روايات

رواية عشقت حورية الفصل السابع عشر 17 بقلم يوستينا سامي

رواية عشقت حورية الفصل السابع عشر 17 بقلم يوستينا سامي

رواية عشقت حورية الجزء السابع عشر

رواية عشقت حورية البارت السابع عشر

رواية عشقت حورية الحلقة السابعة عشر

في الاوضة عند اسد ..اسد قام من النوم و طلع برا الأوضة ..
اسد بتانيب / واخرتها يا ابن العقاد هتفضل عايش في دور المظلوم لحد امتي . اوعي تنسي اللي عملته يا اسد اوعي
فلاش باااااااااااك
في شقة قديمة .اسد واقف قدام حسام
اسد بحدة / انا مش مجبر ابررلك اي حاجة يا حسام . لو انت تصدق عليا اني اعمل كدة فيك .يبقي اللي تستاهل الموت مش انا
حسام وهو موجه المسدس في وشه / اصدق عليك .بقولك انا اللي سمعتك بنفسي ..ده انت بجح اوي يا اخي
اسد انت كدة كدة هتموت . فغفر عن ذنبك و قولي ليه عملت فيا كدة ليه خونت صاحبك واخوك و اقرب حد ليك
اسد بعصبية / انا ماخنتكشي يا حسام والله .
حسام وهو بيضربه بالرصاص وبيقول بحدة / ولما تحب مراتي ده يبقي اسمه ايييييييه 😳😳😳😳😳
باااااااااااك

 

 

اسد فاق من ذكرياته و حط ايده مكان الرصاصة في جنبه
..كل اللي فات كان صفحة واتقطعت من حياتي يا حسام
ومن النهاردة انا مش هسمح لاي مخلوق انه يكسرني تاني
لان مش اسد العقاد اللي يتكسر ..
________________________________________
في أوضة نور ..
نور كانت متوترة اوي علي اسد وعايزة تطمن عليه فقررت تروح لحسن اوضته ..
في أوضة حسن
نور دخلت منغير ما تخبط علي الباب / حسن انا عايزة اتكلم معاك ضروري لو سمحت .
حسن بصلها و سكت ومردش عليها و نور اتغاظت اوي من تجاهله ده ..
نور/ علفكرة انا بكلمك ..انت ازاي مش بترد عليا
حسن بصلها بعصبية ومسك ايديها جامد/ وانت ازاي اصلا تدخلي اوضتي منغير ما تستاذني ..انت عبيطة ولا ايه
نور كانت مش عارفة تتكلم وكانت مخضوضة اوي من طريقته الغريبة معاها و عصبيته
نور / انت ليه بتعاملني كدة انا كنت جاية اطمن علي اسد ..
لاني بحاول أوصله ومش عارفة
حسن ساب ايديها واتكلم بتريقة/ ٠ كنت عارف انك اكيد جاية علشان اسد..علشان تسالي عليه عموما انا معرفشي اي حاجة عن اسد خالصاتفضلي بقي برا. .علشان انا عايز اغير هدومي
نور استفذت اوي من طريقته / هو انت ليه بتكرهني اوي كدا هو انا عدوتك ..انا بنت عمك علفكرة يعني اقرب حد ليك يعني في مقام اختك .
حسن بعصبية/ اختي .. اشمعنا انا اللي معتبراني اخوكي واسد لا يا نور ..ليه حبتيه هو وانا لاااا برغم أنه عمره ما حبك ولا حتي بصلك في يوم بس علشان انا غبي ..عارفة لو كنت عاملتك زي اسد كنتي هتحبيني …
اطلعي برا يا نوووور …..براااااا
وفعلا طلعت نور برا الاوضة وهي مكنتش مصدقة كلامه و دخلت اوضتها… .
حسن في اوضته / هشيلك من قلبي يا نور ..لأنك متستهليش حبي ليكي اصلا و اسد كمان ما يستهلشي اني اكره بسببك .

 

 

__________________________________________
في عربية حسام ..
حسام قاعد في العربية تحت في بيت اسد موجوع و مخنووق اوي من اللي عمله فوق وبدأ يكلم نفسه بصوت عالي / معقول يا اسد انا كنت هموتك بايديا بعد ما انا اللي كنت بدافع عنك ..
وفاجاه بدا يزعق جامد / ايه اللي انا بقوله ده ..ده هو اللي ضربني بالنار و سابني في البيت زي الكلب لوحدي اتصفي ومراد هو اللي لحقني .. ازاي صعب عليا و سيبته ازاي ..
وفجاه مراد ركب جمبه العربية / اطلع بينا يا حسام
الوقفة قدام بيته مش هتوصلك لاي حاجة .اطلع علي شقتي ليك إمانة عندي لازم تاخدها .
حسام بوجع/ أمانة ايه دي اللي بتتكلم عنها يا مراد انا مش ناقصك اصلا ..انزل من العربية انا مش طايقك
مراد ببرود / ومين فينا طايق تاني .. اطلع بس وبطل كلام علشان انا مصدع اوي
حسام بصله بستغراب / عمرك ما اتغيرت يا مراد طول عمرك بتتعامل مع اي حاجة توجعك انها متسواش .
مراد بوجع / عندك حق .بس انتوا قدرتوا توجعوني اوي
وفعلا اداه العنوان ووصلووه الشقة ..
واول ما دخلوا الشقة اتفاجاه حسام بروقية قاعدة في الشقة …
حسام جري ناحيتها بلهفة وخووف واضح
حسام/ انت كويسة يا روقية رودي عليا .حد عملك اي حاجة حد قربلك هنا .
وبص لمراد بغدر ومسكه من قميصه / انت اللي جبتها هنا يا مراد الكلب مش كدة فعلا ما انت زيك زي ابن عمك ندل وخائن .. انا هموتك يا مراد هموتك
مراد كانت مصدوم من غيرته اللي مش مبرره
مراد بصدمة / اوعي يا عم نزل ايديك انت عبيط ولا ايه انا مهملتلهاش اي حاجة ..ماهي كويسة قدامك اهو حتي اسالها . وبعدين خايف عليها ليه كدة .
حسام وهو حاضنها / خايف عليها لأنها اختي يا حيوان …
مراد برق بصدمة / نععععم ..اختك ازاي بقي .دي مش نفس اسمك خالص .يا نهار مش فايت انت بتتكلم جد يا حسام
حسام بحدة / أيوة اختي من نفس الام و كانت برا مصر .
قوليلي يا حبيبتي عملك اي حاجة ..وانا والله ما هسيبه
روقية بدموع و مستخبية في حضن حسام / لا معمليش حاجة . بس يلا بينا نمشي من هنا .انا كنت خائفة اوي يا حسام .. يلا علشان خاطري .
مراد بصدمة / انا اسف😳 والله ما كنت اعرف انها اختك انا بس كنت عايز اوصلك باي طريقة و شفتها مرة وهي راكبة معاك العربية فعرفت انها واحدة تبعك و زاققها علي اسد ..بس دي كل الحكاية انا فعلا اسف يا رقية ..
حسام زق مراد جامد واخد أخته في حضنه ونزل بيها برا البيت …

 

 

مراد قعد علي الكرسي بخيبة أمل. / لا انا فالح بصحيح جيت اكحلها عميتها ..يا نهاري الاسود عليااااا. ….
ده انا خلاص بقيت ضمن القائمة السودة عند حسام. .
______________ بقلم يوستينا سامي______________
تاني يوم الصبح …
اسد صحي من النوم ..وبص حواليه ملقاش حور
قام زي المجنون ./ معقول مشيت و سابتني..معقول حد خطفها .. حوووووور …يا جميلة انت فين …
وفضل يدور عليها في البيت كله بس ملقهااااش
بس فاجأه جاله رسالة علي موبايله..
وبعدها الباب بيتفتح وحور داخلة وهي ماسكة شنط كتير في ايديها
حور بحب / حبيبي انت صحيت ..صباح الخير
بس اتفاجات باسد بيشدها من ايديها وبيضربها بالقلم جامد / ازاي تنزلي كدة منغير اذني انت اتجننتي ولا ابه
حور بصتله بصدمة / انت بتمد ايديك عليا يا اسد
هو انا عملتلك ايه اصلا 😭
اسد / كنتي فين . ومع مين يا هانم
حور بدموع / هكون مع مين يعني يا اسد .كنت بشتري اكل ليك .كان نفسي اطبخلك بايدي .. اي غلطت مش كدة
وقعدت علي الكرسي و قعدت تعيط بوجع و حسرة علي حبها لشخص هي مش فاهمة طريقه ولا دماغه لحد النهاردة
اسد قعد جمبها / انا اسف يا جميلة بس اللي بعتلي رسالة قالي انك هربتي و سيبتيني و انا مقدرشي استحمل بعدك انت بالذات ..فلما شوفتك فقد اعصابي ..حقك عليا انا آسف.
حور مسحت دموعها / وانت بقي فاكر اني هسامحك كدة بسهولة بعد ما ضربتني يا اسد .. لازم اخد حقي منك الاول علشان افكر اسامحك اصلا ..
اسد وهو ببمسكها من وسطها بحب / وانا تحت امرك يا ستي خدي كل حقوقك مني .. بس بقولك اي انا مش هتنازل عن حقي انا كمان و خوفي عليكي .. ما تجيبي بوسه ..
حور ضربته في بطنه جامد / بعينك يا اسد وده بقي اول عقاب ليك ..وعلفكرة بقي انا لازم افهم كل حاجة الاول
حور اخدت الكياس اللي فيها الاكل ودخلت المطبخ .. واسد دخل وراها
اسد بضحك / بقي علي اخر الزمن انا اسد العقاد عايز بوسة من واحدة و بتقولي لاااا ..صحيح الدنيا دي غدارة يا ولاد
حور فضلت تضحك علي كلامه / واضح ان اسد العقاد كان ليه مغامرات كتيرة اوي قبل الجواز مش كدة ..
اسد قرب منها و هي في المطبخ / يوووه متعديش بس مافيش حد قدر يخليني احبه ..انت الوحيدة اللي جننتيني ..وقرب منها علشان يبوسها

 

 

حور قاطعته في الكلام وزقته بعيد / وبعدين بقي ..هو انا قولت ايه ..ما تسمع بقي الكلام وروح اقعد لحد ما اجهز الفطار يا اسد ..وبرضوو خد بالك هاخد حقي منك
اسد بغيظ / اي المعاملة دي يا جميلة .. انت بتعمليني ليه كدا بس .. عموما انا اصلا غلطان انا جيتلك المطبخ علشان اصالحك .
و خرج اسد من المطبخ و هو زعلان اوي منها وقعد علي الكنبة وهو مبوز زي الاطفال … وحور كانت مصدومة و بتكلم نفسها / بقي يضربني و يتقمص اني زعلت سبحانك يارب .
وفعلا حور جهزت الفطار و حطته علي السفرة
حور بضحك / اسدي يلا الاكل جهز ..يلا قووم
اسد سمعها و عملت نفسه مش مهتم بكلامها .( مقموص🤣 )
حور فضلت تضحك عليه وقربت منه و مسكت أيده بحب / ممكن تقوم تاكل معايا بقي . ده الاكل هيعجبك اوي
اسد شد أيده منها و برضو مرديش يرد عليها
.فحور قربت منه و باسته في خده / برغم اني زعلانة منك اوي يا اسد حاسة اني مش عارفاك ..بس برضو مش بحب اشوفك مقموص اعمل اي بقي
اسد شدها لحضنه / لا وانا برضو مقدرشي علي زعلك يا جميلة و اعتذرتلك علي اللي عملته برغم اني مش بعتذر اصلا لحد بس برضو زعلان منك اوي يا جميلة
حور / زعلان مني ليه ..هو انا عملت حاجة اصلا .

 

 

اسد / قولتلك الف مرة متبعديش عني كدة . انت بقيتي حياتي كلها انا ماليش حد غيرك دلوقتي علفكرة .
حور زعلت علي زعله و حزنه اللي في عينيه ده وحست انه فعلا مكسور اوي ..
حور و هي بتحضنه / طب قوم ناكل بقي . يلا بقي بطل دلع علشان انا جعانة اوي بجد
وفعلا اسد قام و قعد علي السفرة بس خلي حور قاعدة في حضنه كأنه خايف تضيع منه …
و فاجاه جاله تليفووووون ..
اسد / الو 😳😳😳

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية عشقت حورية)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى