب : اه اتفضلي 
( تمشي فاطمة ويرجع شهاب ل صحابه )
خليل : في حاجة ولا ايه ؟!!
شهاب : لأ شكلها معيط ف كنت بشوف في ايه ????
عصام : بقيت مهتم انت مرة تضرب صاحبك عشانها ومرة بتطمن عليها في ايه ي عم مش دي الي قلت مش بتطيقها ????
شهاب : اولاً هيثم مش صاحبي دي عيل ابن **** ثانياً انا مضربتوش عشانها انا ضربته عشان عمال يتريق بيا معاها الي ليكي مزاج ليه ومشيها وش شهاب اصل شكلوا احلى وهيبدأ يلبخ بقا ف كلام ملهوش لزمة ????????‍♂
خليل : ي عم الحب ي عم ????
شهاب : هو قالك بيحبها ؟؟
خليل : ايوة وهي منفضاله ع الاخر 
شهاب : يبقا يتلم بقا مش بالعافية ????
عصام : م انت عارف غتاتة هيثم لما يحط حاجة ف دماغه 
شهاب : ي عم يولعوا سوا المهم ميدخلنيش بينهم ✋
( توصل فاطمة البيت )
الام ب استغراب : مالك في ايه ؟! 
فاطمة وهي بتقعد : اتخانقت ف الشغل ????
الام : لدرجة وشك الي سايح ع بعض من كتر العياط دة !!!! 
فاطمة وهي بتقوم : بجد !!!! 
( تبص ف المراية )
فاطمة : عشان كدة جه يسألني مالي ????
الام : هو مين دة ؟! 
فاطمة : شهاب 
هند وهي طالعة من اوضتها : هو في ايه الولا دة ماله ومالك من امتى الحنية دي !!!  
فاطمة : معرفش ????
هند : مش بطمنلهم الناس دي بنت ستين كلب ف خلي بالك وقصري معاه ????????‍♀️
فاطمة : مفيش بينا حوار اصلاً دي كانت مشكلة وحكيتلكم الي حصل .. كان طبيعي يتدخل وصاحبه عمال يتريق عليه ف مش عشان سواد عيوني يعني دة عشان نفسه ????
هند : ودلوقتي بيسأل مالك عشان نفسه بردوا ؟؟
فاطمة : معرفش بقا فكنا م السيرة دي ????????‍♀️
الام : وانتي ايه الي خلاكي تتخانقي ف الشغل واتخانقتي مع مين اصلاّ ؟!
فاطمة : الحيوان ياسر 
الام : ماله ؟؟
فاطمة : اتهجم عليا ????
الام ب خضة : يلهوي ????
هند : بتهزري !!!! 
فاطمة : والله بجد وصوت وكنت هلم عليه المول بس خاف وسابني ف مشيت 
الام ب زعيق : اقسم بالله العظيم لو رحتى الشغل دة تاني ولا اي شغل غيره برة لأكون حبساكي ف البيت زي العيال ي فاطمة ????
فاطمة : انتي بتزعقي ليه وانا ايه زنبي ????
الام : زنبك ان عندنا ام محل ورايحة تشتغليلي برة ليييه ؟!!!
( متردش فاطمة )
الام : عاوزة تتنيلي تشتغلي يبقا تشتغلي ف المحل الي تحت مع اخواتك غير كدة معنديش كلام تاني اقوله ????
( تقوم الام تدخل المطبخ )
فاطمة : تتعصب عليا انا ف الاخر ????????‍♀️
هند : مهي عندها حق افرضي لما صوتي مكانش حد سمعك ولا هو كان كمل الي عاوز يعمله ومهموش صويتك كنتي هتتبسطي ساعتها لما تحصلك مصيبة ????????‍♀️
( متردش فاطمة )
هند : انا نازلة ل اسراء عشان لوحدها تحت .. ابقي انزلي بقا  
فاطمة ب تنهيدة : ان شاء الله ????
( ييجي الليل ، شهاب ف اوضته ، يخبط باب الاوضة وتدخل هدير )
هدير من ورا الباب : صاحي ????
شهاب : اه تعالي  
( تدخل تقعد جنبه )
هدير : بقولك 
شهاب : ايه ؟!
هدير : انت هتروح مشوار بكرة ؟؟
شهاب ب استغراب : مشوار ايه ؟!!! 
هدير : بنت خالتك كارمن هتروحلها الشركة ؟
شهاب : اااه .. لا طبعاً ????
هدير : ليه ي بني ؟!
شهاب : انتي هبلة ي بت اروح ازاي بعد الي امك عملته دة !!!! 
هدير : هي يعني مش عارفة خالتها ????
شهاب : اياً كان مش انا الي ادبس كدة وبعدين دي خلت منظري زي الخرة قدامها ????
هدير : معلش عشان خاطري م يمكن ييجي منها خير ي شيبوووو ????
شهاب : مش هينفع ي هدير لو كانت كارمن هي الي طلبت كنت رحت لكن زمانها بتقول علينا استغلاليين وباردين ????
هدير : يعني هتضيع فرصة زي دي !!!
شهاب : تولع الفرصة كرامتي اهم 
هدير وهي بتقوم : طيب براحتكوا بقا ????
( تمشي هدير ، يرن فون شهاب )
شهاب : الو 
سو : عامل ايه ؟
شهاب : فل الحمدلله .. وانتي ؟
سو : انا تمام .. انت وحشتني ⁦❤️⁩
شهاب : وانتي كمان ????
( تاني يوم ، شهاب نايم ، واقفة هدير بتصحيه )
هدير : ي بني قوووم
شهاب : عاوزة اييييه ???? 
هدير : تليفون علشانك 
شهاب ب استغراب : تليفون ايه ؟!!!
هدير : كارمن بنت خالتك اتصلت وعاوزة تكلمك 
( يقوم شهاب ياخد منها الفون ، تمشي هدير )
شهاب : الو 
كارمن : ازيك ي شهاب ؟
شهاب : الحمدلله انتي عاملة ايه ؟
كارمن : الحمدلله تمام .. انا كنت متأكدة انك مش هتيجي عشان كدة اتصلت ب خالتوا عشان مش معايا رقمك 
شهاب : انا …………
كارمن : عارفة انك اتضايقت م الطريقة بس بجد انا محتجالك ف الشغل انا مش بتجبى عليك ولا مساعدة لسمح الله دة شغل وانا عاوزة معايا ناس تسد وعارفة انك هتقدر تسد وجدع ف قلت ايه ؟؟
شهاب ب حيرة : والله مش عارف اقولك ايه ????
كارمن : بقولك محتجالك بقا خلي عندك احسااااس ????
( يبتسم شهاب )
شهاب : حاضر ماشي ????
كارمن : انا عاطية عنوان الشركة ل هدير خدوا منها ومستنياك كمان ساعتين تكون قمت م النوم كدة وفوقت اتفقنا ؟؟
شهاب : تمام اوك 
كارمن : يلا باي متتأخرش 
شهاب : حاضر باي 
( يقفل شهاب ويفرح من جواه انه هيروح ب طلب منها وب كرامته ، يقوم ياخد دش ويلبس بنطلون جينز كحلي وقميص نبيتي وكوتشي ابيض ويطلع من اوضته )
وجدان : ايه الشياكة دي ????
شهاب : قلبي ????
الام : رايح دلوقتي عشان ب مزاجك لكن انا اقول كخة ????
شهاب : انا رايح عشان ب كرامتي مش ب مزاجي ????????‍♂️
الام : ربنا يهديك ويصلحلك الحال 
شهاب : يارب 
( يمشي شهاب ، فاطمة وهند قدام المحل بتاعهم بيحاولوا يقفلوه )
هند : ي بنتي نزلي كويس 
فاطمة : م أهو بقا اخلصي ايدي وجعتني ????
هند ب انفعال : هو انتي شداه اصلاً دة اسراء ارحم منك يخربيتك ????????‍♀️
يتبع..
لقراءة الحلقة السادسة : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية العشق الطاهر للكاتبة نسمة مالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى