Uncategorized

رواية شلة بنات الحلقة الأولى 1 بقلم ماسة نصر (شروق الشمس)

 رواية شلة بنات الحلقة الأولى 1 بقلم ماسة نصر (شروق الشمس)

رواية شلة بنات الحلقة الأولى 1 بقلم ماسة نصر (شروق الشمس)

رواية شلة بنات الحلقة الأولى 1 بقلم ماسة نصر (شروق الشمس)

” فرده الشراااااااااااااعهاااااااااب فيييييييييين “
صدح صوته في جميع ارجاء الشقه ثم دلف الي غرفه شقيقه وقذفه بالوساده
محمد : فين فرده. الشراب يا زفت
فتح ياسين عين بينما الاخري مغلقه ليهمس بنعاس : في ايه يا بابا علي الصبح
محمد : جتك اوه… فرده الشراب فين هتأخر علي الشغل
ياسين : والله ما شوفتها…. اسأل كابتشينو
اغلق محمد الباب خلفه بعنف ثم طرق باب غرفة شقيقته حتي اتاه الاذن فدخل الي غرفتها فوجدها نائمه…. ذهب بجانب اذنها ثم صرخ : فين فرده الشرااااب يا كابتشينو
انتفضت نصف جالسه متسعه العينين علي اخرهما وهمست باستياء : ايه يا بابا ايه ؟!
محمد : فين فرده الشراب ؟!
آيه : معرفش… انت بتصرخ ليه دلوقتي في ودني ؟!
محمد : بدور علي فرده الشراب
آيه : وانت هتلاقيها في ودني يعني … اجري شوفها في اي حتي
عادت لتنام ولكنها لم تستطيع من كثره الصراخ فأخذت الهاتف واتصلت بصديقاتاها
وبعد قليل في غرفه آيه
دلفت فتاه محجبه في اوائل العشرينات ملامحها عاديه وبسيطه والي حد ما ليست بجميله في الشكل ولكن جمال روحها يطغي علي كل شئ وبمجرد ان دلفت ضربت آيه علي كتفها
منه : بت كابتشينو انتوا عاملين ايه اكل ؟؟
ايه : ليه ؟!
منه : اصل انا بصراحه عزمت نفسي عندكوا
ايه : ايه البجاحه دي انتي بتتعاملى كانه بيت ابوكي وانا اللى ضيفه عندك
منه : مهو فعلا بيت ابويا انتي نسيتي قانون الصداقه ولا ايه يا قولي قانون الصداقه
ايه : ابويا ابوكي
منه : وامي امك
ايه : واخويا اخوكي
منه : لا يا حبيبتي كله الا ده لما يبقي اخوكي اخويا هتجوزه انا ازاي بقي
ايه : مش قولتلك بجحه
منه :ما انتي عارفه اني بحب اخوكي وهو مش معبرني
ايه : متدخلنيش في حورات هايفه زي دي انا مليش دعوه …. وبعدين ههتتجوزيه ازاي ده … ده مفهوش ميزه ده هيبات وهو حاضن فرده الشراب
منه : عاجبني…. وبعدين آخص عليكي يا كابتشينو بقي دي حورات هايفه بكره تحبى وتفهمي اللي بقوله
ضحكت آيه عاليا : يا نهار ضحك بقي انا احب وربنا عنيا دمعت من كتر الضحك الا احب قال
منه :ليكي حق تقولي كده انتي مطفشه العرسان كلهم
ايه : سبيكي من ام الحوار ده البت رشا اتخطبت
منه : نعم نعم نعم البت رشا المعفنه ده معفنه مكنتش بتستحمي تتخطب قبلنا بقولك ايه متقولي لاخوكي يشد حيله بقي ويجي يخطبني
ايه : يالهوووووووووى
دخلت عليهم نورا صديقتهما وكانت فتاه محجبه في غايه الجمال
ايه ومنه : مالك يا بت
نورا : انا تعبت وربنا تعبت
ايه : اهدي بس وقوليلنا في ايه
نورا : الوضع كل مده عمال يتازم انا نفسي اعرف بما اني انا واسر بنحب بعض ليه منتجوزش زي بقيت الناس ليه لازم تظهر مشاكل تهد كل حاجه لييه
منه : طب قوليلنا ايه اللي جد
نورا : اهلوا مش موافقين عليا الجواز لان انا اقل منهم في المستوي المادي وهو اتخانق معاهم وتقريبا كده سبلهم البيت واهلي مش موافقين ع الجواز وجاينلي واحد اكبر مني ب 15 سنه علشان اتجوزه …. ده انا بنت عمته يعني مش المفروض يحصل كل ده
ايه : اهدي كده بس وربنا هيعدلها واكيد يعني مفيش حد هيخصبك ع الجواز
نورا : يارب ربنا يعدلهامن عنده
آيه : اسكتي بقي مش البت رشا اتخطبت
نورا بصدمه : رشا رشاااا بتاعتنا دي !!!
آيه : اه يلا يا بايره
نورا : اتخطبت لمين ؟!
آيه : اهي دي بقي معرفهاش اللي اعرفه انها اتخطبت
منه بنزق : اهي غارت
انفجرت نورا تضحك فسألت آيه بتعجب : بتضحكي علي ايه يا بت
اشارت نورا الي منه ثم قالت من بين ضحكاتها : منه فرحانه ان رشا اتجوزت علشان رشا كانت حاطه عنيها علي محمد
آيه بعد تصديق : قولي وربنا
نورا : اه وربنا
آيه : وانتي عرفتي ازاي ؟!
نورا :بصي هي في الاول دخلت في حوار انها تسأل عليكي وانتي في كليه ايه وكده؟!
آيه : قوليلها في كليه النفس الطويل اللي هي تتخرجي منها علي دار المسنين علي طول
تابعت نورا وهي تبتسم : جاوبتها انك في كليه طب فضلت تقول بسم الله ما شاء الله وسألت بتقولي أنتوا ليه بتسموها كابتشينو
حكت آيه ذقنها وضيقت عينيها ثم قالت بتفكير : هو السؤال ده مش هيبطل يتسألي ها وقولتلها ايه ؟!
نورا : قصرتلها وقولتلها علشان انتي من صغرك بتحبي الكابتشينو
آيه مصحصه : مبحبوش بعشقه
نورا : فقوم ايه بقي سألت السؤال الاكبر …. ليه آيه بتنادي محمد بابا
آيه : قوليلها اصلهم عدموا ابوهم وهو علي وش الدنيا… ولما لاقوا اخوهم اللي شايل همهم نادوله ب بابا
نورا : انا طبعا مرضتش اخوض في تفاصيل وقولتلها حاجه متخصكيش
منه : جدعه انتي صاحبتي الجدعه نورا : ففضلت تسأل كتير جدا عن محمد وانا اطنش تسأل وانا اطنش لحد ما منه جت وشدتها من شعرها اومأت منه رأسها موافقه : حصل
ضحكت آيه : طب والله مجنونه
أخرجت آيه فستاتين : ايه رأيكوا اخد ده ولا ده
اشارتا كلتا من منه ونورا الي نفس الفستان فرمت الفستان الاخر علي السرير
آيه : يبقي هلبس ده
نظرت نورا الي منه ثم هتفتا باستياء في نفس الوقت : عنديه
نظرت لهن آيه بتعالي مزيف : قوموا اطلعوا بره انا عارفه ايه اللي خلاني اصاحب ناس اصغر مني عقليتهم زيرو
*************************************,
وفي المساء دلفتا كل من منه وآيه الي منزل منه
آيه : تدخلي تأخدي موبايلك اللي نسيتيه في اوضتك ده لان ابوكي هيهزقني علي تأخيرك.
وبمجرد ان دلفت آيه وجدت محمد شقيقها أمامها ببذلته العسكريه… نظرت الي منه بتوجس بينما اشار محمد الي ساعه يد آيه
محمد : الساعه كام دلوقتي
آيه : العشا لسه مأذنتش والله
محمد بغضب : وانا مالي… انتي قيلالي هتوصلي علي الساعه كام
آيه : معلش بقي يا بابا المواصلات كانت صعبه انا اسفه
حول محمد نظره الي منه يرمقها بنظرات غير راضيه فأخفضت رأسها بحرج : اسفه
محمد : باباكي اتصل بيكي كذا مره علي موبايلك وماما ردت عليه وقال انه هيجي يأخدك
وبعد قليل
جلسوا جميعهم علي مائده الطعام
تحدثت والده آيه بموده : تعالي يا منه كلي معانا
منه : لا شكرا الله يخليكي يا طنط مليش نفس
آيه : وانتي من امتي مبيبقاش ليكي نفس واكل محطوط
ضربتها والدتها علي رأسها : مسحوبه من لسانك
نظرت صباح الي ولدها محمد تخبره بعينيها ان يدعي منه لكي تأكل معهم ولكن نظراته كانت رافضه نافره من الفكره حينها رمقته بشر… زفر محمد بضيق ثم همس علي مضض بصوت يكاد لا يسمع : منه قومي كلي معانا
وبالرغم من ان صوته كان خفيض للغايه قفزت من مكانها بسعاده وبسرعه البرق كانت تجلس قبالته تبتسم بفرحه لا مثيل لها وبلاهه غير متناهيه مما جعله ينظر لها بفتور واقتضاب
*********************************,************
وفي صباح اليوم التالي
دلف محمد الي المطبخ
محمد :ماما الشقه اللي قصادنا فيها ناس راحه وناس جايه …. هي اتسكنت ولا ايه !!
صباح : ااه فاكر جارنا القدام رجعوا يسكنوا ف الشقه تاني .
محمد : لا مش فاكرهم
صباح : اه صحيح انتا هتفتكرهم ازاي ما انتا ساعتها كنت عايش مع جدتك انتا وكابتشينو علي العموم هو عندهم تقريباً بنت وولد اسمه احمد
وفجأه سمعا صوت ضجيج يأتي من أسفل البنايه
محمد : ايه صوت الزعيق ده
صباح بتوجس : يالهوي ده صوت اختك شكلها بتتخانق مع حد تعالي نشوف في ايه ؟!
خرجا من الشقه لكي يعرفوا ما حدث
نظر محمد الي الأسفل
محمد : دي بتتخانق مع واحد
صباح : ده احمد جارنا ..
يتبع..
لقراءة الحلقة الثانية : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية خطأ أفقدني عذريتي للكاتبة سمسمة سيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى